X
جديد الموقع
حزب الله يهنئ الشعب الفلسطيني على كسر قيود الاحتلال عن المسجد الأقصى المبارك
حزب الله: ما قام به أبناء عائلة الجبارين في القدس درس لأحرار الأمة..
الإمام الخامنئي: الجرائم بحق الشعب الايراني لن تزيده إلا كرهاً للادارة الأميركية وأذنابها بالمنطقة كالسعودية
بيان صادر عن حزب الله تعليقاً على اقتحام النظام البحراني لمنزل آية الله الشيخ عيسى قاسم
حزب الله يدين بأشد العبارات : الحكم ضد آية الله الشيخ عيسى قاسم جريمة
السيد حسن نصر الله يهنئ الشيخ روحاني بإعادة انتخابه رئيسا للجمهورية الاسلامية

التقرير التربوي اليومي :: التقرير الصحفي التربوي اليومي 19-1-2016

img

جريدة السفير

«الأساسي» و«المهني» مرتاحتان لوعود بو صعب

خرج وفد «رابطة معلمي التعليم الأساسي الرسمي»، مساء أمس مرتاحاً لأجواء الاجتماع بوزير التربية والتعليم العالي الياس بو صعب، لا سيما لجهة وعد الوزير متابعة إلحاق المعلمين المجازين المتمرنين المعينين في العام الدراسي 2012/2013 بكلية التربية، وتأمين مستحقات صناديق المدارس وصناديق مجالس الأهل.

وأوضح رئيس الرابطة محمود أيوب لـ «السفير» أن بو صعب، أجرى اتصالا بوزير المال علي حسن خليل الذي وعده بتأمين الأموال اللازمة في خلال أيام، لإجراء الدورة للمعلمين المتمرنين، ثم أتبعه باتصال آخر بعميدة كلية التربية في «الجامعة اللبنانية» د. تريز الهاشم، وأبلغها بموافقة وزارة المال على تحويل الأموال طبقاً للكتاب الذي سبق ووجهته الكلية.

وعلى الرغم من أن طابع الزيارة هو للمعايدة، غير أن الرابطة حملت معها سلسلة مطالب، أولها سلسلة الرتب والرواتب، ومستحقات صناديق المدارس، خصوصاً أن العام الدراسي بلغ منتصفه ولم تسدد المبالغ المستحقة لهذه الصناديق، لا في دوام قبل الظهر ولا بعده، مع العلم أن صناديق المدارس دفعت ثمن الكتب المدرسية للتلامذة ولم تسترد أموالها بعد. ونقل الوفد عن الوزير وعده بتسريع عملية دفع الأموال، بعد الحصول على الأعداد النهائية للتلامذة، وتأمين التجهيزات الضرورية للمدارس (ألواح، وآلات تصوير، وطاولات وكومبيوترات..).

وفي ما يتعلق بالإمتحانات الرسمية أكدت الرابطة وجوب تطويرها وتخليصها من الشوائب إن وجدت. وشددت على أهمية الحفاظ على الشهادة الرسمية (المتوسطة والثانوية العامة)، وأن تكون الإمتحانات بإشراف وزارة التربية وليس بيد أي جهة أخرى. وأكد بو صعب أنه يريد امتحانات نزيهة، و «لن نسمح لأحد المس بها»، وأنه بصدد زيادة عدد مراكز الإمتحانات، بحيث يضم كل مركز بين المئة و150 تلميذاً فقط بعدما كان كل مركز يضم أكثر من 500 تلميذ. وكشف انه يعمل مع وزير المال لتعديل بدلات المراقبة والتصحيح للمعلمين.
وطرح الوفد موضوع المناقلات وتأمين المتعاقدين، ولفت أيوب إلى أن الرابطة كانت تأمل إنجاز المناقلات قبل بداية العام الدراسي، «لكن للأسف ما زالت مستمرة حتى الأن، وقد زاد من البلبلة في صفوف المعلمين طلب تعبئة الإستمارة لدراسة الحاجات، وكأن هناك توجهاً لمباراة مفتوحة في مجلس الخدمة المدنية، كما يجري في التعليم الثانوي الرسمي». وأوضح بو صعب أن الضغوط التي يتعرض لها هي السبب في ذلك، وأن استمرار المناقلات سببه تأخر المناطق التربوية في إرسال الأسماء والكشوفات.

ثم التقى بو صعب وفد «رابطة أساتذة التعليم المهني والتقني» برئاسة عبد الرحمن برجاوي الذي أبدى ارتياحه للقاء، مشيراً إلى أنه تم التركيز على موضوع الأساتذة المتعاقدين، والعمل على إنهاء بدعة التعاقد لتثبيتهم وفق الحاجات، ودفع مستحقات المتعاقدين. وأوضح برجاوي لـ «السفير» أن المطالب هي «قديمة جديدة ومن أجل تفعليها».

ومن المطالب المرفوعة إجراء دورات تدريبية تشمل جميع الأساتذة من دون إستثناء، «مع الحرص على أن تشمل هذه الدورات المناهج الجديدة». وضم الرابطة إلى «صندوق التعاضد» و «بيت المعلم» كما سبق ووعد الوزير، وموضوع تعويض بدل الإدارة لمديري مدارس ومعاهد التعليم المهني والتقني، والعاملين على حساب صناديق المدارس والمعاهد. وعقد مؤتمر تربوي خاص بالتعليم المهني، وإعادة تفعيل المجلس الأعلى للتعليم المهني، وإشراك الرابطة في الإجتماعات واللجان التي تضع الأنظمة والخطط والمشاريع التربوية.

عماد الزغبي

 

جريدة النهار

مباراة للمتعاقدين في مجلس الخدمة المدنية تضع حدّاً للمحسوبيات دياب لـ"النهار": نحتاج لـ 500 أستاذ لملء شواغر هذه السنة

قال المدير العام للتعليم المهني والتقني أحمد دياب لـ"النهار" إننا "نحتاج إلى ما يقارب الـ500 متعاقد للسنة الدراسية 2015 - 2016، فيما إقرار العدد النهائي لهم منوط بقرار الوزير الياس بو صعب". وبرغم تباهيه بإنجازاته التي وجدت برأيه كياناً وجودياً للتعليم المهني والتقني، يعترف دياب أن هذا القطاع "يتيم" كلياً من الناحية السياسية.

لم يولِ دياب أي أهمية لما جاء في بيان الهيئة الوطنية لأساتذة التعليم المهني والتقني لأنه حمل برأيه "كلاماً في الهواء لا يستند الى أي وثائق أو مستندات". وعما إذا شعر بأنه معني بالاتهامات المذكورة في البيان أجاب: "لا يعنيني أبداً. جاء الكلام في البيان شاعرياً. استخدموا مصطلح الفساد من دون تحديد وجهته، أكان مالياً أو إدارياً أو غيرهما".

ونفى كلياً الكلام عن هيمنته على رابطة اساتذة المهني والتقني، على رغم أن البعض يتهمه بأنه كان وراء ردها على بيان الهيئة. واعتبر أن دور الرابطة لا يدرج في تحصيل درجة او درجات بل نتطلع منها إلى إقتراح في المناهج".

رد دياب على منتقديه الذين يرون فيه "الآمر الناهي" في المديرية بأن "القائد الإداري الناجح يحتكم إلى القوانين وهو حازم بأمره". وعن امتعاض البعض من سيطرة حركة "أمل" على المديرية قال: "لا يوالي اي من رؤساء المصالح والدوائر حركة "أمل". وإن كان الأمر يطالني مباشرة فأنا أرى أنه لشرف لي أن أحسب على الرئيس نبيه بري الذي هو صمام الأمان في لبنان". وعما إذا كان للموالين لـحركة "أمل" حصة الأسد في المديرية قال: "أصدرت قراراً يمنع كل المديرين من التعاقد للتدريس في المعهد الذي يديرونه مع أحقية تعاقدهم في معهد آخر لا يتولون إدارته". وأكد "أن القرار لم يتغير على رغم حملة المكتب التربوي في حركة "أمل" والتعبئة التربوية في "حزب الله" لإلغائه والذي يطال 33 مديراً شيعياً موالين للحركة والحزب".
وتوقف عند ملف التعاقد، مشيراً إلى أن "نسبة المتعاقدين في معهدي الدكوانة وبئر حسن لا تتعدى الـ15 في المئة بينما معظم المعاهد والمدارس الفنية في الشمال وبعلبك والهرمل والجنوب تعتمد على التعاقد". وقال: "أبدت مجموعة من الوفود المناطقية خلال لقائي امتعاضها من الشغور في معاهد عدة منها في دير القمر أو العين والذي يديره مدير منفرد مع شغور تام للجسم التعليمي".

وتحدث عن الواسطة في قبول المتعاقدين و"التي تنحصر في اتصال السياسيين بمديري المعاهد المولجين رفع الأسماء المقترحة لتعليم المادة، مع الإشارة الى أن تنظيم مباراة مجلس خدمة لاختيار المتعاقدين يضع حداً للمحسوبيات". وأثنى "على دور المصلحة الفنية التي تدقق بالأسماء ومدى التزامها الشروط العلمية وغير العلمية للوظيفة".

وبرأيه، "يتم توزيع ساعات التعاقد ضمن الهامش المسموح به أي ضمن الحد الأدنى الذي لا يتجاوز الـ4 ساعات أسبوعياً وهي فرصة جيدة لامتصاص البطالة في المناطق". وأكد أن زيادة "عدد المعاهد والمدارس الرسمية من 90 إلى 135 يرتكز على توفير التخصصات والتجهيزات بنسب متفاوتة أحياناً وفاضحة في شكل كبير بين معهد وآخر، وهذا يعود إلى النقص في الاعتمادات".

وتناول دياب موضوع البرامج التعليمية، التي تم "ضغطها"، من دون أي تعديل في مضمونها التعليمي، لافتاً إلى انه "قرر زيادة ساعات الدراسة إلى 8 يومياً ليختتم كل من برنامج شهادة الإمتياز الفني بسنتين بدلاً من ثلاث سنوات، وبرنامج الإجازة الفنية بسنة دراسية واحدة بدلاً من سنتين". وأوضح أن هذا القرار فتح المسارات بين التعليم المهني والجامعي ليلتحق كل من نال معدل 20/12 في شهادة الامتياز الفني ان يكمل مساره التعليمي في الجامعة اللبنانية والجامعات الخاصة مع تعديل 50 في المئة من المواد المحصلة لديه في برنامج الامتياز الفني".

واعتبر أن الوزير الياس بو صعب سيّر مرفأ عاماً عندما أصدر مذكرة بتعيين شربل نهرا رئيساً لمصلحة الامتحانات والرقابة بالتكليف، وقال: "جاء نهرا من القطاع التعليمي إلى الإدارة. أنا مع التعيين بالأصالة. وأعتقد ان الوزير بو صعب رفع إلى مجلس الخدمة المدنية مرسوم تعيين رئيس المنطقة التربوية في النبطية جوزف يونس بالأصالة".

وتوقف عند الامتحانات الرسمية التي تخضع "لمرسوم تنظيمي يقضي بألا يرتبط رئيس اللجنة ونائبه بل بحجم عمل اللجنة". وشرح أن نمط العمل بعد هذا المرسوم "أضحى أكثر سرعة وساهم في إصدار نتائج الامتحانات في وقت قصير". وعن تبريره لرصد موازنة 200 مليون ليرة للجنة الإلكترونيك في الدورة الأولى لامتحانات 2014 والتي لم تعلن نتائجها بسبب إصدار إفادات في العام نفسه، قال: "هذه مستحقات الامتحانات العملية. يتقاضى منها رئيس اللجنة 10 في المئة ونائبه 9 في المئة من مجمل المبلغ المرصود. ونحتاج في العمل لمجموعة أساتذة يتابعون التلميذ، وهذا يتطلب رصد مبالغ كبيرة".

وعما إذا كان وزير التربية على معرفة بهذه التطورات قال: "ذكر الوزير بو صعب مراراً بأنني مدير عام مميز، كما نوه بمسار إمتحاناتنا الرسمية. لكن الظروف الحالية في البلد لم تسهل عليه تطوير القطاع".

روزيت فاضل

 

جريدة اللواء

بو صعب تابع مع أساتذة الأساسي والمهني الرسمي مطالبهم

اجتمع وزير التربية والتعليم العالي الياس بو صعب مع رابطة معلمي التعليم الأساسي الرسمي  برئاسة محمود أيوب وتناول البحث مذكرة الرابطة ومطالبها التي تسلمها من أيوب الذي تمنى للوزير عاماً سعيداً وأن يصل المعلمون إلى مطلبهم الأساسي وهو سلسلة الرتب والرواتب. واعتبر ايوب أن الوزير كان دائماً يحمل مطالب المعلمين بسلسلة لائقة.

وأكد الوزير ردّاً على المطالب أنّ الأموال المخصصة لصناديق المدارس بدأت تصل تباعاً عن الكتب وعن تسجيل التلامذة والمساهمات في صناديق مجلس الأهل، مشدّداً على أن تطوير المكننة وتعميمها سوف يسرع إيصال المعلومات وتحويل الأموال.

وفي ما يتعلق بدورة الإعداد في كلية التربية أكد الوزير أن الموضوع في إتجاه حل سريع في ما يتعلق بالمعلمين المجازين في دورة 2012، وأجرى اتصالاً بعميدة كلية التربية الدكتورة تيريز الهاشم لمتابعة الإجراءات المالية للدورة.

وطرحت الرابطة موضوع مشروع قانون مساواة الشهادة الجامعية بالتعليمية فأكد الوزير المتابعة في مجلس الوزراء ومجلس النواب.

كما أثارت الرابطة موضوع توفير المقاعد والتجهيزات المدرسية والألواح الجديدة، وأكد الوزير أنّ لائحة الحاجات سوف تتم تلبيتها كلها قريباً جداً نتيجة للمناقصات المعقودة.

وفي موضوع المعلوماتية الإدارية أكد الوزير حاجة كل مدرسة للتعاقد مع مبرمج معلوماتية لتسريع العمل الإداري والربط المباشر مع وزارة التربية والمناطق التربوية، وتسريع تحويل الأموال.

وطالبت الرابطة بإنجاز المناقلات في خلال الصيف، فأكد الوزير أنّ 80 % من المناقلات تمت قبل الشهر العاشر من هذا العام، وشدّد على الحاجة الملحة لدعم المدارس الرسمية وتسهيل معاملاتها وتجهيزها وتطويرها وتسريع استجابة المناطق التربوية لمعاملات المدارس.

وفي موضوع السلسلة أكد الوزير أن انتخاب رئيس للجمهورية سوف ينتج بعده حكماً إقرار السلسلة التي اصبحت أرقامها متخلفة عن الحاجات المستجدة.

وحول ملء الشواغر في التعليم الأساسي أكد الوزير أنه كلف الإدارة تحديد الحاجات ليرفقها مع مشروع المرسوم الذي تم اعداده ويرفعها إلى مجلس الوزراء في مهلة عشرة ايام، من أجل تنفيذ مباراة عن طريق مجلس الخدمة المدنية والأخذ في الاعتبار أوضاع المتعاقدين بهدف إنصافهم.

وحول الامتحانات الرسمية والحفاظ على مكانتها أكد الوزير أنّ العمل يتركز على قيمة الشهادة كوسيلة صالحة ومطورة للتقييم، وأنّ مَنْ قام بخطأ سوف تتم محاسبته واستبداله، وكشف عن أنّه يعمل مع وزير المالية لتعديل بدلات المراقبة والتصحيح للمعلمين بصورة ترضي المعلمين، كما لفت إلى تطورات عملية سوف تطاول شكل الإمتحانات وطرق مراقبتها وإجرائها.

واجتمع الوزير مع رابطة اساتذة التعليم المهني والتقني برئاسة عبد الرحمن برجاوي الذي قدم التهاني بالعام الجديد آملا التوفيق والنجاح للوزير في مهامه التربوية.

واطلع الوزير على مطلب الرابطة بإجراء مباراة لإنصاف المتعاقدين، فلفت الوزير إلى ضرورة إجراء مباراة مفتوحة تأخذ في الإعتبار إعطاء الأفضلية للمتعاقدين مع علامات إضافية للأقدمية  والأخذ في الإعتبار شرط السن لتسهيل إشتراكهم فيها وإعطاء فرص للجميع.

وحول المستحقات للمتعاقدين في المهني لفت الوزير إلى ضرورة العمل على دفع المستحقات على دفعات في خلال العام الدراسي وذلك على غرار التعليم الأساسي.

كما وافق الوزير على عقد مؤتمر مخصص للتعليم المهني وتطويره ليواكب العصر، وأثارت الرابطة موضوع التوجيه المهني في المدارس لكي يؤخذ في الإعتبار عند إجراء دورة لإعداد الأساتذة.

وعن التعاقد الجديد أكد الوزير أنه موافق على التعاقد للمدارس الجديدة والإختصاصات الجديدة غير المتوافرة أساساً في المدرسة.

وفي ما يتعلق بالتجهيزات لفت الوزير إلى أن خطة تعليم النازحين أصبحت تشمل التعليم المهني ويمكن استقبال النازحين وتأمين حاجات المدارس المهنية، كذلك طالبت الرابطة بصيانة المعاهد والمدارس المهنية، وأكد الوزير على ضرورة إنجازها ورفع طلبات بهذا الشأن ليتم إنجاز الترميم.

 

 

اعتصام في بعلبك احتجاجاً على تقسيم المدرسة ونقل الطلاب

نفّذ أهالي وطلاب تجمّع المدارس الرسمية في عمشكة في بعلبك اعتصاما في باحة المدرسة للمطالبة برفض تقسيمها.
واستنكر الأهالي في بيان «القرار الجائر بحق أبنائهم»، رافعين لافتات وشعارات تندّد بالقرار، أبرزها «التراجع عن الخطأ فضيلة»، «قرار تقسيم المدرس هدم للمدرسة».

وطالبت لجان الأهل في بيان وزير التربية بإلغاء قرار تقسيم المدرسة وانشاء مدرسة جديدة منتصف العام الدراسي الحالي ما يؤثر سلبا على مصلحة أولادنا»، معتبرة أنّ «المتضرّر الاكبر هم ابناؤنا وباسم الاهالي نرفض هكذا قرار وخاصة مع اقتراب موعد امتحانات نصف السنة».

وطالب الأهالي وزارة التربية بـ»إلغاء القرار الداعي الى تقسيم المدرسة واستحداث مدرسة جديدة في المجمع ونقل الطلاب اليها».

 

حركة «أمل» كرّمت الطلاب الناجحين في المنطقة الثامنة برعاية قبلان قبلان

برعاية وحضور عضو هيئة الرئاسة في حركة «أمل» رئيس مجلس الجنوب الدكتور قبلان قبلان، كرّمت حركة «أمل» - إقليم جبل عامل المنطقة الثامنة، الطلاب الناجحين في الشهادة المتوسطة والثانوية والمهنية للعام 2014 – 2015، بحضور حشد من المسؤولين التربويين والشخصيات ورؤساء البلديات ومخاتير المنطقة  ومدراء المدارس.

بدأ الحفل بآيات بيّنات من القرآن الكريم للمقرئ سعيد حسن والنشيدين الوطني وحركة «أمل»، ثم تعريف من محمد زين، بعدها تحدّث مدير مدرسة الحسين بن علي (ع) الدكتور حسين جباعي فرحبّ بالحضور وتكلم عن انجازات الامام الصدر والرئيس نبيه بري في بناء المؤسسات التربوية، ومن ثم كلمة  المحتفى بهم للطالب رائف غريب.

بعدها كانت كلمة حركة أمل ألقاها راعي الحفل الدكتور قبلان الذّي أكد على ضرورة دعم المؤسسات التربوية في القرى والبلدات من خلال البلديات والفاعليات، وألا ننتظر الدولة لحل الثغرات، لأنّنا نحن الجنوبيين قد اعتدنا أن ندبّر الأمور بمفردنا، مشيراً إلى تجربة المقاومة التي دحرت العدو.

وأخيراً تطرأ إلى الوضع السياسي العام، وأن أي قرار في البلد يتم صنعه في الخارج، وتمنى للطلاب المزيد من التقدم لبناء لبنان الأفضل.

في الختام تم توزيع الدروع، والشهادات للطلاب المكرّمين.

 

الموضوعات المدرجة ضمن هذه الصفحة تعرض للقارئ أبرز التقارير التربوية في الصحف المحلية،

 وموقع التعبئة التربوية لا يتبنى مضمونها

 

تعليقات الزوار


مواقيت الصلاة

بتوقيت بيروت

الفجر
5:39
الشروق
6:52
الظهر
12:22
العصر
15:26
المغرب
18:09
العشاء
19:00