X
جديد الموقع
حزب الله يهنئ الشعب الفلسطيني على كسر قيود الاحتلال عن المسجد الأقصى المبارك
حزب الله: ما قام به أبناء عائلة الجبارين في القدس درس لأحرار الأمة..
الإمام الخامنئي: الجرائم بحق الشعب الايراني لن تزيده إلا كرهاً للادارة الأميركية وأذنابها بالمنطقة كالسعودية
بيان صادر عن حزب الله تعليقاً على اقتحام النظام البحراني لمنزل آية الله الشيخ عيسى قاسم
حزب الله يدين بأشد العبارات : الحكم ضد آية الله الشيخ عيسى قاسم جريمة
السيد حسن نصر الله يهنئ الشيخ روحاني بإعادة انتخابه رئيسا للجمهورية الاسلامية

التقرير التربوي اليومي :: التقرير التربوي اليومي 23-12-2020

img
Facebook Twitter WhatsApp Pinterest Gmail DoMelhor Addthis

التقرير التربوي:

 

اعتصام لاولياء الطلاب في الجامعات الاجنبية أمام جمعية المصارف ومسيرة باتجاه مصرف لبنان وفروع مصارف في الحمرا

وطنية - نفذت لجنة الاهالي في الجمعية اللبنانية لأولياء الطلاب في الجامعات الأجنبية اعتصاما، عند العاشرة من قبل ظهر اليوم امام جمعية المصارف في وسط بيروت، بمواكبة امنية مشددة من الجيش اللبناني وفرقة مكافحة الشغب، وذلك "للاقرار الجدي والفعال لقانون الدولار الطالبي، الذي يشهد تعقيدات وعرقلة من قبل القيمين على المصارف في لبنان".

وألقى الناشط في الجمعية أسعد الضاهر كلمة لفت فيها الى ان "البلد يضيع، المسؤولون غارقون في فسادهم وتناتشهم الحصص الحكومية وغيرها، الشباب يهاجرون بعد ان انعدم العيش الكريم، المجتمع مدمر كما الاقتصاد، اموال الناس ضائعة، القانون والنظام في حالة ضياع شامل، وقانون الدولار الطلابي 193 يحاولون تضييعه في دهاليز التعاميم والإجراءات بقصد عدم تطبيقه والتهرب منه"، داعيا الى "تطبيق قانون الدولار الطالبي بحذافيره"، ومحذرا المصارف من "سياسة المماطلة بطلباتها التعجيزية".

والقى حمزة السبلاني كلمة باسم أولياء الطلبة في الخارج، مشددا على "تطبيق قانون الدولار الطالبي بحذافيره دون مماطلة وتهرب من قبل المصارف التي تستدعي طلبات وكشوفات تعجيزية، والتي تمعن في سياسة الاذلال لاهالي الطلاب". ودعا الى "تكثيف التحركات أمام المصارف الى يتم تطبيق قانون الدولار الطالبي، اليوم قبل الغد".

كما دعا عضو لجنة اهالي الطلاب سعد سمعان الى "مواصلة التحرك مع جميع المسؤولين ليتم الضغط على المصارف للاسراع غب تنفيذ القانون 193"، لافتا الى ان "المصارف تعتمد المماطلة والتسويف والطلبات غير المحقة من اجل التهرب من تنفيذ هذا القانون".

مسيرة الى مصرف لبنان والمصارف

ومن جمعية المصارف، انطلق المشاركون في الاعتصام في مسيرة باتجاه جسر الرينغ فمقر الاسكوا في وسط بيروت وصولا الى مصرف لبنان وفروع رئيسية لعدد من المصارف في منطقة الحمرا، مرددين شعارات نددت بالسياسة المالية التي حرمتهم من أموالهم لتعليم أولادهم، مطالبين بتطبيق قانون الدولار الطالبي واجبار المصارف على اجراء التحويلات المالية الى أبنائهم في الخارج.

https://lh5.googleusercontent.com/RDKNwAwfvNV5F4bPMhqdgPrQNX1nXLvgz1n79J5cpSFolsVs6g3YH_e_kS5DtYBCVl2nRZpcBNk2e3b9M6Iy8etkpFAHnfR9UktjkD5WePtYvROds0Rt9V580SBZX540O-QnFzI01AeaKrf-kg

الجامعة اللبنانية:

 

أياد زيعور يواجه المنظومة في الجنوب وحيداً..ويُستدعى الى المخفر

المدن - يواجه الناشط البيئي، الدكتور اياد زيعور، المنظومة السياسية والإدارية والقضائية في لبنان وحيداً، دفاعاً عن حق المزارعين والأفراد، ويتحدى حملات المحازبين في مواقع التواصل الاجتماعي التي تنامت خلال اليومين الأخيرين، قبل أن تصل اليوم الثلاثاء الى استدعائه مِن قِبل مخفر جباع. 

وزيعور، الاستاذ الجامعي الذي شارك في حملات منذ سنين طويلة، لمنع الاعتداء البيئي على جبل الريحان، شن حملات أخيراً، دفاعاً عن حق المزارعين في تشييد خيام لحماية حيواناتهم في منطقة اقليم التفاح في جنوب لبنان، منذ الشهر الماضي، وأعلن في صفحته في "فايسبوك" انه تم استدعاؤه اليوم الى مخفر جباع.

وحاول عناصر المخفر اقتياده من منزله، الا أنه رد عليهم بأنه لن يذهب الى مخفوراً، وهو ما جعل العناصر يعودون أدراجهم. لاحقاً، وَكَّلَ المحامي حسن بزي للمرافعة عنه، ويتجه بعد قليل الى مخفر جباع ليطلب استمهاله 24 ساعة الى حين حضور موكله. 

وإثر الحملة التي قادها لبناء خيمة المزارع حسين حمود، لم يسمح الدرك ببنائها مع أنه يقول في بوستاته في "فايسبوك" ان الخيمة قانونية لأنها غير ثابتة ويمكن تشييدها بالبراغي. وذَكَر زيعور، في أحد منشوراته، اسم النقيب في مخفر جباع، الذي منع تشييد الخيمة، ومع أنه أزال البوست بناء على طلب من صديقه أحد المسؤولين المحليين في "حركة أمل"، الا أن النقيب لم يسمح بتشييدها بعد. 

ويقول قريبون منه لـ"المدن" أن ذِكر اسم الضابط يبدو أنه السبب في استدعائه، وعليه تمّت مخاطبة مفوض الحكومة لدى المحكمة العسكرية الذي أجاز للمخفر استدعاءه بناء على اشارة من المحكمة العسكرية. 

قبل ايام، فشلت كل الوساطات بالسماح للمزارع حمود ببناء الخيمة. هي الحادثة الثانية التي تتكرر في المنطقة، بعد حادثة تحطيم خيمة كان قد بناها رجل من آل فرحات لحماية علف الأبقار من الشتاء. تطورت قضية الرجل، من مخفر جباع، الى مفرزة الدرك في منطقة لبنان الجنوبي، قبل أن يتم تحويلها الى العاصمة، ومنها الى القضاء. فاستدعى القضاء في بيروت المدعى عليهم بتهمة مواجهة القوى الأمنية، وكان بصدد توقيفهم قبل أن تتدخل وساطات للإفراج عنهم. 

ويرى قريبون من زيعور في حديث لـ"المدن" ان المشكلة ليست مع جهة سياسية واحدة. المشكلة أكبر، مع جميع الجهات السياسية التي تمنع بناء خيمة، من دون وجه حق، وينخرط فيها أزلام للأحزاب من الجهات كافة، حتى من "تيار المستقبل"، كون قرارات مشابهة تصدر عن وزارة الداخلية التي يشغل معظم الأقسام فيها موظفون تابعون "للمستقبل". ويقول هؤلاء إن المنخرطين في الحملات ضد إياد زيعور، هم "سماسرة صغار" ويشكلون "شبكة مصالح وسمسرة"... 

آخر الحملات وأعنفها، يخوضها مناصرو "حزب الله" ضد زيعور. هو يرى أن بعض مسؤولي الحزب يستفيدون من نفوذهم. وكتب في أحد تعليقاته في صفحته الخاصة: "أعتبر أن الصراع في لبنان هو صراع طبقي، بين طبقة مستغِلة متوزعة على كل الأحزاب والقوى السياسية، وطبقة من الفقراء المستغَلين في كل الطوائف. أحس بالتعاطف المميز مع جمهور حركة أمل من الفقراء والفلاحين والحرفيين المضحّين (الذين هم من نفس سنخية الجمهور الفقير للحزب) الذين يتعرضون اليوم للتنمر الكلامي، ويحملون كل عبء الفساد، وهم جلّ ما حصلوا عليه بعض الوظائف المتواضعة التي بالكاد تضع الطعام على موائدهم. ولا يشمل تعاطفي أولئك الطفيليين الذين استغلوا الانتماء الحركي للوصول الى المناصب وهم لا يأبهون حتى بالدفاع عن جمهورهم في الفضاء العام". 

واستكمالاً لحملته، قال في تدوينة أخرى: "إذا أردنا أن نفتش عن سبب المشاعر السلبية اتجاه قيادة الثنائي بالعمق، فهناك إحساس عند الكثير من أنصارهم بأنهم لا يقدمون أي أجوبة مقنعة عن أسباب مآسينا التي يمكن تجنبها بسهولة". وأضاف: "كتبت لأيام وأيام وكتب غيري عن لماذا لا يقوم نوابنا مثلاً بتقديم قانون يريح المزارع الفقير من الابتزاز القديم. لم يقدم أحد أي جواب جدي... كل ما تسمعه هو الصمت ثم الصمت المجبول بالذل والمعاناة.... لا أحد يأبه بعذابات الفقراء... يدخل في قلبك إحساس بتجبرهم بأنهم فوق المساءلة ... هم ليسوا بحاجة لأن يقدموا لك جواباً.. حتى نواة جمهورهم الصلبة لا تبالي : دعه يحل مشكلته مع القانون، قالها لي أحدهم وكأنه يتكلم عن حثالة البشر".

بعد حملاته، تداعي مغردون من الحزب في المنطقة للرد على زيعور، والشروع في حملة الكترونية ضده. وبعد حملة تضامن معاكسة، تضمنت معه، دخل في معركة كسر عظم مع الحاملين عليه. كتب ظهر اليوم الثلاثاء تدوينة في حسابه في "فايسبوك" يتحدث عما اصاب امين عام حزب الله مع مناصريه، وذلك "قبل أن أُعتَقَل". وختمه بعبارة: "يبدو أن السيد اصابه ما أصاب جمال عبد الناصر ... قدم الغطاء الشعبي بينما الحكم كان في الحقيقة لعبد الحكيم عامر".

 

توقيع اتفاقية تعاون بين جمعية كلمات والجمعية التونسية للمبادرات لتعزيز التكنولوجيا

وطنية - وقعت الجمعية اللبنانية لتنمية القدرات "كلمات " والتي تعنى بتقديم خدمات تربوية، علمية، تكنولوجيا، والجمعية التونسية للمبادرات التربوية، وهي جمعية تنموية تربوية ثقافية، إتفاقية تعاون وتنسيق بينهما حيث تعكس هذه الإتفاقية رغبة الجمعيتين في العمل المشترك وتشكل إطار مفتوح للتعاون من اجل تعزيز قدراتهما والمساهمة في تحقيق أهدافهما التربوية، العلمية والتكنولوجية والتي تعود بالفائدة على المستفيدين من خدماتهما في بلديهما والعالم العربي، وسيكون ركيزة هذا التعاون علوم الروبوت والذكاء الإصطناعي، حيث سيصار الى إطلاق فعاليات الاسبوع العربي للروبوت الذي سيتوجه الى الشباب العربي والمهتمين في هذا المجال، وتشمل الإتفاقية تنفيذ عدد من البنود والأهداف التربوية التي تشكل مساحة تلاقي بين الجمعيتين اللتين لهما باع طويل في هذا المجال .

وقالت جمعية كلمات في بيان ،انه تم توقيع الإتفاق، في لقاء عبر تقنية البث المباشر، حضره كل من سميح جابر، واحمد الحسيني عن جمعية كلمات اللبنانية، ووداد رزقي، وأنيس العموري عن الجمعية التونسية للمبادرات، حيث ركزت الكلمات على "أهمية التشبيك، وبناء القدرات بين مختلف المؤسسات العربية التي تعنى بالشباب والاطفال، خصوصا في مجال الروبوت والبرمجة الذي اصبح الشغل الشاغل في العالم، والتي تتنامى اهميته بشكل واسع، وان روابط التعاون والتلاقي بين دولة تونس ولبنان كبيرة، وتاريخية، ويجب استغلالها وتفعيلها لتعود بالفائدة على الجميع".

وفي الختام، تم توقيع الاتفاقية من قبل مسؤولي الجمعيتين، وسيتم الاعلان عن المشاريع المشتركة في وقت قريب.

https://lh4.googleusercontent.com/GP9BqmHyD9g2Bb4Yqed9MN_33OO6tW_bD8GABEbesVnzWK5rSHcN8Q26UyjzLAQiy7562kLDab1OYco0rmK7RjBCpsm5_Cg7-iQG_LpMkr94Iozp_mKPLD0vuSwN2oqy89y2oY561ont6BNQkg

الشباب:

في تصويب الحراك الطالبي الجامعي...

النهار - ابراهيم حيدر- رفع قيمة الأقساط في الجامعات قياساً الى منصة مصرف لبنان لصرف الدولار الأميركي، لا ينفصل عن الأزمات التي يواجهها اللبنانيون عامة في حياتهم اليومية. كلفة التعليم العالي قد تشكل العبء الاكثر وجعاً إلى جانب الوضع المعيشي جراء الإنهيار الذي دمّر الطبقة المتوسطة ودفع أكثرية اللبنانيين إلى خط الفقر. الأزمة التي يمر بها لبنان لا تطال الأهالي والطلاب فحسب، إنما تعصف بالمؤسسات وبالقطاعات وبالجامعات خصوصاً التاريخية منها، وهي الازمة التي يشعر معها الجميع أن البلد يتهاوى، ولا بد من تحركات وإجراءات تؤمن الحد الادنى من الاستمرار، علماً أن رفع القسط الجامعي وحتى المدرسي لن يحل المشكلة طالما أن الدولة مفككة وتعاني الفراغ المؤسساتي والحكومي وعاجزة عن السير بالإصلاح، فيما الليرة اللبنانية تتهاوى أمام الدولار وتنهي القدرة الشرائية للبنانيين.

خلال أسبوع اندفع طلاب من جامعات خاصة وآخرين داعمين لهم إلى تنظيم تحركات وتظاهرات رفضاً لاعتماد سعر 3900 ليرة للدولار الأميركي في الأقساط الجامعية. تغيرت سلمية التظاهرات واتخذت مساراً عنفياً خصوصاً أمام الجامعة الاميركية في بيروت، من دون أن يتمكن منظموها من استقطاب طلاب الجامعات أنفسهم للمساهمة في التحرك ضد قرارات الأقساط المجحفة إنما الاضطرارية أيضاً للبقاء وإحياء المؤسسات نفسها، فلا ننسى أن هذه الجامعات هي مؤسسات خاصة وليست للدولة، وإن كانت مطالبة بأن تأخذ بالاعتبار أوضاع اللبنانيين الراهنة التي هي جزء من الأزمة العامة، ولا يمكن لهم تحمل كلفة مضاعفة وأكثر لتعليم أولادهم، فيما أموالهم محجوزة في المصارف كما حسابات الجامعات ذاتها. وبالتالي لا يمكن أن يتحمل الطلاب وحدهم العبء الأكبر للأزمة،

بل توزيع الاعباء في شكل عادل هو الذي ينصف الجميع. علماً أن الجامعات أعلنت أنها بصدد زيادة المساعدات للطلاب بحسب أوضاعهم الاجتماعية والمعيشية.

تحرك الطلاب يكون فاعلاً داخل الجامعات وليس من خارجها، فإذا تمكنوا من بلورة حالة تضامن شاملة في ما بينهم يستطيعون تحقيق نتائج، خصوصاً في جامعات عريقة هي في الأساس جزء من تاريخ البلد. ويمكن أن نتذكر أو أن نستحضر تاريخ النضالات الطالبية من الجامعة اللبنانية إلى الجامعات الخاصة غير المستنسخة اليوم، لندرك أهمية التضامن الطالبي حول مصالحهم المباشرة وليس لأجندات سياسية. وفي سياسة التعليم العالي، ينبغي أن نتذكر أنه لم يكن للقسم الأكبر من الطلاب القدرة على ارتياد الجامعات الخاصة، وهذا الأمر أي الحق في التعليم العالي كان جزءاً من النضالات التي حققت مطلب تأسيس الجامعة اللبنانية قبل الحرب، والتي تطورت مع أهلها من الطلاب والأساتذة ونافست كل الجامعات قبل أن تهشم الحروب الأهلية والصراعات الطائفية دورها.

المرحلة التي يمر بها البلد استثنائية وتختلف في مسار التعليم كما في كل المجالات. على الطلاب التوجه للتصويب على أصل المشكلة في سياسات التعليم العالي والتحرك لتحسين أوضاعهم وضمان حقهم في بالتوازي مع النضال لإنقاذ البلد لكي يبقى هناك تعليم وفرص حقيقية...

 

دروسٌ في العلمانية

عصام القيسي ــ معهد كارنيغي ـ صوّت الطلاب في جامعات لبنانية عدة لصالح مرشحين خاضوا المواجهة ضد أحزاب السلطة الطائفية.

حقّق طلاب علمانيون مستقلون انتصارات مدوّية في الانتخابات التي شهدتها جامعات لبنانية عدة. وبما أن الانتخابات الجامعية في لبنان تشكّل مؤشّرًا على مايمكن أن تؤول إليه الانتخابات النيابية المقبلة، ينبغي على كل من يسعى إلى تغيير السلطة السياسية القائمة أن يقرأ بتمعّن نتائج الانتخابات الراهنة.

في خطوة غير مسبوقة، حصد المرشحون الذين يعرّفون عن أنفسهم كعلمانيين مستقلين عددًا كبيرًا من مقاعد المجالس الطالبية في كلٍّ من الجامعة اللبنانية الأميركية، والجامعة الأميركية في بيروت، وجامعة القديس يوسف، وغيرها. اعتنق هؤلاء الطلاب هوية سياسية "علمانية" تتعارض بشكل قاطع مع النظام السياسي اللبناني القائم على المحاصصة بين الطوائف الكبرى في البلاد.

ينصّ هذا النظام الطائفي على أن يكون رئيس الجمهورية مسيحيًا مارونيًا، ورئيس الحكومة مسلمًا سنيًّا، ورئيس مجلس النواب مسلمًا شيعيًا، ويتألف المجلس من 128 نائبًا موزعين أيضًا بحسب الانتماء الطائفي. يُضاف إلى ذلك أن الأمور المتعلقة بالأحوال الشخصية، بدءًا من الزواج والطلاق ومرورًا بحضانة الأطفال ووصولًا إلى الميراث، تخضع كلها إلى القوانين الخاصة بكل طائفة.

يعتبر الطلاب العلمانيون أن أصل الأزمة السياسية والاقتصادية التي يعانيها لبنان يُعزى إلى النظام الطائفي، ويرَوْن أن العلمانية، التي يعرّفونها بأنها فصل الدين عن الدولة، تعبّد المسار الوحيد نحو الإصلاح الحقيقي. تبنّى هؤلاء الطلاب شعارات عدة من بينها "قاومنا النظام"، ذلك أنهم يحمّلون النظام القائم لائمة الانهيار الاقتصادي في البلاد، ومسؤولية الانفجار الضخم الذي دمّر مرفأ بيروت وعشرات شوارع العاصمة في 4 آب/أغسطس الفائت.

إضافةً إلى حجم الانتصارات التي حصدها الطلاب العلمانيون في الانتخابات الجامعية، كان مُلفتًا إعلان الكثير من أحزاب السلطة انسحابها من السباق الانتخابي في جامعات عدة قُبيل تاريخ الاستحقاق. ففي جامعة القديس يوسف، إحدى أعرق الصرح التعليمية في لبنان، والتي أسّسها الرهبان اليسوعيون في العام 1875، فازت لائحة "طالب" المستقلة بـ39 مقعدًا (من أصل 101 ترشحت عليها) بالتزكية حتى قبل البدء في إدلاء الأصوات، وذلك لأنها ببساطة لم تلقَ منافسة من أحد، على عكس السنوات السابقة حين كانت تُخاض منافسات شرسة على هذه المقاعد. وهكذا، بلغ مجموع المقاعد التي حصدتها لائحة "طالب" 85 مقعدًا، كما فازت برئاسة جميع الكليّات التي خاضت السباق عليها، وهي اثنتا عشرة كليّة.

أما في الجامعة الأميركية في بيروت، فقد أصدرت النوادي الطالبية التابعة لأحزاب السلطة بيانات أعلنت فيها مقاطعة الانتخابات هذه السنة بحجة عدم انتظام العام الدراسي نتيجة وباء فيروس كورونا، ومُشكِّكةً في فعالية التصويت الإلكتروني. لكن الفوز الكاسح الذي حقّقه الطلاب العلمانيون وقرار الانسحاب من الانتخابات يشيران إلى رفض شرائح واسعة من الشباب اللبنانيين أحزاب السلطة. ومع أن هذه الأحزاب لطالما ركّزت على العمل الجامعي بحثًا عن كوادر مُحتملين، يبدو أن قرارها الاستراتيجي بمقاطعة الانتخابات نابعٌ من رغبتها في تجنّب الإذلال بعد أن فشلت في إقناع عدد كافٍ من الطلاب بالانضمام إلى صفوفها.

لا شكّ أن أحزاب السلطة تولي اهتمامًا كبيرًا للانتخابات الطالبية، التي ترتدي أهمية خاصة لأنها حملت تاريخيًّا دلائل عن رياح التغيير التي هبّت على لبنان. فإذ نعود بالزمن إلى الوراء، نرى أن انتفاضة الاستقلال التي شهدتها البلاد في ربيع العام 2005 لعبت دورًا حاسمًا في انسحاب القوات السورية من البلاد عقب اغتيال رئيس الوزراء السابق رفيق الحريري. وبحلول فصل الصيف من العام نفسه، فازت كتلة المعارضة الداعمة لانتفاضة الاستقلال بالانتخابات النيابية الوطنية، وألحقت هزيمة بالقوى السياسية الموالية لسورية التي هيمنت على المشهد السياسي الداخلي منذ نهاية الحرب الأهلية في العام 1990.

قبل بضعة أشهر من هذا الفوز البرلماني، كان يمكن لمن تابع نتائج الانتخابات الجامعية آنذاك أن يلاحظ مؤشرات واضحة على ما ستؤول إليه الأمور. ففي تشرين الثاني/نوفمبر 2004، فاز تحالف مؤيد للاستقلال في الجامعة الأميركية في بيروت بغالبية المقاعد في انتخابات المجلس التمثيلي. وكان نائب رئيس لجنة الجامعة للأساتذة والطلاب، وهو أعلى منصب يمكن أن يتولاه طالب عبر الانتخابات، ناشطًا في التيار الوطني الحر. وبذلك، فاز هذا التيار المناهض لسورية آنذاك بهذا المقعد للمرة الأولى، مسجّلًا انتصارًا على مستوى الانتخابات الجامعية.

بعد العام 2005، باتت الانتخابات الطالبية تشهد استقطابًا متزايدًا. فالانقسامات الحادة بين تحالفَي 14 آذار المؤيد للاستقلال، و8 آذار الموالي لسورية، هيمنت على المشهد السياسي، وكذلك على الانتخابات الجامعية، لنحو عقد من الزمن. ودارت اشتباكات بين الطلاب المؤيدين لكلا التحالفين مع اقتراب موعد الانتخابات، مثل الإشكال الذي وقع في جامعة القديس يوسف في العام 2009.

تكرّر المشهد نفسه في الجامعة هذا العام، إلا أن ذلك لم يمنع العلمانيين المستقلين من الفوز برئاسة المجلس الطلابي في كلية الحقوق والعلوم السياسية. وشكّل ذلك نجاحًا غير مسبوق في كليّة سمّاها طلاب القوات اللبنانية "جامعة بشير الجميّل". وكان الجميّل، الذي درس هناك، قائدًا للقوات اللبنانية ثم انتُخب رئيسًا للبلاد في آب/أغسطس 1982 قبل أن يتم اغتياله بعد ثلاثة أسابيع.

وبعد عشر سنوات من الخصومة بين معسكرَي 8 و14 آذار بدءًا من العام 2005، قرّرا حشد قواهما وتشكيل تحالف يضم أحزاب السلطة في الكليات الجامعية. أما اليوم، فيبدو أنلعبة معارضة النظام أصبحت حكرًا على الطلاب العلمانيين المستقلين المصرّين على التغيير عبر الحراك المناهض للمنظومة القائمة. فإضافةً إلى فوزهم في جامعة القديس يوسف، حصدوا مجدّدًا هذا العام مقعد نائب رئيس لجنة الجامعة للأساتذة والطلاب في الجامعة الأميركية في بيروت، وفازوا في الجامعة اللبنانية الأميركية بكل المقاعد التي ترشحوا عنها وأطاحوا بممثلي أحزاب السلطة في الانتخابات التي جرت في 9 تشرين الأول/أكتوبر.

تبعث هذه الانتصارات المتتالية الأمل في نفوس جميع من يتمنّى التخلّص من أحزاب السلطة، بانتظار كيف سيحوّل الطلاب انتصاراتهم إلى حركة وطنية قادرة على انتزاع غالبية مقاعد البرلمان. في الانتخابات الطالبية التي جرت في خريف العام 2017، كان الفوز المدوّي أيضًا حليف الطلاب العلمانيين. لكن، على الرغم من التفاؤل العارم آنذاك، لم تظهر النتائج نفسها في الانتخابات البرلمانية بعد بضعة أشهر في العام 2018.

لكن الطلاب العلمانيين الشباب متفائلون بأن ما ستحمله السنوات المقبلة سيكون مختلفًا. فهُم يَعتبرون أن "ما بعد 17 تشرين الأول/ أكتوبر ليس كما قبله"، في إشارة إلى الثورة الشعبية التي اندلعت في العام 2019 ضدّ النظام السياسي اللبناني وقادته الطائفيين.

 

اعتصام شبابي في صيدا رفضا لحصار الاميركيين للبنان وتجويع شعبه

وطنية - صيدا - نفذت مجموعات شبابية وطالبية من التنظيم الشعبي الناصري و"الحزب الديموقراطي" و"شباب القومي العربي" تحركا اعتراضيا ظهر اليوم، أمام البوابة الخارجية لغرفة التجارة والصناعة والزراعة في صيدا، احتجاجا على استقبال السفيرة الأميركية دوروثي شيا خلال زيارتها للمدينة الاسبوع الماضي ورفضا للشراكة الاقتصادية القائمة، وسط تدابير اتخذتها عناصر القوى الامنية في المكان. ورفع المعترضون شعارات "رفضت السياسات الاميركية المتمثلة بالحصار الذي يشكل اهم اسباب تجويع اللبنانيين وتقديم المعونات".
حمود
والقى ممثل "الشباب القومي العربي" عبدالله حمود كلمة المعتصمين، فاعتبر ان  الزيارات التي تقوم بها السفيرة الاميركيةالى المناطق اللبنانية هي مشبوهه تحمل في طياتها سلة من العمل الامني والعسكري مغطى ببعض التقديمات  والمشاريع

وقال مشاريع على شاكلة هبات تقدم للجمعيات عبر وكالة التنمية الاميركية هي دس للسم بالعسل واضاف يقولون مشاريع صغيرة و تنمية واقتصاد قوي ومساعدة الناس و يحاصرون الشعب اللبناني بحصار المقاومة  ودعم حاكم مصرف لبنان عقوبات تطال شرائح الشعب وقوانين تطال مصارف  وحسابات

اميركا متهمة بتجويع الناس اميركا التي تحاصر سوريا وتفتك بالعراق وتحاصر لبنان وتساهم باحتلال فلسطين وترهب الدول العربية لم ولن تكون الا اساس الارهاب وقاعدة الشر المطلق في العالم

واكد ان سياسة العصى والجزرة المدعومة محليا التي تفرح القلوب المريضه لن تنال من عزيمتنا واصرارانا في مواجهة اميركا وربيبتها اسرائيل وليعلم القاصي والداني  باننا ماضون على مواجهتهم ومواجهة ادواتهم

 

Bildits ورش مصغرة لدمج الطلاب في سوق العمل

النهار - علي عواضة - ورشة بناء مصغرة من تصميم الأطفال. قد تكون الفكرة بسيطة وسهلة للبعض، إلا أن الثنائي المهندس المدني وائل سعادة والمهندس الميكانيكي ريان برغوش، حوّلا الفكرة إلى طريقة مسلية ومفيدة، حيث يمكن للطالب بناء مشروعه الخاص بالتصميم الذي يريده من دون أن يكون ملزمًا أي فهرس... باختصار، بالطريقة التي تعجبك يمكن بناء منزلك مثلاً.

Bildits لعبة أسّسها المهندسان، توفر للأولاد نموذجاً مُصغّراً عن ورشة البناء بكل الأدوات والمواد الموجودة فيه، من الباطون إلى الخشب، يستطيع من خلاله بناء منزل خاص به وبحسب تصميمه، وتتوافر باختصاصات متنوعة، ويمكن للأطفال تجربة جميع الوظائف واختيار المهنة التي يحبونها منذ الصغر، ويمكنهم تنمية مهاراتهم وتقوية معرفتهم في مجالات مختلفة، كما أنها تجذبهم إلى سوق العمل والاختصاصات الموجودة فيه.

بدأت الفكرة مع سعادة أثناء عمله في ورشة بناء في المملكة العربية السعودية. لاحظ برغوش روعة العمل، فعاد إلى شريكه حاملاً فكرة تحويل ورشة البناء الكبيرة إلى مصغّرٍ متكاملٍ، نسخة طبق الأصل. "تُعلّمنا الجامعة كل ما هو أساسي، تعطي هامشاً واسعاً للنظريات ضمن برنامجها. لذا يصعب عليك الاطلاع عن كثب على أعمال البناء من ألفها إلى يائها، بطريقة ملموسة". تأتي "Bildits" داعمةً لما تقدّمه الجامعة، تمكّن الطالب من الاندماج في العمل بالمشاهدة والتطبيق، كعالم كيمياء في مختبره، يستخدم الطفل الأدوات نفسها، متّبعاً مراحل العملية عينها في بناء مشروعه. 

"الأزمة الاقتصادية الصعبة التي يمر بها لبنان، كان لها تأثيرها المباشر على التصاميم، ولكن مع الطلب الخارجي على المجموعة وتعدد التصاميم والأسعار المدروسة التي تناسب كل الاعمار جعلت المشروع وجهةً، حتى إن بعض المراكز تستفيد من لعبة "Bildits" لخلق مشروع جديد متكامل". يحضّ النجاح الشريكين لدراسة مشروع إدخال الكهرباء وتزويد البيوت وحدات تحكم، أو ما يعرف بـ"أتمتة المنزل". "ولمَ لا؟ قد نزوّد المنازل مصاعد كهربائية". المميّز في فكرة اللعبة أنّ الولد غير ملزم اتباع تعليمات الفهرس. يمكن لكل لاعب أن يضفي على بنائه طابعاً خاصاً وهوية خاصة.

 

https://lh4.googleusercontent.com/9gH8ZvsCLlzSSiaF9DtX5iaUG6LyIJHYQG2vbTammnku1YCwmt7KoL-ib-PcUUw9FL1tBuds22TUl_JNrjp0IdExN9wiKVrSTPEi7QWqKRJJ3kPs8USlxdjzPJ5Rq0CUyk1YrsYaC04ShU6nTA

التعليم الرسمي:

 

رابطة التعليم المهني والتقني مددت تسديد الاشتراكات الى منتصف ك2

وطنية - هنأت الهيئة الادارية لرابطة التعليم المهني والتقني في بيان، أساتذتها "بحلول عيدي الميلاد ورأس السنة"، متمنية لهم ولعائلاتهم "دوام الصحة والعافية ومع ظروف أفضل".

وقررت الهيئة "تمديد موعد تسديد اشتراكات الاساتذة في المعاهد والمدارس الفنية الرسمية الى تاريخ 15/1/2021 ضمنا، ليتم على ضوئها انجاز لوائح الشطب. وذلك لان بعض المدارس والمعاهد الفنية أقفلت لمدة أسبوع بسبب اعتمادها مراكز للامتحانات الرسمية وبسبب فيروس كورونا. وبناء على ما تقدم تم تمديد المهلة لاتمام عملية انتخاب المندوبين الجدد وفقا لالية النظام الداخلي للرابطة، ما بين يومي الاثنين 18/1/2021 والجمعة 29/1/2021. وبعد أسبوع من انتخاب مجلس المندوبين، يحدد موعد انتخاب أعضاء الهيئة الجديدة ببيان يصدر لاحقا".

وتمنت الهيئة على "الزملاء الاساتذة، المشاركة الفاعلة ترشحا وانتخابا لما فيه مصلحة التعليم المهني والتقني".

 

هدايا من الكتيبة الإيطالية الى كاريتاس صور ورميش ومدارس جنوبية

وطنية - صور - قدمت الكتيبة الايطالية في "اليونيفيل" - قيادة القطاع الغربي في شمع، هبة عبارة عن 1600 لعبة لأطفال العائلات الذين يواجهون اوضاعا صعبة بسبب الأزمة السياسية والاقتصادية والاجتماعية التي تمر بها البلاد، والتي تفاقمت بسبب حالة الطوارئ الصحية الناتجة عن فيروس كورونا.

وتم شراء هذه الألعاب بتمويل من وزارة الدفاع الإيطالية وتعبئتها في علب هدايا وتسليمها إلى متطوعي كاريتاس صور ورميش، وإلى مديري بعض المدارس في الجنوب الذين سيوزعونها لمناسبة عيدي الميلاد ورأس السنة.

https://lh3.googleusercontent.com/r6ZE2S07lEWLVtNC9uZ6VWurj_ierRZAk9hyhFBk7nFYHbo840ULDUq5uN-_I6FoIu-5eMDZk63YfBMqkGOKyz8s5BOyXCvvevAbJoS2GUFyr5dqovUJ_jwlts05eIAzY1qdtXK_KsR03d7YdQ

 

اعتصام أمام مكتب الاونروا في صيدا احتجاجا على تقليص الخدمات وكلمات دعت الى تأمين موازنة مالية سنوية ثابتة

وطنية - صيدا - نظمت قيادة العمل الفلسطيني المشترك واللجان الشعبية في مخيمات منطقة صيدا، اعتصاما رمزيا أمام مكتب الاونروا الرئيسي في مدينة صيدا، رفضا لتقليص الخدمات والتقديمات، في حضور مدير الاونروا الدكتور ابراهيم الخطيب.

وطالب عضو قيادة العمل الفلسطيني المشترك أمين سر اللجان الشعبية في منطقة صيدا الدكتور عبد ابو صلاح في كلمة "الشرعية الدولية بتأمين موازنة مالية سنوية ثابتة للاونروا، تراعي توفير متطلبات الحياة والمستجدات المتسارعة". ودعا الى "الحفاظ على الاونروا والتمسك بكافة مكوناتها ومقومات عملها في كافة مجال التقديمات والخدمات وعدم المس بمقارها وحمايتها وموظفيها ايضا بما يمكنهم من اعانة واغاثة اهلنا في المخيمات".

والقى ممثل جبهة التحرير الفلسطينية في منطقة صيدا يحيى حجير كلمة قيادة العمل الفلسطيني المشترك فقال:"اننا في هيئة العمل الفلسطيني المشترك واللجان الشعبيه في منطقة صيدا نأسف لاستمرار الاونروا في تجاهل مأساة ابناء شعبنا في مخيمات لبنان، وحتى اليوم لم تقدم اي خطة لتخفيف معاناة اللاجئين الفلسطينين في لبنان لاسيما وانها المسؤولة الاولى عن اغاثة وتشغيل اللاجئين الفلسطينين".

اضاف: اننا نرفض المساس بالموظفين والعاملين في الاونروا وفي مجال الخدمات التي تقدم للاجئين في لبنان. ونطالب الاونروا برفع قيمة المبالغ المادية التي تقدم لابناء شعبنا من اصحاب حالات العسر الشديد وبان تشمل هذه المساعدات جميع شرائح شعبنا الفلسطيني اللاجئ في لبنان ، ما يمكنه من مواجهة جائحة كورونا وما يترتب عنها من بطالة وتردي اقتصادي ايضا والعمل الجاد من أجل تامين التمويل اللازم للدعم التربوي والاستشفائي".

وطالب الاونروا ب"جعل موازنتها السنوية دائمة ومن ضمن موازنات الامم المتحدة، كحل جذري يعفيها من الركون على التبرعات ، بدل تقليص الخدمات، وحتى تطبيق القرار الدولي رقم 194.

ونعتبر قضية اللاجئين الفلسطينيين قضية سياسية بامتياز والاحتلال الاسرائيلي هو المسبب لهذه المعاناة، وكونها الشاهد الحي يعمل الاحتلال من دون كلل ومن يدور في فلكه على انهاء وكالة الاونروا".

ودعا حجير الاونروا الى "التوقف عن مساعيها بوقف العمل ببرنامج عقود التوظيف والتعاقد، والتدقيق بفواتير استشفاء المرضى الفلسطينيين في المستشفيات التي تم التعاقد معها"، مطالبا ب"تألآمين استحقاقات اهلنا النازحين من مخيمات سوريا الى لبنان وفي كافة المجالات بما فيه رفع قيمة المساعدة الاغاثية المالية الدورية بما يتناسب ومستوى الغلاء الفاحش في لبنان من جهة، واستكمال متطلبات ملف اعادة اعمار مخيم نهر البارد من جهة اخرى، والى حينه تسديد بدل ايجارات اقامة المهجرين من اهالي المخيم في مدينة طرابلس وضواحيها".

 

مواقيت الصلاة

بتوقيت بيروت

الفجر
الشروق
الظهر
العصر
المغرب
العشاء