X
جديد الموقع
حزب الله يهنئ الشعب الفلسطيني على كسر قيود الاحتلال عن المسجد الأقصى المبارك
حزب الله: ما قام به أبناء عائلة الجبارين في القدس درس لأحرار الأمة..
الإمام الخامنئي: الجرائم بحق الشعب الايراني لن تزيده إلا كرهاً للادارة الأميركية وأذنابها بالمنطقة كالسعودية
بيان صادر عن حزب الله تعليقاً على اقتحام النظام البحراني لمنزل آية الله الشيخ عيسى قاسم
حزب الله يدين بأشد العبارات : الحكم ضد آية الله الشيخ عيسى قاسم جريمة
السيد حسن نصر الله يهنئ الشيخ روحاني بإعادة انتخابه رئيسا للجمهورية الاسلامية

التقرير التربوي اليومي :: التقرير التربوي اليومي 8-10-2016

img

جريدة السفير
انتخابات «اللبنانية الأميركية»: فوز «14 آذار»


أحرز «تحالف 14 آذار» فوزاً مزدوجاً في انتخابات «الجامعة اللبنانية الأميركية»، بحرميها في بيروت وجبيل.
نال «14 آذار» في بيروت («المستقبل»، «الاشتراكي» و»القوات») تسعة مقاعد من أصل 15 مقعداً في المجلس الطلابي، فيما فازت «قوى 8 آذار» («حزب الله»، «أمل»، «التيار الحر» و «القومي») بستة مقاعد، بينهم ثلاثة من نصيب «أمل».
وحقق «المستقبل» فوزاً كبيراً ليسترد المقاعد التي خسرها العام الماضي بعدما جاء الفوز وقتذاك لمصلحة «أمل» و «8 آذار» بثمانية مقاعد.
وخاضت «14 آذار» المعركة بشعار حملتها القديمة «خطوة إلى الأمام»، فيما أطلقت «8 آذار» شعار «سوا»، وقد غاب الحضور العلماني واليساري عن مجريات المعركة الانتخابية.
وللمرة الأولى، خاض طلاب الجامعة النظام الانتخابي الإلكتروني الجديد، وهو الأول من نوعه في الشرق الأوسط، حيث اختاروا ممثليهم في الانتخابات الطلابيّة عبر الإنترنت (أونلاين)، أي بلا مراكز انتخابية.
وللمرة الأولى، فقدت الانتخابات حماستها المعتادة، إذ منعت إدارة الجامعة التجمع داخل الحرم الجامعي وخارجه، ما دفع طلاب 8 آذار إلى التوجه إلى شاطئ الرملة البيضاء حيث أطلقوا الهتافات في انتظار النتيجة، فيما توجه مناصرو «المستقبل» إلى مقرّ الأمانة العامّة في سبيرز، من ثم إلى «بيت الوسط» للاحتفال بالنتائج بحضور الرئيس سعد الحريري.
التجربة الإلكترونية لم ترض «الاشتراكي» الذي اعترض عليها بلسان الأمين العام لـ«منظمة الشباب التقدمي» سلام عبد الصمد، الذي أكدّ لـ «السفير» أن «القوى الطلابية دعت إدارة الجامعة إلى إلغاء هذا النظام، تجنباً لأي اختراق للعملية الانتخابية، إلا أن الأخيرة لم تستجب».
واعتبر أنّ «ما يحصل اليوم هو فضيحة وضرب لمفهوم الديموقراطية، بعدما تبين أنّ هناك أكثر من عشر حالات واجهت مشاكل في التصويت».
وأوضح مسؤول «حزب الله» في الجامعة محمد مهدي، أن الحزب تقدم في السنوات الأخيرة، في جامعة «قريطم» بفضل الصورة الحضارية التي جعلته مقرباً من الجميع...
وقال مسؤول «أمل» في الجامعة كريم بيداوي إنّ وجود «المستقبل» في الجامعة قبل عام 2009 كان قوياً أكثر من اليوم، كما أن تحالف 8 آذار استطاع أن يثبت نفسه ويحقق نتائج متقدمة في السنتين الأخيرتين.
أما مسؤول ملف الجامعة في مكتب طلاب بيروت في قطاع الشباب في «المستقبل» وليد جعفر، فقد أكد أنّ المعركة هدفت «لإعادة روحية ثورة الأرز و14 آذار». ونفى «الإشاعات التي روّجت عن توزيع بطاقات مسبقة الدفع على الطلاب لتشجيعهم على الانتخاب».
من جهته، أشار عميد الشؤون الطلابية في الجامعة د. رائد محسن إلى أن «الانتخاب الإلكتروني جاء من باب التحديث، ولكي يستطيع الطلاب المشاركة أينما وجدوا». وأوضح أنّ الإدارة ألغت العمل الانتخابي هذه السنة، كذلك منعت وجود أي ماكينات أو حملات انتخابية داخل الحرم الجامعي. وبحسب محسن «كانت نسبة المقترعين هي العليا في تاريخ الجامعة إذ قاربت 74.2 في المئة».

زينة برجاوي


كسر درجات أستاذين ثانويين بتهمة الغش في الامتحانات

قضت الهيئة العليا للتأديب «بكسر درجات من رواتب أستاذين ثانويين اتهما بأعمال غش في الامتحانات الرسمية خلال الفترة السابقة».
وأعلنت الهيئة برئاسة القاضي مروان عبود وعضوية علي فقيه والقاضي انطوان سليمان أنه «في الوقائع، ان استاذَي التعليم الثانوي (ح.ص.) و(ح.س.) قد أحيلا امام الهيئة العليا للتأديب على خلفية اعمال غش ارتكباها في الامتحانات الرسمية عن طريق استعمال طرق الغش لنقل طلاب من كل المناطق إلى ثانوية رمل الظريف لضمان إفادتهم من الفوضى الحاصلة في المركز، وبالتالي مساعدتهم على النجاح بطرق غير مشروعة. وكذلك ضمان نجاح معظم الطلاب الموجودين في مركز رمل الظريف في مادة الرياضيات في الدورة الثانية على الرغم من ضعفهم في هذه المادة».
وأشارت الهيئة إلى «قيام احد الأساتذة بتنقيل مسابقة الرياضيات لأحد الطلاب من طريق استغلال تكليفه رسميا الكتابة عنه لأسباب صحية».
وقد طلبت الهيئة في قرارها «التوسع في التحقيق لتشمل الملاحقة التأديبية موظفين آخرين اشتركوا في نقل الطلاب وتوزيعهم على مركز رمل الظريف بطريقة غير قانونية، وكذلك أساتذة تلقوا رشى في مراكز أخرى ولم تجر أي ملاحقة تأديبية في حقهم. ومن المتوقع أن تنظر الهيئة في الملف مجددا بعد إحالة الأشخاص الجدد موضوع طلب التوسع في التحقيق».


عطلة عاشوراء الرسمية

أصدر رئيس مجلس الوزراء تمام سلام اليوم مذكرة قضت باقفال الادارات العامة والمؤسسات العامة والبلديات يوم الاربعاء  الواقع فيه 12- 10 -2016 بمناسبة ذكرى عاشوراء وجاء في المذكرة
استنادا للمرسوم رقم ١٥٢١٥ تاريخ ٢٧-٩ -٢٠٠٥ وتعديلاته، القاضي بتعيين الاعياد والمناسبات الرسمية
تقفل جميع الادارات العامة والمؤسسات العامة والبلديات في ١٠ محرم ١٤٣٨ هجري. الموافق يوم الاربعاء ١٢-١٠-٢٠١٦ (بمناسبة ذكرى عاشوراء)


جريدة الأخبار
الامتحانات الرسمية: أستاذان ثانويان يعاقبان تأديبياً


تأخر قرار الهيئة العليا للتأديب بحق أستاذين ثانويين اتّهما بارتكاب أعمال غش في الامتحانات الرسمية، 6 سنوات. فالقرار الذي قضى بإنزال درجة واحدة من راتب الأستاذ (ح. س.) و3 درجات من راتب الأستاذ (ح. ص.)، ضمن الرتبة نفسها، استند إلى تحقيقات التفتيش التربوي وقرار هيئة التفتيش المركزي 133 بتاريخ 8/6/2010.
وقد أوصت هيئة التأديب التفتيش المركزي والإدارة المختصة، أي وزارة التربية، بمتابعة مصير الدعوى الجزائية تمهيداً لإحالة أسماء جميع المشتركين في الغش المذكورة أسماؤهم في تحقيقات التفتيش المركزي أمام الهيئة العليا للتأديب. يعني ذلك الطلب من التفتيش أن يلاحق القضية في النيابة العامة التمييزية التي أحيلت إليها نسخة عن ملف التحقيق، تمهيداً لمعاقبة المرتكبين تأديبياً. لكن القرار الجزائي لم يصدر حتى الآن، وتأخيره يرتّب حتماً وقائع مالية ومعنوية مختلفة وبمفعول رجعي، منها على سبيل المثال خروج المتهمين إلى التقاعد، أو تدرّج الطلاب في الدراسة.
وكان قرار هيئة التفتيش المركزي قد أوصى بتأخير تدرج (ح. ص.) لمدة 8 أشهر تأديبياً، وتأخير تدرج (ح. س.) لمدة 12 شهراً تأديبياً، وإحالتهما أمام الهيئة العليا للتأديب. وطلب من وزارة التربية النظر في إمكان إلغاء مفاعيل شهادة الطالب (ط. ج.) لثبوت عملية غش في مسابقاته، فضلاً عن إقصاء (ح. ص.) و(ح. س.) وكل من يثبت ضلوعه من رؤساء مراكز ومراقبين عامين في أعمال الغش ومعاقبتهم.
وجاء في وقائع قرار هيئة التأديب أن الأستاذين أحيلا أمام الهيئة على خلفية أعمال غشّ ارتكباها في الامتحانات الرسمية من طريق:
ــ استعمال طرق الغش لنقل طلاب من كل المناطق الى ثانوية رمل الظريف لضمان إفادتهم من الفوضى الحاصلة في المركز، وبالتالي مساعدتهم على النجاح بطرق غير مشروعة.
ــ ضمان نجاح معظم الطلاب الموجودين في مركز رمل الظريف في مادة الرياضيات في الدورة الثانية، بالرغم من ضعفهم في هذه المادة.
ــ قيام أحد الأساتذة بتنقيل مسابقة الرياضيات لأحد الطلاب من طريق استغلال تكليفه رسمياً بالكتابة عنه لأسباب صحية.
وقد طلبت الهيئة العليا في قرارها التوسّع في التحقيق، لتشمل الملاحقة التأديبية موظفين آخرين اشتركوا في نقل الطلاب وتوزيعهم على مركز رمل الظريف بطريقة غير قانونية، وكذلك أساتذة تلقوا رشى في مراكز أخرى ولم تجر أي ملاحقة تأديبية في حقهم.
ومن المتوقع أن تنظر الهيئة في الملف مجدداً، بعد إحالة الاشخاص الجدد، موضوع طلب التوسع في التحقيق.


جريدة النهار
انتخابات طالبية هادئة في اللبنانية الأميركية
فوز 14 آذار في بيروت وجبيل ونسبة اقتراع مرتفعة


سجلت الانتخابات الطالبية في الجامعة اللبنانية الأميركية التي أجريت أمس، فوزاً لـ 14 آذار في بيروت وجبيل، وتمكنت من حصد 9 مقاعد في بيروت مقابل 6 لـ 8 آذار، التي كانت فازت في انتخابات العام الماضي. في حين حافظ كل من "التيار الوطني" و"القوات" في فرع جبيل على مواقعهما مع تسجيل تقدم ملحوظ لـ 8 آذار، ومقعدين للمستقلين.
أظهرت نتائج إنتخابات المجلس الطالبي في اللبنانية الأميركية فوز 14 آذار وإستعادة موقعها في الفرع الرئيسي للجامعة في بيروت، وانتزعته من 8 آذار التي فازت العام الماضي. أما في فرع جبيل، فقد فازت 14 آذار بالمجلس كالعادة وحصدت 8 مقاعد، فيما تمكنت 8 آذار من حصد 5 مقاعد. وحصل المستقلون على مقعدين.
ويمكن القول أن أجواء الانتخابات كانت مثالية لجهة الهدوء الذي ساد عمليات الإقتراع عبر الإنترنت في الفرعين. وقد بلغت نسبة المقترعين 74.2 في المئة، وهي الاعلى في تاريخ الإنتخابات في الجامعة، فيما بقيت التحالفات الحزبية على حالها في هذه الإنتخابات في الفرعين. أعطيت أمس لما يقارب 5000 طالب في فرع بيروت ونحو 3300 طالب في فرع جبيل فرصة الإقتراع عبر الإنترنت.
وفي اليوم الإنتخابي الطويل، كان لافتاً تغير موازين القوى، ففي حرم بيروت سجل تراجع ملحوظ لأصوات جمعية المشاريع "الأحباش"، أما وثيقة حسن النوايا بين "القوات اللبنانية" و"التيار الوطني الحر"، فلم تنعكس على أرض الواقع في فرع بيروت. بقي التيار البرتقالي على "ولائه التام" مع حلفاء الأمس: "حركة أمل"، "حزب الله" و"القومي السوري". ورأى مسؤول الجامعات الخاصة في "التيار الوطني" جورج بواري في إتصال مع "النهار"، أن "لا شيء يلزمنا بالتحالف مع "القوات" في الإنتخابات الطالبية ". أما رئيس مصلحة الطلاب في "القوات" جاد دميان، فرأى أن "التحالف بين "القوات" و"العونيين" لا علاقة له بالعملية الإنتخابية". وكان لافتاً غياب مرشح من الطاشناق في لائحة تحالف 8 آذار، والذي لم يرشح، وفقاً لبواري، أي أحد من طلابه".
لم يتأقلم الناخبون، الذين صوتوا على أساس النسبية، مع العملية المتطورة في الإقتراع، حيث رأى دميان في إتصال مع "النهار" أنه "يقحمنا في قضايا تطرح تلازم هذه المقاربة التكنولوجية الحديثة مع ضمان الحرية في الإقتراع". واعتبر أن "قدوم الطالب إلى الجامعة، وتوجهه للاقتراع خلف الستارة يعطي طابعاً مختلفاً عما تكون عليه تقنية التصويت عبر الأنترنت". وعما إذا كانت الإدارة إعتمدت إجراءات حاسمة في سير الإنتخابات، قال: "لقد تراجعت روحية الإنتخابات الطالبية العام الماضي مثلاً، خصوصاً عندما منعت الإدارة 2 أو 3 طلاب من إكمال ترشيحهم بحجة عدم إلتزامهم آلية الترشيح والمراحل التحضيرية لها".
من جهته، رد مدير العلاقات العامة والإعلام في الجامعة الدكتور كريستيان أوسي على إمتعاض بعض الطلاب من آلية الإقتراع وإمكان أن يقترع أي طالب بدلاً من زميله، وقال لـ "النهار": "تضمن هذه الطريقة حرية إختيار ممثل للطلاب في الهيئة الطالبية. يمكنه أن يدلي بصوته من البيت أو السيارة أو من أي مكان". وعما إذا كانت تسهل عملية تصويت طالب بدلاً من طالب آخر أجاب: "لا يمكن ذلك، لأننا نعتمد تقنيات حديثة لبرنامج التصويت الإلكتروني من خلال رصد حساب شخصي لكل طالب وكلمة سر له". ونفى أن تكون هذه العملية نهجاً متبعاً لتخفيف الإحتقان داخل الجامعة، لأن الجامعة لم تتلق أي شكوى من أي تشنجات خلال الإنتخابات الماضية".



جريدة اللواء
«LAU» تخلع المظاهر التقليدية وتقترع إلكترونياً
تحالف «المستقبل- القوات- الاشتراكي» يحصد أكثرية المقاعد


فاز تحالف تيار المستقبل، الجماعة الاسلامية، حزب القوات اللبنانية والحزب التقدمي الاشتراكي بـ9 مقاعد مقابل 6 مقاعد لتحالف حركة أمل، حزب الله، التيار الوطني الحر، الحزب السوري القومي الاجتماعي وتيار المردة، في الانتخابات الطلابية اللبنانية الاميركية، بعدما أتمّت الجامعة بنجاح انتخاباتها بحسب النظام الجديد المعتمد للمرة الاولى في منطقة الشرق الاوسط، بحيث تمت عملية الاقتراع الكترونياً، عبر الانترنت، ما سمح باوسع مشاركة طالبية اذ تمكن الجميع من الادلاء باصواتهم من حيثما تواجدوا.
وكان شهد حرما بيروت وجبيل اجواء هادئة جداً غابت عنها المظاهر الانتخابية التقليدية وسط مراقبة «الجمعية اللبنانية من اجل ديمقراطية الانتخابات» التي توزع مندوبوها للمراقبة.
وبلغت نسبة المقترعين الاعلى في تاريخ الجامعة إذ قاربت 74.2 في المئة، وقد صدرت النتائج فور انتهاء عملية الاقتراع، وتبلّغها رئيس الجامعة الدكتور جوزف جبرا، من نائبة الرئيس لشؤون الطلاب الدكتورة اليز سالم، وأتت على الشكل الآتي:
في جبيل فاز:
- في التصميم والعمارة كل من: جيمي حنينة، جوزف الحداد، نتاشا هاشم
- في الآداب والعلوم: كريستين الجر، جوزف كليم، ميشيل عسال
- في ادارة الأعمال: شربل عمار، جورج ساسين، سليمان متّى
- في الهندسة: جورجيو هلال، جون ابي خليل، رشيد سليم
- في الصيدلة: انطوني نعمة، تمارا حبيقة، يمنى حاطوم
وفي بيروت فاز كلٌ من:
- في التصميم والعمارة: فرح ميقاتي، مصطفى جابر، رامي ابي صعب.
- في الآداب والعلوم: دانا جعفر، شادي طباجة، فرح ياسين، آيه العالية، مجد خيامي، ايلي جونيور معلوف
- في ادارة الأعمال: اميليو شبلي، ابراهيم الغول، تالا ضيا، علاء حسن، احمد طبارة، احمد الساحلي
وهنّأ رئيس الجامعة الدكتور جوزف جبرا كل الطلاب في نهاية هذا اليوم الديمقراطي، كما هنأ نائبة رئيس الجامعة لشؤون الطلاب الدكتورة اليز سالم والعميدين رائد محسن ومارس سمعان على جهودهما، وقال: إن الانتخابات الطالبية في الجامعة اللبنانية الاميركية تقليد قديم وهو جزء من تراث الممارسة المؤمنة بحقوق الطلاب في ايصال افكارهم ومشاريعهم من خلال مجلس للطلبة ومشاركة الادارة في اتخاذ القرارات الكبيرة في المؤسّسة، وتقليدنا هذا ميّزه هذا العام الاقدام على خطوة جريئة من خلال التصويت الالكتروني عبر الانترنت، وهو سابقة في المنطقة تثبت ريادة الجامعة وتقدمها ويصلح لان يكون امثولة تحتذى في لبنان كما في كل دول المنطقة لاعلاء شأن الديمقراطية والحرية عند الناخب.
وأضاف: هذا يثبت جدارة طلابنا وأحقيتهم في القيادة، خصوصاً وانّنا في مجتمع يعاني، منذ سنوات طويلة، من تأثر مفاهيم القيم بالعديد من الممارسات الحزبية والسياسية والمالية والاعلامية وسواها، وأؤكد وبحزم ان الشفافية التي تعتمدها الجامعة، من خلال تأمين المساواة بين كل الطلاب للتعبير عن رأيهم، ومن خلال اعتماد التصويت عبر الانترنت، وتحت اشراف مراقبين من اهل الاختصاص من داخل الجامعة ومن خارجها، ان كل ذلك يهدف فقط الى ضمان النزاهة المطلقة والحرية التامة في التعبير عن آراء طلابنا، وانا فخور بأن هذا هو ما تفعله الجامعة اللبنانية الاميركية وما ستظل حريصة عليه، احتراماً منها لمبادئها وللقيم التي تحكم فلسفتها ورسالتها.
وأشرف على العملية الانتخابية كل من عميدي شؤون الطلاب في بيروت د. رائد محسن وفي جبيل د. مارس سمعان، مع الاشارة الى انهما طلبا من الطلاب منذ اكثر من اسبوعين تغيير جواز مرورهم الى موقع الجامعة على الشبكة العنكبوتية لتفادي امكانية التعدّي على حقوقهم وقطع الطريق على اي متسلل الى حسابهم.
وتعليقا على الانتخابات، قال أمين عام منظمة الشباب التقدمي سلام عبد: «إن الطريقة الانتخابية الجديدة غير آمنة، وتبين لنا ان هناك أكثر من عشر حالات تواجه مشاكل، فهم يحاولون الدخول الى «system» للتصويت لكنهم يتفاجئون انهم صوتوا، بالاضافة الى منع إدارة الجامعة الماكينات الانتخابية للمرشحين من ممارسة حقهم ونشاطهم في العملية الانتخابية وذلك عبر منعهم من القيام بعملهم داخل حرم الجامعة، ونعتبر ذلك ضرباً للعملية الديمقراطية الجامعة وخاصة اذا كان هذا «النظام» مخروقاً أو يتم التلاعب فيه من قبل جهات سياسية معينة، نحن لا نتهم أحداً لكن لدينا شكوك في ما يتعلق بهذا الأمر».
وفي تفاصيل عمليّة الاقتراع والآليّة الجديدة المتّبعة في الجامعة، أكدت الجمعية اللبنانية من أجل ديمقراطية الانتخابات أن هذه العملية تعارضت مع مبدأً أساسي في ديمقراطية الانتخابات ألا وهو «حرية وسرية الاقتراع» حيث كانت عملية التصويت «مفضوحة» في عدد من الحالات، مشيرة الى ان تمّ تسجيل حوالى 23 حالة شكوى في بيروت من قبل طلاب اعترضوا أنهم أرادوا أن يصوّتوا ولكنهم لم يتمكنوا من ذلك وكان يظهر عندهم عندما حاولوا أن يصوتوا أنهم قد صوتوا مسبقاً.


المستثنون من ملف التفرّغ هنّأوا أيوب لاعتباره قضيّتهم أولى أولوياته

وجّه المستثنون من ملف التفرّغ كتاب تهنئة إلى رئيس الجامعة اللبنانية، جاء فيه: تنفّس المستثنون من ملف التفرغ الصعداء بعد سماعهم بقرار مجلس الوزراء بتعيين العميد الدكتور فؤاد أيوب رئيسا للجامعة اللبنانية.
وتفاءلوا بتعيينه من ناحيتن: اﻷولى أكاديمية على أنه يستحق بجدارة أن يكون على رأس هذه المؤسسة الرائدة، والثانية بتبنيه قضية المستثنين واعتبارها من أولى أولوياته..
فهنيئا للجامعة بهذه الشخصية الرصينة التي أنارت باشراقتها سماء الجامعة، وأعادت الحياة إلى الجامعة كما يجب أن تكون. وهنيئا للمستثنين بهذا اﻷب العادل الذي نأمل أن لا يتخلى عن قضيتنا المحقة ولا عن مطالبنا المشروعة بالتفرغ..
وأملوا أنّ الجامعة ستكون في عهده منارة لبنان الثقافية والوطنية.. كما سيكون العميد الدكتور فؤاد أيوب ملاذ كل المستثنين الذين شارفت سنتهم الثالثة على الانتهاء، وهم ينتظرون بصبر من يحمل قضيتهم بجد وأمانة..


هافينغتون بوست عربي
في المناهج التعليمية المقاومة الفلسطينية إرهابية!


وصفت كتب اللغة الإنكليزية في مدارس الشويفات في السعودية ولبنان وقطر والإمارات والأردن ودول عربية أخرى، "مقاومة" الفلسطينيين لإسرائيل بالأعمال الإرهابية.. فقامت وزارات التعليم في هذه الدول بالرد، حيث أخلت وزارة التعليم السعودية مسؤوليتها عن كتاب تاريخ وصف المقاومة الفلسطيني ضد إسرائيل بالعمليات الإرهابية، في نفس الوقت حمّلت وزارة الثقافة والإعلام المسؤولية؛ كون الكتاب يدرس في مدارس أهلية "عالمية" في البلاد.
وقالت مصادر سعودية لموقع "عاجل" إن المدارس سحبت كتاب التاريخ للصف التاسع في المدارس "العالمية"، حيث اعتُمد تدريسه في وقت سابق، قبل أن يتم سحبه لعدم توافقه مع المعايير المتفق عليها في المناهج التي تدرس في تلك المدارس، واحتوائه دروسًا تتحدث عن الإرهاب وأنواعه. وقال المتحدث باسم وزارة التعليم، مبارك العصيمي، إن جميع كتب المدارس الأجنبية التي تأتي من الخارج يتم فحصها من وزارة الإعلام، لافتًا إلى أن جميع المدارس العالمية خاصة والأهلية عمومًا، تخضع للإشراف والمتابعة المنتظمة من وزارة التعليم، بحسب صحيفة "الحياة" اللندنية.
وأضاف أن الإشراف على المدارس الأهلية والعالمية يشمل التأكد من سلامة المناهج وخلوها من أية تجاوزات، مبينًا أن هناك لجنة عليا للنظر في مخالفات المدارس الأجنبية، وأية تجاوزات في هذا الجانب يتم عرضها على اللجنة للبت فيها، وإقرار الجزاءات المناسبة في شأنها، وفقًا لما تضمنته لائحة المدارس الأجنبية. وبحسب لائحة المدارس العالمية في السعودية، فإن المدارس تخضع لمجلس إشراف مكون من عدد من الجهات الحكومية، يشرف على البرامج والمناهج التعليمية، إضافة إلى المتابعة والإشراف على القواعد والإجراءات اللازمة لمنح التراخيص والرسوم الدراسية لتلك المدارس.
كما تنص اللائحة على تدريس كل مدرسة أجنبية تعمل في السعودية مبادئ اللغة العربية، والحضارة الإسلامية، وتاريخ السعودية وجغرافيتها. وأشارت اللائحة إلى أن مخالفة المدارس الأجنبية أحكامها أو القرارات الصادرة يعاقب عليها أكثر من عقوبة، وحددت تلك العقوبات بلفت النظر، والغرامات المالية، والتي لا تزيد على 50 ألف ريال، وإلغاء التراخيص للمدرسة.
هذا من جهة السعودية، أما وزارة التربية والتعليم العالي في الإمارات فقد أوقفت المدرسة عن العمل وأخضعت أعضاء الإدارة للتحقيق، والأردن وجهت إنذاراً لإدارة المدرسة فكان الرد من مدير مديرة الشويفات لؤي الشملولي، بالإعتذار عن ما اعتبره خطأ بالإضافة إلى إعلان شطب العبارات المسيئة أو عدم التدريس في هذا الكتاب نهائيًا.
أما العبارات الواردة في الكتاب فهي: "الإرهابيون الفلسطينيون معروفون بالتفجيرات الإرهابية"، "الإرهابيون الفلسطينيون سيطروا على طائرات عدة عام 1970" وغيرها من الجمل التي تكررت في كتاب اللغة الإنكليزية، فهل وصل التطبيع إلى المناهج التعليمية في المدارس الدولية!




الموضوعات المدرجة ضمن هذه الصفحة تعرض للقارئ أبرز التقارير التربوية في الصحف المحلية،
 وموقع التعبئة التربوية لا يتبنى مضمونها


تعليقات الزوار


مواقيت الصلاة

بتوقيت بيروت

الفجر
4:42
الشروق
5:55
الظهر
11:22
العصر
14:23
المغرب
17:05
العشاء
17:56