X
جديد الموقع
حزب الله يهنئ الشعب الفلسطيني على كسر قيود الاحتلال عن المسجد الأقصى المبارك
حزب الله: ما قام به أبناء عائلة الجبارين في القدس درس لأحرار الأمة..
الإمام الخامنئي: الجرائم بحق الشعب الايراني لن تزيده إلا كرهاً للادارة الأميركية وأذنابها بالمنطقة كالسعودية
بيان صادر عن حزب الله تعليقاً على اقتحام النظام البحراني لمنزل آية الله الشيخ عيسى قاسم
حزب الله يدين بأشد العبارات : الحكم ضد آية الله الشيخ عيسى قاسم جريمة
السيد حسن نصر الله يهنئ الشيخ روحاني بإعادة انتخابه رئيسا للجمهورية الاسلامية

التقرير التربوي اليومي :: التقرير التربوي اليومي 25-2-2021

img
Facebook Twitter WhatsApp Pinterest Gmail DoMelhor Addthis

  • التقرير التربوي:

 

  • اعتصام لجمعية أولياء الطلاب في الجامعات الاجنبية في ساحة الجديدة غدا

وطنية - اعلنت الجمعية اللبنانية لأولياء الطلاب في الجامعات الاجنبية في بيان، عن "لقاء ستعقده عند الساعة السابعة من صباح غد الخميس في ساحة الجديدة، امام مبنى البلدية". ودعت وسائل الاعلام الى ملاقاتها في الساحة عند الساعة الثامنة "للاعلان عن خطواتها اللاحقة".

واشارت الى ان "هذا التحرك جاء بعد ادراك الجمعية ان امكانيات التفاوض مع ممثلي المنظومة المالية للوصول الى حلول لتطبيق قانون الدولار الطالبي رقم 193 وتطبيق واحترام الدستور اللبناني بتحرير التحويلات المصرفية للطلاب والمودعين، قد باتت امام حائط مسدود تجلى برفض السارق التفاوض مع المسروق، ورفض الناهب التشاور مع المنهوب من خلال رفض ممثلي ما يسمى ب"جمعية المصارف" اللقاء بوفد من أولياء الطلاب، الذين ما زالوا على اصرارهم بضرورة تطبيق القوانين واحترام الدستور واولها القانون 193".

واكدت الجمعية اصرارها على "تطبيق هذا القانون بحذافيره كونه الامكانية الوحيدة المتوفرة لإنقاذ آلاف الطلاب، ولأن موقفها المبدئي هو كسر النمطية السائدة في لبنان، وكأن تطبيق القانون هو الاستثناء لا القاعدة، مع إدراكها لأهداف السياسات الاقتصادية المتبعة منذ ما يزيد على ثلاثة عقود".

 

https://lh6.googleusercontent.com/grq_H8o2hcQcs3a6fkMhQFxNK7xdifYBl4msN6gif6fisS_wD3065iTp0M4W7i6x0xCFRqjKckYE5UhjPCRNcqgVcFd6-LJOh_KwQoGxxhRHxcL8gxHcKWGjD0x2tkqewLsK2_Crswfo6DSuKQ

  • الجامعات الخاصة:

 

  • ميشال غزال... بحثاً عن التربية والسلام في لبنان

"النهار" ــ كني-جو شمعون ــ غادر ميشال غزال لبنان عام 1973، لتحضير أطروحة الدكتوراه في باريس في مجال إدارة الشركات. كان مصمّماً على العودة، لكنّ اندلاع الحرب دفعه إلى البقاء في فرنسا، حيث تزوّج وأسّس شركته الأولى في المفاوضات وإدارة الأزمات. افتتح لاحقاً مؤسسة "ميشال غزال للتربية والبحث والسلام في لبنان". 

تعمل المؤسسة وقاعدتها فرنسا، على هدفين: تسليم جائزة السلام والوقاية من النزاعات، وتقديم اثنتي عشرة منحة جامعية بالتعاون مع جامعة القدّيس يوسف والثانوية الرسمية في جزّين، تتراوح قيمتها السنوية بين 3000 و7000 دولار. 

بحسب موقعها الإلكتروني، من الممكن تجديد دعم الطلّاب حتى تخرّجهم، بما في ذلك مواصلة دراستهم في فرنسا، إذا تم تأكيد النجاح الأكاديمي. وقد أُعطيت 100 منحة دراسية تقريباً حتى اليوم.

تنبع مبادرة غزال من فلسفته: "حياة ناجحة، هي حياة منفتحة على الآخر". يرى أنّه لولا المنحة التي قدّمتها له الحكومة الفرنسية، لَما تمكّن من متابعة دراسته في الخارج. العطاء بالمقابل، في نظره، نهج حياة. 

  •  الجائزة السنوية للسلام والوقاية من النزاعات 

حسب ميشال غزال، تدعم الجائزة السنوية للسلام والوقاية من النزاعات منظمات المجتمع المدني، التي تقوم بأدوار خيريّة دون محسوبيّات طائفية وإقليمية. تختار المؤسسة كلّ سنة ما بين ثلاث وأربع جمعيات تعزّز العيش المشترك وثقافة السلام، وتنتقي لجنة حاكمة من 5 شخصيّات محايدة ومستقلّة عن أيّ تبعية طائفية وسياسية وإقليمية، على حدّ قول غزال لـ"النهار". انضمّ إلى اللجنة هذا العام، الدكتورة أوغاريت يونان، والدكتور غسان مخيبر، والسيدة منال طبل، والأستاذ هادي فرح. يُحتفى بالمناسبة عادة في حرم جامعة القديس يوسف في بيروت، غير أنّ اللقاء الأخير جاء افتراضيّاً بسبب جائحة كورونا. 

 أثنى ميشال غزال في حديثه على المشاركة القيّمة هذا العام لـِFondation de France  في تقديم الجائزة. 

 منذ عام 2014، كُرِّمت "فرح العطاء" و"Arc-en-Ciel" ومؤسسة "عامل" الدولية و"الحركة الاجتماعية للأب غريغوار حدّاد" و"AFEL" وجمعية "شَمِل". أما السنةَ، فوقع الخيار على "المجموعة" Al Majmoua تقديراً لدعمها، عقب انفجار الرابع من آب، أصحاب مشاريع صغيرة بهدف تمكينهم من إعادة تأهيل محالّهم وتنشيط حياة الأحياء السكنية؛ فسَلّمت باليد السيدة ريما غزال الجائزة للدكتور يوسف فوّاز. 

 وعن هجرة الشباب، أشار غزال إلى أنّ "أعداد الطلبات للاستفادة من المنح هذه السنة مرتفعة. نساعد بقدر الإمكانات المتاحة. الشباب مسجون في نفق ولا يرى مستقبلاً إلّا عبر الهجرة"، معلّقاً: "هذه كارثة". وتوجّه إليهم قائلاً: "شاهدناكم بالآلاف في بيروت تساعدون الضحايا بعد الانفجار، ورأينا ما تفعلون. لم يكن سواكم على الأرض. أعمالكم هي وجه لبنان الذي نحبّ، فيه الأخوّة والتعاطف والتضامن. وجه أمل نحتاج إليه ويجب الإيمان به لمحاربة الإحباط". 

 وأضاف: "أعمالكم تنمّ عن القدرة على تخطّي فساد وقلّة مسؤولية السلطة السياسية، التي احتجزت في غالبيتها الدولة لمنفعتها الشخصية على حساب المواطنين". وختم: "ما دامت الحياة، فهناك أمل، لا تتسرّعوا. علينا العمل معاً كلبنانيين، ومساعدة منظمات المجتمع المدني على اللقاء حول الشيء الوحيد الذي يجب أن نجتمع حوله: العلم اللبناني".

 

  • عكر بحثت مع معوض في اوضاع الجامعة اللبنانية الاميركية وناقشت مشروع موازنة الجيش مع عدد من الضباط

وطنية - إستقبلت نائبة رئيس مجلس الوزراء وزيرة الدفاع في حكومة تصريف الأعمال زينة عكر رئيس الجامعة اللبنانية الأميركية (LAU) الدكتور ميشال معوض، في حضور مستشاره للشؤون العامة كريستيان أوسي، وجرى البحث في أوضاع الجامعة وحاجاتها في ظل الأوضاع الإقتصادية والمالية الصعبة، بالإضافة الى مسألة الأقساط الجامعية وما يعترضها من صعوبات راهنا.

وعقدت الوزيرة عكر إجتماعا مع عدد من العمداء والضباط الإداريين لمناقشة مشروع موازنة الجيش اللبناني للعام 2021.

 

  • جامعة LAU تحصل على موافقة NECHE الأميركية للتعليم عن بعد

وطنية - حصلت الجامعة اللبنانية الاميركية LAU على موافقة هيئة التعليم العالي الاميركيةNew England Commission of Higher Education (NECHE) "على تعليم كل المواد والبرامج الجامعية من خلال التعليم عن بعد وصولا الى فصل ربيع 2022 الجامعي". وأوضحت الجامعة في بيان، الى أن "موافقة الهيئة استندت الى ملف متكامل قدمته جامعة LAU عن مسار تجربة التدريس الجامعي منذ انفجار أزمة جائحة كوفيد-19".

ووصفت مساعدة الوكيل الأكاديمي الدكتورة رلى دياب الحصول على موافقة "NECHE" بـ"الأمر المميز والذي يعني الكثير للجامعة التي تنخرط بكليتها في مسار تعليم مميز جدا عن بعد". وقالت: "إن هذه الموافقة تضيف بعدا جديدا الى صدقية مؤسستنا الجامعية وامكاناتها، مع الاشارة الى ان نظام التعليم عن بعد لم يكن مدرجا على برامجنا في الاحوال الطبيعية".

وأشارت الجامعة الى ان "الاعتمادات المؤسساتية، نظير تلك التي منحتها "NECHE" الىLAU تشير الى ان الجامعة اللبنانية الاميركية تتوافر لديها جميع المعايير المطلوبة من هيئات التقييم العالمية. مع العلم ان LAUكانت قد حصلت ومنذ العام 2009 على الاعتماد من "NECHE"، في موازاة الجهود التي تبذلها للحصول على الاعتمادات من مؤسسات التقييم العالمية الاخرى وفي شكل متواصل يواكب التطورات الاكاديمية السريعة".

ولفت البيان الى أن "LAU كانت قد اعدت ملفا متكاملا عن الخبرات والدروس المستقاة من تجربة التعليم عن بعد خلال فصلي ربيع وصيف 2020 الجامعيين ومدي فاعلية هذا التعليم عبر المنصات، والتحضيرات القائمة استعدادا للفصول الدراسية المقبلة. كما وعالج التقرير عن كثب، مدى ملائمة LAU لوجيستيا لنظام التعليم عن بعد وجهوزيتها للتفاعل معه، سواء لجهة البنى التحتية التكنولوجية، او امكانات اساتذتها المحترفين وقدراتهم المتطورة، والاهم مدى القدرة على تعزيز امكانات الطلاب على التعلم وسط الظروف المستجدة وما تمثله من تحديات على مستويات عدة".

وخلصت الدكتورة دياب الى ان اهمية قرار(NECHE) تكمن في التأكيد للجميع على ان جامعة LAU تلتزم المعايير الموضوعة رغم كل الظروف وتحرص على فاعلية التعليم الجامعي ايا كانت الظروف والتحديات. وان طلابنا سواء اكانوا يدرسون عن بعد، او عبر نظام مدمج/ هجين فهم يحصلون على التعليم الجامعي استنادا الى افضل المعايير والتوجيه الاكاديمي اسوة بأيام الدراسة العادية".

بدوره، قال الوكيل الاكاديمي الدكتور جورج نصر: "إن ما تحقق ورغم كل الظروف الصعبة، يثبت أننا سنخرج اقوى من هذه المحنة بفضل تضامننا ووقوفنا معا".

وخلص رئيس الجامعة اللبنانية الاميركية LAU الدكتور ميشال معوض، في تعليق له على قرار (NECHE)، بأن "هذا التطور دليل واضح على ان إرادة اساتذة الجامعة وإدارتها التي لا تتزعزع في العمل من أجل الابداع التربوي-الاكاديمي على مختلف الصعد ومنها الدراسة عن بعد". وشدد على "اهمية ما تحقق لأنه يدخل في صلب التزام LAUورسالتها في تأمين التعليم الجامعي المميز، والنوعي لكل شباب لبنان وشاباته في موازاة الحرص على القيم والمبادئ والهوية".

https://lh4.googleusercontent.com/GP9BqmHyD9g2Bb4Yqed9MN_33OO6tW_bD8GABEbesVnzWK5rSHcN8Q26UyjzLAQiy7562kLDab1OYco0rmK7RjBCpsm5_Cg7-iQG_LpMkr94Iozp_mKPLD0vuSwN2oqy89y2oY561ont6BNQkg

  • الشباب:

 

  • رئيس تيار الفجر التقى وفدا من الشباب القومي العربي: دعوات مشبوهة للتدخل الأجنبي في شؤوننا الداخلية

وطنية - صيدا - استقبل رئيس "تيار الفجر" عبد الله ترياقي، في مقره في صيدا، وفدا من منظمة "الشباب القومي العربي" برئاسة عضو المجلس التنفيذي عبد الله حمود.

واشار بيان ل"تيار الفجر"، ان الوفد قدم التهنئة والتبريك بمناسبة ذكرى تحرير مدينة صيدا، وتم تأكيد وحدة موقف قوى المقاومة في لبنان وفلسطين وفي كل المواقع العربية والاسلامية الرافضة لهيمنة الغطرسة الاميركية والغربية ضد شعوب أمتنا".

ورأى المجتمعون "أن طروحات الانعزال اللبناني العفنة التي شكلت مدخلا عمليا لانخراط قوى سياسية لبنانية في التعامل مع الاحتلال الصهيوني عام 1982 قد عادت الى الانتعاش مواكبة لحملة الحصار الإقتصادي والمالي التي يتعرض لها الشعب اللبناني المتألم"، محذرين من "خطورة إقدام بعض قوى الانعزال اللبناني العفن الى إستغلال آلام الشعب اللبناني ومعاناته وتمرير الدعوات المشبوهة الى مزيد من التدخل الأجنبي في شؤوننا الداخلية. وهذا ما دأبت عليه جهات إعلامية متسترة تحت قناع الحراك الشعبي وتحت وطأة الكارثة التي حلت بالوطن من جراء إنفجار مرفأ بيروت في الرابع من آب الماضي".

 

  • لقاء بين مسؤول حزب الله في صيدا والشباب القومي العربي: تحية لروح انيس النقاش وشهداء المقاومة

وطنية - صيدا - استقبل مسؤول منطقة صيدا في "حزب الله" الشيخ زيد ضاهر وفدا من منظمة "الشباب القومي العربي" برئاسة عضو المجلس التنفيذي عبد الله حمود في حضور عارف حميد وعلي الزينو من لجنة المنطقة. وتم عرض للمستجدات السياسية في لبنان والمنطقة.

واشار بيان للحزب ان الوفد توجه "بالتبريك لقيادة حزب الله بذكرى القادة الشهداء في المقاومة الإسلامية الشيخ راغب حرب، والسيد عباس الموسوي والحاج عماد مغنية وذكرى تحرير مدينة صيدا والجزء الأكبر من الجنوب".

وحيا المجتمعون "روح المناضل الكبير أنيس النقاش، الذي قضى سني عمره في سبيل قضية فلسطين ونصرة القضايا المحقة في لبنان والمنطقة، مؤكدين التمسك بالقضية الفلسطينية ومواجهة التحديات والمؤامرات التي تستهدف تصفيتها. ونوهوا بالحوار الفلسطيني في القاهرة كونه يعزز الوحدة الوطنية الفلسطينية".

وفي سياق آخر، استعرض المجتمعون النشاط الصحي والإجتماعي لكل من الجبهة الاجتماعية التابعة للمنظمة والهيئة الصحية الإسلامية في حزب الله "في سبيل حماية أهلنا ومجتمعنا من فيروس كورونا في ظل الوضع الاقتصادي والاجتماعي الضاغط، وتم البحث في سبل التعاون بينهما لتحقيق هذا الهدف".

 

  • الطلاب اللبنانيون في سوريا شكروا للواء ابراهيم تسهيل دخولهم واجراء فحص الPCR عند الحدود تجنبا للتكاليف العالية

وطنية - توجه الطلاب اللبنانيون الموجودون في جامعات الجمهورية العربية السورية في بيان ب"الشكر والتقدير العالي للمدير العام للأمن العام اللواء عباس إبراهيم على وقوفه الى جانبهم وتسهيل دخولهم الى وطنهم لبنان".

وقال الطلاب في بيانهم :"عز علينا منذ بدء فترة الإقفال العام في لبنان القرارات التي طالتنا في لجنة مكافحة الوباء التي أبقت المطار مفتوحا وأقفلت الحدود البرية وكأنه لا يوجد طلاب لبنانيون يحق لهم ان يروا عائلاتهم ضمن الاجراءات الصحية لمكافحة كورونا، وكانت آخر الامور ان نقوم بفحص الpcr في مختبرات سوريا ونعيده على الحدود اللبنانية ما يرتب علينا تكاليف مادية عالية والتي ليست في إستطاعتنا ومن الأصل لا نستفيد من تحاويل الدولار الطالبي لا على السعر الرسمي ولا على سعر ال3900 ليرة ما يزيد معاناتنا".

وقدر الطلاب عاليا "الدور الانساني الكبير الذي قام به اللواء عباس ابراهيم فور تلقيه رسالة عبر المفتي الشيخ عباس زغيب، بتسهيل عبورهم واجرائهم فحص الpcr على الحدود اللبنانية من قبل الفرق التابعة لوزارة الصحة اللبنانية ما خفف عن كاهل أهالينا أعباء".

وختم البيان:" نسأل الله تعالى أن يمن بالصحة والعافية للرجال الصادقين الذين ساهموا في حل قضيتنا وكلنا أمل بأن يرحل الوباء وتعود الامور كما كانت".

 

  • المرصد القانوني: ندعم طلاب الجامعات في معركتهم الحقوقية

وطنية - اعتبرت اللجنة القانونية في "المرصد الشعبي لمحاربة الفساد" (المرصد القانوني) في بيان بعد اجتماع أن "الحق بالتعليم هو من الحقوق المقدسة وسندافع عن طلاب لبنان الذين كانوا شعلة ثورة 17 تشرين بكامل طاقتنا".

أضافت: "إن طلاب الجامعة الأميركية في بيروت، كما طلاب الجامعة اللبنانية الأميركية، سطروا في الإنتخابات الطالبية ملاحم بطولية في وجه ممثلي أحزاب السلطة ونحن لذلك معهم وإلى جانبهم فهم أملنا بالتغيير الآتي لا محالة".

وتابعت: "لقد حاولت إدارة الجامعتين ابتزاز الطلاب وأهاليهم بفرض سعر صرف للدولار بقيمة 3900 ل.ل بدلا من السعر الرسمي، وقلنا للطلاب سنكون إلى جانبهم في هذه المعركة الحقوقية في حال فشل المجالس التمثيلية بمفاوضة الإدارة التي تعنتت متسلحة بعلاقاتها السياسية وقدرتها على فرض شروطها، ورفضت الأقساط المودعة لدى كاتب العدل حسب سعر صرف الليرة الرسمي، مهددة الطلاب بالطرد وإلغاء تسجيلهم ومنعهم من الدراسة وخوض الامتحانات".

وقالت: "اليوم بات هذا التهديد بمنع الطلاب الذين دفعوا أقساطهم بموجب عروض وإيداعات من متابعة دراستهم وإلغاء تسجيلهم في عهدة قاضي الأمور المستعجلة في بيروت، فالقضية ليست قضية أفراد بل هي قضية إنقاذ القطاع التربوي من السقوط تحت سطوة النافذين والمبتزين الذين يشعرون بأنهم فوق القوانين كافة".

وختمت: "لنا، كما للطلاب والأهالي، ثقة بعدالة القضاء اللبناني واستقلالية بعض القضاة. نشدد البعض وليس الجميع، وفي الامتحان يكرم المرء أو يهان".

 

  • محاضرة افتراضية للدكتورة عائشة شكر بعنوان الشباب اللبناني بين ثقافة الكتاب والنرجيلة

وطنية - ألقت الاستاذة في الجامعة اللبنانية البروفسورة عائشة شكر، محاضرة افتراضية عبر برنامج "ZOOM " بعنوان: "الشباب اللبناني بين ثقافة الكتاب والنرجيلة"، بدعوة من بلدية عرسال وشبكة المدن القوية وبالشراكة مع فريق السلام الشبابي. حضرها رئيس بلدية عرسال باسل الحجيري وأعضاء من المجلس البلدي ومخاتير، وشارك فيها عدد من الاساتذة والمثقفين والشباب.

بعد النشيد الوطني، وكلمة ترحيبية بالدكتورة شكر والحضور والتشديد على أهمية المحاضرة في توجيه الجيل الناشىء في اجواء تسيطر عليها ثقافة النت والتسلية والنرجيلة.

شكر:ثم تحدثت الدكتورة شكر عن العصر الذي نعيش فيه، إذ "إنه يتغير باستمرار على نحو يفاجئنا، ويطال صورتنا عن أنفسنا وعن الكون، وتتغير فيه بنية الإنتاج وحقول المعرفة، ومجالات الفعل والتأثير، ونتحول الى مجرد مستهلكين، مع هذا نرى معظم شبابنا يقضون أوقاتهم في العبث وشرب النرجيلة، وإزهاق الوقت بما لا يجدي ولا يضيف إليهم شيئا، فما الذي سننتظره من هؤلاء الشباب الذين نعول عليهم في بناء المجتمعات؟!

أضافت: "نحن نرى الشاب اللبناني يجلس على كرسيه مع نرجيلته، ويتحدث عن الديموقراطية والحرية، ويحلم بمجتمع أفضل، وأكثر تقدما، ولكنه يتعاطى مع قضاياه بطريقة سلبية ، تدل على عجزه وهشاشته، فعليه أن يكون مثقفا كبيرا، يدافع عن الحريات والهوية، ويشارك في حقل الإنتاج المعرفي وينخرط في المناقشة والمواجهة وابتداع ممارسات عملية من أجل خلق بيئة جديدة".

وأردفت: "من الطبيعي أن يكون الكتاب المصدر الأول للمعرفة واستيلاد الأفكار، فهو يفتح نوافذ التفكير ويسهم في تغيير الأفكار والعالم. وهنا نعني الكتاب الورقي والالكتروني الموجه ،فعلينا أن نختار دائما كتابا تقدميا يدفع بنا الى الأمام".

وتحدثت عن دور "الأهل والمناهج التربوية ووسائل الإعلام في توجيه الشباب وتحمل مسؤولية خلق بيئة فكرية مناسبة تتيح للشاب الخروج من القوقعة والانطلاق الى رحاب العلم والمعرفة". وختاما، كان نقاش بين الحضور والدكتورة شكر.

 

  • تعميم من نهرا طلب فيه من البلديات الاستعانة بالطاقات الشبابية لمساعدة المواطنين وذوي الاحتياجات على تعبئة طلبات الحصول على اللقاح

وطنية - طرابلس - اصدر محافظ الشمال القاضي رمزي نهرا تعميما الى القائمقامين، حمل الرقم 5/2021 يطلب فيه من البلديات واتحاد البلديات وبلديات قضاء طرابلس الاستعانة بالطاقات الشبابية لمساعدة المواطنين وذوي الاحتياجات الخاصة في تعبئة طلب للحصول على موعد لتلقي لقاح كورونا، وجاء في التعميم: "بما أن وزارة الصحة العامة ضمن خطة مواجهة وباء كورونا وضعت في خدمة المواطنين المنصة الاكترونية covax.moph.gov.lb، لتقديم طلب الحصول على موعد للتلقيح، وذلك عبر تعبئة الاستمارة المخصصة وارسالها مع بعض المعلومات المطلوب التصريخ عنها، وبما ان بعض المواطنين ولأسباب متعددة ولا سيما ذوي الاحتياجات الخاصة يصعب عليهم القيام بهذا الأمر، لذلك، يعمم على القائمقامين للطلب من البلديات واتحاد البلديات والقرى التي لا يوجد فيها مجالس بلدية كل ضمن نطاقه، كما يعمم على بلديات قضاء طرابلس الاستعانة بالطاقات الشبابية لا سيما طلاب الجامعات اختصاص الطب وكلية التمريض وغيرهم وذلك بغية مساعدة المواطنين وذوي الاحتياجات الخاصة على تعبئة طلب الحصول على موعد لتلقي اللقاح على ان يتم استقبالهم في مراكز البلديات والإتحادات وأيضا القيام بزيارات الى محل اقامتهم وتنظيم لوائح تتضمن اسم المطلوب له موعد للحصول على اللقاح ورقم هاتفه وحالته الصحية وعنوانه. وفي حال عدم وجود رقم هاتف خاص به، تحديد آلية الاتصال به والتواصل مع وزارة الصحة للتنسيق معها، كما وحفظ هذه اللوائح والافادة بالاجراءات المتخذة كافة".

https://lh3.googleusercontent.com/AcMZO5gvxhPaLb9t0TEbqt1FkaK_Uth-roQhmNKW_uwjlUqTDtP_RmCwXFWbWGzOz07rCyuz4LFY2AKIWWUe-WtLaXDQZdaax25N0Vo-UdTI9v9n75my-HJk3ZqhmX3guEfal7C49s-MPdoc_g

  • التعليم الخاص:
  • جرادي: نقابة المعلمين مع الامتحانات الرسمية بشرط

بوابة التربية: أكد أمين عام نقابة المعلمين في لبنان وليد جرادي، أن النقابة مع الامتحانات الرسمية، ومع التعليم المدمج، بشرط التلقيح السريع للمعلمين والطلاب، وقال في بيان له:

ها قد مضى خمسة أشهر من العام الدراسي وقلة من معلمي المدارس الخاصة يتقاضون رواتبهم كاملة فالقسم الأكبر يتقاضى نصف راتب فيما قسم آخر لا يتقاضى أي راتب… “علماً أن السواد الأعظم من التعليم الخاص لم يتقاض الست درجات” فيما زملاء لنا يتقاضون كامل رواتبهم مع الست درجات يطالبون بغلاء معيشة على رواتبهم لتدني القيمة الشرائية لرواتبهم وبالتأكيد هذا حقهم ….

هذا وقد شرع بعض المعلمين بإعلان الإضراب التحذيري على أن يليه إضرابات مفتوحة ما لم  يحصلوا على كامل حقوقهم. 

لا مانع لدينا بالتعليم المدمج وتحديداً لصفوف الشهادات بشرط التلقيح السريع للمعلمين وللطلاب فوق الستة عشر عاماً لنوفر تعليماً آمناً وما لم يتم ذلك لن يكون هناك تعليم مدمج

لن نسمح بعد اليوم بتجاهل رأي المعلمين في كل القضايا التربوية ممثلين بنقابتهم الممثل الشرعي الوحيد لهم .

نحن مع إجراء الإمتحانات الرسمية حفاظاً على مستوى الشهادات الرسمية شرط توفير كل فرص النجاح لهذه الإمتحانات الرسمية

أخيراً وليس آخراً نذكر المسؤولين بـــ:

1.      المساعدات التي وعد بها التعليم الخاص.

2.      منح المدارس المجانية المتراكمة منذ سنوات ….

  وللأهل نقول ونطمئن بأننا حريصون على أبنائكم وسنوفر لهم العلم بكل الوسائل المتاحة ونتمنى عليكم أن تلتزموا بدفع الأقساط ما يتوفر منها… ولن نتأخر عن تنفيذ المناهج المقررة مهما تطلب ذلك من جهد ووقت

 

  • مرتضى: كتب من ألف عنوان هبة من وزارة الثقافة الى المعهد الانطوني وبلدية كفرحمام

وطنية - قدم وزير الثقافة في حكومة تصريف الأعمال الدكتور عباس مرتضى، مجموعات من الكتب من الف عنوان، كهبات الى كل من المعهد الانطوني في بعبدا ممثلا بالاب اسكندر شهوان والاكاديمية اللبنانية ممثلة بمديرها الدكتور وهيب دندش والأستاذة نظيرة الخطيب ومكتبة بلدية كفرحمام ممثلة برئيس لجنة التربية والثقافة في البلدية الاستاذ حسيب عبد الحميد.

وأعتبر الوزير مرتضى في كلمة:"ان ما نقوم به اليوم يأتي في إطار تعزيز ثقافة المكتبات العامة سواء في المدارس او المكتبات الموجودة ضمن البلديات حيث سلمنا كلا منهم مجموعة من 1000 كتاب".

أضاف مرتضى:"إننا على أتم استعداد لتلبية أية جهة معنية ان كانت مدرسة او بلدية او مكتبة عامة تطلب التزود بما تحتاجه من كتب متوافرة في عهدة وزارة الثقافة".

وسبق للوزارة ان قدمت ما يقارب ال32 ألف كتاب لعدد من المكتبات العامة في المدارس والبلديات والمراكز الثقافية في الأشهر الماضية،وذلك من أجل تعزيز دور القراءة والكتاب في ظل الظروف التي تمر بها البلاد.

 

  • فلنصفِّق له في ٩ آذار!

بوابة التربية: كتب جورج غنيمة:

يوم توقّف كلّ لبنان عن العمل بقي هو يعمل.

هبّت عاصفة الوباء. عاد إلى بيته. رأسه في صفّه. همّه هؤلاء الصّغار. وجد في هاتفه خشبة خلاص فأرسل لهم عبره قسائم تمارين. مرّ يوم. مرّ يومان. وفي اليوم الثالث قام يتعلّم على استخدام تطبيق حديث يسمح له بالتواصل مع متعلّميه ومتابعة عمله. تطبيق تكنولوجيّ جديد جعله يتعلّم من التكنولوجيا في أيّام ما يتطلّب أشهرًا لتعلُّمه. لم يكتفِ. أدرك أنّ التعليم عبر التكنولوجيا ومن بُعد يستلزم طرقًا مختلفة ووسائل مختلفة وتعاطيًا مختلفًا، فأقدم بشجاعة. أيّام قليلة كانت كافية لاكتشاف مكامن الضّعف، فانكبّ عليها معالجًا. بقي يعمل لإنهاء ما تبقّى من السنة الدراسية بأقلّ خسائر ممكنة. انتهى العام الدراسيّ. ذهب الجميع في عطلة إلاّ هو. أمضى صيفًا كاملاً يلتهب في دورات تدريبيّة. يبحث يُحضّر يُصوِّر يُسجّل يُمنتج … يمسح عرقه ويُبدع. وصل صيفه بخريفه وانطلق من جديد في قارب سنة دراسيّة جديدة وسط بحر الوباء القاتل. هذه المرّة متسلّحًا قادرًا متحمّسًا متحدّيًا. يستيقظ كما في أيّامه العاديّة. يحترم الوقت كما دائمًا. يستهلّ حصّته بسؤال الصغار عن حالهم وحال عائلاتهم. يبثّ في صباحات بيوتهم شعاعات الأمل ويمسح عن مساءاتها علامات اليأس.

إنّه المعلّم المعلّم الذي رفض الاستسلام للوباء للفشل للجهل. فلنقف جميعنا يوم عيد المعلّم في ٩ آذار وقفة شكر، ولنصفِّق له عند الثانية عشرة ظهرًا، من على شرفاتنا. لقد صفّقنا سابقًا لمن بقي يعمل ليحافظ على حياتنا، أفلا نصفّق لمن بقي يعمل ليحافظ على مستقبل أطفالنا؟

https://lh3.googleusercontent.com/r6ZE2S07lEWLVtNC9uZ6VWurj_ierRZAk9hyhFBk7nFYHbo840ULDUq5uN-_I6FoIu-5eMDZk63YfBMqkGOKyz8s5BOyXCvvevAbJoS2GUFyr5dqovUJ_jwlts05eIAzY1qdtXK_KsR03d7YdQ

 

  • مرتضى بحث مع يرق وحردان في التحضيرات لشهر الفرنكوفونية

وطنية - استقبل وزير الثقافة في حكومة تصريف الأعمال الدكتور عباس مرتضى في مكتبه في الوزارة، المدير العام لوزارة التربية بالتكليف فادي يرق، حيث تناول اللقاء التحضيرات الجارية في إطار شهر الفرنكوفونية، والنشاطات التي تنوي وزارة الثقافة إقامتها بالتعاون مع وزارة التربية، للاحتفال بهذه المناسبة السنوية.

كما استقبل الوزير مرتضى ممثل رئيس الجمهورية لدى الفرنكوفونية الدكتور جرجورة حردان، وجرى البحث في تحضيرات وزارة الثقافة والنشاطات المنوي إقامتها للاحتفال بشهر الفرنكوفونية واليوم العالمي للفرنكوفونية الذي يصادف في ال20 من آذار من كل عام. كما تطرق البحث الى بعض الملفات الفرنكوفونية الاخرى.

 

  • وزيرة التعليم الفرنسية: اليسار الإسلامي "غرغرينا" أكاديمية واجتماعية!

حسن مراد|المدن ـ يقول الكاتب والفيلسوف الفرنسي ألبير كامو أن "تسمية الأمور بغير أسمائها، تضاعف من مآسينا". عبارة تصح في وصف الجدل الذي اثارته وزيرة التعليم العالي الفرنسية فريدريك فيدال في الأيام الماضية حول خطر تغلغل "اليسار الإسلامي" في الجامعات الفرنسية.

تعليقات فيدال أتت خلال مقابلة على محطة "CNEWS" بعدما عنونت صحيفة "Le Figaro" ذات التوجه اليميني، في 12 شباط/فبراير الجاري على صفحتها الأولى: "كيف يتغلغل اليسار الإسلامي في الجامعات كالغرغرينا؟". واعتبرت الوزيرة أن "غرغرينا اليسار الاسلامي" تصيب المجتمع بأسره والجامعات ليست بمنأى عن ذلك. وأضافت أنها طلبت من المركز الوطني للبحوث العلمية "CNRS"، وهو أبرز هيئة حكومية تعنى بالأبحاث الأكاديمية، إجراء تحقيق حول الأبحاث التي تتبنى هذا التوجه الفكري، مضيفة أن عدداً من الأساتذة يستغلون منبرهم الأكاديمي للترويج لأفكار متطرفة من شأنها إحداث شرخ داخل فرنسا.

وبلغ الجدل الداخلي مداه حين عادت فيدال وأكدت على موقفها خلال جلسة للجمعية الوطنية، أشارت خلالها أن غايتها هي تبيان الأبحاث ذات المضمون العلمي من تلك التي تحمل مضموناً سياسياً، ما استفز بدوره الوسط الأكاديمي، فالمركز الوطني للبحوث العلمية أصدر بياناً انتقد فيه محاولة الحد من الحرية الأكاديمية مذكراً بأن "اليسار الإسلامي" ليس إلا تعبيراً سياسياً لا يحمل أي مضمون أو أساس علمي.

كذلك فعل "تجمع رؤساء الجامعات" الذي أصدر بياناً مشابهاً أبدى فيه ذهوله من هذا "الجدل العقيم". ومن خلال عريضة نشرتها صحيفة "Le Monde" اليسارية طالب ما يزيد عن 600 أستاذ جامعي باستقالة فيدال بعدما اتهموها بالخلط بين الشعارات السياسية والأنشطة البحثية المعترف بها.

السياسيون المحليون اتخذوا بدورهم وضعية هجومية، فحث جان لوك ميلانشون، مرشح أقصى اليسار للانتخابات الرئاسية، أساتذة الجامعات على عدم الرضوخ لـ"شرطة الفكر"، وهي عبارة وردت في رواية "1984" الشهيرة لجورج أورويل. فيما اتهم أمين عام الحزب الاشتراكي، أوليفييه فور، السلطة السياسية بتدخلها في ما يجب تلقينه للطلاب كما بالأبحاث التي يتوجب على الأساتذة القيام بها. ووصف بعض النواب المحسوبين على الجناح اليساري للغالبية النيابية، تصريحات فيدال بالحمقاء.

ويلاحظ وجود انطباع عام داخل فرنسا يعتبر أن اليساريين يشكلون النسبة الأكبر من الاساتذة الجامعيين ما يفسر استنفار الوسط اليساري على وجه الخصوص، بوسائله الاعلامية وشخصياته العامة، للرد على فيدال. ولم يكن رواد مواقع التواصل الاجتماعي بمنأى عن هذا الغليان، فتداولوا على نحو واسع هاشتاغ VidalDémission يدعو إلى استقالة الوزيرة. كما سلطت غالبية التغريدات الضوء على الظروف المعيشية الصعبة التي يعانيها الطلاب بسبب جائحة كورونا، معتبرين أن الأجدر بفيدال التفرغ لهذه الأولوية بدلاً من الهروب إلى الأمام لطمس فشلها.

إلى ذلك، فرضت حالة من السخط والاستنكار الشديدين نفسها على المشهد الإعلامي الفرنسي طوال الأسبوع الفائت ما دفع بفيدال إلى توضيح موقفها عبر مقابلة مع صحيفة "Le JDD" شددت خلالها على عزمها مقاربة هذا الملف من زاوية علمية عقلانية بحتة. أما الرئيس إيمانويل ماكرون فبدا غير متحمس لدعم فيدال بصورة مطلقة.

وهنا، كرر ناطقٌ باسم الحكومة تمسك ماكرون باستقلالية الأساتذة الجامعيين وأن أولوية الحكومة تبقى توفير الدعم المادي للطلاب في مثل هذه الظروف الصحية ليعود في وقت لاحق ويؤكد أن فيدال مازالت تحظى بثقة الرئيس. وبالمقابل انحاز وزيرا الداخلية والتربية بوضوح إلى صف فيدال، فالأول حيّا شجاعتها فيما اعتبر الثاني أن اليسار الإسلامي "حقيقة اجتماعية لا لبس فيها". بدوره أشاد حزب الجبهة الوطنية (اليميني المتطرف) بخطوة فيدال كما هب عدد من الأساتذة الجامعيين للدفاع عن قرار الوزيرة عبر مقابلات صحافية.

والحال أن أسباباً عديدة تفسر البلبلة التي اجتاحت فرنسا: السبب الرئيسي ذكره بيان المركز الوطني للبحوث العلمية ومفاده أن تعبير "اليسار الإسلامي" سياسي بحت. بالتالي، التحقيق الذي طلبته فيدال من شأنه إضفاء صبغة علمية على هذه العبارة السياسية من دون وجه حق، بمعنى آخر شرعنته. فالمرة الأولى التي ظهر فيها هذا التعبير كانت العام 2002 على يد الباحث بيار أندريه تاغييف الذي عاد وأوضح في مقابلة مع صحيفة "Libération" قبل أربعة أشهر، أن ما قصده حينها كان وصف التحالف الناشئ بين أوساط إسلامية من جهة ويسارية من جهة أخرى باسم القضية الفلسطينية، معبراً عن أسفه لحرفه عن معناه الأصلي.

واعتبر الباحث في التاريخ السياسي، إسماعيل فرحات، أنه ابتداء من ستينيات القرن الماضي، نظرت أحزاب أقصى اليسار الفرنسي إلى المسلمين الذين هاجروا إلى فرنسا كـ"محرك للثورة" على اعتبار أن شريحة واسعة منهم كانت من عمال المصانع. بالتالي يمكن استقطابهم سياسياً ونقابياً عبر الجمع بين "الهوية الطبقية والهوية الثقافية". أما احزاب وسط اليسار، فحملت منذ السبعينيات لواء الدفاع عن الحقوق الثقافية لمختلف الشرائح الاجتماعية المضطهدة  (المثليون، حقوق المرأة، ...) معتبرة أنها تشكل امتداداً للحقوق المدنية والسياسية والثقافية. وصحيحٌ أن الدفاع عن حرية المعتقد وممارسة الشعائر الدينية لم يكن عنوان تلك الحقبة، لكنها شكلت أساسها البنيوي.

ومع بداية الألفية الثالثة ولا سيما بعد الانتفاضة الفلسطينية الثانية وغزو العراق، بات بعض السياسيين الفرنسيين ذوي التوجه اليساري، يميلون ويسوقون لهذا التقارب معتبرين أنه يندرج في خانة التصدي للإمبريالية والنيوليبرالية. لكن مع تتالي العمليات الإرهابية داخل فرنسا من جهة، والتشبث المتزايد بالقيم والمبادئ الجمهورية من جهة أخرى، بات تعبير "اليسار الإسلامي" يحتل مكانة متقدمة في الخطاب السياسي والاعلامي ويستخدم للإشارة إلى "الخائنين".

وهنا، يعرّف الباحث المتخصص في العالم العربي جيل كيبيل، "اليساريين الإسلاميين" بفئة من "المثقفين الذين يشعرون بعقدة ذنب تجاه الشعوب التي عرفت الاستعمار". من جهته رأى الفيلسوف مارسيل غوشيه أن احزاب أقصى اليسار وجدت في المسلمين "بروليتاريا بديلة". ومن وجهة نظر الكاتب باسكال بروكنير، انبهر اليساريون المتطرفون بالجهاديين وبـ"قوتهم البركانية". 

ويمكن القول أنه لا إجماع على تعريف "اليساريين الإسلاميين" ما يدعم الحجة القائلة أن هذا التعبير يفتقد لأي أساس علمي، بل هو تعبير سياسي يستخدم للتصويب على "عصفورين" في آن واحد: اليساريين والإسلاميين، ما يحيل إلى تعبير "البلشفية اليهودية" المستخدم سابقاً لمناهضة الأحزاب الشيوعية عبر استحضار معاداة السامية.

ووفقاً للباحث في العلوم السياسية صاموئيل آيات، تحول مفهوم "اليسار الإسلامي" إلى فزاعة تجمع كل من يسعى إلى وسم المسلمين، محاربة اليسار ونزع الشرعية عن العلوم الاجتماعية .ونالت النقطة الأخيرة حصة وافرة من الجدل بعدما اعتبر العديد من الباحثين والأساتذة الجامعيين أن التحقيق الذي طلبته وزيرة التعليم العالي يحمل في طياته تصفية لحسابات أكاديمية. والمقصود في هذا الصدد الأكاديميون المتخصصون في "ما بعد الاستعمار" وهو حقل أكاديمي يهتم "بدراسة وتفكيك الآثار المترتبة على الاستعمار وعلاقات القوة والسلطة التي نشأت في خضم تلك الفترة وبعدها على مختلف الأصعدة: الأدب، علم الاجتماع، التاريخ، السياسة، الثقافة، الاقتصاد، الأنثروبولوجيا"، علماً أن فيدال اتخذت من هذا الحقل الأكاديمي نموذجاً للتصويب على ما وصفته بظاهرة اليسار الاسلامي داخل الجامعات.

وأتى المركز الوطني للبحوث العلمية على ذكر هذه النقطة قد  في بيانه، مستخدماً التعبير ذاته، "نزع الشرعية عن عدد من الأبحاث لا سيما دراسات ما بعد الاستعمار". وتوصلت الباحثة في العلوم الاجتماعية، روز ماري لاغراف، إلى الخلاصة نفسها، حين أشارت قبل أشهر إلى أن نزع هذه الشرعية يحمل غرضاً سياسي يتمثل في محاولة السلطة تجميل الواقع، فيما تنشط هذه الدراسات لتسليط الضوء على ظواهر الفقر والعنصرية وانعدام المساواة والعدالة الاجتماعية.

ولا يمكن فصل هذا الجدل عن المناخ السياسي الداخلي الفرنسي. من المؤكد أن ما اقدمت عليه الوزيرة فيدال كان اجتهاداً شخصياً منها بلا تنسيق مع ماكرون أو رئيس الوزراء. لكن هذا الاجتهاد لم يولد من فراغ، فرغم أن الجهود الحكومية منصبة حالياً على احتواء أزمة كورونا، لكن استعدادات ماكرون لخوض الانتخابات الرئاسية المقبلة جارية على قدم وساق، وتجلت جزئياً في محاولة استمالة ناخبي اليمين المتطرف كطرح مشروع قانون "تعزيز مبادئ الجمهورية"، المعروف إعلامياً بقانون "مكافحة النزعة الانفصالية". كما ضج الوسط الإعلامي والسياسي الفرنسي بالمناظرة التي جمعت مؤخراً وزير الداخلية جيرالد دارمنان ومرشحة اليمين المتطرف للانتخابات الرئاسية مارين لوبان، اعتبر فيها دارمنان أن مواقف لوبان من الإسلام تمتاز "بالميوعة" في مزايدة واضحة عليها.

على أن أن استراتيجية ماكرون في استمالة ناخبي اليمين المتطرف قائمة حتى قبل أزمة كورونا. وازدادت وتيرتها في الأسابيع الأخيرة بعد نشر استطلاع للرأي يرجح حصول لوبان على 48% من أصوات الناخبين في الدور الثاني من الانتخابات الرئاسية العام 2022. كما أشار الاستطلاع المذكور إلى إمكانية امتناع شريحة واسعة من ناخبي اليسار عن الاقتراع في الدور الثاني إذا ما انحصرت المنافسة بين ماكرون ولوبان، ما يقلص الفارق بين المرشحين وبعزز فرص لوبان لتولي رئاسة البلاد.

من الواضح إذاً أن فيدال أخطأت في حساباتها على أكثر من صعيد، وتحديداً محاولة "السطو على الدراسات الأكاديمية"، ما شبهه بعض الصحافيين بتطويع الأكاديميين سياسياً. كما امتازت وزيرة التعليم العالي بغياب شبه تام عن المشهد الداخلي رغم حاجة طلاب الجامعات لدعم حكومي بسبب ظروفهم المعيشية الناتجة عن جائحة كورونا. وعليه تركزت الانتقادات في جانب أساسي على افتقادها للكفاءة اللازمة لتولي منصب رسمي وذلك لعجزها على تحديد الأولويات ومعالجتها.

أما الخطأ الثالث فكان تناسي فيدال أن ماكرون يلهث كذلك لاستمالة ناخبي اليسار ولا ينصب اهتمامه على اليمين المتطرف وحده. وبالتالي، اظهرت فيدال قصر نظر خصوصاً أن عدداً من الصحافيين يعتبر أن ماكرون "ينهل" من دراسات "ما بعد الاستعمار" لبلورة بعض جوانب سياسته الخارجية، حيث كلف المؤرخ، بنجمان ستورا، إعداد تقرير حول سبل تعزيز المصالحة بين الشعبين الفرنسي والجزائري.

 

  • "من تريد أن تكون؟"... أربع نصائح لتطوير مهاراتك

"النهار" ــ لا بدّ أن مفتاح النجاح هو مجموع المهارات التي يطورّها الشخص. فبغض النظر عن المجال الذي نعمل فيه، لطالما كان الهدف الأساس هو تقديم القيمة. وحتماً، لا يمكننا فعل ذلك إلاّ إذا تمتعنا بمهارات قوية ومتينة. 

 وإليكم بعض النصائح التي تساعدكم في تحديد وتطوير مجموعات المهارات المطلوبة لإحراز النجاح، وفقاً لموقع "فوربس": 

  • 1- من تريد أن تصبح؟

 مع تحقيق النجاح، تحتاج إلى تحديد ومعرفة نوع الشخص الذي تريد أن تكون والتفكير في كيفية تطورك لتصبح هذا الشخص. فتسأل نفسك: "ما هي العادات والضوابط ومجموعات المهارات التي سأحتاج إليها لإتقان مجال عملي؟".

 على سبيل المثال، إذا كان الشخص يريد أن يصبح متحدّثاً ذا تأثير عالمي، عليه أولاً أن يعمل على تعزيز مجموعات المهارات لديه حول الاتصال والتواصل. ويمكنه تحقيق ذلك عن طريق تخصيص وقت للعمل على هذه المهارات والتعلّم من الأساتذة الآخرين وممارسة ما يكتسبه منهم. وبهذه الطريقة قد يصبح النسخة الأفضل من نفسه في فترة وجيزة. 

  •  2- اكتسب أنماط النجاح ممن نجحوا 

 في الواقع، فنحن نتعلّم من مشاهدة الآخرين. لذلك، عندما تتطلع إلى تنمية مهاراتك، انظر إلى أولئك الذين يتقنون عملهم واحذُ حذوهم. 

اليوم، من السهل مراقبة أفعال ونشاطات الأشخاص الناجحين ذوي التأثير الكبير في المجتمع. بوجود التكنولوجيا، ثمة فرص كثيرة للمتابعة والتعلّم. إذ يمكن الاستماع إلى البدوكاست ومشاهدة مقاطع الفيديو على موقع "يوتيوب"، وحتى يمكنك حضور المؤتمرات الافتراضية. وبمعنى آخر، خذ وقتك لتكتسب أنماط النجاح ممن نجحوا بالفعل. 

  • 3- التدرّب

 لا شكّ أن إحراز النجاح والتقدّم في أي من المجالات يتطلّب الممارسة والتدريب. إذ ستحتاج إلى تخصيص وقت محدد في الأسبوع للتدرب بمفردك وتعزز قوتك. في الحقيقة، الممارسة ليست بالضرورة ممتعة، إلاّ أنها ضرورية لإتقان العمل. 

 ولنأخذ الطبيب الجرّاح مثالاً على ذلك، فهو لا يتخرّج بسهولة من كلية الطب ويمارس مهنته فوراً بعدها. إلاّ أنّه يتدرب لفترات طويلة جداً قبل أن يُسمح له بالعمل بمفرده. 

 ولذلك، عليك تخصيص 30 دقيقة عدة مرات في الأسبوع لممارسة مهاراتك. 

  •  4- استعن بمدرّب 

 يمكن أيضاً إتقان مهاراتك من خلال الاستعانة بمرشد أو مدرّب يقدّم لك الأُسس اللازمة للنجاح، فهو قادر على تقديم الإرشادات الصحيحة والتوجيه في مجالات النمو. 

 فما عليك فعله هو إعادة النظر في الشخص الذي تريد أن تكون وابحث عن مدرّب متمرّس في مجموعة المهارات التي تريدها. وحتماً، عندما تتمتع بمهارات متينة، تكون أكثر استعداداً للتعامل مع التحديات التي ستواجهك في العمل. 

 

تعليقات الزوار


مواقيت الصلاة

بتوقيت بيروت

الفجر
الشروق
الظهر
العصر
المغرب
العشاء