X
جديد الموقع
حزب الله يهنئ الشعب الفلسطيني على كسر قيود الاحتلال عن المسجد الأقصى المبارك
حزب الله: ما قام به أبناء عائلة الجبارين في القدس درس لأحرار الأمة..
الإمام الخامنئي: الجرائم بحق الشعب الايراني لن تزيده إلا كرهاً للادارة الأميركية وأذنابها بالمنطقة كالسعودية
بيان صادر عن حزب الله تعليقاً على اقتحام النظام البحراني لمنزل آية الله الشيخ عيسى قاسم
حزب الله يدين بأشد العبارات : الحكم ضد آية الله الشيخ عيسى قاسم جريمة
السيد حسن نصر الله يهنئ الشيخ روحاني بإعادة انتخابه رئيسا للجمهورية الاسلامية

التقرير التربوي اليومي :: التقرير التربوي اليومي 23-3-2021

img
Facebook Twitter WhatsApp Pinterest Gmail DoMelhor Addthis

  • التقرير التربوي:
  • مشاركة لبنانية في المؤتمر الدولي في الأردن بعنوان “رؤى وتجارب تربوية

بوابة التربية: ينعقد المؤتمر الدولي الثاني رؤى وتجارب تربوية ونفسية “الواقع والمأمول” بين الخامس والسابع من نيسان 2021، إفتراضياً، بدعوة من جامعة جدارا الأردنية.

ويفتتح المؤتمر في الخامس من نيسان/ أبريل 2021، بكلمة لرئيسة المؤتمر الدكتورة شروق معابرة، وراعي المؤتمر الوزير الدكتور محمد طالب عبيدات.

ويترأس الجلسة الأولى الدكتور محمد المجالي – جامعة مؤته، ويتحدث فيها الدكتور خالد يوسف العّمار- سوريا مقدماً دراسة تحليلية للتفكير الإيجابي في ضوء المتغيرات لدى طلبة الاقتصاد في جامعة دمشق.

ويتناول الدكتور عدنان يعقوب- لبنان موضوع قياس مستوى درجة الكفايات الإشرافية لدى المرشدين التربويين، من خلال دراسة ميدانية على مديري الثانويات الرسمية في محافظتي الجنوب والنبطية- لبنان.

ويتحدث كل من الدكتورة خولة عبد العزيز الصانع- الأردن، والدكتور فؤاد أحمد محمد أبو شنّار- الأردن، عن الاتجاهات التربوية الحديثة في بناء الشخصية القيادية لدى طلبة المدارس الحكومية في العاصمة عمان، في ضوء علم النفس الإيجابي.

ويتكلم الدكتور أدريس محمد جرادات- فلسطين، عن التجربة الفلسطينية في الدمج المدرسي لجميع الإعاقات بما فيها طلبة طيف التوحد.

وتقدم الدكتورة مريم مال الله- العراق مداخلة عن التغذية ورعاية ذوي الاحتياجات الخاصة، والدكتور ماجد عبد العزيز عيسى الخوجا- الأردن عن مخرجات التعليم العالي في الأردن في تحقيق متطلبات سوق العمل.

 

  • متعاقدو المدارس الزراعيّة: مستحقّاتنا ضائعة

الأخبار ــ نحو 70 مهندساً زراعياً وأستاذاً متعاقداً في 7 مدارس مهنية زراعية في لبنان علّقوا خلال الأسبوعين الأخيرين التعليم عن بعد، في انتظار جواب من وزارة الزراعة التي تتبع لها مدارسهم، على مصير مستحقاتهم المحجوزة عن الفصل الثاني من العام الدراسي الماضي 2019 - 2020. المتعاقدون أبدوا خشيتهم من أن تلقى مستحقات العام الدراسي الحالي المصير نفسه، لكون عقودهم لم توقّع بعد.

وبحسب مصادر المتعاقدين، انتقل المهندسون والأساتذة إلى التعليم عن بعد في آذار 2020 بسبب جائحة كورونا، وليس هناك اليوم أي دليل على إمكانية احتساب الساعات التي علّموها منذ ذلك التاريخ وحتى نهاية العام الدراسي الماضي. «الطاسة ضايعة»، كما قالت المصادر، بين وزارة الزراعة ووزارة المال، علماً بأن أموال التعاقد ترصد في العادة مع بداية كل عام دراسي، ما يجعل المتعاقدين يشككون في أن المشكلة هي في وزارة الزراعة وليست في وزارة المال. وما يزيدهم اقتناعاً بهذه الفرضية، وفق المصادر، هو أن زملاءهم المتعاقدين مع وزارة التربية تقاضوا مستحقاتهم عن العام الدراسي الماضي والفصل الأول من العام الدراسي الحالي، ما يعني أن هناك قطبة مخفية في وزارتهم.

مصادر المتعاقدين توقفت عند تهديد وصلهم من أحد الموظفين المسؤولين عنهم عبر رسالة صوتية تدعوهم إلى «الترفع عن الماديات». إلى ذلك، أبلغ بعض من في وزارة الزراعة المهندسين والأساتذة المتعاقدين بأن الملف عالق في مجلس الوزراء، ويحتاج إلى إعطاء الموافقة على التعليم عن بعد كي يجري صرف الأموال، وأن ذلك غير ممكن في ظل حكومة تصريف الأعمال.
وزير الزراعة عباس مرتضى قال في اتصال مع «الأخبار» إنه سيضغط شخصياً هذا الأسبوع على وزارة المال لدفع مستحقات المتعاقدين.

https://lh5.googleusercontent.com/RDKNwAwfvNV5F4bPMhqdgPrQNX1nXLvgz1n79J5cpSFolsVs6g3YH_e_kS5DtYBCVl2nRZpcBNk2e3b9M6Iy8etkpFAHnfR9UktjkD5WePtYvROds0Rt9V580SBZX540O-QnFzI01AeaKrf-kg

  • الجامعة اللبنانية:

 

  • اعتصام لموظفي الصيانة في مجمع اللبنانية مطالبين بمستحقاتهم الاسمر: أنا معكم وسنثبت موقعنا وحقوقنا لننطلق نحو الاحسن

وطنية - نفذ موظفو الصيانة والتشغيل، في مجمع الجامعة اللبنانية - الحدت، اعتصاما بمشاركة رئيس الاتحاد العمالي العام الدكتور بشارة الأسمر، مطالبين بدفع مستحقاتهم.

  • الاسمر

والقى الاسمر كلمة امام المعتصمين، قال فيها: " اود اولا ان احيي الشباب المعتصمين اليوم، واكرر ان العامل في لبنان يدفع ثمنا غاليا للواقع الاقتصادي الصعب الذي نعيشه، وعدم القدرة على انتاج اتفاقيات وعقود وعلى تنفيذ هذه العقود. وكما نعلم جميعنا لقد كان هناك تحرك في هذا الشأن قبل فترة الاعياد، أدى الى مرسوم استثنائي وقعه الرؤساء تضمن التمديد لشركة الدنش العاملة في الجامعة اللبنانية في الحدث الى الشهر السادس ولكن التمديد بقي حبرا على ورق من دون دفع لاي من المستحقات، وبالتالي اولا واخيرا المطلوب اليوم دفع المستحقات للعاملين لكي يتمكن هؤلاء الاشخاص من تأمين الحد الادنى لعائلاتهم واولادهم، لاننا في الاساس نعيش في كارثة كبيرة، كما ان مستحقات هؤلاء العمال لا تقوم بالواجب تجاه الواقع الاقتصادي الصعب الذي نعيشه وعلى الرغم من ذلك لا يمكنهم ان يحصلوا على رواتبهم".

وتابع: "اضافة الى ذلك ان المستحقات غير المدفوعة تجاه الصيانة والمختبرات والكهرباء وكل ما يختص بالجامعة اللبنانية يؤدي الى سياسة تدمير ذاتي للجامعة. ونحن نود ان نصل الى نوع من تفاهم لناخذ حقوقنا حتى اخر الشهر السادس. واركز على واقع المستحقات، فالناس لا يمكنها ان تتحمل اكثر لاسيما في هذا الظرف الاقتصادي الصعب، ومن المعيب الذي يحصل. فقد حصل اتصال اليوم مع وزير التربية ومع رئاسة مجلس الوزراء وكذلك اتصلت مع مستشار دولة الرئيس الذي وعد خيرا بالمعالجة السريعة ووعد كذلك ان هذه المعالجة ستعطي نتائجها او اليوم او غدا، وفي الانتظار انا معكم في اي تحرك تقومون به وسنثبت موقعنا ونثبت حقوقنا لكي ننطلق نحو الاحسن ونقوم بمناقصة شفافة كذلك لنكمل الاستمرارية في العمل".

زعيتر

وتحدث باسم العمال والموظفين في شركة دنش في الجامعة اللبنانية في الحدت بشير زعيتر، وقال: "نحن كعمال وموظفين في هذه الشركة تبلغنا ان الشركة ستوقف الدفع للعمال وانهم لا يستطيعوا الاستمرار في دفع الرواتب للموظفين، خصوصا وان هناك مشاكل لم تنجز بعد بين الشركة وبين الدولة، ونحن من جهتنا كعمال وموظفين نقول للجهات المختصة انه ومن صباح الغد ستقفل كل مداخل الجامعة، لاننا نريد حقوقنا فالعمال لا يملكون حتى ايجار الطريق للوصول الى عملهم، فما كانوا يقبضونه في الاساس ما كان يكفيهم لسد ادنى الحاجات، ولكن يكفي لغاية الان لقد طفح الكيل، فنحن نريد كافة مستحقاتنا ولن يثنينا شيء، وسنبدأ بالاضرابات ونقفل مداخل الجامعة واذا اضطر الامر سنقفل خارج الجامعة كذلك، فنحن نريد ان نعيش ونطعم اولادنا، كفانا جوعا وتعتير، وعلى كل المعنيين ان يتحملوا المسؤولية بدءا من وزير التربية الى رئيس الجامعة الى وزارة العمل وصولا الى رئيس الحكومة اذ عليه تحمل مسؤولياته، فهذه الجامعة اللبنانية نخدمها بعيوننا، ولكننا لم نعد نتمكن من الانتظار ونؤكد انه ابتداء من يوم غد ومن الساعة السادسة صباحا ستقفل كل مداخل الجامعة اللبنانية في الحدث وسنبلغ ذلك عبر بيان سنوزعه للاعلام، وقد وضعنا رئيس الاتحاد العمالي بشارة الاسمر بالصورة وهو سيكون معنا وقد وعدنا بالحل ونحن ننتظر الحلول والا سنلجا الى التصعيد لنيل حقوقنا كاملة".

 

  • البروفسور اللبناني ألان الأيي يبتكر تقنية لتحلية مياه البحر متدنية الكلفة وتراعي البيئة

وطنية - توصل البروفسور ألان الأيي، المعروف بأبحاثه ومنشوراته العلمية، إلى اختراع تقنية جديدة لتحلية مياه البحر تراعي البيئة، وكلفتها المادية أقل بكثير من كلفة التقنيات الأخرى المستعملة حاليا.

تكمن إحدى خصائص هذه التقنية الحديثة في إستعمال الطاقة المهدورة أي المنبعثة في الهواء أو في المياه من المصانع عموما ومصانع توليد الكهرباء خصوصا، وبذلك تصبح تكلفة إستخدام الطاقة لتحلية المياه ضئيلة جدا وتحد من التكاليف التقليدية الباهظة لتحلية مياه البحر، وهي المعوق الرئيسي الذي يمنعها من ذلك. وهذا الإبتكار يمكن الدول ذات الموارد المحدودة، من الحصول على مياه صالحة للإستعمال.

وكان قد تم الإعتراف دوليا بهذه التقنية الحديثة لتحلية المياه ومنحت براءات إختراع من قبل الدول الصناعية الرئيسية مثل الولايات المتحدة والصين والهند وأستراليا واليابان، وغيرها...

ونظرا لمعاناة الساحل اللبناني، وخصوصا مدينة بيروت، من نقص دراماتيكي في المياه، عقدت الشركة الفرنسية Scientechnix إتفاقا مع الجامعة اللبنانية، وأنشئ بناء عليه نموذج لوحدة التحلية في مبنى كلية الهندسة في طرابلس، وبعد فحص من قبل مختبر معتمد للمياه المحلاة بهذا النموذج، تم التحقق من جودتها والتأكيد على أنها أكثر نقاء من المياه الجارية الطبيعية ومن المياه المباعة في القوارير.

وقد بقيت شركة Scientechnix على تواصل بإنتظام مع المسؤولين في الجامعة اللبنانية وإطلاعهم على التطورات في أعمال التحلية. والأمل كبير بإستعمال هذه التقنية في تغطية الإحتياجات الضخمة للمياه الصالحة لكل المناطق اللبنانية وكل من هو بحاجة إلى مياه نقية، بالإضافة إلى أنها توفر فرص عمل محليا.

https://lh6.googleusercontent.com/grq_H8o2hcQcs3a6fkMhQFxNK7xdifYBl4msN6gif6fisS_wD3065iTp0M4W7i6x0xCFRqjKckYE5UhjPCRNcqgVcFd6-LJOh_KwQoGxxhRHxcL8gxHcKWGjD0x2tkqewLsK2_Crswfo6DSuKQ

  • الجامعات الخاصة:
  • جامعة بيروت العربية وإرادة افتتحتا عيادات مجانية لمرضى كورونا

بوابة التربية: افتتح رئيس “جامعة بيروت العربية” البروفسور عمرو جلال العدوي ورئيس اتحاد رجال الأعمال للدعم والتطوير “إرادة” عاصم نوام، العيادات الميدانية المجانية لمرضى “كورونا” التابع لمركز الرعاية الصحية في الجامعة التي تم إنشاؤها بالشراكة بين الطرفين.

حضر الافتتاح سفير جمهورية مصر العربية الدكتور ياسر علوي، رئيس مجلس أمناء “وقف البر والإحسان” الدكتور عمار حوري، المدير العام لمؤسسات الرعاية الاجتماعية الدكتور خالد قباني، رئيس جمعية المقاصد الخيرية الإسلامية فيصل سنو، ألامين العام للجامعة الدكتور عمر حوري ومدير إدارة الإحصاء في “الاسكوا” الدكتور يوراي ريتشان، الى عمداء الكليات الطبية والبحث العلمي وممثلين عن جمعيات طبية واجتماعية.

وستقدم العيادات المعاينة والمتابعة الطبية للمصابين مجانا، والذين لا يحتاجون دخول المستشفيات ويمكن معالجتهم منزليا من قبل فريق من أطباء إختصاصيين وممرضين متمرسين في عيادات ميدانية أقيمت خصيصا قرب تقاطع المدينة الرياضية ومنطقة الطريق الجديدة، وتتألف من 7 عيادات مجهزة بالكامل مع مرافقها، وسيارة اسعاف جاهزة للجمعية الطبية الإسلامية لنقل الحالات الحرجة مع مستشفيي المقاصد ورفيق الحريري الحكومي الجامعي.

وكانت الجامعة و”إرادة” بدأتا المرحلة الأولى من اتفاق دعم المجتمع لمواجهة وباء كورونا، من خلال العيادة الهاتفية التي أمنت الدعم حتى اليوم لأكثر من 1800 استشارة ومراجعة من خلال أطباء الجامعة واستكملت المرحلة الثانية بافتتاح العيادات.

شعراني

وتحدث مساعد عميد كلية الطب والمدير الطبي لمركز الرعاية الصحية في الجامعة الدكتور عصام شعراني، فأشار الى ان “فكرة إنشاء عيادات كورونا الهاتفية والميدانية، انطلقت من هذا المنظور. فالعيادات الهاتفية تمكن المجموعة الأكبر من الحصول على الرعاية الطبية عبر الهاتف على مدار الساعة، ويمكن لمن تشتد عوارضه أن يتم تقويمه في العيادات الميدانية وإعطاءه العلاجات والإرشادات اللازمة”.

نوام

ثم تحدث نوام، وقال: “بافتتاحنا مشروع العيادات الميدانية لكورونا، نكون قد ساهمنا بتحقيق الهدف الثالث من اهداف منظمة الأمم المتحدة للتنمية المستدامة، الا وهو تأمين الصحة الجيدة لشريحة مهمة من شرائح المجتمع وهو عمل يشعرنا جميعا بالفخر والاعتزاز”.

العدوي

وتحدث العدوي عن “أهمية التعاون بين المؤسسات لخدمة المجتمع في ظل الوباء الذي ينتشر بشكل كبير، وبات الوضع الصحي والاجتماعي للانسان في لبنان مهددا، خصوصا ان المستشفيات قد وصلت الى قدرتها الاستيعابية القصوى، وأن العيادات الميدانية هي للمساهمة في مواجهة الفيروس، والتي ستقدم خدماتها مجانا للجميع من خلال فريق طبي وتمريضي من الجامعة بإشراف مركز الرعاية الصحية التابع لكلية الطب فيها”.

وفي الختام كانت جولة في العيادات للاطلاع على جميع التجهيزات.

 

  • مباراة في الترجمة والتعريب في الجامعة الأميركية للثقافة والتعليم

بوابة التربية: نظَّمت الجامعة الأميركية للثقافة والتعليم قسم الترجمة واللغات، بالتنسيق مع قسم العلاقات العامة والتسويق مباراة في الترجمة والتعريب، شارك فيها طلاب من الثانويات الرسمية والخاصة من كل لبنان.

تهدف المباراة إلى تعزيز مكانة اللغة العربية كلغة أم، وتشجيع تلامذة المرحلة الثانوية على الإهتمام باللغة العربية، والسعي إلى إبراز أهمية الترجمة والتعريب، وتسليط الضوء على الطلاب المتميزين فيها، وذلك بالحصول على ثلاث منح جامعية تصل إلى نسبة 100%.

بدأت المرحلة الأولى من المباراة عن بعد عبر منصة  Google meet. شارك في المباراة 300 طالب من 70 ثانوية تباروا في الوقت نفسه ولمدة ساعة ونصف الساعة على تعريب نص من اللغة الإنكليزية أو الفرنسية إلى اللغة العربية.

وسيعمد إلى تصحيح المسابقات لجنة متخصصة من أساتذة الترجمة واللغات في الجامعة وفق المعايير العالمية.

امّا المرحلة الثانية من المباراة، والتي سيُحدَّد موعدها لاحقاً، سيتنافس فيها العشرون الأوائل، شفهياً، في مسابقة لغوية.

  • لبنان ينضم الى منبر التراث المتوسطي IHERITAGE الرقمي بواسطة LAU

وطنية - أعلنت LAU انضمام "لبنان وخمس دول متوسطية الى اتفاقية "iHERITAGE" ، منصة تكنولوجيا المعلومات والاتصالات المتوسطية للتراث الثقافي لليونسكو، الممولة من الاتحاد الاوروبي ضمن "برنامج التعاون عبر الحدود لحوض البحر الأبيض المتوسط"من خلال الجامعة اللبنانية الاميركية LAU التي تواصل انشطتها الثقافية - الاكاديمية في سبيل تعزيز حضور لبنان وشخصيته الثقافية - السياحية رغم كل الصعوبات والمعوقات".

وقالت الجامعة في بيان اليوم، أن مدير مؤسسة LAU- لويس قرداحي الدكتور رشيد شمعون أعلن "انضمام لبنان الى الاتفاقية - المشروع "iHERITAGE"، والذي يضم 6 دول لترجمة رؤية الاونيسكو للتراث الثقافي في المتوسط ،على أن يرتكز المشروع على تسويق التكنولوجيا العابرة للحدود والمختبرات التطبيقية، اضافة الى تعزيز التعاون الاكاديمي - القطاعي وإستخدام أحدث التقنيات".

وأوضح شمعون في مؤتمر صحافي افتراضي عقده من مقر المؤسسة في جبيل، وبمشاركة أكاديميين وخبراء ومهتمين لبنانيين واجانب، وبحضور ممثلين عن المستفيد الرئيسي دائرة السياحة في جزيرة صقلية الايطالية، وشريك المشروع" جمعية قلاع وحصون القرون الوسطى"، والمديرية العامة للاثار في وزارة الثقافة اللبنانية، أن شركاء مشروع "iHERITAGE" في لبنان والذي تتولى "المؤسسة" ادارته، هم: اللجنة الوطنية اللبنانية للاونيسكو (LNCU)، المديرية العامة للآثار في وزارة الثقافة اللبنانية، وبلدية جبيل بهدف تشجيع الجيل الشاب والمرأة والمهتمين على المشاركة في جملة من الانشطة التي تعزز قدرات قطاع السياحة الثقافية وتطور الاستثمار فيه".

وتعهد شمعون الاستمرار في تعزيز العلاقات مع الشركاء الدوليين للجامعة رغم كل التحديات المعروفة، وقال: "ان الاتفاقية تندرج ضمن إطار التعاون المستمر مع الهيئات الدولية وخصوصا تلك المعنية بالتراث الثقافي في حوض البحر الابيض المتوسط من خلال منصة تكنولوجيا معلومات متقدمة ضمن التعاون العابر للحدود لدول حوض المتوسط".

وتحدثت ممثلة دائرة السياحة في جزيرة صقلية الايطالية ماريا تراباني عن المشروع، وعبرت عن تقديرها "للتعاون القائم والمستمر مع LAU".

وكانت كلمة لمؤسس المشروع وممثل "جمعية قلاع وحصون القرون الوسطى" الدكتور لوسيو تامبازيو الذي تحدث مطولا عن المشروع الذي يضم مؤسسات موزعة في كل انحاء حوض المتوسط. ورأى ان "المشروع مهتم بقضايا تعني اللبنانيين على المستوى السياحي - الثقافي بما ينسجم مع توجهات منظمة اليونيسكو، خصوصا لجهة التعامل مع قضايا التراث الثقافي في البلدان العضو في الاتفاقية من خلال التركيز على الانترنت ووسائل التواصل الاجتماعي والهواتف الذكية، ومن ضمنها ايضا وسائل المحاكاة الالكترونية والافتراضية لنقل صور من التراث واعادة تشكيله افتراضيا".

وشدد على ان "هذا المشروع سيشكل اول منصة مشتركة بين الاونيسكو ودول حوض المتوسط لتطوير العمل معا، وصولا الى اقامة مهرجان ضخم في مدينة جبيل وبعده في مدينة بترا الاردنية".

وفي تفاصيل المشروع انه يتضمن تطبيق ثلاثة انظمة للتفاعل مع التراث، هي: Virtual افتراضية، Augmented مضخمة، Mixed مختلطة، لإعادة تصميم المواقع الاثرية افتراضيا والكترونيا. وتتقاسم LAU الاهتمام هذا المشروع مع 6 دول متوسطية، هي: ايطاليا، مصر، اسبانيا، الاردن، البرتغال ولبنان حيث تبلغ قيمة مخصصاته حوالى ثلاثة ملايين و 874 الف يورو، تبلغ حصة لبنان منها حوالى 600 الف يورو سيتم انفاقها في لبنان بالتعاون بين الاونيسكو ووزارة الثقافة وبلدية جبيل و LAU. وشدد شمعون على "اهمية الدور الذي تضطلع به المديرية العامة للاثار في وزارة الثقافة ممثلة بمديرها العام سركيس خوري، وبلدية جبيل في هذا الملف لجهة توفير المعلومات اللازمة وتحفيز المجتمع المحلي واشراكه في هذه الورشة. ويتوقع ان يؤدي المشروع الموعود الى إحداث تغييرات اساسية، لجهة التفاعل مع تراث الاونيسكو الثقافي، وخلق منصات تواصل عابرة للحدود، الى جانب تأسيس مركز اقليمي لحماية التراث المتوسطي وتأمين فرص العمل في ظل الظروف البصعبة التي يمر بها لبنان".

وأوضح شمعون أن جدول أعمال المشروع يتضمن ورش عمل مختلفة بالتعاون مع الجمعيات والهيئات، والأهم إشراك العناصر الشابة والنساء المبتدئين في الأعمال من خلال مركز فؤاد مخزومي للإبداع في حرم LAU الجامعي في بيروت الذي تحدث عنه مدير المركز سعد الزين، عارضاَ لتصور المركز لكيفية التفاعل مع المشروع بما يضمن صقل المواهب المرتبطة بالسياحة الثقافية Cultural Tourism وتطويرها قدما بما يواكب احدث التطورات في هذا القطاع. ورأى ان "أهمية الأمر تكمن في تأطير مجموعة من الباحثين والباحثات من مختلف جامعات لبنان المهتمة بالسياحة الثقافية ودمجهم في مراحل هذا التدريب، وصولا الى تعزيز التوعية في المجتمعات المحلية لأهمية التراث السياحي الثقافي من خلال تقنيات تواصل المعلومات Information Communication Technology أو ICT.

وتخلل المؤتمر الصحافي كلمات للامينة العامة "للجنة الوطنية اللبنانية للاونيسكو"(LNCU) راغدة جابر، مدير مركز التراث اللبناني في LAU الشاعر هنري زغيب، رئيس بلدية جبيل وسام زعرور، ومديرة موقع جبيل التراثي تانيا زافين التي قدمت عرضا تاريخيا للتراكمات التراثية المتعاقبة في موقع جبيل الاثري، كما قدمت شرحا للخطط الموضوعة للحفريات الاثرية والتنقيب في جبيل وصولا الى نهاية الالفية الثالثة.

تبقى الاشارة الى ان مشروع iHERITAGE اعتبر من بين افضل 198 مشروع تم تقديمها في منطقة حوض البحر الابيض المتوسط، وتمتد أنشطته على مدار 30 شهرا اعتبارا من تاريخ توقيعه. اما في لبنان فستتولى جامعة LAU تقديم افكار جديدة لمشاريع عملانية من خلال متحف مؤسسة لويس قرداحي - LAU في جبيل، كما وستتدخل الجامعة بواسطة باحثين من كلياتها.

 

تعليقات الزوار


مواقيت الصلاة

بتوقيت بيروت

الفجر
الشروق
الظهر
العصر
المغرب
العشاء