X
جديد الموقع
حزب الله يهنئ الشعب الفلسطيني على كسر قيود الاحتلال عن المسجد الأقصى المبارك
حزب الله: ما قام به أبناء عائلة الجبارين في القدس درس لأحرار الأمة..
الإمام الخامنئي: الجرائم بحق الشعب الايراني لن تزيده إلا كرهاً للادارة الأميركية وأذنابها بالمنطقة كالسعودية
بيان صادر عن حزب الله تعليقاً على اقتحام النظام البحراني لمنزل آية الله الشيخ عيسى قاسم
حزب الله يدين بأشد العبارات : الحكم ضد آية الله الشيخ عيسى قاسم جريمة
السيد حسن نصر الله يهنئ الشيخ روحاني بإعادة انتخابه رئيسا للجمهورية الاسلامية

التقرير التربوي اليومي :: التقرير الصحفي التربوي اليومي 15 12 2015

img

 

 

جريدة السفير

الجامعة الوطنية عن قرب..

 

نتيجة لمتابعة يومية تعبّر عن الاهتمام بالجامعة اللبنانية كالمؤسسة الوطنية الحاضنة لأجيالنا الجديدة والمعنية بالأكثرية من الطلاب الجامعيين بطموحهم للإسهام في بناء الغد الأفضل، أنجز الزميل عماد الزغبي كتابه عن هذه المؤسسة ذات التأثير البالغ في مستقبلنا.

وقد عرض الزميل الزغبي لواقع الجامعة والأزمات التي تحد من دورها ومن قدرتها على أداء مهمتها، السياسية منها والمالية، قبل التوغل في أسباب المعوقات التي يبدع في استيلادها بعض «أهل البيت».
يلقي الكتاب إضاءات على الجامعة اللبنانية وعلى التخصصات الموجودة فيها، من خلال التحقيقات التي قام بها الزميل زغبي في الكليات والفروع والمقابلات التي أجراها مع عمداء الكليات.

يُظهر الكتاب التطور اللاحق بالمناهج والتخصصات والأنشطة التي قامت بها الكليات في الآونة الأخيرة مع تفصيلات عن الأقسام.

كما يُظهر المشاركات والمؤتمرات والإنجازات التي تحققت في كليات الجامعة والمعاهد العليا للدكتوراه.
في مقدمة الكتاب يُحيل الأستاذ زغبي بعض العوائق في طريق النهوض في الجامعة إلى شح الموازنة واجتزاء مبالغ منها، مما أثر سلباً في تأخير بعض الإنجازات، وتظهر في مقدمة الكتاب حماسة الأستاذ زغبي للجامعة الوطنية التي اعتبرها الملاذ الأول والأخير للشعب اللبناني.

يتضمن الكتاب إضاءات من رئاسة الجامعة على نقاط مهمة في الجامعة تتلخص في الورش التي تعقد لجودة التعليم والعلاقات التي تقيمها الجامعة مع الجامعات والمؤسسات، والاتفاقات البحثية وتبادل الخبرات، ويعرب عن فخره بوجود كليات مرشحة لتقييم التعليم العالي واعتماد استراتيجية ترتكز على الانفتاح على علوم العصر.

كتاب الجامعة اللبنانية عن قرب هو الثاني بعد كتاب (الحركة الطلابية في لبنان) والذي كان للجامعة اللبنانية فيه القسط الأوفر.

 

 

 

جريدة النهار

السيد حسين يتفقد كليات الفرع الخامس في النبطية

جال رئيس الجامعه اللبنانية عدنان السيد حسين على كليات الفرع الخامس في مدينة النبطية برفقة مدير التفتيش في الجامعة حسين بدران.

البداية كانت في كلية العلوم الإقتصادية وإدارة الأعمال حيث عقد اجتماعا مطولا مع مدير الكلية أحمد زرقط بحضور امين سر الكلية يوسف شاهين وممثل الاساتذة موسى خليل تلاه اجتماعا مع افراد الهيئتين التعليمية والادارية للاطلاع على طلباتهم وحاجاتهم.

و بعدها توجه حسين وبدران الى كلية العلوم للقاء مديرها وسام جمعة قبل ان يعقد لقاء مع الهيئتين التعليمية والادارية للاطلاع على سير العمل. وختاما اضاء شجرة ميلاد كبيرة تم اعدادها من قبل الطلاب الفرع الخامس مع اقتراب الاعياد المجيدة وراس السنة الميلادية.

 

الدمج الاجتماعي يحطّ رحاله في الحركة الكشفية الهدف استيعاب 200 معوّق كمرحلة أولى في 2016

لم يسبق لمساعِدة مفوّضة فرع الجراميز (الأولاد ما دون العشر سنوات) في جمعية "كشافة لبنان"، دونيا مسيحي، أن شاركت أولاداً من ذوي الحاجات الخاصة في النشاطات الكشفية، لا سيّما وأنها كانت تعتبر أن التعامل مع هذه الفئة يُصنّف في باب الشفقة من دون سواها.

بعدما خضعت مسيحي لدورات تدريب متخصصة بدمج هؤلاء الأولاد في العمل الاجتماعي، تقول: "اقتنعت بأن الاختلاف أمر طبيعي، ولا يجوز ألا يدمج المعوقون معنا وبيننا، وهذا أقل حقوقهم"، مؤكدة أن كلاً منّا لديه حاجة خاصة، بعضها يكون ظاهراً وبعضها الآخر مخفيّاً.

"الدمج في الحركة الكشفية"، عنوان المشروع الذي أبصر النور قبل نحو شهرين، على أن يُعمم في مراحل لاحقة على الأفواج والوحدات الكشفية في المناطق كافة.

لماذا الدمج؟ وكيف يتحقق من خلال هذا المشروع؟

عن هذه التساؤلات وغيرها، قالت رئيسة جمعية "Openminds" غيدا رباط لـ"النهار"، أن "الدمج حق اساسي وليس من الكماليات، وهو مظلّة أمان وحماية لنا جميعاً وليس مطلباً لفئة من المجتمع، لأننا كلنا معرضون أن نصبح ذوي حاجات خاصة".

من جهتها، لاحظت رئيسة جمعية "Include" ميشيل أسمر أنه غالباً ما يتم إقصاء المعوقين وتحديداً المراهقين منهم من النشاطات الترفيهية، وإن تمت استضافتهم في جمعيات تعنى بالأمور الترفيهية أو النشاطات الشبابية، وذلك "من باب المبادرة الفردية، وليس من خلال سياسة واضحة قائمة على الدمج، الأمر الذي يؤدي إلى عزلهم".

فانطلاقاً من قناعة اسمر ورباط بأن الدمج مطلوب في المجالات كافة، لا سيما تلك التي تسمح للشباب بالتعرّف إلى الآخرين بكل اختلافاتهم وقدراتهم والتفاعل معهم، بغية قبولهم ودمجهم في المجتمع، كان هذا المشروع في الحركة الكشفية في لبنان.

ووفق أسمر، "يهدف المشروع إلى نقل الدمج في الحركة الكشفية من كونه مبادرة فردية إلى سياسة عامة واضحة مبنية على معايير علمية تعمم على الأفواج والوحدات في المناطق والمحافظات اللبنانية كافة". ولما كانت جمعيتا "الكشاف اللبناني" و"دليلات لبنان" تضمّان نحو 15000 عضو، "تقرر أن يتم تدريب نحو 300 من قادة الأفواج والوحدات كمرحلة أولى من المشروع، على أن يستهدف قادة جدداً في مراحل لاحقة".
وتوضح رباط أن هذا المشروع نفذ في الشركة مع جمعيتي "Openminds" و"Include"، وجمعيتي "كشافة لبنان" SDL و"دليلات لبنان" GDL، "بغية تفعيل المشاركة والاستفادة من دورات التدريب. وقد توزّع المتدربون على ثلاث مجموعات ضمت كل واحدة منها بين 25 و30 شاباً وشابة". وتألّف فريق التدريب من المسؤول عن الدمج لدى وزارة التربية في تولوز- فرنسا جان فيليب لاكاز، والعضو السابق في المفوضية العامة لكشافة لبنان والعضو في "Include" فادي الأسمر. واستغرق التدريب ثلاثة أيام لكل مجموعة، في دير سيدة البير- بصاليم، جامعة القديس يوسف- بيروت وبيت عنيا- حريصا.

أما المواضيع التي تمحور حولها التدريب، فهي وفق أسمر، "مفهوم الإعاقة، كيفية تحقيق الدمج، الدعم الذي يحتاجه القائد لفوج أو لوحدة، إلى التعديلات التي يجب تأمينها مع كيفية تعديل الأساليب الكشفية والنشاطات لتكون متاحة للجميع"، مشيرة إلى أن جلسات التدريب أغنتها شهادات قدمها معوقون وأولياؤهم وآخرون من الكشافة.
وأعد لهذه الدورات، على ما تفيد رباط، دليل تدريبي سيتم وضعه قيد التنفيذ خلال السنة المقبلة 2016، "ليُسهل على الكشافة استضافة الشباب ذوي الحاجات الخاصة في المستقبل، والهدف أن يتم استيعاب نحو 200 شاب وشابة من المعوقين في "كشاف لبنان" و"دليلات لبنان". كما تشكلت لجنة متابعة تشمل أعضاء من الجمعيات المشاركة في المشروع لضمان نجاحه واستمراريته.

وشددت أسمر في الختام على أن المراد من هذا المشروع، "ليس إعادة إنتاج ما هو موجود من مؤسسات خاصة تُعنى بذوي الحاجات الخاصة، بل العمل لكي يتشارك الجميع المدرسة ذاتها وكذلك الملعب طبعاً، والجامعة والنادي والمسرح والمكتب والمعمل وكل الأماكن المتاحة للجميع".

 

نيكول طعمة

 

 

"آي تي ووركس التعليمية" أطلقت منصة للتعليم الإلكتروني للأولاد اللاجئين

أطلقت "آي تي ووركس التعليمية"، المتخصصة في مجال توفير حلول التعليم التكنولوجية التي تلبي حاجات مؤسسات التعليم الابتدائي والثانوي من حول العالم، منصة تقنية مبتكرة ومتكاملة للتعليم الإلكتروني لأولاد اللاجئين السوريين المحتاجين في لبنان.

وترتكز هذه المبادرة على قوة التكنولوجيا المبسطة وديناميتها، وصمّمت بما يسهّل وصول المستخدم إلى فرص التعليم الذاتي من دون الحاجة إلى استثمارات ضخمة كتلك التي ترافق البنية التحتية التقليدية للتعليم الرسمي.
وفي إطار هذا البرنامج الخاص الذي تقدمه "آي تي ووركس التعليمية"، تتيح منصة "وينجيغو" (WinjiGo) الإلكترونية، تجربة تعليمية مفتوحة تقرّب الأولاد اللاجئين من الفرص التعليمية المستدامة.

وقد بادرت "آي تي ووركس التعليمية" إلى اتخاذ التدابير الكاملة لإنشاء مدارس افتراضية عبر نقاط اتصال استراتيجية تتمحور حول المحتوى الرقمي للمناهج التعليمية، وتوفير مراكز ذكية للتعليم التكنولوجي، تتيح للجميع فرصة التعلّم عن طريق الإنترنت أو حتى من دون الاستعانة بشبكة الإنترنت. وهذه المراكز التعليمية ستكون داخل مخيمات اللاجئين وسيعتمد العمل فيها على التعاون الجماعي بين فئات المجتمع والمعلمين المتطوعين من أنحاء العالم كله لتزويد الأولاد تجربة التعليم التي يستحقونها.

وتعليقاً على هذه المبادرة، قال المدير الشريك لصندوق "أورومينا" رومن ماثيو: "وجدنا من البديهي استخدام رأس مالنا للاستثمار في آي تي ووركس التعليمية، وهي المؤسسة التي تقوم بعمل جبّار لضمان حصول الجميع على فرص التعليم الابتدائي".وقال الرئيس التنفيذي لـ"آي تي ووركس التعليمية" حاتم سلام: "أكثر من 50 في المئة من 4 ملايين لاجئ سوري اليوم هم من الأولاد الذين فقدوا كل شيء. لكنهم في الوقت نفسه أولاد يملكون كل شيء ليحققوا تقدمهم".

 

مشروع "بالضاد" في المدارس لكتابة القصة

ضمن نشاطات مشروع "بالضاد" للسنة 2016، تنظم جمعية "أنا العالم" ورش عمل في المدارس الرسمية والخاصة عن كتابة القصة القصيرة.

وتتمحور أهداف النشاط حول تقريب الناشئة باللغة العربية، ومساعدة التلامذة وتشجيعهم على التعبير باللغة العربية، واكتشاف اﻟمبدﻋﯾن وأصحاب المواهب واﻟﻣﺗﻣﯾّزﯾن ﻣن اﻟتلامذة.

أما الفئة المستهدفة، فهي تلامذة الثالث الابتدائي، بين 8 و9 سنوات. واقترحت الجمعية موضوعاً بعنوان "التنمر"، حيث سيقام لقاء يومي مع التلامذة لمدة ساعتين يومياً، على مدى الأسبوع الدراسي الجاري. وستقوم الكاتبتان سمر محفوظ براج وفاطمة شرف الدين بلقاء التلامذة، والقيام بجولة قراءة تمهيدية، ثم طرح الأسئلة وتشجيع التلامذة على المشاركة وتبادل الأفكار. وتحت إشرافهما المباشر، يقوم التلامذة بصياغة أفكارهم ضمن نسق قصصي.

 

 

 

 

جريدة اللواء

 

تخريج طالبات ثانوية الغبيري

 

أقيم احتفال تخريج طالبات ثانوية الغبيري للبنات برعاية رئيس البلدية الحاج محمد الخنسا، الذي حضره إلى جانبه رئيس لجنة التربية في المجلس البلدي الأستاذ ماهر سليم ومديرة الثانوية الحاجة سعاد صفا إلى الهيئتين الادارية والتعليمية في الثانوية وفعاليات تربوية وأهالي الطالبات المتخرّجات.

بعد ترحيب من عريفة الحفل الأستاذة نادين مروة بالحضور مضيئة على إنجازات الثانوية، كانت كلمة بإسم المتخرّجات ألقتها التلميذة ريم أحمد قاسم (أحرزت المرتبة الخامسة على لبنان في فرع الاجتماع والاقتصاد) شكرت فيها المديرة والادارة والمعلمات والأهل.

بدوره، اعتبر الخنسا «إنّ خير الاستثمار هو الاستثمار في العلم، ومشاريعنا في البلدية تهدف إلى إسعاد المجتمع وإنهاضه من خلال العلم، حيث لا سعادة مع الجهل ولا رقي من دون إخلاص ومثابرة وإجتهاد».

وفي حديثه عن تاريخ الثانوية أشار الخنسا الى انه «عندما شرعنا ببناء هذه الثانوية على نفقة البلدية عاتبنا كثيرون، قالوا لنا هذه المهمة ليست على عاتقكم بل على عاتق الدولة ووزارة التربية، ورغم ذلك واصلنا البناء من منطلق قناعاتنا المطلقة بأن خير الاستثمار هو الاستثمار في العلم، نحتفل اليوم بحفل التخريج العاشر والذي لامست فيه نسبة النجاح المئة بالمئة».

ثم كانت كلمة لمديرة الثانوية سعاد صفا، اكدت فيها «بأن هذا الحصاد الوارف ما كان ليحصل لولا الجهود التربوية والتعليمية المبذولة بإخلاص من قبل الهيئتين التعليمية والادارية، فليكن الاخلاص في مسيرتكن وفي عملكن هو البوصلة التي ترسم لكن الطريق في المستقبل».

وختاما، قام الخنسا وصفا وسليم بتقديم الشهادات التقديرية للطالبات المتخرّجات.

 

من اللواء

 

·        اجتمع وزير التربية والتعليم العالي الياس بو صعب مع نائب مساعد وزير الخارجية الأميركية لشؤون اللاجئين والهجرة سايمون هينشاو، في حضور القائم بالاعمال الأميركي السفير ريتشارد جونز ومديرة الوكالة الأميركية للتنمية في لبنان كارولاين براين والوفد المرافق، وتناول البحث سبل تعزيز الدعم الأميركي للبنان خصوصا في القطاع التربوي. وأبدى الدبلوماسي الأميركي اهتمامه بـ»جدية العمل الذي تقوم به الوزارة وخطتها لتوفير التعليم للنازحين»، وتم التطرّق إلى اهمية المؤتمر الذي سيعقد في بريطانيا في شباط المقبل من اجل تأمين الدعم الدولي للمنطقة وللبنان.(..)

·        كرّمت جامعة الآداب والعلوم والتكنولوجيا في لبنان AUL، تلامذة من مدرسة سيدة الجمهور ضمن مجموعة «EXA» و«MARJTECH»، اللتين حصدتا جوائز عالمية في معرض المانيا وبولونيا الدولي لاختراع Followmesuitcase» واختراع «Drone de surveillance et d`intervention، برعاية وحضور وزير الصناعة حسين الحاج حسن. الاحتفال الذي أُقيم في صرح الجامعة في الدكوانة، حضره إلى جانب وزير الصناعة، وزير الزراعة أكرم شهيب ممثلا بسمير نجم، النائب طلال إرسلان ممثلا بياسر القنطار، النائب أغوب بقرادونيان ممثلا بسيروج أبيكيان، ممثل عن كل من قائد الجيش والمدير العام للأمن العام، السفير الجزائري في لبنان أحمد بوزيان، المستشار الإعلامي في السفارة المصرية مصطفى عبد الجواد، القنصل الإماراتي زيد زيد، رئيس الجامعة عدنان حمزة، مدير فرع الدكوانة لويس النبوت، رئيس الهيئة الوطنية للعلوم والبحوث أحمد شعلان، رئيس الهيئة الوطنية للعلوم والبحوث وممثل مدرسة الجمهور صادق برق. بعد كلمة شكر من مقدِّمة الحفل الاعلامية غريس الريس، أعلن النبوت «دعمه للتلامذة المخترعين واستعداد الجامعة لتبني أفكارهم المبدعة الآتية». (..)

·        وقّعت «الجمعية اللبنانية لتقدّم العلوم» ممثلة برئيسها البروفسور نعيم عويني و»الوكالة الجامعية الفرنكوفونية - مكتب الشرق الأوسط» ممثلة بالمدير الإقليمي لمكتب الشرق الأوسط في الوكالة (BMO) البروفسور هيرفي سابوران، اتفاق تعاون، في حضور أعضاء الهيئة التنفيذية في الجمعية البروفسور روجيه لطيف والبروفسور فادي الحاج شحادة. ويقضي الاتفاق منح الوكالة دعما ماديا سنويا لتمويل المؤتمرات والندوات العلمية التي تنظمها الجمعية اللبنانية لتقدم العلوم ولتسهيل مشاركة الباحثين المشاركين من دول الشرق الأوسط والدول الفرانكوفونية. وتدخل هذه الاتفاقية حيز التنفيذ بدءا من العام 2016 وتم الاتفاق عليها من منطلق أن مكتب الشرق الأوسط للـAUF يهمه دعم المشاريع العلمية التي تشهدها هذه المنطقة، وذلك في إطار مشروعه «دعم الحكم والجودة والتقييم».(..)

 

 

الموضوعات المدرجة ضمن هذه الصفحة تعرض للقارئ أبرز التقارير التربوية في الصحف المحلية،

 وموقع التعبئة التربوية لا يتبنى مضمونها

 

تعليقات الزوار


مواقيت الصلاة

بتوقيت بيروت

الفجر
5:39
الشروق
6:52
الظهر
12:22
العصر
15:26
المغرب
18:09
العشاء
19:00