X
جديد الموقع
حزب الله يهنئ الشعب الفلسطيني على كسر قيود الاحتلال عن المسجد الأقصى المبارك
حزب الله: ما قام به أبناء عائلة الجبارين في القدس درس لأحرار الأمة..
الإمام الخامنئي: الجرائم بحق الشعب الايراني لن تزيده إلا كرهاً للادارة الأميركية وأذنابها بالمنطقة كالسعودية
بيان صادر عن حزب الله تعليقاً على اقتحام النظام البحراني لمنزل آية الله الشيخ عيسى قاسم
حزب الله يدين بأشد العبارات : الحكم ضد آية الله الشيخ عيسى قاسم جريمة
السيد حسن نصر الله يهنئ الشيخ روحاني بإعادة انتخابه رئيسا للجمهورية الاسلامية

التقرير التربوي اليومي :: التقرير التربوي اليومي 15-10-2016

img

جريدة النهار

المرسوم لم يُنشر فلم يتسلم فؤاد أيوب رئاسة الجامعة السيد حسين واصل إصدار التعاميم وتوقيع المعاملات!

لم يتسلم رئيس الجامعة المعين بقرار من مجلس الوزراء الدكتور فؤاد أيوب مهماته، بسبب تأخر صدور المرسوم في الجريدة الرسمية، وبقي رئيس الجامعة الحالي الدكتور عدنان السيد حسين في الإدارة المركزية للجامعة اللبنانية.
انتهت مهمات الدكتور عدنان السيد حسين رسمياً أمس، كرئيس أصيل للجامعة. ولم يتسلم رئيس الجامعة المعين الدكتور فؤاد أيوب مهماته، لعدم نشر مرسوم تعيينه، وبالتالي عدم وصوله الى الإدارة المركزية، وهو ما دفع السيد حسين الى البقاء وممارسة مهمات رئيس الجامعة وكأن شيئاً لم يكن، على رغم ما قد يثيره هذا الأمر من إشكالات قانونية في المرحلة المقبلة.
وبينما أكدت مصادر وزارية لـ"النهار" أن عدم نشر مرسوم تعيين أيوب يعود لأسباب تقنية، نافية وجود خلافات على إسم رئيس الجامعة المعين، بعدما أثير من لغط حول ملفاته وشهاداته، جرى تجاوزها لاحقاً في مجلس الوزراء، قالت أن المرسوم سينشر بعد التوقيع عليه، ولا مبرر لإثارة ضجة حول الموضوع. وأشارت الى أن رئيس الجامعة الحالي يمكنه تسيير الأمور في الجامعة لأيام الى حين تسلم الرئيس الجديد، إنما لا يحق له توقيع معاملات كرئيس أصيل بعد انتهاء ولايته التي أتمت سنواتها الخمس في 13 الجاري، وبالتالي فإن كل المعاملات يمكن أن تلغى بقرار من الرئيس الجديد.
ويدور لغط في الجامعة حول قرارات يتخذها رئيس الجامعة المنتهية ولايته الدكتور عدنان السيد حسين، حيث تشير مصادر جامعية الى أنه كان يمكن أن يترك الملفات للرئيس الجديد، لأن توقيعها في اليوم الأخير من ولايته قد تثير اعتراضات، وبينها اعتراض على تعيينات إدارية جديدة وردت أمس الى الإدارة المركزية أي في 14 الجاري، ووقعها السيد حسين بعد انتهاء ولايته، بالإضافة الى المكافآت التي واصل تقديمها الى عدد من الأساتذة والعمداء، وهي من بند موازنة الموظفين، وفق ما ورد في إحدى التعاميم، حيث نال عدد من العمداء والأساتذة مكافآت مالية بعشرات الملايين تضاف الى حوالى 120 مليون ليرة كانت قدمت قبل 10 أيام كمكافآت لأساتذة على جهودهم وعلى تكليفهم بمهمات للجامعة من دون تحديدها.
وكان السيد حسين أصدر تعميماً أوقف فيه التعاقد مع المدربين الإداريين والفنيين في الجامعة، وذلك بعد إنجاز التعاقد مع نحو 50 مدرباً، ما اثار أيضاً تساؤلات عن ضرورتها للجامعة، وما إذا كانت القرارات قبل انتهاء الولاية وبعدها أحياناً قد تخدم الجامعة أو تؤدي الى مشكلات قانونية قد يواجهها الرئيس الجديد للجامعة.
ويكفي أيضاً أن يتم التعاقد مع أكثر من 600 استاذ لتعليم اللغات في الجامعة، بإشراف مكتب تنسيق اللغات وتوسيع مهماته، خارج الكليات، للقول أنه يجري تركيب طابق فوق الجامعة بموازنة كبيرة، على رغم أهمية اللغات وتعزيزها في تعليم طلاب الجامعة ورفع قدراتهم الأكاديمية. وكان مكتب تنسيق اللغات افتتح فرعاً جديداً له قرب كلية الآداب في البقاع، وتعاقد مع اساتذة جدد تحت عنوان تعليم اللغات، ومن بينها هذه السنة، اللغة العربية التي أضيفت الى الفرنسية والإنكليزية.
ولعل "تعليم اللغات" في جامعة بحجم اللبنانية، يعتبر مسألة ضرورية وحاجة ملحة، لكن ما جرى، وفق أساتذة في الجامعة، كان تضخيماً لعنوان تعليم اللغات وجعله جزيرة مستقلة تقرر في الجامعة وتتدخل في شؤون الكليات، من دون أن تتحقق الأهداف المرجوة، علماً أن كليات الجامعة تخضع طلابها لامتحانات تقويم في اللغات، فكيف يشترط نجاح الطالب خضوعه لفحوص واختبارات من مكتب اللغات؟
وهذه المسألة عادت الى الواجهة أخيراً بعد توزيع نص تعميم من مكتب اللغات الى عمادات الكليات، يستند الى قرار من مجلس الجامعة بتاريخ 15 أيلول الماضي، من دون الإشارة الى رقمه، ويتعلق بإلزامية حضور الدورات اللغوية والنجاح فيها خلال السنوات الثلاث من الإجازة وسنتي الماستر. ويستوفى مبلغ 50 ألف ليرة من كل طالب بدل دورة لغة.
ويسجل أساتذة ونقابيون إعتراضهم على طريقة مقاربة موضوع اللغات في الجامعة، وكيف تحول مكتب اللغات خلال 4 سنوات الى طابق عال في الجامعة ومقرراً في أمورها، من دون أن يراكم ويستفيد من تجارب جامعات أخرى في لبنان والخارج. أما الأخطر، فهو رفع نسبة التعاقد، ومصادرة دور العمداء والمديرين، علماً أنه يمكن لكل كلية أن تحدد خريطة طريق لتعليم اللغات وإلزامها ضمن المنهاج التعليمي الجامعي، وليس من خارجه.
ابراهيم حيدر

الوكالة الوطنية

اختتام مشروع اوروبي عن مشاكل النقل والمرور بمشاركة الجامعتين اللبنانية والكسليك وتوزيع الشهادات على خريجي الماستر

أقامت كلية الهندسة في الجامعة اللبنانية حفلا لمناسبة اختتام مشروع اوروبي HiT4Med "Highway and Traffic Engineering for Mediterranean Countries"Tempus الممول من الاتحاد الأوروبي شاركت فيه الجامعة اللبنانية وجامعة روح القدس الكسليك وأطلق برنامج ماستر تخصصي جديد في 17 تشرين الأول من العام 2014 يدرس حاليا في الجامعتين.
ووزعت خلال الحفل، الذي رعاه وزير الاشغال العامة والنقل غازي زعيتر ممثلا بالمدير العام للنقل والسكك الحديدية زياد نصر، الشهادات على 30 طالب وطالبة في الماستر التخصصي "طرقات نقل وادارة مرور" للعامين الجامعيين 2014-2015 و2015-2016.
والقى مدير مكتب Erasmus Plus - لبنان الدكتور عارف الصوفي كلمة شدد فيها على "أهمية المشاريع الاوروبية التي تحفز الجامعات اللبنانية على التعاون في اطارها من أجل الارتقاء بالتعليم العالي في لبنان".
وكانت كلمة للمدير العام للتعليم العالي الدكتور أحمد الجمال، أكد فيها "اهمية ادخال معايير الجودة والاعتماد في برامج الجامعات اللبنانية".
اما رئيس قسم التعاون في مكتب بعثة الامم المتحدة في لبنان ألكسيس لوبر، فتحدث عن "دعم الاتحاد الاوروبي الدائم والمستمر للبنان في المجالات كافة ولا سيما في مجال التعليم العالي". 
من جهته، أكد عميد كلية الهندسة في جامعة الروح القدس الكسليك الدكتور بربر الزغنوي انفتاح جامعة الروح القدس على جامعات الوطن، ولا سيما الجامعة اللبنانية وأهمية تنفيذ المشاريع المشتركة. 
والقى ممثل رئيس الجامعة اللبنانية عميد كلية الهندسة الدكتور رفيق يونس كلمة فقد اشار الى المشاريع الأوروبية التي تشارك فيها كلية الهندسة وهي HiT4Med، Welcome، SEMSEM، Gopelc، ومشروع MIMI. وشرح آلية عمل هذه المشاريع والاهداف التس تسعى اليها الكلية ومنها مشروع Gopelc الذي يختص في القطاع النفطي ويسعى لتطوير المناهج التعليمية في هذا القسم في الكلية، ومشروع SEMSEM أيضا الذي نتج عنه انشاء مكتب علاقات الجامعة مع الشركات الصناعية.
واكد ممثل وزير الأشغال اهمية هذا المشروع الذي يعنى بمشاكل النقل والمرور في لبنان، وعرض للمشاريع التي تحضرها الوزارة لمعالجة أزمات السير الخانقة في المدن الكبرى.
وفي القسم الثاني من الاحتفال تم عرض ندوات حول مشروع HiT4Med:
-لمحة عامة عن مشروع HiT4Med قدمها الدكتور ألفونسو مونتيلا من جامعة نابولي في ايطاليا عرض فيها أهداف المشروع وأهميته لدول جنوب المتوسط التي يعاني منها قطاع النقل ومن أزمات خانقة تؤثر سلبا على اقتصاد هذه الدول.
-الجودة في مشروع HiT4Med قدمتها الدكتورة كريستينا داليسندرو من مؤسسة FORMIT في ايطاليا قدمت فيها عرضا لمعايير الجودة المعتمدة في المشروع وطرق قياسها ومؤشراتها، مشروع HiT4Med واندماجه في الجامعة اللبنانية وجامعة الروح القدس الكسليك. 
وعرض الدكتور كلوفيس فرنسيس من الجامعة اللبنانية مشروع HiT4Med واندماجه في الجامعة اللبنانية، فرأى أن المشروع الذي اطلق الماستر يؤهل الطلاب معالجة مشاكل السير وتحسين مستوى الخدمة للطرقات.
فيما عرض الدكتور باسكال داميان تجربة جامعة روح القدس الكسليك التي أدخلت أيضا في برامجها ماستر جديد حول النقل والطرقات.
وتخلل الحفل ايضا عرض لتجارب الطلاب خلال الماستر والدورات التدريبية التي خضعوا لها، من الجامعة اللبنانية الطالبة راشيل رحيم ومن جامعة الروح القدس الكسليك الطالبة جويل عون. 
وفي الختام، وزعت الشهادات على المتخرجين.

اعتصام لاساتذة الاساسي في طرابلس مطالبين بالحفاظ على ساعات تعليمهم

افاد مندوب "الوكالة الوطنية للاعلام" عبد الكريم فياض ان عددا من الاساتذة المتعاقدين في التعليم الاساسي اعتصموا امام المنطقة التربوية في طرابلس ورفعوا يافطات تطالب بانصافهم.
والقى فادي عبيد كلمة باسم المعتصمين دعا فيها وزير التربية والتعليم العالي الياس بو صعب الى "اصدار مذكرة للمناطق التربوية والطلب منها حفظ حق الاساتذة المتعاقدين في التعليم الاساسي لجهة الحفاظ على ساعات تعليمهم وعدم العبث بها".

مؤتمر حول التطوع لجمعية الرؤيا للتنمية في اللبنانية فرع ادارة الاعمال في راشيا

نظمت "جمعية الرؤيا للتنمية والتأهيل والرعاية" بالتعاون مع البرنامج الوطني للتطوع، مؤتمرا بعنوان "التطوع واقع ومعطيات"، في مبنى الجامعة اللبنانية - فرع ادارة الاعمال في راشيا، برعاية وزير الصحة العامة وائل أبو فاعور ووزير الشؤون الاجتماعية رشيد درباس. (..)

بسام بركة رئيسا لجامعة الجنان

وطنية - اعلنت جامعة الجنان في بيان، ان "مجلس أمناء الجامعة عين اليوم، الدكتور بسام بركة رئيسا للجامعة خلفا للدكتور عابد يكن. 

جريدة اللواء

أساتذة «اللبنانية» بدأوا حركة الاتصالات لانتخابات مجلس المندوبين والهيئة التنفيذية

انتهت انتخابات المندوبين لرابطة الاساتذة المتفرغين في الجامعة اللبنانية، ليبدأ التحضير لانتخابات رئيس المجلس وأمين السر، والذي لم تحدّد موعده الهيئة التنفيذية للرابطة، على أن يُعقد اجتماع قريب يحدّد فيه التاريخ، على ان يلي ذلك تحديد موعد انتخابات الهيئة التنفيذية، ولكن الحديث عن الانتخابات جاء مبكراً لا سيما من بعض القوى التي بدأت بالحديث عن الاحجام الانتخابية، حيث بدأت تنشط حركة الاتصالات ولو ببطء بانتظار تحديد الموعد، وإنْ كان الوقت مبكرا كما تؤكد مصادر أكاديمية لرسم صورة التحالفات ام ان المعركة ستحسم بالتوافق كما جرت العادة، ولكن الواضح ان رئاسة مجلس المندوبين ستكون من حصة المسيحيين كما تم التوافق عليه بالمداورة، ورئاسة الهيئة من حصة المسلمين.
وبدأت الأصوات مطالبة بأي من المرشّحين العمل لمصلحة الجامعة واساتذتها واهلها اول، وجعل ذلك فوق كل اعتبار. وقال الرئيس السابق للهيئة التنفيذية الدكتور شربل كفوري: بدأ يتنامى الى آذاننا بعض الإحصاءات او بالأحرى بعض التحاليل عن حجم القوى السياسية في هيئة المندوبين في رابطة الاساتذة المتفرغين في الجامعة اللبنانية، المنتخبة حديثاً. مع احترامنا لهذا الجهات ومع احترامنا لـ»قوّتها التجييرية» كما تدّعي، ومع قناعتنا بأن هناك بعض الالتزام السياسي من قِبل بعض الزملاء لهذا الحزب او ذاك، وهذا ما نقدّره، إنما يجب ان نتوخّى الدقة في الحسابات الانتخابية على مستوى اساتذة الجامعة الذين لم يقبلوا ولن يقبلوا يوماً بأن يتم تعليبهم أو التعاطي معهم كأرقام، فوحدة الاساتذة واستقلالية رأيهم كانتا السبب الأساسي في كل ما تحقّق من انجازات وآخرها سلسلة رتب ورواتب حفظت للاستاذ الجامعي كرامته ومركزه اللائق.
وفي اتصال مع رئيسة الهيئة التنفيذية الدكتورة راشيل حبيقة اكدت انه من حق الاحزاب العمل والتحالف وأن تسعى لمصالحها، لكنها املت ان تبقى مصلحة الجامعة الاكاديمية ومصلحة اهلها هي الاساس، وقالت: هذا ما سعيت اليه مع زملائي الاعضاء في الهيئة لتحقيقه في السنتين الماضيتين .

توضيح

نشرت جريدة «اللواء» بتاريخ 14/10/2016 خبراً يحمل عنوان «الرئيس السابق للبنانية يستبق الرحيل بمكافآت بالملايين لعمداء وأساتذة»، تضمّن صورة عن قرار صادر عن رئيس الجامعة اللبنانية، أعطى بموجبه مكافآت مالية لبعض أساتذة وعمداء في الجامعة.
وتوضيحاً لهذا الأمر، فإن المكتب الإعلامي في الجامعة اللبنانية يؤكد أنّ هذا القرار هو تعويضات لقاء أتعاب للأساتذة الذين ناقشوا طلاباً لنيل شهادة الدكتوراه مع جامعات في الخارج، وللعمداء الذين عقدوا اتفاقات مع بعض الجامعات خارج لبنان، علماً بأنّ صرف هذه التعويضات لم يُوقّع من قِبل وزير التربية والتعليم العالي في حينها، ما أدّى إلى عدم صرفها واستوجب إصدار قرار من بند المكافآت لتعويض قسم من النفقات التي تكبدوها على نفقاتهم الخاصة، وبعد أن وافق عليها مجلس الجامعة.
وكان الأجدى بالحريصين على المال العام الذين عمدوا إلى إرسال الخبر للصحيفة ان يتبينوا الحقائق من مصادرها قبل التشهير وإطلاق التهم جزافاً.
لذا، وعملاً بقانون المطبوعات يُرجى نشر هذا التوضيح في الصفحة والزاوية اللتين نشر فيهما الخبر.
وفي الإطار عينه، ردّت عميدة كلية التربية الدكتورة تيريز الهاشم بتوضيح أشارت فيه الى «ان المبلغ المصروف هو بدل ثمن بطاقة سفر الى الجزائر بقيمة 590 دولارا دفعتها على نفقتي الخاصة لتمثيل كلية التربية في اجتماع اللجنة التنفيذية لجمعية عمداء كليات التربية العرب والمشاركة في المؤتمر الذي نظمته الجمعية مع جامعة وهران بتاريخ ٢٨ نيسان عام ٢٠١٥ بالاضافة الى مبلغ 350 دولارا ثمن بطاقة الى مصر للمشاركة باجتماعات الجمعية نفسها بتاريخ 30 تشرين الثاني 2014. ولم يتم تسديد ثمن هذه البطاقات الا لتاريخه على شكل مكافأة بسبب عدم توقيع الوزير لصرفها»، وأرفقت التوضيح صوراً عن بطاقات السفر ومستندات.
«اللواء»: ما أوردته «اللواء» أمس كان واضحاً حول صرف المكافآت تغطية لرحلات ونفقات قام بها عمداء وأساتذة لتمثيل الجامعة، وما ورد في بيان التوضيح لا ينفي الاستنسابية ولا التباس التوقيت. 

مرسوم تعيين أيوب صدر في الجريدة الرسمية

صدر مرسوم رقم 4071 عن مجلس الوزراء في الجريدة الرسمية والقاضي بتعيين الدكتور فؤاد حسين أيوب رئيسا للجامعة اللبنانية (مركز شاغر) لمدة خمس سنوات اعتبارا من تاريخ 13/10/2016، وذلك في الدرجة الذي يوازي راتبه من سلسلة راتب افراد الهيئة التعليمية في الجامعة اللبنانية مع احتفاظه بحقه للقدم المؤهل للتدرج

ورشة عن دور «العلوم الاجتماعية» في رفد البلديات بحثياً ومهنياً

نظّم معهد العلوم الإجتماعية - الجامعة اللبنانية، بالتعاون مع إتحاد بلديات الفيحاء والإتحاد الاوروبي، ورشة عمل بعنوان «دور معهد العلوم الاجتماعية في رفد البلديات على المستوى البحثي والمهني الاجتماعي»، في اطار مشروع RECONET، وذلك في قاعة الرئيس عصام فارس داخل معهد العلوم الاجتماعية في الجامعة اللبنانية بالقبة - طرابلس.
حضر الورشة عميدة المعهد الدكتورة مارلين حيدر، نائب رئيس بلدية طرابلس المهندس خالد الولي ممثلا رئيس اتحاد بلديات الفيحاء رئيس بلدية طرابلس المهندس أحمد قمر الدين، والمسؤولون والشركاء في المشروع وحشد من أساتذة المعهد والمهتمين.
بعد كلمة للدكتور سوسان يونس باسم الهيئة التعليمية والادارية في معهد العلوم الاجتماعية -الفرع الثالث، ألقى مدير معهد العلوم الاجتماعية الدكتور غسان الخالد كلمة اكد فيها ان «هذه الورشة العلمية ستظهر إمكانات وقدرات معهد العلوم الاجتماعية في الجامعة اللبنانية في رفده المؤسسات العامة والخاصة، لا سيما البلديات، بالكثير من الدراسات، والاستشارات العلمية، خصوصا في إطار التنمية المجتمعية بأبعادها كافة».
من جهتها، قالت حيدر: «نحن عازمون في برامجنا الجديدة وفي مركز الابحاث الذي عملنا على إعادة هيكلته ليستعيد دوره الاساس كمرتكز علمي وأكاديمي للبحث، ولمساندة كل المؤسسات في القطاعين الخاص والعام».
ولفت الولي «إلى ان مشروع RECONET هو ثمرة توقيع مذكرات تفاهم بين اتحاد بلديات الفيحاء وجامعة المنار في طرابلس والجامعة اللبنانية - كلية العلوم الاجتماعية - الفرع الثالث في الشمال».
بعد ذلك، عُقِدَتْ جلستان الاولى تحت عنوان «معهد العلوم الاجتماعية: برامج جديدة وقدرة تفاعلية مؤسساتية أوسع»، والثانية بعنوان «معهد العلوم الاجتماعية: دوره، وظيفته وقدراته في رفد المشاريع التنموية البلدية».

الموضوعات المدرجة ضمن هذه الصفحة تعرض للقارئ أبرز التقارير التربوية في الصحف المحلية،
 وموقع التعبئة التربوية لا يتبنى مضمونها

مواقيت الصلاة

بتوقيت بيروت

الفجر
4:42
الشروق
5:55
الظهر
11:22
العصر
14:23
المغرب
17:05
العشاء
17:56