X
جديد الموقع
حزب الله يهنئ الشعب الفلسطيني على كسر قيود الاحتلال عن المسجد الأقصى المبارك
حزب الله: ما قام به أبناء عائلة الجبارين في القدس درس لأحرار الأمة..
الإمام الخامنئي: الجرائم بحق الشعب الايراني لن تزيده إلا كرهاً للادارة الأميركية وأذنابها بالمنطقة كالسعودية
بيان صادر عن حزب الله تعليقاً على اقتحام النظام البحراني لمنزل آية الله الشيخ عيسى قاسم
حزب الله يدين بأشد العبارات : الحكم ضد آية الله الشيخ عيسى قاسم جريمة
السيد حسن نصر الله يهنئ الشيخ روحاني بإعادة انتخابه رئيسا للجمهورية الاسلامية

التقرير التربوي اليومي :: التقرير التربوي اليومي 18-12-2020

img
Facebook Twitter WhatsApp Pinterest Gmail DoMelhor Addthis

التقرير التربوي:

نفذت الثانويات والمدارس الرسمية وثانويات ومدارس خاصة قرار هيئة التنسيق النقابية بالاضراب التحذيري ليوم واحد وذلك  على ما ورد في بيانها، نتيجة لما وصلت الأمور إلى حد اللامعقول وسط الانهيار المالي والاقتصادي، الذي بات يهدد الأساتذة والمعلمين والموظفين والمتقاعدين والمتعاقدين، في معيشتهم وتأمين قوتهم اليومي، ودعت مجالس المندوبين في المحافظات، في هيئاتها كافة إلى الانعقاد ومناقشة أشكال وسبل التحرك القادم، ومتابعة مجريات القرارات الحكومية، خصوصا المتعلقة بالمطالب الملحة المطروحة.

وفيما البلاد تعيش واحدة من اصعب ازماتها الاقتصادية وارتفاع غير منظور في اصابات الكورونا ارتأت الوزارة ان تطلق مع لجنة متابعة التدابير الوقائية في مجلس الوزراء والصليب الأحمر اللبناني، المنصة الإلكترونية المواكبة للعام الدراسي في ظل جائحة كورونا والبرنامج الالكتروني لغرفة العمليات التي تعمل على مدار الساعة أي 24/7 ليتيح للاسرة التربوية الاطلاع على أعداد الاصابات والمُخالِطين.

 

هيئة التنسيق النقابية: الاستمرار بالوضع الكارثي سيكون وبالا علينا جميعا فإلى متى الانتظار؟

وطنية - عقدت هيئة التنسيق النقابية في الثانويات والمدارس الرسمية والخاصة والمهنيات ودور المعلمين ومراكز الارشاد قبل ظهر اليوم مؤتمرا صحافيا، في رابطة اساتذة التعليم الثانوي، اعلنت خلاله في بيان ألقاه رئيس رابطة أساتذة التعليم الثانوي الرسمي نزيه جباوي أنها "اتخذت قرارها بالإضراب التحذيري اليوم، بعدما وصلت الأمور إلى حد اللامعقول وسط الانهيار المالي والاقتصادي، الذي بات يهدد الأساتذة والمعلمين والموظفين والمتقاعدين والمتعاقدين، في معيشتهم وتأمين قوتهم اليومي في ظل الجنون الهستيري لأسعار السلع التي ترتفع مع ارتفاع سعر صرف الدولار الأميركي، وتبقى ثابتة بل إلى ارتفاع إذا ما تراجع سعر الصرف بعض الشيئ، فالرواتب تبخر من قيمتها 80%، الذي كان يتقاضى ما يوازي الـ 1000 دولار شهريا بات راتبه أقل من 150 دولارا قس على ذلك باقي الرواتب، كلها أصبحت أقل من الحد الأدنى للأجور ( 675 الف ليرة) بحيث كان يساوي 450 دولارا، وعليه جميع من يتقاضون أقل من 450 دولارا بحاجة إلى البطاقة التموينية التي يزعمون توزيعها على المواطنين".

أضاف: "الدولار يستمر بالارتفاع في السوق السوداء ومصرف لبنان وجمعية المصارف ومحال الصيرفة هذا الثالوث الذي هو كل لا يتجزأ، ولم يجد حتى الآن من يردعه ويوقفه عند حده، لا بل شرع له سعر المنصة بـ 3900 ليرة، التي لم يحظ أحد بالصرف على أساسها. أسعار المواد الاستهلاكية دون رقيب أو حسيب، ويمننون الناس بالأسعار المدعومة في التعاونيات وليست إلا بالونات إعلامية لا أثر لها في الواقع. الأدوية المفقودة في الصيدليات والتي تبدو مقدمة للاحتكار في ظل رفع الدعم وعرضها على الأسعار الجديدة".

وتابع: "ها هم اليوم يزيدون من معاناة الشعب بالاجتماعات التي سوف يقرون فيها رفع الدعم عن القمح والطحين وبعض المواد الاستهلاكية والمحروقات والأدوية، التي لم نلمس حتى الآن أي قرار بالتراجع عن هكذا قرار وإن كان صحيحا لماذا لم يصدر بيان يؤكد هذا التراجع؟ في ظل هذا الواقع المأزوم ماليا واقتصاديا واجتماعيا، لم يتدارك السياسيون الخطر المحدق والذي ينذر بكارثة اجتماعية وصحية وأمنية، حيث باتت أعمال السلب والسرقة تحدث حتى في وضح النهار، وما زالوا يلعبون على عامل الوقت والمتغيرات الإقليمية والدولية، ويتصارعون على توزيع المكاسب في الحقائب الوزارية والناس تنتظر على أحر من الجمر صعود الدخان الابيض إيذانا بإنتاج حكومة استثنائية وإنقاذية إذا ما كان هنالك من أمل بالإنقاذ. كفاكم دلعا سياسيا على حساب مآسي الشعب اللبناني الذي لم يعد بمقدوره تحمل الجوع والمرض".

وأكدت الهيئة ضرورة "الاسراع في تأليف الحكومة، والتراجع عن الأنانية والمحسوبيات وعدم تضييع الفرص والمبادرات، واتخاذ الاجراءات الإصلاحية الضرورية لإنقاذ الاقتصاد الوطني، والتخفيف من معاناة الشعب اللبناني المقهور عبر تخفيض سعر صرف الدولار مقابل الليرة وتثبيته، وذلك للحد من لجوء العديد من اللبنانيين وخصوصا الكوادر العلمية إلى مغادرة البلاد".

ورفضت "رفع الدعم الذي يحكى عنه بأي شكل من الأشكال"، داعية إلى "الاسراع في تصحيح الرواتب والأجور ومعاشات التقاعد في ظل تدني قيمة الليرة بعد أن فقدت من قيمتها مع تسارع الإنهيارالمالي المريع وانعكاسه الهائل ارتفاعا للأسعار".

واستنكرت "ما يتعرض له الأساتذة والمعلمون في القطاع الخاص وما يتعرضون له من موت بطيء عبر عدم دفع رواتبهم أو اقتطاع قسم من معاشاتهم وتحويل البعض إلى الأجر بالساعة المنفذة والصرف التعسفي"، لافتة إلى أنه "لا بد من تدخل الدولة عبر وزارة التربية لحمايتهم مما يتعرضون له وإيقاف كل أشكال الظلم والغبن اللاحق بهم".

ودعت إلى "ضرورة الإسراع في حل مسألة المتعاقدين بمسمياتهم كافة في مختلف قطاعات التعليم من خلال دفع مستحقاتهم شهريا وبخاصة في هذه الظروف الصعبة وتوقيع عقود المستعان بهم مع وزارة التربية لحفظ حقهم، واعتماد خطة واضحة لتثبيتهم على مراحل لملء الشواغر في التعليم الأكاديمي والمهني الرسمي، بالاضافة إلى معالجة مطالب العاملين في دوام بعد الظهر، عبر إعادة النظر ببدل أجر الساعة وفقا لأسعار صرف الدولار في السوق".

وناشدت "إصدار القرار العادل بإعطاء المتقاعدين من الأساتذة والمعلمين حقهم في المادة 18 من القانون 46/2017 وتنفيذ قانون الدولار الطالبي بالضغط على مصرف لبنان وجمعية المصارف، إذ يستفيد منه العديد من أبناء الأساتذة والمعلمين الذين يدرسون في الخارج، وتأمين الأموال اللازمة لتعاونية موظفي الدولة، حتى تتمكن من توفير الاستشفاء الكامل لمستفيديها، في ظل ارتفاع الاسعار خصوصا مرضى الكورونا".

وكانت الهيئة دعت مجالس المندوبين في المحافظات، في هيئاتها كافة إلى الانعقاد ومناقشة أشكال وسبل التحرك القادم، ومتابعة مجريات القرارات الحكومية، خصوصا المتعلقة بالمطالب الملحة المطروحة.

وحملت الهيئة المعنيين "المسؤولية كاملة عن كل ما حصل وسيحصل"، معتبرة أنه "لا يمكنهم التهرب من مواجهة النتائج، لأن الاستمرار في هذا الوضع سيكون وبالا علينا وعليكم، وعلى الشعب، فإلى متى الانتظار؟".

 

نقابات الأحزاب تفشل بإضراب المدارس: قهر المعلّمين مستمر

المدن - بتفاوت، التزم مدراء المدارس الالتزام بدعوة هيئة التنسيق النقابية إلى الإضراب اليوم. وجوّ الالتزام المتفاوت، انبسط أيضاً على المدارس الخاصة والرسمية، لكنّ أحد المؤشرات الفعلية لفشل هذه الدعوة، كان في واقع أنّ المدرسة التي يتولى نقيب المعلّمين في المدارس الخاصة إدارتها، فتحت أبوابها وسُجّل فيها يوم تعليم اعتيادي، الحضوري والأونلاين. يمكن لذلك أن يلخّص واقع الحال، في دعوة نقيب للإضراب وعدم التزام مدرسته به. والالتزام بالإضراب كان متفاوتاً حتى بين صفوف المدرسة الواحدة، إذ عمدت إدارات بعض المدارس إلى إقفال سائر الصفوف التعليمية باستثناء صفوف الشهادات الرسمية، أو التي فيها امتحانات فصلية.

هيئة التنسيق تطالب!

في مقرّ رابطة أساتذة التعليم الثانوي، عقدت هيئة التنسيق النقابية اجتماعاً اليوم، أعادت فيه التشديد على الواقع الاقتصادي والمالي والصعب الذي يعيشه كل اللبنانيين. فتطرّقت إلى أزمة الدولار وارتفاع الأسعار وموضوع رفع الدعم عن الطحين والمواد الاستهلاكية والمحروقات والأدوية، داعيةً إلى "الاسراع في تأليف الحكومة، والتراجع عن الأنانية والمحسوبيات وعدم تضييع الفرص والمبادرات، واتخاذ الاجراءات الإصلاحية الضرورية لإنقاذ الاقتصاد الوطني والتخفيف من معاناة الشعب اللبناني المقهور". واسنكرت الهيئة ما "يتعرّض له الأساتذة والمعلمون في القطاع الخاص، عبر عدم دفع رواتبهم أو اقتطاع قسم من معاشاتهم وتحويل البعض إلى الأجر بالساعة المنفذة والصرف التعسفي"، وشدّدت على ضرورة "حلّ مسألة المتعاقدين بمسمياتهم كافة في مختلف قطاعات التعليم من خلال دفع مستحقاتهم شهرياً".  

انتقاد للاضراب

وفي سياق مختلف، اعتبرت اللجان النقابية في التعليم الأساسي الرسمي أنّ "الدعوة للاضراب التي وجهتها هيئة التنسيق النقابية، جاءت في سياق التجاذب والصراع بين أطراف السلطة السياسية، وهو ما يفقد الإضراب معناه وأهميته". ورغم انتقادها الإضراب، أكدت اللجان النقابية التزامها الإضراب الذي دعت إليه الهيئة "من باب التضامن النقابي المبدئي"، مؤكدةً على أنّ "هيئة التنسيق النقابية قد تحولت إلى مجرّد هيكل نقابي تابع للسلطة السياسية، لأنها لا تملك القرار النقابي المستقل، ولا البرنامج النضالي النقابي، ولا خطة التحرك المطلوبة".

جواد: خطوات استراتيجية

وعلى صعيد آخر، أكد رئيس رابطة التعليم الأساسي في لبنان، حسين جواد، أنّ الإضراب يأتي في سياق "رفض السياسة المتبعة، لجهة رفع الدعم عن السلع والمواد الأساسية، والمطالبة بتحسين الاوضاع المعيشية والاقتصادية لكل القطاعات التعليمية الرسمية والخاصة، لاسيما المتعلقة بتصحيح الأجور والرواتب في ظل تدني قيمة الليرة مقابل ارتفاع الدولار". وتناول الخطوات اللاحقة للرابطة، فقال جواد إنّ "استراتيجية خطواتنا التصعيدية تقررها مجالس المندوبين في هيئة التنسيق النقابية المتمثلة بنقابة المعلمين والروابط، التي باتت جميعها جاهزة لرفض السياسات الحالية، والمطالبة بتحسين وضعها. وأقلها، سيترجم بالإضرابات والاعتصامات وكل الأطر القانونية التي تضمن لنا نيل حقوقنا".

 

اعتصام لكادر التعليم الرسمي دوام بعد الظهر أمام وزارة التربية للمطالبة بدفع مستحقاتهم

وطنية - اعتصم عدد من الكادر التربوي والاداري في التعليم الرسمي (دوام بعد الظهر) الذي يضم الاساتذة والارشاد الطبي والتربوي والنظار، امام وزارة التربية للمطالبة بدفع مستحقاتهم.

وأوضحت رئيسة اللجنة الفاعلة للاساتذة المتعاقدين نسرين شاهين انهم "يعملون ضمن برنامج تعليم السوريين اللاجئين الممول من الدول المانحة والذي تصل قيمته الى 100 مليون دولار تحول الى وزارة التربية". واشارت الى انهم "لم يتلقوا مستحقاتهم للعام 2019-2020"، لافتة الى "ان النظار والارشاد يظلمون اليوم اذ يتعلق اجرهم بعدد التلاميذ الحاضرين ما هو غير منطقي".

واضافت: "يربطون عدم دفع الرواتب بحضور التلاميذ فاذا كان العدد قليل يرغبون بان يداوم الناظر او العامل في مجال الارشاد من دون مقابل رغم التزامه بالدوام". وشددت على انهم "يطالبون بمستحقاتهم كما يرغبون بدفعها في الدولار او في الليرة على سعر الصرف الحالي لان المشروع ممول بالدولار الا انهم ينالون الرواتب بالليرة". وأكدت انهم "لا يريدون ان يدفعوا ثمن سجالات، لا ذنب لهم بها، بين وزير التربية ورئيس وحدة التعليم الشامل سونيا خوري، مضيفة: "انهم يرمون الاهتهامات على بعضهم البعض، ونحن نريد جواب واضح عن مصير الاموال المرصودة ومن اوقفها واين رصدت وعن حقوق الاساتذة والارشاد الطبي والتربوي والنظار".

 

المدارس والمهنيات اقفلت في بنت جبيل تلبية لقرار هيئة التنسيق

وطنية - بنت جبيل - اقفلت اليوم المدارس الرسمية وبعض المدارس الخاصة والمهنيات في قضاء بنت جبيل، تلبية لقرار هيئة التنسيق النقابية بالدعوة للاضراب، والذي وجهته للثانويات والمدارس الرسمية والخاصة والمهنيات ودور المعلمين ومراكز الإرشاد.

تفاوت نسبة التزام الاضراب في مدارس الكورة

وطنية - الكورة - تفاوتت نسبة التزام مدارس قضاء الكورة الاضراب الذي دعت إليه هيئة التنسيق النقابية بين المدارس الرسمية والخاصة. ففي حين أقفلت المدارس الرسمية بشكل كامل، تفاوتت نسبة التزام المدارس الخاصة الاقفال، ففي حين فتح بعضها لتعليم طلاب صفوف الشهادات الرسمية والامتحانات التي تجريها المدرسة، امتنع البعض الآخر عن التعليم.

 

المجذوب أطلق ولجنة كورونا والصليب الأحمر منصة إلكترونية للاطلاع على أعداد الاصابات

بوابة التربية: أطلق وزير التربية والتعليم العالي الدكتور طارق المجذوب ولجنة متابعة التدابير الوقائية في مجلس الوزراء والصليب الأحمر اللبناني، المنصة الإلكترونية المواكبة للعام الدراسي في ظل جائحة كورونا، وذلك في مؤتمر صحافي عقده في الوزارة في حضور مدير التعليم الإبتدائي جورج داوود، رئيس مصلحة التعليم الخاص عماد الأشقر، مديرة الإرشاد والتوجيه هيلدا الخوري، رئيسة دائرة الإمتحانات أمل شعبان، نقيبة الممرضات والممرضين الدكتورة ميرنا ضومط،  وجمع من العائلة التربوية وممثلين عن المنظمات الدولية والنقابات المعنية.

المجذوب

بعد النشيد الوطني وتقديم من المستشار الإعلامي ألبير شمعون تحدث الوزير المجذوب فقال:

نطلق اليوم المنصة الإلكترونية المواكبة للعام الدراسي في ظل جائحة كورونا، وكذلك نطلق البرنامج الالكتروني الذي يدير غرفة العمليات التي تعمل على مدار الساعة أي 24/7 كل ذلك يتيح للاسرة التربوية الاطلاع على أعداد الاصابات والمُخالِطين وتمكنهم من طرح الاسئلة المتعلقة بعامنا الدراسي الاستثنائي، وبالتالي الحصول على الجواب الشافي.

تتغذّى هذه المنصة بالمعطيات اليوميّة من القيّمين على المدارس والثانويات الرسمية والخاصة. وداتا وزارة التربية موصولة بداتا وزارتي الداخلية والصحة، مما يتيح للوزارة معرفة الاصابات التي لم يُبلّغ عنها. وهذا يعني ان وزارة التربية والمؤسسات التربوية اصبحت تمتلك معطيات تساعد في المتابعة والتتبع، وبالتالي في اتخاذ القرار السليم نسبياً.

لكل من بذل جهدا في إنشاء هذه المنصة الشكر والتقدير، كما نشكر الصليب الاحمر اللبناني على عمله الجبار لمساعدة القطاع التربوي، كذلك نشكر متطوعيه الذين لم يتركوا الوزارة منذ بداية الجائحة وقد أبدعوا في إيجاد الحلول لكل حالة طارئة.

كما نتوجه بالشكر الجزيل إلى لجنة متابعة التدابير الوقائية لكورونا، كما نشكر الدكتورة بترا خوري على متابعتها ودعمها الدائم للوزارة.

كما أن المساعدة العينية والفنية التي قدمت من منظمة الصحة العالمية واليونيسف ساعدت مدارسنا على التصدي لهذا الفيروس، وقريباً جدا بدعم من المنظمات الدولية وبتعاون وثيق مع وزارة الصحة سيكون الrapid test antigen  متوافرا للاساتذة والتلاميذ والعاملين في المدارس الرسمية والخاصة.

على الرغم من تراكم الأزمات والصعوبات فإننا نمضي قدما في اعتماد التعليم المدمج مع التدابير الصحية التي نص عليها البروتوكول الصحي بإشراف المدراء العامين ورؤساء المصالح والدوائر في الوزارة وبأداء مميّز من مديرة جهاز الإرشاد والتوجيه لاسيما وحدة التربية الصحية التي تعمل بالتنسيق مع مديريتي التعليم الثانوي والابتدائي ومصلحة التعليم الخاص والمناطق التربوية.  فلا ينام أفراد اللجنة المكلفة متابعة غرفة العمليات لإنجاح عامنا الدراسي الاستثنائي وكل ذلك يتم  بالتعاون مع مديري المدارس والثانويات وإداراتها ومعلميها الذين برهنوا عن درجة عالية من المسؤولية.

الدولار الطلابي

بالنسبة إلى الدولار الطلابي، قال المجذوب: أصر مجلس التعليم العالي على التشديد على قراره الصادر في الأول من تموز 2020 لجهة اعتماد الليرة اللبنانية في سداد الأقساط الجامعية على أساس 1515 ليرة لكل دولار أميركي، كما طلب المجلس من مؤسسات التعليم العالي إيداع الوزارة نسخاً عن الموازنات المدققة سندا إلى القانون الصادر العام 2014 . وهذا الأمر لم يحصل في السابق.

لن تستكين الوزارة عن العمل المباح أو المتاح، بل أنها سوف تتابع مسيرة حقوق المعلم والتلميذ والطالب مع المعنيين، على الرغم من معرفتنا بأن العديد من التحركات يستغل وجع التلامذة والطلاب والأهالي لتمرير رسائل سياسية، لكننا لن نقف عند “البروبغندا” بل سنبقى قدر الإمكان صوت الذين لا صوت لهم، ونعمل على إيجاد الحلول في ضوء الإمكانات المتوافرة.

تضامننا سر نجاحنا، وتشرذمنا سر فشلنا. فلنتضامن. وبالتربية المنجاة والخلاص الأكيد.

اللواء الأسمر

ثم تحدث رئيس لجنة متابعة التدابير الوقائية لكورونا اللواء محمود الأسمر فقال:

باسمي وباسم اللجنة أشكر معالي وزير التربية وفريق العمل على الجهود التي يبذلونها، منذ بداية عمل اللجنة، فقد كانت وزارة التربية مشاركة معنا، حيث تم التأسيس لتعاون جدي، ولمسنا منهم حرصاً شديداً على حماية العام الدراسي وحماية التلميذ والمعلم والمدرسة والأهل، وعلى تأمين التعليم بصورة عامة. وبنتيجة هذا العمل والتعاون فقد أثمرت الجهود ووصلنا إلى نتيجة مقبولة لنتمكن من متابعة العام الدراسي والمحافظة على طلابنا وهيئاتنا التعليمية وعلى المدرسة. كما أشكر الصليب الأحمر الذي كانت له بصمات جيدة في كل المجالات ملبياً كل ما نطلبه منه بواسطة متطوعيه الذين نشكرهم على مشاركتهم معنا في اللجنة.

كان هدفنا من الأساس مواكبة جائحة كورونا التي اجتاحت العالم، وكانت قدراتنا في البداية ضعيفة، ولكن بفضل التعاون والتنسيق بين كل مكونات اللجنة التي تضم العديد من الوزارات والمؤسسات والقطاعات الرسمية والخاصة، فقد نجحنا في تحقيق نتائج نالت رضى الناس على الرغم من قلة الإمكانات.

وختم: نأمل بالوصول إلى نتائج تجعلنا مطمئنين إلى حماية بلدنا من هذه الجائحة، ريثما يتم تأمين اللقاح وترتفع نسبة الحماية الوطنية العامة من الفيروس .

كتانه

ثم تحدث الأمين العام للصليب الأحمر اللبناني جورج كتانه فقال:كانت لدى الصليب الأحمر في جائحة كورونا وحتى قبلها، خطة إستباقية للإستجابة للحالات التي يمكن أن يكون هناك شك بالتقاطها الكورونا، وذلك بالتنسيق مع كل الوزارات وخصوصاً مع وزارة التربية وقطاعي التعليم الرسمي والخاص. وكان الصليب الأحمر يقوم بالتوعية والتدريب والدعم. ونسجل لمعالي الوزير المجذوب متابعته وملاحقته واتصاله بكل إنسانية وتواضع.

لقد أخذنا على عاتقنا كصليب أحمر لبناني الدعم كما فعلنا مع وزارة الداخلية ومع غرفة العمليات في وزارة الصحة، وأخذنا على عاتقنا بتوجيه من اللجنة التعاون والدعم مع وزارة التربية وذلك بناءً لطلب الوزارة، للقيام بحلقات توعية نفذها الصليب الأحمر في المناطق كافة. وتم في خلالها نشر الفيديوهات والمطبوعات والمعلومات وتأمين المواد اللازمة للتعقيم  والكمامات وغيرها، وذلك بدعم من الصليب الأحمر الألماني الذي تولى تغطية التكاليف البالغة نحو 500 ألف يورو.

وبطلب من معالي وزير التربية سوف نستمر بتقديم الدعم لغرفة العمليات بما يقارب المائة ألف يورو، استناداً إلى المعايير الدولية المطلوبة ، وتطوير نظام المعلومات الجغرافية GIS ، وتأمين التجهيزات المطلوبة. والهدف هو تأمين الدعم لكل من يحتاج إلى الإبلاغ عن حالة أو رفع شكوى أو التواصل مع الإختصاصيين المدربين في وزارة التربية،  التي تمتلك فريق عمل متحمس ومدرب بصورة مهنية، ليتابع مع المدارس وإداراتها وأساتذتها، فيؤمن الدعم والتوجيه، وإننا مؤمنون بأننا سوف ننجح طالما أننا نتعاون.

يرق

بعد ذلك تحدث المدير العام للتربية فادي يرق فقال: نحن أمام محطة أساسية في استراتيجية الإستجابة لجائحة كورونا، بدأت في التوعية من خلال فريق عمل الوزارة وبالتعاون مع الشركاء، وصولاً إلى التدريب والمتابعة الذي شمل كل مدرسة، مما أتاح للأساتذة التمكن من البعد الصحي وفي الوقت عينه التمكن من استخدام التكنولوجيا بصورة أفضل نظراً لمتابعتهم المكثفة للإرشادات والتعليمات. وإنني أشكر معالي الوزير على التضحية بالوقت في كل أيام الأسبوع لمتابعة التدريب والتواصل مع الأساتذة وتشجيعهم من أجل حماية التلامذة والأساتذة والعائلات.

كذلك تم تجهيز المدارس بالمعدات اللازمة للوقاية، وإننا نقوم راهناً بسلسلة زيارات إلى هذه المدارس للتأكد من توافر التجهيزات وتطبيق المعايير المطلوبة حفاظاً على الحماية وتأمين السلامة العامة.

أما الخط الساخن الذي يعمل على مدار الساعة فإنه يشكل محطة مهمة في مسيرة الإستجابة، وإننا نشكر فريق العمل الذي يلبي جميع الإتصالات ويسجل المعلومات. فالمنصة هي محطة أساسية في موضوع الإستجابة لأنها سوف تسجل المعلومات الأساسية والصحيحة ومن ثم يتم تحليل المعلومات مع الخبراء الوطنيين وخصوصاً الدكتورة بيترا خوري والنقابات المعنية ووزارة الصحة ووزارة الداخلية لنتمكن من تشبيك المعلومات وإراحة الأهالي والوصول إلى قرار علمي ومنطقي يتعلق باستمرار التعليم عن بعد أو تعليق بعض الصفوف، مما يتيح لمعالي وزير التربية اتخاذ القرار الصحيح.

إنها مناسبة لتوجيه الشكر إلى فريق عمل وزارة التربية التي يعمل على مدار الساعة من أجل مساعدة كل مدير ومعلم في أي مدرسة خاصة أو رسمية، إذ أنهم يعملون من دون حسابات سوى حماية الأولاد والإدارات والمعلمين من الجائحة، وأعتقد أن ما نراه اليوم هو نموذج ناجح عن التعاون بين المؤسسات الرسمية مع اللجنة ومع وزارات الصحة و الداخلية ورئاسة الحكومة، ومع منظمات الأمم المتحدة التي تشاركنا العمل وخصوصاً مع الصليب الأحمر والنقابات المتخصصة والمجتمع الأهلي.

عرض المنصة

بعد ذلك شرح كل من مستشارة رئيس مجلس الوزراء للشؤون الصحية الدكتورة بترا خوري، ومدير وحدة إدارة مخاطر الكوارث في الصليب الأحمر اللبناني قاسم شعلان على الشاشة، تفاصيل المنصة والخدمات التي توفرها والمعلومات الغنية التي تقدمها وسبل تغذيتها وآلية إتخاذ القرارات سنداً إلى المعلومات.

وقال شعلان: تم تطوير نظم المعلومات الجغرافية GIS ، وتطوير مركز الإتصالات وغرفة العمليات في التربية بالتنسيق مع وحدة إدارة المخاطر في رئاسة الحكومة،  بمواكبة من الصليب الأحمر وفريق عمل الوزارة.

وتتم تعبئة استمارة ذكية، يتولى النظام تجديدها، وتحدد الحالات المشتبه بها والمصابة مع تحديد المكان الجغرافي  ويتم تأمين الإرتباط بوزارة الداخلية.

تتغذى المنصة من 3000 مستخدم موجودين في المدارس.

إن الهدف هو كشف نقاط الضعف وتقوية نقاط القوة، والحفاظ على الصحة العامة وسلامة المدرسة والمجتمع، وهذه الخدمات التي تقدمها المنصة ، يمكن أن تدير أي أزمة غير كورونا أيضاً في المستقبل.

بيترا خوري

وتابعت الدكتورة بيترا خوري الشرح وقالت: يمكن لكل مواطن الدخول إلى الصفحة وان يطلع على المعلومات التي يجب أن تكون كاملة ودقيقة، لتكون القرارات المبنية عليها صائبة وكاملة ودقيقة، وذلك لتمكين تلامذتنا وأساتذتنا والقطاع التربوي والمجتمع من المعرفة والحماية واتخاذ التدابير والقرارات المناسبة استنادا إلى المعلومات الموثوق بها.

وبالتالي فإن تسجيل الحالات هي محصورة بالذين ذهبوا إلى المدارس وليس للذين أصيبوا والتزموا المنازل .

ويمكن للنظام اظهار وتوزيع الإصابات بحسب الأعمار وبحسب جنس التلميذ، كما يمكن إحصاء التوزيع في المناطق كافة. أما بالنسبة إلى كيفية إتخاذ القرار بإقفال مدرسة مصابة أو غير مصابة، فهناك أسئلة يتم على أساس الإجابة عنها وتغذية المنصة بها ، تحديد مستوى المخاطر.

 

استكمال التعلم عن بعد في مدرسة ميمس الرسمية لغاية 20 الحالي

وطنية - حاصبيا - قررت وزارة التربية والتعليم العالي، بالتعاون مع بلدية ميمس في قضاء حاصبيا استكمال التعلم عن بعد، دون حضور التلامذة في مدرسة ميمس الرسمية، وذلك حتى مساء الأحد 20 الحالي.

وتنظم مديرة المدرسة حضور الهيئتين الإدارية والتعليمية إلى المدرسة إذا تعذر عليهم متابعة التعلم عن بعد من منازلهم مع اتخاذالإجراءات الصحية كافة .

 

«يوم الغضب الطلابي»: إلى الشارع ضد الدولرة

فاتن الحاج ـ المهلة القصوى لبدء تنفيذ الجامعتين الأميركية واللبنانية الأميركية قرار دولرة الأقساط تنتهي عملياً بعد عطلة عيدَي الميلاد ورأس السنة. أسابيع قليلة تفصل الطلاب عن استحقاق الدفع، وكثيرون منهم سيخسرون سنتهم الدراسية وأموالهم الكثيرة التي دفعوها في الفصل الدراسي الأول، ما لم يكونوا قادرين على التسجيل للفصل الدراسي الثاني المقبل، والمعروف بـ«فصل الربيع».

هذا الواقع المستجد فرض نفسه عنواناً رئيساً على أجندة المجموعات الطالبية المستقلة المعارضة التي ستنزل إلى الشارع، غداً، في أول اختبار لقدرتها على تجميع الطلاب حول حقوقهم ومصالحهم والمطالبة بالتراجع عن الدولرة وإلغاء الزيادة.

مسرح التحرك في وجه إدارات الجامعات الخاصة سيكون منطقة الحمرا، حيث ستنطلق مسيرة باتجاه مقرَّي الجامعتين، فيما ستحضر قضية تعزيز الجامعة اللبنانية كأحد الحلول الأساسية للأزمة الحالية.

«يوم الغضب الطلابي»، كما سمّي، يأتي بعد أسبوع على إطلاق «إعلان طلاب لبنان» الذي رسم خريطة طريق لمرحلة جديدة من التنظيم والعمل السياسي الطالبي، وتنظّمه كل من شبكة «مدى» اليسارية التي تضم النوادي العلمانية في الجامعات الخاصة، تكتل طلاب الجامعة اللبنانية، قطاع الطلاب والشباب في الحزب الشيوعي واتحاد الشباب الديموقراطي اللبناني. وسبق التحرك لقاء بين ممثلين عن المجموعات المعترضة ووزير التربية في حكومة تصريف الأعمال طارق المجذوب لبحث سبل مواجهة «الدولرة» لكون الوزارة طرفاً أساسياً في المعادلة، وعليها مسؤولية حماية حقوق طلاب لبنان من كل الجامعات.

عضو «مدى»، كريم صفي الدين، أكد أن «حجم الضغط في الشارع سيكون كبيراً وسنثبت أننا قطب طالبي قادر على التنظيم وتعطيل القرارات الجائرة بحق الطلاب خارج احتكار الأحزاب». الخطاب، كما قال، «سيتوجه إلى وزارة التربية والمجلس النيابي لفرض العقوبات على الجامعات وسيرفض كل السياسات التقشفية بحق الجامعة اللبنانية»، و«ستكون خطوة أولى في سلسلة تحركات لن تهدأ قبل إسقاط القرار».

الناشطة في تكتل طلاب الجامعة اللبنانية، سكينة بسمة، تعوّل على «يوم الغضب» بالنظر إلى «القدرة على التنسيق والتواصل والانسجام بين المجموعات الطالبية، والتصويب باتجاه مطالب محددة وغير فضفاضة، وهي رفض دولرة الأقساط والمطالبة بالاستقلالية الإدارية للجامعة اللبنانية التي تضمن تحصيل كل القضايا الأخرى من مجانية التعليم ورفع ميزانية الجامعة وزيادة قدرتها الاستيعابية لمعالجة النزوح المرتقب من الجامعات الخاصة إليها».

دعوات لفرض المجلس النيابي عقوبات على الجامعات ورفض السياسات التقشّفية بحق «اللبنانيّة»

لا بديل من التحركات الميدانية، وفق عضو اتحاد الشباب الديموقراطي اللبناني، تالا خزعل، «فمقاطعة الدفع ترتّب غرامات على الطلاب ومقاطعة المحاضرات غير فعالة، لكون الدروس تعطى عن بعد». النقطة المركزية بالنسبة إلى الاتحاد أن الحل لأزمة الدولرة تكمن في جعل الجامعة اللبنانية قادرة على استيعاب الجميع ومنع تسليع التعليم.

هذه النقطة يركز عليها أيضاً قطاع الطلاب والشباب في الحزب الشيوعي. وعليه، يرى ممثل القطاع علي اسماعيل أن الجامعة اللبنانية والتعليم الرسمي «هما الحل للقضية التربوية والضمانة الاجتماعية الأساسية لاستمرارية المجتمع اللبناني». أما التحرك ضد الدولرة فـ«يتضمن ثلاث أفكار رئيسة: رفض تسعير القسط بالدولار الأميركي، تجميد أي زيادة للأقساط خلال الفصل الدراسي الثاني، ودعم الجامعة اللبنانية كجزء من الحل للأزمة». بحسب اسماعيل، الجامعات الخاصة «ليست حاجة، بل هي مؤسسات ربحية بأهداف سياسية. وإنقاذ الطلاب من الدولرة في هذه الجامعات هو جزء من معركتنا التي تتقاطع مع معركة النوادي العلمانية، وإن كان السقف الأعلى هو بناء الثقة بين الطلاب المنضوين في المجموعات والذي بدأ بلقاءات ثنائية مع الممثلين بهدف محاولة خلق إطار جامع يضع خطة للمرحلة المقبلة».

https://lh5.googleusercontent.com/RDKNwAwfvNV5F4bPMhqdgPrQNX1nXLvgz1n79J5cpSFolsVs6g3YH_e_kS5DtYBCVl2nRZpcBNk2e3b9M6Iy8etkpFAHnfR9UktjkD5WePtYvROds0Rt9V580SBZX540O-QnFzI01AeaKrf-kg

الجامعة اللبنانية ضد حقوق الإنسان.. وسائر القوانين!

المدن - في وقت باتت فيه ميزانية الجامعة اللبنانية لا تساوي 40 مليون دولار، بعد انهيار الليرة اللبنانية، بعدما كانت تساوي نحو 300 مليون في السابق، وعوضاً عن دعوة جميع المدراء والعمداء ورئاسة الجامعة الطلابَ والأساتذة لتنفيذ إضرابات واعتصامات، بدأ بعض المدراء بتنفيذ القرار رقم 34، الذي صدر سابقاً، وألزم جميع الطلاب الذين يرغبون بالتسجيل في الجامعة بتوقيع تعهد "لاحترام سمعة الجامعة والمسؤولين فيها".

هذا القرار الذي أحدث ضجة عندما صدر منذ نحو ثلاثة أشهر، واعتبره الطلاب عبارة عن تعهد لإخضاعهم ومنعهم من انتقاد الجامعة، متهمين إدارة الجامعة بكم الأفواه والعمل بخلاف القوانين العامة، التي تكفل حرية الرأي والتعبير.. فاضطرت الجامعة حينها إلى التراجع عنه، عادت إدارة الجامعة على ما يبدو إلى تفعيله مجدداً. إذ تفاجأ الطلاب عندما تقدموا للتسجيل في بعض الكليات أن الموظفين طلبوا منهم التوقيع على التعهد المهين. 

وبالتزامن مع عودة العمل بهذا القرار، ومع انتهاء مهل التعميم الذي صدر عن رئيس الجامعة، والذي ألزم فيه الأساتذة بالتصريح المالي، انتقد تحالف "جامعيون مستقلون" هذه القرارات، معتبراً إياها غير قانونية.

واعتبر التجمع أن هذين القرارين بمثابة تهميش فاضح لحكم القانون، ويؤديان إلى تكريس واقع يحوّل حقوق الأساتذة والطلاب إلى أدوات قمع، ذات أهداف غير أكاديمية، تضرب واقع التعليم العالي الرسمي.

وشدد التجمع أنه على الرغم من إعلان رئيس الجامعة اللبنانية تراجعه عن القرار، على أثر الحركة الطلابية الاعتراضية التي عمت الوطن، نجد بعض العمداء والمدراء يفرضون على الطلاب توقيع التعهد المخالف للقوانين. واعتبر أن هذا السلوك الإداري يعكس عدم احترام المسؤولين للقواعد القانونية وللمبادئ الحقوقية الأساسية، داعياً الطلاب إلى عدم توقيعه.

ولفت التجمع إلى أن التعميم الذي صدر عن رئيس الجامعة، والذي ألزم فيه الأساتذة بالتصريح المالي، تنفيذاً لقرار صادر عن وزير المالية، مخالف للقانون المنشور في الجريدة الرسمية، والذي يستثني بوضوح خضوع الأستاذ الجامعي لهذا الإجراء. 

وذكّر برفض الهيئة التنفيذية لرابطة الأساتذة المتفرغين في الجامعة اللبنانية لهذا التصريح، مؤكداً أنه يتنافى مع خصوصية الأستاذ، وينسف مبادئ الحريات الأكاديمية وحقوق أساتذة التعليم العالي الصادرة عن مؤتمر اليونيسكو.

وأوضح بعض أساتذة التجمع لـ"المدن" أن القانون اللبناني يعفي الأساتذة من التصريح، بخلاف موظفي الفئة الثالثة وما فوقها، لافتين إلى أن إدارة الجامعة تعمل بكل طاقتها لتحويل أساتذة الجامعة إلى مجرد موظفين كسائر موظفي الدولة، بما يكرس عدم استقلالية الجامعة ودورها الأكاديمي في لبنان. وأكدوا أن قوانين الجامعة تمنع أي أحد من الافتراء والتجني على الجامعة، ويمكن الاستعانة بها بحق المخالفين. لكن إلزام الطلاب بتوقيع التعهد، هدفه إخضاع الطلاب قبل دخولهم إلى الجامعة.  

وأعلن التجمع شجبه لهذه الممارسات غير القانونية، محذراً من خطورة عدم تفعيل حكم القانون داخل الجامعة اللبنانية لناحية عدم احترام القواعد القانونية الصادرة عن السلطة التشريعية. وكذلك لناحية عدم احترام حقوق الإنسان والحريات الأكاديمية. هذه التدابير تشكل خطراً على تصنيف الجامعة اللبنانية كصرح للتعليم العالي في هذه المرحلة الدقيقة من حياة الوطن.

علماً أن هذا التجمع حصل على نحو 40 في المئة من المندوبين في الانتخابات التي حصلت مؤخراً، وألحق بجميع أحزاب الجامعة هزائم نكراء، رغم أنه تأسس منذ نحو أشهر ثلاث فقط. ونال أكثر من ستين مندوباً من أصل 159 مندوب، سينتخبون بدورهم رئيس مجلس المندوبين والهيئة التنفيذية لرابطة الأساتذة في مطلع السنة المقبلة. وفي حال تمكن من حصد أغلبية مقاعد الهيئة التنفيذية للرابطة، والبالغ عددهم 15 مقعداً، سيؤسس لعمل نقابي جديد في الجامعة اللبنانية، ليس لناحية المطالبة بحقوق الأساتذة فحسب، بل للطلاب أيضاً، خصوصاً أن على رأس اهتمامات التجمع تحسين الجامعة اللبنانية واستعادة استقلاليتها ودورها الأكاديمي، لاستقبال آلاف الطلاب اللبنانيين في ظل الأزمتين المالية والاقتصادية الحاليتين.  

 

مؤتمر عن مشاكل تعلم اللغة الأجنبية وسبل معالجتها السبت المقبل

وطنية - ينظم مركز الدراسات القانونية والسياسية في كلية الحقوق في الجامعة اللبنانية ممثلا برئيسه الدكتور احمد ملي، وبالتعاون والتنسيق مع عميد كلية الحقوق الدكتور كميل حبيب، مؤتمرا عبر تطبيق Zoom، يوم السبت المقبل، عن مشاكل تعلم اللغة الأجنبية وسبل معالجتها، برعاية رئيس الجامعة اللبنانية البروفيسور فؤاد ايوب.

يشارك في المؤتمر اختصاصيون وباحثون لبنانيون واجانب، يقدمون سلسلة أبحاث ومداخلات عن أهمية امتلاك اللغات العالمية ودورها في العلاقات الدولية وحل النزاعات وكيفية مواجهة مشاكل تعلم اللغات الأجنبية مع عرض لتجارب عدد من الكليات والجامعات الأجنبية والعربية واللبنانية. ويختتم المؤتمر بإصدار توصيات يتم عرضها ومناقشتها على مستوى الدوائر المعنية في الجامعة اللبنانية.

https://lh4.googleusercontent.com/GP9BqmHyD9g2Bb4Yqed9MN_33OO6tW_bD8GABEbesVnzWK5rSHcN8Q26UyjzLAQiy7562kLDab1OYco0rmK7RjBCpsm5_Cg7-iQG_LpMkr94Iozp_mKPLD0vuSwN2oqy89y2oY561ont6BNQkg

الشباب:

 

Smart ESA تخرج دفعة من رواد الأعمال المتخرجين

النهار ـ احتفلت Smart ESA - مسرّع الشركات الناشئة الوطني الذي تديره ESA Business School - بيوم SMART ESA DEMO DAY لأحدث دفعة من رواد الأعمال المتخرجين يوم الخميس 10 كانون الأول خلال حدث نظم عبر وسائل التواصل الافتراضي عبر الإنترنت - حيث عرضت سبع شركات ناشئة مشاريعها على المستثمرين المحتملين. 

المشاركون من رواد الأعمال كانوا جزءاً أساسياً من برنامج "Boost" من Smart ESA - المصمم بعناية لإعداد الشركات الناشئة للدخول إلى السوق واغتنام الفرص الاستثمارية محليًا وخارجيًا.

افتتح الحفلMaxence Duault ، المدير العام  لـESA Business School، من خلال مشاركته بعض الأفكار حول نجاح Smart ESA على مر السنين – من ضمنها مساعدة +90 مشروعًا على النمو محلياً ودوليًا .

كما شارك في الحفل شركات Air France وMagnitt وهم شركاء في المشروع عبر المدير التجاري الإقليمي لـAir France  سيلفان ماتياس، الذي قدم تذكرتين مجانيتين لكل شركة ناشئة.

أخيرًا، أطلق جهاد بيطار، مديرSmart ESA ، الأنشطة الترويجية حيث عرض كل من رواد الأعمال ابتكاراتهم.

كل شركة ناشئة من Smart ESA ركزت على ثلاثة أمور: الرؤية الواضحة، التفاعل الأولي مع الزبائن، والتنفيذ المؤثر

Myceleum : منصة عبر الإنترنت: تتيح للمطورين إعداد وتحرير بيئات الويب الجاهزة - ما يقلل التكلفة الإجمالية والوقت لكل من المطور والشركات. 

DINVO: سوق عبر الإنترنت يسمح لقائمة متنوعة من العلامات التجارية بإنشاء وتوزيع القسائم على عملائها 

Giftonclic: موقع إلكتروني للهدايا يجمع العديد من العلامات التجارية المعروفة، ما يجعل من الممكن شراء الهدايا عبر الإنترنت بسهولة - من خلال تزويد مستخدميه بفلاتر بحث متعمقة تلبي أي مناسبة وميزانية وموضوع ديموغرافي. 

 

Potion Kitchen: علامة تجارية للعناية بالبشرة من منتجات التجميل العضوية والطبيعية وبأسعار معقولة - لتصبح أول علامة تجارية "جمال نظيف" في لبنان.

Steelouette: علامة تجارية تبتكر هياكل فولاذية شخصية وفنية لأغراض الإهداء والديكور عند الطلب.

Qorebuild: برنامج كونتك Contech الرقمي لعملية الهندسة والبناء كاملة - لضمان معلومات دقيقة ومتسقة.

Staccato: مدرسة موسيقى عبر الإنترنت تتيح لعشاق الموسيقى والطلاب الطموحين تحقيق حلمهم في تعلم العزف على آلة جديدة من خلال ربط واستضافة دروس الموسيقى عبر الإنترنت من خلال واجهة فريدة

 

دكتوراه في القانون بدرجة جيد للقاضي حسن محمد حمدان

وطنية - ناقش القاضي حسن محمد حمدان أطروحة دكتوراه في القانون في الجامعة اللبنانية، بعنوان "القواعد العامة لعقد الضمان البري بين الواقع والمرتجى" (دراسة مقارنة). وتألفت لجنة المناقشة من الدكتور مروان كركبي مشرفا ورئيسا، والدكاترة: ربيع شندب، عبد المجيد المغربي، علي رحال وغنى مواس اعضاء.

وبعد المناقشة، قررت اللجنة منح حمدان درجة دكتوراه بدرجة جيد مع تنويه.

والاطروحة تتناول موضوعا حيويا وعاما هو القواعد القانونية العامة للتأمين منذ لحظة طرحه من قبل شركة التأمين الى حين تنفيذه في شتى الاحتمالات.

وتناول المؤلف النظرية العامة لعقد الضمان البري التي تنطبق كصورة مشتركة على مختلف صور العقد، مشيرا إلى عناصر تكوينه من خطر وقسط ومبلغ ضمان، ومبادىء انعقاده، والطوارىء التي تدخل عليه وتحول دون امكانية استكمال تنفيذه وهذا كان مادة القسم الاول.

أما القسم الثاني فعالج فيه المؤلف، حقوق وموجبات طرفي عقد الضمان البري، لا سيما لجهة التزام شركة الضمان بالتعويض على المضمون، لقاء التزام الاخير بدفع الأقساط.

 

دكتوراه للطالب علي فحص في هندسة الاتصالات

وطنية - النبطية - حاز الطالب علي جواد عز الدين فحص ( من بلدة جبشيت) على شهادة الدكتوراه في هندسة الاتصالات من جامعات فرنسا.

https://lh4.googleusercontent.com/9gH8ZvsCLlzSSiaF9DtX5iaUG6LyIJHYQG2vbTammnku1YCwmt7KoL-ib-PcUUw9FL1tBuds22TUl_JNrjp0IdExN9wiKVrSTPEi7QWqKRJJ3kPs8USlxdjzPJ5Rq0CUyk1YrsYaC04ShU6nTA

التعليم الرسمي:

 

رئيس رابطة التعليم الاساسي: للاسراع في تأليف الحكومة وتلبية مطالب الشعب

وطنية - صيدا - أكد رئيس رابطة التعليم الأساسي في لبنان حسين جواد في تصريح "أن اضرابنا اليوم كقطاع تعليمي رسمي وخاص يأتي في سياق رفض السياسة المتبعة لجهة رفع الدعم عن السلع والمواد الأساسية والمطالبة بتحسين الاوضاع المعيشية والاقتصادية لكل القطاعات التعليمية الرسمية والخاصة لاسيما المتعلقة بتصحيح الأجور والرواتب في ظل تدني قيمة الليرة مقابل ارتفاع الدولار".

وقال: "لم نتواصل مع وزير التربية (في حكومة تصريف الأعمال) لوضعه في أجواء تحركنا المطلبي اليوم ولكنه كان في خضم خطواتنا بالفترات السابقة. كنا ننتظر من الحكومة المستقيلة حاليا تحسين وضع الرواتب وإعادة النظر فيها وهذا ما كان ينقله لنا الوزير المجذوب إلا أن استقالتها أوصلتنا الى مكان مسدود أدى الى انهيار قيمة رواتبنا وتراجع قدراتنا الشرائية. المشكلة لم تكن مع وزير التربية الذي نكن له كل الاحترام لأنه دائما معنا وسباق في دعمنا. وتحركنا اليوم ليس موجها ضده بل هو موجه إلى السياسيين الذين يماطلون في تأخير ولادة الحكومة.

أضاف: "موقفنا ليس تدخلا في الوضع السياسي بقدر ما هو اهتمام بوضعنا نقابيا وحرصنا على معلمينا. وتشكيل الحكومة من شأنه أن يؤدي إلى استقرار اقتصادي ومعيشي ومن خلالها يكون لنا مرجعية نرفع مطالبنا إليها بهدف تحقيقها".

وتناول الخطوات اللاحقة للرابطة، فقال: "إن استراتيجية خطواتنا التصعيدية تقررها مجالس المندوبين في هيئة التنسيق النقابية المتمثلة بنقابة المعلمين والروابط التي باتت جميعها جاهزة لرفض السياسات الحالية والمطالبة بتحسين وضعها وأقلها، سيترجم بالإضرابات والاعتصامات وكل الأطر القانونية التي تضمن لنا نيل حقوقنا".

وختم متمنيا "تجاوب السلطة وتحكيم ضميرها والاقلاع عن المحاصصة والإسراع بتأليف الحكومة لتلبية مطالب الشعب واستعادة قيمة الرواتب ورفع القدرة الشرائية والعمل على معالجة الأزمة من كافة جوانبها".

 

اللجان النقابية في التعليم الأساسي الرسمي: هيئة التنسيق تحولت الى هيكل نقابي تابع للسلطة السياسية

وطنية - اعتبرت اللجان النقابية في التعليم الأساسي الرسمي، في بيان، "أن الدعوة للاضراب التي وجهتها هيئة التنسيق النقابية، جاءت في سياق التجاذب والصراع بين أطراف السلطة السياسية، وهو ما يفقد الإضراب المعنى والأهمية لجهة الضغط من أجل تحقيق أي مطلب وتخفيف الأعباء التي تثقل كاهل المعلمين والموظفين والعمال وجميع ذوي الدخل المحدود".

واذ أكدت اللجان التزامها الإضراب الذي دعت إليه الهيئة "من باب التضامن النقابي المبدئي"، اعتبرت أن "هيئة التنسيق النقابية قد تحولت الى مجرد هيكل نقابي تابع للسلطة السياسية، لأنها لا تملك القرار النقابي المستقل، ولا البرنامج النضالي النقابي، ولا خطة التحرك المطلوبة في مواجهة الانهيار الكبير في الأوضاع الوظيفية والحياتية للمعلمين والموظفين، وقد باتوا يرزحون تحت عبء واقع معيشي قاس جدا، بعد أن فقدت رواتبهم أكثر من 80 % بالمئة من قيمتها".

ورأت "ان أي إضراب تتم الدعوة إليه لن يكون له أي معنى أو فائدة إلا إذا كان خطوة أولى في برنامج مطلبي واضح، وخطة تحرك متصاعدة ومحددة بالزمان والمكان، ما يجعل الحاجة ملحة وكبيرة جدا للعمل والتعاون والتنسيق في ما بين جميع المعلمين والموظفين والعمال من أجل تشكيل أدواتهم النقابية الحقيقية والمستقلة والتي تعبر عن همومهم والمطالبة بحقوقهم".

لجنة النظار تعلق الإضراب بعد تأكد تبني رابطة الأساسي لمطالبهم

بوابة التربية: عقد في مكتب رابطة معلمي التعليم الأساسي في لبنان إجتماعاً اليوم مع لجنة من النظار العاملين في دوام بعد الظهر، بحضور رئيس الرابطة حسين جواد وأعضاء الهيئة الإدارية رياض الحولي ومحمد إسماعيل .

تمحورت النقاشات حول مطالبهم في ظل الظروف الإقتصاديه الصعبة لجهة العمل على تحسين أجر الساعة في ظل الغلاء الناجم عن إرتفاع الدولار وتدني قيمته الشرائية وحول إعادة النظر بإحتساب حصص النظارة قياساً على أعداد التلاميذ مما يفقد الناظر حصصه كلما إرتفع عدد الغياب ولأي سبب من الأسباب.

وبناءً على إقتراح رئيس الرابطة بتعليق الإضراب وإعتماد الحوار مع المسؤولين في الوزارة لتحقيق المطالب، وبعد أن لمس أعضاء اللجنة إحتضان الرابطة لمطالبهم تقرر إعلان تعليق الإضراب والمتابعة سوياً حتى تحقيق المطالب.

 

مكتب اليونسكو الإقليمي للتربية بيروت أطلق منصة قدرات لتدريب المعلمين عن بعد

وطنية - أعلن مكتب اليونسكو الإقليمي للتربية في الدول العربية - بيروت في بيان، أنه "أطلق مبادرة لبناء قدرات المعلمين في العالم العربي وتأهيلها، من خلال منصة تدريبية رقمية حملت اسم قدرات تقدم تخصصات تدريبية مجانية ومتاحة بشكل كامل لجميع المتدربين في العالم العربي ويمكن للمعلمين والممارسين التربويين التسجيل فيها وحضور الدورات عن بعد، وذلك استجابة من اليونسكو للظروف القسرية التي فرضتها جائحة كورونا على الواقع التعليمي في العالم عموما، والعالم العربي خصوصا، وفي ظل استمرار المشهد التعليمي في الانتقال من التعليم الحضوري المباشر نحو التعليم عن بعد والتعليم المدمج".

وأشار إلى أن "قدرات تضم قادة تربويين، مدربين متخصصين، وخبراء في التعلم الإلكتروني وتقنيات التعليم المعاصر والذكاء الاصطناعي ومجالات البرمجة، من مختلف الدول العربية. وتعنى قدرات بكل مجالات التأهيل الشخصية والوظيفية من التربية والتعليم، إلى علوم الكومبيوتر، كعلم البيانات والذكاء الاصطناعي، وغيرها من المجالات التي تشكل حاجة لسوق العمل. وستتضمن دورات تدريبية في مختلف المجالات التربوية مثل التعلم مدى الحياة، وتعليم الكبار، والتربية على المواطنة، وتعليم الطفولة المبكرة، وما إلى ذلك".

ولفت إلى أن "الاختصاصي الإقليمي لبرامج التربية الأساسية في مكتب اليونسكو الإقليمي للتربية في الدول العربية - بيروت الدكتور حجازى إدريس افتتح المنصة الإقليمية حول التعلم عن بعد في مجالاته المختلفة - قدرات، واستعرض أهداف المنصة وكيف يمكن الاستفادة منها، حيث تم التفاعل من قبل مستخدميها من الدول المختلفة ووصل عددهم الآن إلى ما يقرب من 2500 مستخدم مشارك على المنصة".

ونقل البيان عن إدريس تشديده على "أهمية التحول الرقمي، وإتقان المعلم واكتسابه لهذه المهارات، وكذلك التلاميذ وأولياء الأمور لأنهم جزء من منظومة نجاح العملية التعليمية وتحقيق التكامل بين المدرسة والمنزل لصالح التلاميذ.

 

هبة من الكتيبة الإيطالية بـ"اليونيفيل" للمدارس في قضاء صور... "لفتة صغيرة للأطفال"

"النهار" ــ "قام متخصصو الفوج الخامس في الكتيبة الإيطالية من وحدة المناورات التابعة لـ"اليونيفيل القائمة على فوج البيرسالييري الثالث من لواء "ساساري" بتنفيذ سلسلة من التحسينات على بعض البنى التحتية، الساحات المفتوحة والملاعب للمدارس في قضاء صور.

إضافة إلى ذلك، و بمناسبة الأعياد نهاية العام، نظّم الجيش الإيطالي سحب يانصيب يعود ريعه لشراء ألعاب ومواد تعليمية، قدّمت لطلاب المدارس الابتدائية في قضاء صور.

بدوره، أشار قائد الكتيبة الإيطالية العقيد دي بينتو إلى أنّها "لفتة صغيرة ولكنها مهمة، ساهمت في إعطاء لحظات من المرح لأطفال جنوب لبنان في فترة ليست سهلة على البلاد بالتأكيد"، التي تضررت بشدة من الأزمة الاقتصادية وحالة الطوارئ الصحية المستمرة.

يستمر دعم "القبعات الزرقاء" الإيطاليين في جنوب لبنان لصالح المدارس والجمعيات التطوعية المحلية و السلطات المحلية وإعادة تهيئة الظروف لمساعدة السكان و مراقبة ووقف الأعمال العدائية و دعم القوات المسلحة اللبنانية التزاما بالمهام الرئيسية الموكلة لـ"اليونيفيل" بموجب قرار مجلس الأمن الدولي 1701.

 

مرتضى خلال اطلاق مدونة السلوك للتدريب المهني : الحجر الاساس لآليات تدخل القطاع الزراعي في المعايير الوطنية يمين: خطوة حاسمة لنشر الوعي

وطنية - أطلقت منظمة العمل الدولية ومنظمة الأمم المتحدة للطفولة "اليونيسف"، "مدونة قواعد السلوك" لأصحاب العمل الذين ينفذون برامج التعلم في مكان العمل في لبنان"، برعاية وزيرة العمل في حكومة تصريف الاعمال لميا يمين وبالتعاون مع وزير الزراعة في حكومة تصريف الاعمال عباس مرتضى، بهدف توفير إرشادات لأصحاب العمل المشاركين في "برامج التعلم في مكان العمل"، وهي برامج تزود طلاب التعليم المهني بالتدريب أثناء العمل.

وتصف المدونة "المعايير التي يجب على أصحاب العمل الوفاء بها لتوفير للمتدربين بيئة تعليمية آمنة وحامية تحترم حقوق الإنسان وحقوق العمال. وتقدم الدعم لمقدمي التدريب المشاركين في تصميم مثل هذه البرامج وتطويرها.

بدأ حفل الإطلاق الافتراضي بعرض من قبل المنسقة الوطنية لبرامج التعليم والتدريب المهني والتقني في منظمة العمل الدولية رانيا حكيم، المسؤولة في "برنامج تنمية المراهقين/ات والشباب" في اليونيسف جوزيان مخول.

وأوضح العرض الى أن "أحكام المدونة تعكس قانون العمل اللبناني والتنظيمات ذات الصلة، فضلا عن الاتفاقيات الدولية التي صادق عليها لبنان، ومعايير العمل الأساسية التي تنطبق على جميع الدول الأعضاء في منظمة العمل الدولية، الى جانب الممارسات الدولية الجيدة. وستدعم أيضا مقدمي التدريب المشاركين في تصميم مثل هذه البرامج وتطويرها، فضلا عن المتدربين أنفسهم، لاكتساب فهم أفضل للأخلاقيات وتدابير الحماية التي يجب على أصحاب العمل مراعاتها خلال برامج التعلم في مكان العمل".

هاغمان

واعتبر نائب المدير الإقليمي للدول العربية في منظمة العمل الدولية فرانك هاغمان، أن "مدونة قواعد السلوك هذه خطوة مهمة للغاية نحو توفير تعليم وتدريب عالي الجودة وملائم لاحتياجات سوق العمل في لبنان لتلبية المهارات التي يحتاجها أصحاب العمل. كما أنها ستزود عمال لبنان بالمهارات التي يطلبها الاقتصاد وتزودهم بالحماية الاجتماعية والقانونية التي يحتاجونها في مكان العمل. وبالتالي يمكن للعمال وأصحاب العمل على حد سواء التطلع إلى مستقبل أفضل للعمل".

موكو

وقالت ممثلة "اليونيسف" في لبنان يوكي موكو: "إن تطوير المدونة يقع ضمن إطار الاستراتيجية الوطنية للتدريب والتعليم المهني والتقني التي أطلقها مكتب رئيس الوزراء في حزيران 2018، خصوصا لجهة تعزيز جودة التعليم الفني والتدريب بما يتماشى مع احتياجات السوق لتحسين وصول المراهقين والشباب إلى فرص العمل".

اضافت: "مع بناء الجسور بين عالم التعليم وعالم العمل، فإننا جميعا مكلفون ومسؤولون عن ضمان بيئة آمنة وقائمة على الحقوق للمراهقين/ات والشباب، وصديقة لتطورهم/ن ونموهم/ن."

مرتضى

وتحدث الوزير مرتضى، فرأى أن "خاصية الزراعة في لبنان، لا سيما في الازمة الاقتصادية المتجددة، يحتم علينا العمل على بناء القدرات التي تلبي حاجة القطاع من اليد العاملة الماهرة، اضافة الى ان هذا القطاع واعد حاليا، ويعتبر من أكثر القطاعات في عدد فرص العمل المتاحة، نظرا لتنوعه وكثرة الخدمات التقنية والفنية فيه".

وقال: "ان اهمية هذه المدونة بالشراكة مع وزارة العمل، تعتبر الحجر الاساس للعمل على وضع آليات ادخال مهن القطاع الزراعي ضمن المعايير الوطنية للتوظيف وشروط العمل اللائق والحماية الاجتماعية والصحية للعاملين في هذا القطاع".

يمين

ثم تحدثت الوزيرة يمين، فاعتبرت ان "المدونة هي خطوة حاسمة لنشر الوعي في مكان العمل، من خلال تزويد أصحاب العمل والمتدربين بالأدوات والمعايير الأخلاقية اللازمة لتفادي أي حالات تمييز وتحرش وتهديدات تؤدي أو يحتمل أن تؤدي إلى إلحاق ضرر جسدي أو نفسي أو جنسي أو اقتصادي بالمتدربين والعمال"، وقالت: "نأمل الإستفادة من هذا الإنجاز وتوظيفه في تشجيع توجيه القوى العاملة اللبنانية نحو القطاع الفني، لا سيما في خلال هذه الأزمة الاقتصادية ما يتيح لاقتصادنا فرصة للانعاش الذاتي".

وتأتي هذه المدونة نتيجة جهد مشترك بين وزارة العمل ووزارة الزراعة ومنظمة العمل الدولية واليونيسف ومنظمة الأغذية والزراعة للأمم المتحدة "الفاو"، الى ممثلي أصحاب العمل ومختلف الشركاء الاجتماعيين. وقد تم تطويرها في إطار البرنامج المشترك بين منظمة العمل الدولية واليونيسف نحو تحسين التعليم الفني والتدريب المهني المنظم وغير المنظم في لبنان.

 

جورج نهرا أطلق برنامج الدعم النفسي والإجتماعي ودليل الموارد الرقمية في البحوث والإنماء : انه وليد الحاجة الملحة دعيبس : الدليل على موقع المركز وفي متناول الجميع

وطنية - المتن - أطلق رئيس المركز التربوي للبحوث والإنماء الأستاذ جورج نهرا "برنامج الدعم النفسي الإجتماعي في وقت الأزمات والطوارىء" و"دليل معايير الموارد الرقمية"، في احتفال أقيم ظهر اليوم بحسب المعايير الصحية، في مطبعة المركز التربوي للبحوث والإنماء في سن الفيل - حرش تابت، وتخلله تكريم أساتذة أنتجوا موارد رقمية تطوعيا، في حضور الأساتذة الذين شاركوا في الإعداد وعدد من زملائهم ومن الإعلاميين.

قدم الحفل رئيس قسم الاجتماع والاقتصاد في المركز وائل قازان.

نهرا

بداية النشيد الوطني ثم قال نهرا:"عند الإعلان عن كل مشروع عملنا معا على إنجازه، كنا نعد العائلة التربوية والرأي العام بإنجازات أخرى، وها نحن نفي بوعودنا. ويسرنا اليوم نحن عائلة المركز التربوي للبحوث والإنماء أن نطلق دليل معايير إنتاج الموارد الرقمية، الذي عمل على إعداده مكتب التجهيزات والوسائل التربوية في المركز التربوي، وأن نضع هذا الدليل بين أيدي الأساتذة والمعلمين والتربويين ومصممي التعليم والمهتمين وجميع المعنيين في إنتاج الموارد الرقمية أو في اختيار الموارد من مصادر مختلفة، ما يساعد حتما على رفع جودة التعلم والتعليم".

إضاف: "إننا نعيش في صلب العصر الرقمي ونجتهد مع جميع المخلصين لتحويل مناهجنا إلى مناهج رقمية تفاعلية، نستفيد من وسائل التواصل ومن عصر تكنولوجيا المعلومات، لتطوير التعليم وعصرنته وتسهيل وسائل الشرح والإفهام، والسعي المستمر لبلوغ الجودة والتمايز".

وتابع: "يتناول هذا الدليل المعايير العامة للموارد التعليمية من دون الدخول في التفاصيل الدقيقة والتي نترك للقارئ استنتاجها والعمل على تطبيقها حيث تدعو الحاجة".

وقال: "الإنجاز الثاني الذي نطلقه اليوم هو "برنامج الدعم النفسي الإجتماعي في وقت الأزمات والطوارئ"، وهل يوجد في التاريخ المعاصر ظرف ضاغط أكثر مما نحن فيه اليوم".

ورأى أن "البرنامج وليد الحاجة الملحة الناتجة عن الظروف الإستثنائية التي نعيشها، والتي مر بها لبنان منذ العام الدراسي الماضي حتى الآن، وللحفاظ على الصحة النفسية وتأمين الدعم النفسي الاجتماعي للمعلمين والمتعلمين والأهل".

قال: "سهر على إعداد هذا البرنامج قسم الخدمات النفسية والاجتماعية في المركز التربوي للبحوث والإنماء بالتعاون مع مجموعة من الخبراء التربويين، وتم توزيعه على المدارس الرسمية والخاصة كافة. ويتضمن البرنامج إطارا مرجعيا ركز على الأبعاد الأساسية لعملية الدعم النفسي الاجتماعي. وانطلاقا منه تم تحضير أنشطة متخصصة لكل الحلقات التعليمية، من الحلقة الأولى إلى الحلقة الثانوية، تؤمن تنمية وتعزيز المهارات النفسية والاجتماعية. كما عمل قسم الخدمات النفسية والاجتماعية بالتنسيق مع جمعية "أنا أقرأ" على تحضير موارد رقمية هي عبارة عن فيديوهات موجهة إلى الأهل والمعلمين، بالإضافة إلى أنشطة رقمية تفاعلية لكل الحلقات التعليمية بالتنسيق مع كل من مشروع كتابي وأنا أقرأ، وبذلك يكون البرنامج متكاملا ويؤمن الدعم الضروري لكل من المتعلمين والمعلمين والأهل".

أضاف: "إن المبادرات والإنتاجات التربوية المبدعة لم تتوقف على الرغم من تراكم الأزمات التي تعصف بالبلاد، إذ أن أساتذة مبدعين ومتطوعين انتجوا دروسا تفاعلية وأصبحت في متناول جميع الأساتذة. فما النفع من وجود مناهج متطورة إذا لم يكن هناك أستاذ مبدع. فالتغيير يبدأ من أستاذ مبادر مطور لذاته ولطاقاته ولمهاراته، أستاذ محفز ومحفز، مشجع ومشجع".

وأعلن افتخاره بأن "رئيس قسم الاجتماع والاقتصاد في المركز التربوي للبحوث الإنماء، الأستاذ وائل قازان، قد استحق التكريم والتقدير لجهوده في إطلاق مبادرة تطوعية لتحضير دروس Power Point تفاعلية لمادة علم الاقتصاد، وقد استجاب لمبادرته وتعاون معه عدد ليس بقليل من الأساتذة المتطوعين، وقد استحقوا هم ايضا التقدير لاستجابتهم لهذه المبادرة، ولإسهاماتهم في إنجاحها، وإننا نستغل هذا اللقاء التربوي لكي نكرمهم ونتمنى للجميع دوام النّجاح والمزيد من العطاء والجهد في سبيل التّربية في لبنان".

وشكر الأستاذة ايمان حنينه على "مشاركتها الفاعلة والمتميزة في المبادرة التطوعية لتحضير موارد رقمية كناية عن 80 فيديو لمادة اللغة العربية في مرحلة التعليم الأساسي و الأستاذ سمير الخطيب على مشاركته الفاعلة والمتميزة في المبادرة التطوعية لتحضير موارد رقمية (دروس تفاعلية) لمادة الفيزياء في مرحلة التعليم الأساسي".

واعتبر أنها "مناسبة لتكون هذه الخطوة عدوى أو فيروس ايجابية لتشجيع جميع رؤساء أقسام المواد التعليمية وجميع الأساتذة في المؤسسات التربوية في القطاعين العام والخاص وجميع التربويين على جميع الأراضي اللبنانية، لإنتاج دروس تفاعلية وموارد رقمية مساعدة في المواد كافة ، لكي تشكل أكبر داتا متميزة ومتنوعة ، نضعها على موقع المركز التربوي وعلى منصة المركز DLI، لخدمة المعلمين والمتعلمين وتطوير المهارات التقنية والتربوية في تحويل المناهج والدروس إلى تفاعلية ورقمية، كما أدعو جميع المؤسسات التكنولوجية في لبنان والتي تهتم بالتحول الرقمي والحوكمة الى التعاون في هذا المجال".

وقال: "إن هذه الخطوة المتميزة والتطوعية في انتاج الموارد الرقمية، في هذا الظرف الدقيق لهي مؤشر أكثر من ايجابي لكي نعلن ببدأ العمل على تكوين مصنع لانتاج الموارد الرقمية في المركز والتي أعلنت كتابي المساعدة المستقبلية في هذا المجال"، مشيرا الى أن "هذا يدخل ضمن اطار مفهوم اقتصاد المعرفة الذي هو نوع من أنواع الأنظمة الاقتصاديّة، ويعتمد الإنتاج والاستهلاك فيه على استخدام رأس مال فكري".

ووجه "معايدة للجميع بالعيد التاسع والأربعين لتأسيس المركز التربوي الذي احتفلنا به افتراضيا منذ أيام قليلة ، ولجميع أفراد عائلة المركز التربوي ووزارة التربية وكل العاملين في هذا القطاع بجناحيه الرسمي والخاص بعيد الميلاد المجيد ورأس السنة الجديدة . متمنيا لهم جميعا الصحة والتوفيق، وأن ننجح معا في اجتناب التعرض لإنتشار وباء كورونا ونحمي تلامذتنا وعائلاتنا ووطننا الحبيب من هذه الجائحة ومن كل خطر"

وشكر في الختام وزير التربية والتعليم العالي الدكتور طارق المجذوب على "ثقته وعلى عنايته واحتضانه للمؤسسة وللعاملين فيها"، متمنيا له "الصحة والتوفيق والنجاح لخدمة التربية في لبنان".

فرنسيس

وتحدثت رئيسة قسم الخدمات النفسية الإجتماعية في المركز سيدة فرنسيس التي نسقت مشروع إنتاج دليل الدعم النفسي عن "برنامج الدعم النفسي الاجتماعي في وقت الأزمات" مشيرة الى "تحضيره مع مجموعة من الخبراء التربويين انطلاقا من الظروف الاستثنائية التي مر بها لبنان منذ العام الدراسي الماضي حتى الآن وللحفاظ على الصحة النفسية ولتامين الدعم النفسي الاجتماعي للمعلمين والمتعلمين والاهل".

وأشارت الى "توزيعه على كافة المدارس الرسمية والخاصة"، موضحة أن "البرنامج يتضمن إطارا مرجعيا ركز على الابعاد الأساسية لعملية الدعم النفسي الاجتماعي وانطلاقا منه تم تحضير أنشطة متخصصة لكافة الحلقات التعلمية من الحلقة الاولى الى الحلقة الثانوية تؤمن تنمية وتعزيز المهارات النفسية والاجتماعية".

كما أشارت الى "عمل قسم الخدمات النفسية والاجتماعية بالتسيق مع جمعية "انا اقرا" على تحضير موارد رقمية عبارة عن فيديوهات موجهة للاهل وللمعلمين بالإضافة إلى أنشطة رقمية تفاعلية لكافة الحلقات التعلمية بالتنسيق مع كل من "كتابي" و"أنا أقرأ".

وقالت إن "البرنامج متكامل ويؤمن الدعم الضروري لكل من المتعلمين والمعلمين والاهل"

دعيبس

بدوره، أشار رئيس وحدة إنتاج الموارد الرقمية الأستاذ جان دعيبس الذي نسق مشروع إنتاج دليل المعايير الى "نشر الدليل صباح اليوم على موقع المركز الإلكتروني وبات في متناول جميع الراغبين بالإطلاع عليه".

أضاف: "ليس الدليل عبارة عن بطاقة أو شبكة تقييم لموارد تعليمية أو موارد رقمية، بل هو أوسع من ذلك لأنه يتحدث عن الموارد لجهة توصيفها، ماهية خصائصها، المنهجية التي ينبغي أن تتحلى بها ويجمع كل ما هو في المجال التربوي ويشير الى كيفية انعكاس هذه الأمور من خلال كل مورد تعليمي".

وتابع: "كل من يطلع على هذا الدليل ويتمعن به يصبح قادرا على إنتاج شبكة معايير تتلاءم مع الحاجات، لجهة رفع او خفض المستوى وقال : "حتما ليست هناك من وصفة سحرية باستطاعة الجميع تطبيقها، لذلك تركنا المجال لسهولة بناء شبكة المعايير الخاصة".

وقال إن "الدليل موجه الى كل الناس المعنيين بالتربية وبإنتاج موارد رقمية" معتبرا إياه "ركيزة ينتج على أساسها".

قازان

من جهته تحدث قازان عن "إطلاقه مبادرة تطوعية في 11 تشرين الأوّل 2020، لتحضير دروس Power Point تفاعلية لمادّة علم الاقتصاد، في مختلف اللّغات (العربيّة، والفرنسية، والإنكليزية)، تحوي وضعيات انطلاق لتحفيز المُتعلّمين، ومُحتوى تفاعليًّا، وتمارين تطبيقيّة على كلّ هدف تعلمي"

وشكر قازان نهرا على "دعمه وتشجيعه و43 شخصا من كل لبنان (من عكار إلى بنت جبيل)، من القطاعين الرسمي والخاص، ومن أساتذة الملاك والمتعاقدين، استجابوا لهذه المبادرة التطوعية لمساعدة أساتذة لبنان كلهمم، ومتعلمي مرحلة التعليم الثانوي لمادة علم الاقتصاد، ضمن مسار التعليم المدمج".

وأشار الى "انتهاء العمل باللغة العربية في 24 تشرين الثّاني 2020، والى تحضير 14 درسا للصف العاشر، و12 درسا للصف الحادي عشر، و14 درسا للصف الثاني عشر فرع الاجتماع والاقتصاد، بمجموع 40 درسا، بالإضافة إلى تحضير رسوم بيانية وخرائط ذهنية وربط للمفاهيم".

وفي الختام منح نهرا، شهادات شكر وتقدير لقازان لجهوده، وللسيدة إيمان حنينة عن إنتاجها موارد رقمية للغة العربية، وللأستاذ سمير الخطيب لإنتاجه موارد رقمية، ولكل الأساتذة المتطوعين تقديرا لاستجابتهم لهذه المبادرة، ولإسهاماتهم في إنجاحها، متمنيا للجميع دوام النجاح والمزيد من العطاء والجهد في سبيل التربية في لبنان.

https://lh3.googleusercontent.com/r6ZE2S07lEWLVtNC9uZ6VWurj_ierRZAk9hyhFBk7nFYHbo840ULDUq5uN-_I6FoIu-5eMDZk63YfBMqkGOKyz8s5BOyXCvvevAbJoS2GUFyr5dqovUJ_jwlts05eIAzY1qdtXK_KsR03d7YdQ

 

الدفعة الاولى من مساعدات برنامج الأغذية العالمي ووزارة التربية لطلاب لبنانيين ولاجئين في مدارس رسمية شمالا

وطنية - بدأ برنامج الأغذية العالمي التابع للأمم المتحدة هذا الاسبوع، بالشراكة مع وزارة التربية والتعليم العالي في لبنان، بتوزيع الدفعة الأولى من المساعدات الغذائية على المحتاجين من طلاب المدارس الأكثر احتياجا من اللبنانيين واللاجئين السوريين وأسرهم في أنحاء لبنان.

الواردات

وقال المدير القطري للبرنامج وممثله في لبنان عبدالله الوردات: "في ظل هذه الأوقات العصيبة التي تمر بها البلاد، فإن أول من يعاني هم الفئات الأشد ضعفا واحتياجا. وعندما تتضاءل لدى الأسر الأموال المخصصة للأغذية والضروريات الأخرى، فإنها تميل إلى التفكير في بدائل أخرى يمكن أن تشمل إرسال الأطفال إلى العمل. ومن خلال تكييف برنامج التغذية المدرسية، لدينا مع القيود المفروضة جراء جائحة فيروس كورونا كوفيد-19، فإننا نضمن استمرار حصول الأطفال على التعليم اللازم، حتى ولو كان ذلك عن بعد، وأنهم يحصلون على ما يكفيهم من الغذاء وفي نفس الوقت نخفف الضغط عن دخل الأسر المحدود حتى تتمكن من تحمل نفقات الإيجار والأدوية والضروريات الأخرى".

خوري

واوضحت مديرة جهاز التوجيه والإرشاد التابع لوزارة التربية والتعليم العالي هيلدا خوري، ان "الأزمات المتعددة التي مرت على لبنان أثرت على قدرة آلاف الأسر من الحصول على الطعام المغذي، وتعمل هذه الشراكة مع برنامج الأغذية العالمي على حماية الأطفال ومساعدة الأسر على التكيف مع تأثير الأزمات، عن طريق إرسال المواد الغذائية إلى منازلهم، في الوقت الذي يتواصل فيه تغيير وتكييف أساليب التعلم".

ولفت بيان للبرنامج الى ان "السلة الغذائية تحل محل الوجبات المدرسية التقليدية التي كان الأطفال سيحصلون عليها كجزء من برنامج التغذية المدرسية الذي ينفذه البرنامج على مستوى البلاد. ونتيجة لتدهور الوضع الاقتصادي في لبنان، وسع البرنامج نطاق برنامجه للتغذية المدرسية للعام الدراسي 2020-2021، ليشمل 50 ألف طالب في 81 مدرسة - بزيادة نحو 20 ألف طالب مقارنة بالعام الماضي. وستشمل عمليات التوزيع جميع الطلاب المستفيدين من برنامج التغذية المدرسية الذي يقدمه برنامج الأغذية العالمي، حتى لو كانت أسرهم تتلقى أشكالا أخرى من المساعدات من البرنامج".

واعلن انه "تمت دعوة العائلات لإرسال ممثل واحد عنهم لاستلام الطرود الغذائية، لتجنب الازدحام وضمان احترام جميع تدابير السلامة"، مشيرا الى ان "الحصة الغذائية تغطي 40 بالمئة من الاحتياجات الغذائية اليومية لأسرة مكونة من خمسة أفراد لمدة شهر واحد. وتحوي على الأرز والمعكرونة والبرغل والعدس والفول وزيت دوار الشمس والسكر والملح. ويتولى تنفيذ عمليات توزيع الحصص الشركاء المتعاونون لبرنامج الأغذية العالمي، وهم الجمعيات الخيرية المسيحية الأرثوذكسية الدولية وجمعية تنمية وثقافة وقيادة، مع مراعاة الاحترام الكامل للتدابير الاحترازية وإجراءات السلامة اللازمة للوقاية من جائحة فيروس كورونا".

واشار الى ان "برنامج الاغذية العالمي حصل على تمويل عملية التوزيع الحالية من حكومات إيطاليا وكندا وأيرلندا، وتهدف هذه العملية إلى مساعدة أطفال المدارس الأشد ضعفا واحتياجا وأسرهم على تلبية احتياجاتهم الغذائية مع الإبقاء على الرابط الحيوي الذي يربط بين الأسر والمدارس لتقليل حالات التسرب من التعليم حتى يتم إعادة فتح المدارس. كما قام البرنامج بإعادة تأهيل ستة مطابخ مدرسية لتقديم وجبات طازجة إلى 5000 طفل يرتادون المدارس العامة بمجرد استئناف الدراسة فيها. وفي أعقاب بدء أزمة جائحة كورونا، كان البرنامج قد وزع خلال شهري حزيران وتموز الماضيين حصصا غذائية على 13،000 طفل من أطفال المدارس الأشد ضعفا واحتياجا وأسرهم المستفيدين من برنامج التغذية المدرسية".

مواقيت الصلاة

بتوقيت بيروت

الفجر
الشروق
الظهر
العصر
المغرب
العشاء