X
جديد الموقع
حزب الله يهنئ الشعب الفلسطيني على كسر قيود الاحتلال عن المسجد الأقصى المبارك
حزب الله: ما قام به أبناء عائلة الجبارين في القدس درس لأحرار الأمة..
الإمام الخامنئي: الجرائم بحق الشعب الايراني لن تزيده إلا كرهاً للادارة الأميركية وأذنابها بالمنطقة كالسعودية
بيان صادر عن حزب الله تعليقاً على اقتحام النظام البحراني لمنزل آية الله الشيخ عيسى قاسم
حزب الله يدين بأشد العبارات : الحكم ضد آية الله الشيخ عيسى قاسم جريمة
السيد حسن نصر الله يهنئ الشيخ روحاني بإعادة انتخابه رئيسا للجمهورية الاسلامية

التقرير التربوي اليومي :: التقرير التربوي اليومي 7-10-2016

img

جريدة الأخبار

رئيس «أصيل» للجامعة اللبنانية

قرار مجلس الوزراء بتعيين عميد كلية طب الأسنان فؤاد أيوب رئيساً للجامعة اللبنانية لم يفاجئ أحداً. فأهل الجامعة خُدّروا إلى حد التسليم بأن التعيين السياسي لأعلى سلطة أكاديمية هو «تحصيل حاصل ولا نقاش فيه». ما ترقبوه أمس كان فقط «إنجاز» تعيين رئيس أصيل. حبس الأساتذة أنفاسهم انتظاراً لقطع الطريق على الجدل القانوني الذي يمكن أن يحدثه شغور المنصب لا أكثر ولا أقل.
أول من أمس، ساد الاضطراب أجواء جلسة مجلس الجامعة، حيث دار نقاش لساعتين فحواه «ماذا لو لم يحضر وزير التربية الياس بوصعب جلسة مجلس الوزراء ونقع في المحظور؟».
على المقلب الآخر، بذلت القوى السياسية «المتوافقة» على الرئيس العتيد جهداً لتركيب الجلسة وتأمين النصاب، وهو ما دعا أحد الأساتذة إلى أن يعلّق مازحاً: «إنها الديموقراطية المركّبة». وقال: «طبيعي يصير هيك لأنو ما حدا من القوى السياسية بدو يزعل الرئيس نبيه بري في هذه المرحلة السياسية الحرجة». ولفت إلى أن ما أثير حول الملف الأكاديمي للرئيس هو مجرد نزاع قانوني بين أيوب وصاحب الشكوى ضده.
لم يعترض أي من ممثلي الأساتذة في رابطة الأساتذة المتفرغين أو في مجلس الجامعة على مصادرة القرار الأكاديمي، فمجرد التعيين كان «عيداً كبيراً» وأعجوبة، كما وصفها عضو مجلس الجامعة جاسم عجاقة، «إذ يؤمن الثبات الإداري في المؤسسة الأكاديمية»، على حد تعبيره. ورأى عجاقة أن مجلس الجامعة عبّر عن رأيه حين منح أيوب أعلى الأصوات بين المرشحين الشيعة، أي أنّ الرئيس أيوب كان خياره الأول.
رئيسة الهيئة التنفيذية لرابطة الأساتذة المتفرغين رشال حبيقة، المحسوبة على التيار الوطني الحر، لم تكن بعيدة عن أجواء الترحيب بالتعيين، ولم تجد سوى أن تشكر مجلس الوزراء على تحمله مسؤولياته تجاه الجامعة الوطنية بما خص هذا الاستحقاق، وخصوصاً أنه حصل وفقاً للقانون 66. وبررت عدم احترام المهل القانونية للتعيين بالظروف السياسية للبلد. وكانت الرابطة قد لوحت في بيانها الأخير باتخاذ المواقف التصعيدية، اعتراضاً على عدم التعيين وليس على آلية هذا التعيين. عضو الرابطة ومنسق عام التربية في تيار المستقبل نزيه خياط قال إن «الرئيس الجديد جايي بنفَس إصلاحي وخلّينا نعطيه الفرصة ويدنا كطرف سياسي ممدودة له ومستعدون لأقصى درجات التعاون».
أما عضو الرابطة شربل كفوري فلديه موقف متمايز لجهة أنه «لا يعزي» ولا «يهلّل»، كما قال، مشيراً إلى أنّ المطلوب من الرئيس الجديد تحسين العلاقة مع رابطة الأساتذة، واحترام المجالس الأكاديمية تجنباً للوقوع في بدعة الحواشي والمستشارين، وردع أي موظف يتجاوز حد السلطة ويتطاول على صلاحيات زميله.
فاتن الحاج
جريدة النهار

تعيين فؤاد أيوب رئيساً للجامعة اللبنانية : مهمته الأولى تحصين المجالس الأكاديمية!

قبل 6 أيام من انتهاء ولاية الرئيس الحالي للجامعة اللبنانية الدكتور عدنان السيد حسين، عيّن مجلس الوزراء رئيساً جديداً لها هو الدكتور فؤاد أيوب، فجنّبها الدخول في الفراغ والخلافات حول التمديد أو تكليف العميد الأكبر سناً.
حسم مجلس الوزراء إسم الرئيس الجديد للجامعة، الذي سيتولى مهماته ابتداءً من 14 تشرين الأول الجاري، وأنهى اللغط الذي رافق عملية انتخاب الأسماء الخمسة للرئاسة، خصوصاً حول عميد كلية طب الأسنان الدكتور فؤاد أيوب، وتجاوز ما قيل عن شهاداته، فعينه رئيساً للجامعة اللبنانية، باعتبار انه منتخباً أولاً، ويستوفي الشروط الأكاديمية ثانياً، على رغم أن الإعتراضات كانت تنصب أكاديمياً على اختيار اسم واحد من بين ثلاثة كان يجب أن ترفع الى مجلس الوزراء.
ووفق القانون كان يجب تسمية رئيس الجامعة قبل شهرين من انتهاء ولاية الحالي، إلا أن الأمور كانت معلقة في مجلس الوزراء بسبب الخلافات السياسية والتعيينات، فإذا بتعيين فؤاد أيوب رئيساً للبنانية وغيره من القرارات، ومنها التمديد سنة واحدة للأمين العام للمجلس الوطني للبحوث العلمية الدكتور معين حمزة، يكسر الجمود، ويفتح على إمكان إعادة إطلاق مسيرة العمل الأكاديمي في الجامعة، ويريح أهلها من الفراغ وما قد تحمله من فوضى واحتمالات إنفراط عقد مجلس الجامعة بسبب الخلافات حول تفسير القانون 66 وقبله نظام الجامعة.
وبغض النظر عن اللغط والإتهامات التي وجهت الى الدكتور فؤاد أيوب، واختياره أيضاً سياسياً، أي باتفاق بين القوى السياسية، إلا أن تعيينه رئيساً للجامعة يفتح صفحة جديدة في هذه المؤسسة التي تستوعب نحو 73 ألف طالب وطالبة، وأكثر من 5 آلاف أستاذ بين متعاقد ومتفرغ وفي الملاك، وهي تؤسس لمرحلة من العمل الأكاديمي تستدعي مواجهة المشكلات التي تعانيها الجامعة، بإعادة الإعتبار للبحث العلمي كمدخل أساسي لتطويرها، خصوصاً وأن رئيس الجامعة الجديد لم يعين من خارج الأسماء الخمسة، وإن كانت التسوية هي التي فرضته أخيراً وباتفاق مسبق. ووفق أكاديميين أن أمام الرئيس الجديد، مهمة تحصين الجامعة والعمل لاستعادة موقعها ودورها الرياديين في البلد، بدءاً باحترام قرارات المجالس الأكاديمية وتعزيز دورها، وصولاً الى مجلس الجامعة، واجتناب الوقوع في حلقة المستشارين والمجالس الرديفة، ثم حماية الوظيفة العامة بالحفاظ على الحقوق والصلاحيات التي ينص عليها القانون، وتطبيق مبدأ الثواب والعقاب، وردع أي عملية تجاوز للقوانين والسلطة الأكاديمية. والأهم برأيهم أن تعيين رئيس الجامعة جنّبها احتمالات التمديد تحت ستار تسيير مرفق عام أو تصريف للاعمال، أو أي احتمال آخر، ومنه تكليف الأكبر سناً في مجلس الجامعة، وهو كان خياراً مشروعاً لو فشل مجلس الوزراء في تعيين اسم الرئيس. أما الرئيس الجديد للجامعة الدكتور فؤاد أيوب، ووفق السيرة الذاتية التي وزعت عنه، يحمل دكتوراه دولة في العلوم الطبية، اختصاص الطب الشرعي، معهد أبحاث الطب الشرعي في موسكو، وهي معادلة في وزارة التربية والتعليم العالي، وشهادات تدريب متخصصة، وخبرات عملية، وكان يتولى مهمات عدة في مؤسسات دولية قبل أن يعين عميداً لطب الأسنان في الجامعة، ويتولى أيضاً تدريس مادتي العلوم الطبية الشرعية وآداب المهن الطبية في كليتي العلوم الطبية (فرع طب الأسنان) وطب الأسنان في اللبنانية. ولديه عدد من البراءات تستخدم حالياً.
يبقى أمام مجلس الوزراء في المرحلة اللاحقة تسمية مفوضي حكومة جديدين لمجلس الجامعة بدلاً من الدكتورين جان داود وجاسم عجاقة، اللذين انتهت ولايتهما لمدة سنتين، باعتبار أن العمداء يعينون لأربع سنوات، والمفوضين يعينان لسنتين، وفق القانون. بالإضافة الى اختيار أسماء عمداء بالأصالة لثلاث كليات ومعهد في الجامعة، حيث يتولى اليوم عمداء العلوم الاجتماعية والآداب ومعهد الآداب للدكتوراه مهماتهم بالتكليف.

ابراهيم حيدر

"المستقبل" أشاد بانتخابات مندوبي رابطة المتفرغين

أثنى المكتب المركزي للأساتذة الجامعيين في "تيار المستقبل" على الاجواء الديموقراطية التي ميّزت انتخابات مندوبي رابطة الاساتذة المتفرغين في الجامعة اللبنانية.
وعقد المكتب اجتماعا استثنائيا قوم فيه نتائج الإنتخابات، ورحب في بيان بأجوائها والتي لم يتخللها اي أعمال سلبية او ممارسات تخل بصدقيتها، ووجه التهنئة لجميع المندوبين الذين فازوا وحازوا على ثقة زملائهم.
أضاف البيان: خلافا للأجواء المتردية في الحياة السياسية اللبنانية، اثنى المكتب على رقي أهل الجامعة في ممارستهم للعبة الديموقراطية، حيث استطاعوا ان يقدموا نموذجاً متقدماً في ممارستهم لحقهم الديموقراطي في الانتخابات بتجاوزهم للغة الاصطفافات الطائفية والمذهبية التي تهيمن على الحياة السياسية خارج الجامعة.
وأثنى المكتب أيضاً على الخيارات التحالفية لكوادر "تيار المستقبل" ومناصريه في تشكيل اللوائح الانتخابية في مختلف فروع كليات الجامعة ومعاهدها، ما يعزز المعنى الحقيقي للعمل المشترك من أجل الإرتقاء بمستقبل الجامعة الوطنية.

جريدة اللواء

«الهيئة التنفيذية» أعلنت أسماء الفائزين في انتخابات المندوبين

عقدت الهيئة التنفيذية لرابطة الأساتذة المتفرغين في الجامعة اللبنانية اجتماعها الدوري، برئاسة د. رشال حبيقة كلاس في مقر الرابطة، وأقرت الهيئة نتائج انتخابات أعضاء مجلس مندوبي الرابطة لدروة 2016 – 2018، والتي جرت يوم الثلاثاء الواقع فيه 4 تشرين الأول 2016 وأفرزت 171 مندوباً وحالة تعادل واحدة بالأصوات بين مرشحَين اثنين لمقعد مندوب عن كلية الآداب والعلوم الإنسانية – الفرع الثالث (الجدول مرفق).
وحدَّدت الهيئة يوم الثلاثاء 11 تشرين الأول 2016 موعداً لإعادة الانتخاب بين المرشحَيْن المتعادلَين في كلية الآداب – الفرع الثالث، وبحسب النظام الداخلي للرابطة، من الساعة التاسعة صباحاً ولغاية الساعة الثالثة بعد الظهر. وذلك استكمالاً لهيئة مجلس المندوبين.
إذ هنأت الهيئة المندوبين الجدد اثنت على الأجواء الايجابية والديمقراطية التي سادت هذه العملية الانتخابية.
وفي ما يلي اسماء المندوبين الجدد للوحدات والفروع: 
* الآداب: 
- الفرع الاول: حيدر نايف خير الدين ، بادية مزبودي، وداد عادل الديك حسن منصور الحاج، أديبة حمدان. 
- الفرع الثاني: نايلة أبي نادر، مروان وهيب أبي فاضل، بولا الياس كلاس، ندى مهنا كلاس، مهى فؤاد جرجور.
- الفرع الثالث: عبد الرحيم إبراهيم، نسب فخر الدين ، جان توما، زياد اسعد منصور، عمر جميل عثمان، باسم خضر جيدة(بالوتاج). 
- الفرع الرابع: عاطف حميد عواد، غادة يوسف شريم، يوسف سمير الكيالي،جوزف داود عمران. 
- الفرع الخامس: ناصيف حسن نعمة، باسل صالح، دالية خريباني، أحمد دمج. 
- الترجمة واللغات: بهية الياس ظهران، ليال ملحم مرعي، مرغريت موسى. 
* العلوم: 
- الفرع الاول: علي حسين الحسيني، علاء علي غيث، بسام بدران، محمد صميلي، رامي العاكوم.
- الفرع الثاني: جورج لويس القزي ، زياد جورج حرو، ايلي الحاج موسى، فاديا النجار ، هيام جرجس عبود. 
- الفرع الثالث: عقيل جراد، نعمان المقدسي، عامر حلواني، هيثم محمد عز الدين، رشا رفاعي.
- الفرع الرابع: يوسف علي الاتات، وسام موسى ، جوزف واصاف. 
- الفرع الخامس: محمد عياد وهبي، عبدالله محمد خشمان، وسيم عبدالله رمال، علي حسن ترحيني، علي حسن جابر. 
* العلوم الاجتماعية: 
- الفرع الاول: حسين علي رحال، وليد مصطفى حمية، نزيه عدنان الخياط..
- الفرع الثاني: تيريز الياس سيف، ندى ميشال الطويل، طانيوس سمعان جرجس. 
- الفرع الثالث: ميرا فرنجية ، رضوان العجل، غسان الخالد. 
- الفرع الرابع: ريتا معلوف، جاكلين عيسى، منير ضاهر الضيقة. 
-الفرع الخامس: إيمان حكمت أبو خليل، سناء محمد صباح.
* الحقوق: 
- الفرع الاول: جهاد بنوت،علي رحال، حسان الأشمر. 
- الفرع الثاني: ايلي انطونيوس داغر، سجيع إيليا رزق، منى الباشا.
- الفرع الثالث: دانيال القطريب، رامي عبد الحي، خليل غزاوي. 
- الفرع الرابع: سامر سلوم، مازن ترو، عماد وهبه. 
- الفرع الخامس: موسى محمد إبراهيم، برهان الدين الخطيب، علي حسين يونس. 
- فرنسي: سيبيل سمير جلول، فابيان مجذوب. 
- المعلوماتية: محمود خليل رمَّال. 
* الهندسة: 
- الفرع الاول: يوسف ضاهر، ماهر الرافعي، أيمن جراد، نزيه المرعبي.
الفرع الثاني: شربل نعمة الله الكفوري، وسام أنطوان كرم، حنا نجيب حكيم، غازي حنا طوطح. 
الفرع الثالث: محمد أحمد حمدان، محمد عبد القادر العكاوي، مازن غندور، حيدر المقداد.
* الصحة: 
- الفرع الاول: عدنان حمود، ماهر محمود عبد الله.
- الفرع الثاني: شربل حليم البستاني، فوميا ابي عاصي.
- الفرع الثالث: دانيا عوض، جلال حلواني، فؤاد زيادة.
- الفرع الرابع: حسين حيدر نصار، احسان امين أيوب.
- الفرع الخامس: حكمت العاكوم، نادين الغطمي.
- الفرع السادس: رمزي قاسم حامد.
* التربية: 
- الفرع الاول: جنان بلوط ، سلام فوزي نور الدين، خليل مصطفى، ليلى الرفاعي.
الفرع الثاني: فادي الياس توا، خليل الجمال، ضومط اسحق، طوني جريج.
* الاعلام: 
- الفرع الاول: رامي حسين نجم، عباس مزنر،أياد عبيد.
الفرع الثاني: إبراهيم ميشال شاكر، هاني الياس صافي، ميشال جورج اللفة.
* الفنون: 
- الفرع الاول: وليد دكروب، علي الحسيني، مي حبيقة، جنى سعيد الحسن.
- الفرع الثاني: جورج حنا بشارة، أنطوان الياس شربل، رجا بطرس السمراني، إلسا جوزف غصوب.
الفرع الثالث: صونيا مالك القرعان، عصام هشام عبيد، سوسن سوق، ناهد غزال.
الفرع الرابع: غازي رشيد الحلبي، هدى عارف الفقيه، نجاد عبد الصمد.
* ادارة الاعمال: 
الفرع الاول: سعيد علي حسين، ناجي الجمال، سعاد سعيد جنون، سعيد عبد الله.
الفرع الثاني: بسام نخلة، جيلبر رشوان سليمان، ميراي موريس شدياق،.
الفرع الثالث: سليم المقدسي ، محمد محسن حسين، حسن عبود.
الفرع الرابع: أنيس نبيه بو ذياب، ذوقان نجيب الجرماني، نبيل بو نصر الدين.
الفرع الخامس: محمود حمدان، بلال نعمة،حسن سرور.
الفرع السادس: فراج معلاوي.
* الزراعة: جورج الشويري ، منى عبود ، علي محمد إسماعيل، كلودين سبعلي ، علي مشيك. 
* الصيدلة: عصام عبد الرحمن قصاب، ادمون شبلة، سمر رشيدي. 
* السياحة: حنا المعلوف – محمد هاشم الحسيني .
* تكنولوجيا: 
-صيدا: محمد مصطفى علوان، بلال علي ذوقان حسين، علي يوسف الربيع، محمد هلال وهيب العاكوم.
-عبيه: ماهر شكري نابلسي – علاء خالد هلال. 
* طب الاسنان: ساميا نصيف رزق الله – جورج عون – فاطمة حماصني. 
* الطب: نورا بدروسيان، رامز شاهين.

لمحة عن الدكتور أيوب

حمل البروفسور فؤاد أيوب شهادة دكتوراه في الطب، اختصاص أمراض الفم وطب الأسنان، وطب الأسنان الشرعي، ودكتوراه فلسفة PhD في العلوم الطبية اختصاص الطب الشرعي من روسيا، ودبلوم في باثولوجيا الفم من جامعة القديس يوسف، وشهادة تدريب في العلوم الطبية الشرعية من باريس، وأخرى في إدارة مسرح التفجير (SFOB) من هولندا.
على الصعيد الأكاديمي هو عميد كلية طب الأسنان في الجامعة اللبنانية منذ عام 2014، ومدير الدراسات العليا في طب الأسنان الشرعي منذ 2004، وأستاذ مادتي العلوم الطبية الشرعية وآداب المهن الطبية منذ 1990. وهو أيضاً أستاذ متعاقد ومستشار مستقل في كلية الطب في جامعة القديس يوسف.
وضع برنامج تدريس مادة طب الأسنان الشرعي في فرع طب الأسنان الأول، وباشر بتدريسه في عام 1990، وضع برنامج تدريب جنائي للقضاة والمدعين العامين وللمحققين الجنائيين في الدول العربية، ووضع تصوّرا لإنشاء معهد مرجعي جنائي إقليمي عربي، والمشاركة في وضع مشروع القانون الخاص بفحوص الحمض النووي DNA في لجنة تحديث القوانين ولجنة الإدارة والعدل.
وعلى الصعيد التطبيقي شارك في تعريف هويات ضحايا كوارث الطيران والتفجيرات. خبير في طب الأسنان الشرعي في وزارة العدل منذ 1988، الطبيب الشرعي لمحافظة بيروت منذ 2001، خبير دولي في تعريف الهوية الإنسانية ومستشار مستقل لدى مؤسسة الخدمات الدولية لطوارئ الكوارث (KIES) في لندن منذ 1999، ومستشار- خبير طبي جنائي في لجنة التحقيق الدولية المستقلة التابعة للأمم المتحدة (UNIIIC) في الفترة 2005-2009. عضو الجمعية الروسية للطب الشرعي، عضو الجمعية البريطانية لأطباء الأسنان الشرعيين (BAFO)، عضو مؤسس في جمعية المخترعين اللبنانيين، عضو لجنة الملكية الفكرية التابعة لغرفة التجارة الدولية منذ، وعضو الجمعية البريطانية لتعريف الهوية الإنسانية (BAHID).
– نشر 27 مقالة في المجلات العلمية العالمية المُعتمدة، من بينها 17 مفهرسة في PUBMED. وسجّل 10 براءات اختراع من بينها 5 يتم إستخدامها على نطاق واسع حالياً، كما حاز العديد من الجوائز.

سحب كتاب مدرسي يسيء الى الشعب الفلسطيني

بادر غسان عبد الباقي، مدير مدرسة الشويفات الدولية، بالتعاون مع سامر مناع، المدير التنفيذي لمركز التنمية الإنسانية، بالتدقيق بمضمون اشكالي سلبي ضد الشعب الفلسطيني، وردّ في كتاب للصف الثامن وصادر عن اوكسفورد وموزع محليا في لبنان، بعد اكتشاف جملة تسيء الى الشعب الفلسطيني وتاريخه النضالي العريق. وأعرب عبد الباقي عن أسفه لهذا الخطأ، الذي تتحمّل مسؤوليته أكثر من جهة، وكان قد أمر بسحب الكتاب من التداول بشكل فوري، مشدّدا على حرص إدارة المدرسة على دعم الشعب الفلسطيني دائما في مختلف النشاطات الفلكلورية والتراثية والتعليمية المتنوعة. مركز التنمية الانسانية، وانطلاقا من حرصه على مصحلة الشعب الفلسطيني، أهاب بالهيئات الرقابية اتباع هذا المنهج، بسحب الكتاب ممن سبق ان وزع عليهم كي لا يتم وقوع أي تشويه في الوعي لأطفالنا، ودفعا إيجابيا للعلاقات الأخوية بين الشعبين اللبناني والفلسطيني.

الوكالة الوطنية

جرادي اعلن عن مؤتمر تربوي في 19 و20 ت2 وورش عمل في المناطق: لتعزيز التعليم الرسمي بكل مراحله

حيا أمين عام نقابة المعلمين في لبنان وليد جرادي، في بيان اليوم، المعلمين في لبنان لمناسبة انطلاقة العام الدراسي الجديد، وحثهم على "العمل بجدية وتفان كعادتهم لإنجاح العام الدراسي 2016- 2017 والارتقاء بالتعليم الخاص إلى أعلى المستويات رغم الغبن الكبير اللاحق بهم".
وقال:"سلسلة الرتب والرواتب لم تقر وغلاء المعيشة لم يقونن بعد، وإذا ما أضفنا إلى ذلك عدم تطبيق بعض المدارس وهي ليست بقليلة القوانين النافذة - سلسلة الرتب والرواتب الحالية - بدل النقل - الإجازات - التناقص وغيرها كثير".
تابع: "همنا ومبتغانا النهوض بالتعليم في لبنان حيث لا يزال التعليم الخاص يشكل النسبة الأكبر ( ضعفي التعليم الرسمي) من حيث عدد الطلاب وليس عدد المعلمين، ومع هذا فإننا مع تعزيز التعليم الرسمي بكل مراحله، كما الجامعة الوطنية الجامعة اللبنانية، شعورا منا بواقع أهلنا الاقتصادي والاجتماعي وتحسسا منا وإيمانا بأهمية التعليم الرسمي".
اضاف: "اللبنانيون باتوا يرزحون تحت ضغط مالي واجتماعي لا يطاق في ظل وضع مؤسساتي معطل، فلبنان بلا رئيس وبلا تشريع وبلا قوانين. وأكبر مثال على ذلك أن الحد الأدنى لأجور المعلمين هو دون الحد الأدنى لأجور العمال مع احترامنا لعمالنا الذي بات الحد الأدنى لأجورهم لا يكفيهم لأيام نتيجة الغلاء المستفحل أضف إلى ذلك عمليات الصرف وبالتالي البطالة".
وختم:"حرصا منا على معلمينا وعلى تعزيز التعليم الخاص والارتقاء به إلى أعلى المستويات سنقيم مؤتمرنا التربوي الثالث في الجامعة اليسوعية وبالتعاون معها يومي 19- 20 تشرين الثاني 2016 يلي ذلك ورش عمل في المناطق اللبنانية كافة ترجمة للبروتوكول التربوي الموقع بين نقابة المعلمين في لبنان والجامعة اليسوعية، لان المعلم في نظرنا هو عماد التربية وأساسها".

انطلاق أعمال المدرسة الخريفية في جبيل بعنوان
 دور الشباب في الانتقال نحو الديموقراطية وترسيخ قيمها في مجتمعاتهم

انطلقت صباح اليوم أعمال "المدرسة الخريفية" للعام 2016 التي ينظمها سنويا "المركز الدولي لعلوم الانسان" - جبيل (برعاية الاونيسكو)، تحت عنوان "دور الشباب في الانتقال نحو الديموقراطية وترسيخ قيمها في مجتمعاتهم".
تمتد المدرسة على مدى 3 أيام ويشارك فيها 32 طالبا وطالبة من صفوف الماجستير والدكتوراه في الحقول المتعلقة بعلوم الانسان مثل الحقوق والعلوم السياسية والاجتماعية والفلسفة والتربية والادارة والتاريخ وغيرها، اضافة الى 10 خريجين من المدرسة الخريفية من الأعوام السابقة، وعدد من الاساتذة الجامعيين لصفوف الماجستير والدكتوراه. 
ينتسب المشاركون، طلابا واساتذة، الى جامعات لبنانية وعربية عدة، هي: اللبنانية، والاميركية، والبلمند، واللبنانية - الاميركية، ودمشق، وأربيل، وتونس، والمغرب ورام الله، وينتمون الى هويات وطنية وطوائف وأديان مختلفة، ومن جنسيات متعددة فهناك طلاب من العراق وتونس وفلسطين والمغرب وسوريا. 
ويتوزع الطلاب على 4 فرق عمل بحثية، وعلى رأس كل فريق استاذ مشرف، ويحاضر فيهم اربعة اساتذة ضيوف، وذلك بهدف تدريبهم على منهجية البحث العلمي، وعلى ممارسة الحس النقدي وتنميته، وعلى الحوار بين المختلفين وأصوله، اي القبول بما نرفضه والرد بما لا يؤذي الآخر، وعلى وضع المختلفات في خدمة المشتركات. 
وتعد مواضيع الجلسات والمحاضرات هي ذاتها موضوعات العمل للفرق البحثية، وتتناول العناوين الآتية: ماهية المجتمع الديمقراطي: الدكتورة ريما ماجد، الانتقال نحو الديموقراطية وتحدياته: العميد الدكتور كميل حبيب، الانتقال الديموقراطي في مجتمعاتنا المركبة: مقومات وأساليب عمل: الدكتور سامي عفيش، دور الشباب في الانتقال نحو الديموقراطية: الدكتور خليل خيرالله. 
وفي اليوم الأخير توضع خطة تنفيذية مطلبية دعما لقضية ديموقراطية مطلوبة في المجتمع اللبناني تحددها مجموعات البحث، مثل قانون مدني للأحوال الشخصية، قانون الجنسية المتعلق بالمرأة، قانون انتخابي خارج القيد الطائفي، قانون انتخابي على القاعدة النسبية، وغيرها.
ويعتبر مدير "المركز الدولي لعلوم الانسان" الدكتور ادونيس العكره ان "الفاعل الأساسي التغييري لا يمكن أن يأتي من خارج المجتمع، بل من داخله ومن صلب مكوناته. وطالما ان العنصر الشبابي هو الرافعة الأساسية لانتقال المجتمع نحو الديمقراطية، فإن الجهود التنويرية والنضالية ينبغي أن تنصب على تفعيل دور الشباب، لا سيما الطالبات والطلاب الجامعيين، وتنمية قدراتهم ومهاراتهم في مجالات الحوار، وقبول الآخر المختلف ثقافيا وطبيعيا، والاعتراف بالحق بالاختلاف، والحس النقدي، ومنهجية التفكير، وأصول النقاش وأخلاقياته". 
وختم أن "ما يطمح اليه مشروع المدرسة الخريفية هو العمل على تحقيق هذه الأهداف، وتدريب المشاركين فيها على النضال من أجل تحقيقها في مجتمعاتهم".

الموضوعات المدرجة ضمن هذه الصفحة تعرض للقارئ أبرز التقارير التربوية في الصحف المحلية،
 وموقع التعبئة التربوية لا يتبنى مضمونها

مواقيت الصلاة

بتوقيت بيروت

الفجر
4:42
الشروق
5:55
الظهر
11:22
العصر
14:23
المغرب
17:05
العشاء
17:56