X
جديد الموقع
حزب الله يهنئ الشعب الفلسطيني على كسر قيود الاحتلال عن المسجد الأقصى المبارك
حزب الله: ما قام به أبناء عائلة الجبارين في القدس درس لأحرار الأمة..
الإمام الخامنئي: الجرائم بحق الشعب الايراني لن تزيده إلا كرهاً للادارة الأميركية وأذنابها بالمنطقة كالسعودية
بيان صادر عن حزب الله تعليقاً على اقتحام النظام البحراني لمنزل آية الله الشيخ عيسى قاسم
حزب الله يدين بأشد العبارات : الحكم ضد آية الله الشيخ عيسى قاسم جريمة
السيد حسن نصر الله يهنئ الشيخ روحاني بإعادة انتخابه رئيسا للجمهورية الاسلامية

التقرير التربوي اليومي :: التقرير التربوي اليومي 3-3-2021

img
Facebook Twitter WhatsApp Pinterest Gmail DoMelhor Addthis

التقرير التربوي:

 

اللجنة الفنية لمتابعة وباء كورونا: قرار فتح المدارس يعود لوزير التربية

وطنية - صدر عن "اللجنة الفنية لمتابعة وباء كورونا" البيان التالي:

"تنفي اللجنة ما أوردته بعض المواقع الإلكترونية بأنها اتخذت قرارا بإعادة فتح المدارس بدءا من يوم الإثنين في 8 آذار لجميع الصفوف، مؤكدة أن قرار إعادة فتح المدارس يعود لوزير التربية والتعليم العالي".

 

خطة طوارئ لإنقاذ السنة الدراسية!

النهار ــ ابراهيم حيدر ــ أصبحت التربية أكثر نزفاً. تختنق وتئن من الأعباء التي يعيشها البلد. التحدي الرئيسي اليوم هو كيف ننقذ ما تبقى من عناصر يمكن الاستناد إليها في إعادة تأهيل القطاع وتجاوز ما أحدثه وباء كورونا من تفكك في مؤسساته خصوصاً في الرسمي الذي بات يعيش حالاً من الفوضى والانهيار. الأمر لا يتوقف على الوباء إنما في إدارة الملف التربوي بكل عناصره ومكوناته، إذ نشهد شبه استقالة عن مواكبة الأزمة وعن المقاربة الجدية والمسؤولة واتخاذ القرارات التي من شأنها أن تنقذ #السنة الدراسية.

وبينما تتحضر التربية للبدء بالدراسة لصفوف الشهادات على أساس الدمج ابتداء من الأسبوع المقبل، إلا أننا لا نعرف تحت أية ظروف ووفق أية خطة سيعود التلامذة إلى قاعات التدريس، وكيف سيتم تعويض ما فات لاستكمال المناهج التعليمية. كل الوقائع في غياب وزير التربية عن متابعة التطورات تدل على أن الوزارة لم توضح ولم تثبت أنها قادرة على مواجهة التحديات لاستئناف  الدراسة وتمرير السنة بأقل قدر من الخسائر. فكيف لا يخرج وزير الوصاية ليعلن خطة طوارئ لطمأنة الناس على مستقبل أولادهم في التعليم، ويحدد خريطة طريق أولية لمسار الدراسة في شكل تدريجي، وهو يعرف أن المدارس الخاصة منهكة ومتروكة والاهالي يئنون من وجع الأقساط، والمدرسة الرسمية بلا تجهيزات للتعليم الحضوري، إلى النقص في أعداد المعلمين، فيما مستلزمات التعليم عن بعد، من إنترنت وأجهزة كومبيوتر وتدريب غير مؤمنة بالكامل إذا كان المقصود اعتماد الحلول الرقمية في المدرسة الافتراضية. وأكثر من ذلك، كيف يقنع المتعاقدين في الرسمي والمستعان بهم بالعودة إلى التعليم وإنهاء إضرابهم، وماذا عن رؤية التربية وخطط العمل الإجرائية المرنة، والمنهاج المعدل والبيئة الالكترونية الآمنة والموارد التربوية المتصلة بالمنهج اللبناني والأستاذ المدرب على مقاربة التعليم عن بعد وتطبيقه. المشكلة أننا لا نجد خططاً وإذا وجدت تكون متسرعة ومبعثرة لا تساهم في إنجاح التعليم ولا تكرس فرص متكافئة للتعليم، إلا إذا كانت التربية ترمي المشكلة وتهرب من أزمتها لترفع المسؤولية عنها.

كيف تثبت وزارة التربية أنها جاهزة مع المدارس لاستئناف الدراسة ونحن لم نخرج بعد من الوباء ولا تمكّنا من احتوائه؟ المفارقة أننا نكرر تجربة العام الماضي، ونخدع أنفسنا بأننا جاهزين لخوض تجربة التعليم عن بعد، فهذا النوع من التعليم يلزمه إمكانات وتدريب وجهوزية وقدرة على مواكبة التكنولوجيا ومستلزمات تقنية وأكاديمية، إذا غابت تستحيل معها الدراسة مجرد تسلية مجانية، ولم نستفد أيضاً من التجربة فتكررت الأزمة هذه السنة، إذ لا تراكم في العملية التعليمية بالنسبة إلى منهاج المواد الدراسية. وإذا حسمت التربية بعودة الدراسة في 8 الجاري على أساس التعليم المدمج، من دون خطة متكاملة، ستقع في المشكلة ذاتها قبل أن تتحضر وتعمل على سد الثغر وتأمين المستلزمات، وتوفير المناخات لعودة آمنة إلى المدرسة تربوياً ونفسياً وصحياً واجتماعياً.  وإلى الآن لا ثقة بقرارات التربية العاجزة والمستقيلة...

 

مفوضية التربية في الاشتراكي: لاعطاء الأولية للمعلمين والطلاب في تلقي اللقاح قبل فتح المدارس

وطنية - اصدرت مفوضية التربية والتعليم في الحزب التقدمي الإشتراكي بيانا، جددت فيه دعوتها جميع المعنيين بالشأن الصحي التربوي إلى "التروي في اتخاذ قرار إعادة فتح المدارس، رغم قناعتها بفعالية التعليم الحضوري، إلا أن استعادته اليوم تنطوي على مخاطر كبيرة، خصوصا بعد الإرتفاع المستجد لإصابات كورونا بشكل عام وتسجيل إصابات كثيرة بين الأطفال والأولاد بشكل خاص، حسب ما صرح به وحذر منه مدير مستشفى رفيق الحريري الدكتور فراس الأبيض، ما قد يعيدنا إلى الحالة الخطيرة التي كانت سائدة قبل نهاية العام المنصرم".

وأكدت المفوضية "أهمية استكمال العام الدراسي الحالي وإنهائه بعملية تقييم جدية وعدم الركون إلى الترفيع التلقائي على غرار ما حصل العام الماضي، وبالتالي إجراء الإمتحانات الرسمية حفاظا على مستوى الشهادة اللبنانية ولو تطلب ذلك تمديد العام الدراسي واختصار إضافي للمنهج، وإعطاء الأولية للأساتذة والمعلمين والطلاب في تلقي اللقاح، أسوة بالطواقم الطبية، مما قد يسهل ويسرع العودة الآمنة إلى مقاعد الدراسة وعودة الإنتظام والإستقرار للقطاع التربوي".

https://lh4.googleusercontent.com/GP9BqmHyD9g2Bb4Yqed9MN_33OO6tW_bD8GABEbesVnzWK5rSHcN8Q26UyjzLAQiy7562kLDab1OYco0rmK7RjBCpsm5_Cg7-iQG_LpMkr94Iozp_mKPLD0vuSwN2oqy89y2oY561ont6BNQkg

الشباب:

 

مبادرة وعي: لمتابعة التسرب النفطي الاسرائيلي وعدم الإكتفاء بابلاغ الأمم المتحدة

وطنية - أصدرت "مبادرة وعي" بيانا في شأن "تسرب نقطي اسرائيلي ما زال العدو (الإسرائيلي) يتكتم على مصدره وطبيعته مع ترجيح كونه نفطا خاما".

وحيت "مبادرة وعي" "جهود بلدية صور ومحميتها وبلدية العباسية والمتطوعين البيئيين الذين هبوا للبدء بعملية تنظيف شاطىء المدينة بوسائل قاصرة وإمكانات محدودة"، محملة وزارة البيئة ومديرها العام بيرج هاتجيان مسؤولية الغاء لجنة الطوارئ لمنع ومكافحة تلوث البحر بالنفط التابعة للوزارة، لأسباب غير مفهومة"...

ودعا البيان رئيس الحكومة المستقيلة حسان دياب إلى الإيعاز للوزارات والادارات المختصة والجيش اللبناني وهيئة الإغاثة وهيئة الكوارث، لتحمل مسؤوليتهم في التصدي المنسق ووضع كل الامكانات للقيام بعملية جدية وفعالة وموثوقة لتنظيف الشاطىء".

كما ودعا وزارة الخارجية إلى "المتابعة الجدية لهذه القضية أمام المحافل الدولية وعدم الإكتفاء بابلاغ الأمم المتحدة".

 

فوز رانيا جابر من الجامعة الأميركية في بيروت بجائزة دولية للتعليم الطبي العالي

وطنية - فازت رانيا جابر من الجامعة الأميركية في بيروت (AUB) بجائزة مجلس الاعتماد للتعليم الطبي العالي الدولية (I-EMGCA) للعام 1202 لفئة الموظفين.

وقالت الجامعة في بيان، إن "الجائزة التي قدمتها إدارة مجلس الاعتماد للتعليم الطبي العالي (ACGME) هي واحدة من ثلاث جوائز تكرم الأفراد الذين لعبوا دورا أساسيا في متابعة وتنفيذ التحول في مؤسساتهم في سعيها للحصول على الاعتماد الدولي للمجلس. والجائزة تكرم الموظف الذي أظهر نمط خدمة استثنائي للعملية التعليمية، ولمقيمي المجلس، وفي تلبية متطلبات الحصول على الاعتماد الدولي للمجلس".

وأوضحت أن المجلس "يهدف إلى تحسين العناية الصحية من خلال تقييم وتحسين جودة تعليم الأطباء المقيمين من خلال منحه للاعتماد، وقد قدم المجلس جوائزه في المؤتمر التعليمي السنوي للعام 2021 والذي عقد افتراضيا عبر الانترنت في جميع أنحاء العالم من 42 إلى 26 شباط الجاري، بمشاركة أكثر من خمسة آلاف من أسرة التعليم الطبي العالي".

ولفتت الى أن جابر هي مديرة التعليم الطبي العالي في الجامعة الأميركية في بيروت. وقد منحت جائزة مجلس الاعتماد للتعليم الطبي العالي الدولية لفئة الموظفين "تقديرا لمهاراتها وخبراتها وريادتها ومهاراتها التواصلية. وهي تخرجت من الجامعة الأميركية في بيروت، مع بكالوريوس في الاقتصاد وماجستير في الصحة العامة مع تركيز على الإدارة والسياسات الصحية. وقد توظّفت في الجامعة الأميركية في بيروت في العام 5002 عندما تم اختيارها لتكون منسّقة مقيمي الطب الداخلي. وأثناء خدمتها، أصبحت خبيرة في تحقيق متطلبات اعتمادي المجلس وتدريب مدراء ومشرفي برامج الأطباء المقيمين في المركز الطبي في الجامعة الأميركية في بيروت على المهارات والاستعدادات والوثائق المطلوبة والتنفيذ الصارم للمعايير المطلوبة للاعتماد".

وذكر المجلس في بيانه لإعلان الجائزة: "كان لذكاء رانيا جابر وعملها الدؤوب وسلوكها اللطيف دورا حيويا في إقناع أعضاء هيئة التعليم والإداريين بالسعي لتنفيذ متطلبات نيل اعتماد المجلس، حتى قبل أن يصبح منح هذا الاعتماد ممكنا".

أضاف: "بعد جهود المركز الطبي في الجامعة الأميركية في بيروت للتقدم بطلب للحصول على الاعتماد المؤسساتي، كان من الواضح أن يجب أن تقود رانيا جابر الفريق الإداري لتحقيق هذا الهدف".

وأشار بيان الجامعة الى أن جابر "أصبحت معروفة بحفاظها على احترافها وسلوكها الودي مهما ارتفع ضغط العمل، حيث قامت بتنظيم ورشات عمل ومؤتمرات وأعطت حصصا تعليمية ورافقت زيارات عديدة لمراقبين من المجلس عبر السنوات".

وكتب العميد المشارك للتعليم الطبي كمال بدر في اعلانه عن فوز رانيا جابر إلى أساتذة وموظفي الجامعة الأميركية في بيروت ومركزها الطبي: "بالإضافة إلى مهارتها الشخصية وخبرتها في العمل لتحقيق الاعتماد، تقود رانيا مجموعة متخصّصة من الإداريين، الذين تبنوا جميعا مهاراتها التواصلية الفريدة والفعالة للغاية واهتمامها الجاد والمتفاني بكل التفاصيل العملانية".

أضاف: "إنني واثق أنكم جميعا تشاركونني في شكر رانيا على تفانيها وعلى رفع اسمي الجامعة الأميركية في بيروت ولبنان هذا الأسبوع في جميع أنحاء عالم التعليم الطبي العالي".

وأوضحت الجامعة أن الترشيحات للجوائز التي تلقاها المجلس "تشهد على الدور الرئيسي لرانيا جابر في الأخذ بمتطلبات اعتماد المجلس وتنفيذها ومتابعة الامتثال لها في تدريب الأطباء المقيمين في الجامعة الأميركية في بيروت، وإرشاد برامج الأطباء المقيمين والجامعة الأميركية في بيروت للحصول على اعتماد المجلس. وقد أُشيد برانيا على التزامها بإعداد وتدريب جميع منسقي التعليم الطبي العالي في الجامعة الأميركية في بيروت، ولشغفها وتصميمها على الرغم من العقبات العديدة التي واجهها البرنامج".

https://lh4.googleusercontent.com/9gH8ZvsCLlzSSiaF9DtX5iaUG6LyIJHYQG2vbTammnku1YCwmt7KoL-ib-PcUUw9FL1tBuds22TUl_JNrjp0IdExN9wiKVrSTPEi7QWqKRJJ3kPs8USlxdjzPJ5Rq0CUyk1YrsYaC04ShU6nTA

التعليم الرسمي:

 

حراك المتعاقدين: للاستمرار في التعليم عن بعد

وطنية - تمنى حراك المتعاقدين في بيان، بعد اجتماع عقده عبر تقنية "زوم"، ضم منسق الحراك حمزة منصور، رئيسة لجنة المتعاقدين القدامى منى خضر، رئيس لجنة الأساتذة في التعليم الأساسي الدكتور حسين سعد، الناشط التربوي والسياسي والاجتماعي علي فخر الدين، على "المعنيين في وزارة التربية، التريث في الدعوة للعودة إلى التعليم المدمج والحضوري في المدارس والثانويات، خصوصا في ظل استفحال جائحة كورونا التي تحصد كل يوم من اللبنانيين، الأمر الذي يشكل خطرا على المدرس والتلميذ والأهل والكوادر التربوية".

وأشار إلى أنه "تضاف إلى الظروف الصحية، الظروف الاقتصادية التي تستوجب بدل نقل ماديا، في ظل الغلاء الحاد والارتفاع المستمر لسعر صرف الليرة مقابل الدولار الأجنبي، الذي يستدعي زيادة الأعباء الاقتصادية على الأهل والطالب والأستاذ، لا سيما المتعاقد الذي يعاني ضعفا لأن آلية قبضه مستحقاته ليست شهرية".

وإذ لفت إلى أن "الأساتذة لم يتلقوا اللقاح المقدم من وزارة الصحة العامة"، رأى أن "إمكانية الإصابة بالفيروس المتحور قد تكون أقوى وتؤثر على صحة الجميع".

ودعا إلى "الاستمرار في التعليم عن بعد حتى نهاية العام الدراسي"، داعيا "كل الأطراف المعنية إلى التريث والنظر بمسؤولية لجهة إعادة فتح المدارس بالصيغة الحضورية، لما يقتضيه الوضع الصحي والصالح العام، حتى لا تكون العواقب وخيمة، ونحن نشهد إنهيارا صحيا بكل ما للكلمة من معنى".

 

المركز التربوي أنتج فيديو عن الدعم النفسي الإجتماعي وأهمية البعد العلائقي والتواصل والتفاعل الإيجابي وعنوانه الإصغاء للآخر

وطنية - أنجز قسم الخدمات النفسية والاجتماعية في المركز التربوي للبحوث والانماء بالتعاون مع وزارة التربية والتعليم العالي ومشروع كتابي الممول من الوكالة الاميركية للتنمية (USAID ، سلسلة أنشطة رقمية تتعلق بالدعم النفسي الاجتماعي ، وهي أنشطة موجهة للمتعلمين انطلاقا من برنامج الدعم النفسي الاجتماعي ، ومن الأبعاد الأساسية.

ويركز المنتج الرقمي الخامس وهو فيلم فيديو قصير على الأبعاد العلائقية والتواصل الفعال وخصوصا أهمية الإصغاء للآخر والتفاعل الإيجابي بين أفراد الجماعة وعنوانه الإصغاء للآخر.

ودعت المعلمة التلاميذ من خلال القصة التي يطرحها الفيديو القصير ، إلى تعلم كيفية الإصغاء للآخر . فباشر أحد التلامذة التعبير عن سعادته بالعودة إلى الصف وبرؤية رفاقه ، فيما كان رفاقه يتحدثون بين بعضهم البعض ويثيرون الضجيج من دون الإستماع إليه . عندها طلبت منهم التصفيق مرتين إذا كانوا يستمعون إليها ، ففعلوا ذلك ، فدعتهم إلى التركيز والإصغاء إلى المتحدث ، والنظر إلى عينيه مباشرة والتزام الصمت حين يتكلم ، ومن ثم يتم طرح الأسئلة عليه بعدما ينهي كلامه .

ثم نظمت المعلمة لعبة يخبر في خلالها أحد التلامذة قصة حدثت معه في فترة الإقفال ، ويقوم رفيقه في الجهة المقابلة برسم عناصر القصة ويعيد روايتها بدقة ، ما يعني أنه كان يصغي ويفهم ويحسن رواية ما سمعه . واستنتج التلامذة كيف يشعر الآخر باهتمامنا عندما نستمع إليه بإصغاء.

ودعا رئيس المركز التربوي للبحوث والإنماء بالتكليف الأستاذ جورج نهرا المعلمين والمتعلمين والأهل إلى مشاهدة هذه الأفلام عبر الضغط على الرابط الآتي :https://youtu.be/R3jlOZhxhGc

https://lh3.googleusercontent.com/AcMZO5gvxhPaLb9t0TEbqt1FkaK_Uth-roQhmNKW_uwjlUqTDtP_RmCwXFWbWGzOz07rCyuz4LFY2AKIWWUe-WtLaXDQZdaax25N0Vo-UdTI9v9n75my-HJk3ZqhmX3guEfal7C49s-MPdoc_g

التعليم الخاص:

لقاء وفد إتحاد تجمع المدارس الخاصة مع رئيس المنطقة التربوية لجبل لبنان

بوابة التربية: التقى وفد من اتحاد تجمع المدارس الخاصة في لبنان رئيس المنطقة التربوية في جبل لبنان جيلبير السُخن الذي استمع إلى هواجس الوفد ووعد بتنظيم آلية تقديم اللوائح الإسميّة في المنطقة التربوية لتخفيف أعباء الوقت والانتظار عن كاهل المدارس وكان الوفد قد اقترح تقديم اللوائح الإسمية في مكان واحد.

من جهة ثانية طالب الوفد بتطبيق القرار ٧٢٠ الصادر سنة ١٩٩٣ لا سيما المادة الثالثة والرابعة والخامسة والثامنة حيث نصت المادة الخامسة على تسجيل اللوائح في سجل الوارد والصادر إليها ونظمت المادة الثامنة عمليات التدقيق والتبرير لاحقاً في مهلة ثلاثة أشهر من تاريخ المهلة الأخيرة للتسليم، مع العلم انه لا يوجد اي قرار تعديل للقرار المذكور اعلاه بتواريخ لاحقة. واكد الوفد ان التدقيق في اللوائح لا يعني رفضها في المرة الاولى، وإلا كيف يكون التسليم عبر البريد المضمون قانونياً.

وثمّن الوفد  جهود السُخن الرّامية إلى تسهيل عمل المؤسّسات التربويّة وهو ما يعكس حجم المسؤولية التي يتمتع بها.

وأكد رئيس المنطقة التربوية للوفد أن مكتبه مفتوح دائمًا أمامهم ومستعد للاستماع الى اقتراحاتهم.

https://lh3.googleusercontent.com/r6ZE2S07lEWLVtNC9uZ6VWurj_ierRZAk9hyhFBk7nFYHbo840ULDUq5uN-_I6FoIu-5eMDZk63YfBMqkGOKyz8s5BOyXCvvevAbJoS2GUFyr5dqovUJ_jwlts05eIAzY1qdtXK_KsR03d7YdQ

 

حركة حماس تعقيبًا على حملة الاعتقالات التي شنتها قوات الاحتلال في صفوف أبناء الكتلة الإسلامية من طلبة جامعات الضفة:

إن حملة الاعتقالات التي تشنها قوات الاحتلال في صفوف طلبة الجامعات من أبناء الكتلة الإسلامية، تستهدف النيل من عزيمة الشباب الذين يشكلون مركز الانتخابات القادمة، كما أنها محاولة للتحكم بنتائج الانتخابات عبر تغييب الشخصيات الناشطة والمؤثرة في مجالات وقطاعات مهمة من أبناء شعبنا.

إننا نؤكد أن مسيرة التوافق الوطني والشراكة هي أولوية وطنية، وإن حركة حماس التي قدمت الشهداء والمقاومين في ميادين المواجهات العسكرية ستواصل إصرارها على إعادة ترتيب البيت الفلسطيني على مبدأ الشراكة الوطنية وإنهاء الانقسام، والبدء ببرنامج نضالي وطني شامل لمواجهة الاحتلال والاستيطان.

ندعو جميع الأحرار في العالم، وبرلمانات الشعوب الديمقراطية والصديقة إلى فرض عقوبات على كيان الاحتلال الذي يستهدف الديمقراطية الفلسطينية منذ سنوات، وإن حملات الاعتقال تأتي في سياق سياسة الاحتلال التي انتهجها منذ العام 2006 بتقويض الحياة السياسية الفلسطينية وإقصاء طرف فلسطيني مهم وفاعل وامتلك شرعية الصندوق بإرادة وطنية خالصة.

مواقيت الصلاة

بتوقيت بيروت

الفجر
الشروق
الظهر
العصر
المغرب
العشاء