X
جديد الموقع
حزب الله يهنئ الشعب الفلسطيني على كسر قيود الاحتلال عن المسجد الأقصى المبارك
حزب الله: ما قام به أبناء عائلة الجبارين في القدس درس لأحرار الأمة..
الإمام الخامنئي: الجرائم بحق الشعب الايراني لن تزيده إلا كرهاً للادارة الأميركية وأذنابها بالمنطقة كالسعودية
بيان صادر عن حزب الله تعليقاً على اقتحام النظام البحراني لمنزل آية الله الشيخ عيسى قاسم
حزب الله يدين بأشد العبارات : الحكم ضد آية الله الشيخ عيسى قاسم جريمة
السيد حسن نصر الله يهنئ الشيخ روحاني بإعادة انتخابه رئيسا للجمهورية الاسلامية

التقرير التربوي اليومي :: التقرير التربوي اليومي 23-4-2021

img
Facebook Twitter WhatsApp Pinterest Gmail DoMelhor Addthis

رابطة معلمي الأساسي: إلى العودة الآمنة وتعليق الإضراب في دوام بعد الظهر

وطنية - عقدت "رابطة معلمي التعليم الأساسي في لبنان" اجتماعها الدوري عبر تطبيق zoom، وأصدرت بيانا عرضت فيه للواقع المرير "الذي يزداد سوءا يوما بعد يوم نتيجة اللامبالاة والسياسات الحمقاء التي يمارسها المسؤولون والتي أدخلت البلاد إلى النفق المظلم، وأجهزت على مقدرات الموظفين والمعلمين وسلبت قدراتهم الشرائية وجعلت من ارتفاع الأسعار وارتفاع الدولار وحوشا تلتهم رواتبهم وتنغص عيشهم خشية على مستقبلهم، ولن يكون الحل إلا في تشكيل حكومة في أسرع وقت ممكن تكون قادرة على مواجهة الأزمات الاقتصادية والمعيشية". وانطلاقاً من ذلك تعلن الرابطة ما يلي:

مطالبة الحكومة المستقيلة وفي أسرع وقت ممكن استصدار قرار بإعطاء سلفة غلاء معيشة ريثما يتم تصحيح الأجور.

مطالبة وزارة التربية بتأمين العودة الآمنة الى التعليم المدمج من خلال البدء بتأمين وإعطاء اللقاحات للمعلمين في التعليم الاساسي قبل تاريخ العودة المقررة، وتدعو المعلمين إلى تسجيل أسمائهم على المنصة للحصول على اللقاح المتوفر وعدم الخوض في نوعيته وتركه لأصحاب الشأن والإختصاص، مع الإشارة الى أن الموافقة على أخذ اللقاح إختيارياً وليس إلزامياً.

مطالبة وزارة التربية بالإسراع في تأمين الكتاب المدرسي الذي لم يصل حتى تاريخه ولا سيما للصف التاسع وقبل الخامس من أيار.

مناشدة وزارة التربية إيجاد الحل المناسب للنقص الحاصل في أعداد المعلمين ولو من خلال التسوية والاستعانة بهم على نفقة مجالس الأهل مع الإشارة إلى أن الحاجة نتجت من التقاعد تارة وزيادة أعداد التلامذة تارة أخرى.

مناشدة المجلس النيابي العمل على إقرار تعديل المادة ٨٠ من قانون الموازنة لجهة السماح بملء الشواغر من المعلمين الإختصاص في عدد من المدارس والتي حددتها الدراسات الصادرة عن المناطق التربوية. كما الإسراع في إقرار مبلغ الخمسمائة مليار ليرة لدعم القطاعات التعليمية والتربوية.

تعليق الإضراب في دوام تعليم السوريين اعتبارا من صباح غد الجمعة بعد أن تأكدت الرابطة أنه سيتم صرف مستحقات الفصل الثاني من العام الماضي لدوام بعد الظهر مطلع الأسبوع المقبل وأن مستحقات صناديق المدارس ستصرف خلال أسبوعين او ثلاثة على الأكثر.

الطلاب لوزير التربية وأصحاب القرار: كيف تنظرون إلينا؟

بوابة التربية: بقلم عمر الحداد رئيس إتحاد طلاب لبنان 2020: تمر الأيام ولا تزال الأمور التربوية تحت رحمة التخبّط وعراضات مكونات التربية، فالكل صاحب حق، وبات الخوف لدى الطلاب قناعة اليوم، بأن يُقال لهم “الحق عليكم”. الطلاب الذين يفتقدون أدنى حقوق التعلم من بعد بسبب المشاكل التي تحيط بهم من كل مكان، لا إنترنت ولا كهرباء فكيف للتعليم من بعد؟؟

القهر الطلابي بات روزنامة متبعة لدى أصحاب الشأن التربوي، فكلما تسقط ورقة فهو تأخير، ومع كل ورقة تسقط يزداد الضغط النفسي والقهرّ على الطالب الفقير المحروم من كل مقومات التعليم ، كيف للطالب الذي يعيش في بيت مع أكثر من ٥ أفراد وبأقل من جهازين كيف يستطيع المتابعة (ربما لا يوجد جهاز من أصله) !!!

كيف للطالب في عكار وبعلبك والهرمل والضاحية والجنوب ان ينزل الى حلبة الإمتحان، من دون سلاح العلم؟؟ نعم هو أعزل

إلى وزير التربية وأصحاب القرار التربوي: كيف تنظرون إلينا؟

https://lh5.googleusercontent.com/RDKNwAwfvNV5F4bPMhqdgPrQNX1nXLvgz1n79J5cpSFolsVs6g3YH_e_kS5DtYBCVl2nRZpcBNk2e3b9M6Iy8etkpFAHnfR9UktjkD5WePtYvROds0Rt9V580SBZX540O-QnFzI01AeaKrf-kg

 فريق الجامعة اللبنانية (Takeaway Garden) يفوز بالمرتبة الثالثة في مسابقة ريادة الأعمال لطلاب جامعات البحر الأبيض المتوسط (Start-Cup Competition 2021)

فاز فريق الجامعة اللبنانية (Takeaway Garden) بالمرتبة الثالثة في مسابقة ريادة الأعمال لطلاب جامعات حوض البحر الأبيض المتوسط (Start-Cup Competition 2021)، التي نظمتها كلية العلوم الاقتصادية وإدارة الأعمال ومركز المهن والابتكار وريادة الأعمال (Centre MINE) في الجامعة اللبنانية والشبكة الفرعية للتوظيف في اتحاد الجامعات المتوسطية (UNIMED Sub-Network for Employability) بالشراكة مع الوكالة الجامعية للفرنكوفونية – إدارة الشرق الأوسط (AUF-Moyen Orient) ومؤسسة التدريب الأوروبية (European Training Foundation).

وفي اليوم العالمي للإبداع والابتكار حول العالم بتاريخ 21 نيسان 2021، نُظّمت المنافسات النهائية من المسابقة عبر الإنترنت، واستُهلّ اللقاء بكلمة ترحيبية ألقتها السيدة سيلفيا مارشيوني التي ركزت على أهمية دور الشبكة الفرعية للتوظيف التابعة لـ(UNIMED) في دعم شباب وشابات جامعات حوض البحر الأبيض المتوسط في مجال ريادة الأعمال.

ثمّ تولّت السيدة ليندا العشقوتي تعريف المشاركين على أعضاء لجنة التحكيم، وهم:

السيدة ناتالي بيطار – مسؤولة مشاريع ريادة الأعمال في الوكالة الجامعية للفرنكوفونية - إدارة الشرق الأوسط

السيدة سابينا ناري – منسقة التواصل في جنوب وشرق المتوسط في (UNIMED) وفي مؤسسة التدريب الأوروبية (ETF)

الدكتور مارشيلو سكاليزي - مدير اتحاد الجامعات المتوسطية (UNIMED)

كما عرّفت السيدة العشقوتي الحضور على أعضاء الفريق المُنظّم للمسابقة، وهم:

البروفسور سليم المقدسي - عميد كلية العلوم الاقتصادية وإدارة الأعمال في الجامعة اللبنانية ومنسّق الشبكة الفرعية للتوظيف في اتحاد الجامعات المتوسطية (UNIMED Sub-Network for Employability)

السيدة سيلفيا مارشيوني – مديرة مشروع في اتحاد الجامعات المتوسطية (UNIMED)

البروفسور رياض المقدسي - مدير مركز المهن والابتكار وريادة الأعمال في الجامعة اللبنانية (Centre MINE)

السيدة فيديريكا دي جورجي - مسؤولة في مكتب العلاقات الدولية باتحاد الجامعات المتوسطية

السيدة ليندا العشقوتي – باحثة ومدرّبة أعمال مُعتمدة  

بعد ذلك، ألقى أعضاء لجنة التحكيم واللجنة المنظِّمة كلمات عرّفت المشاركين بالشبكة الفرعية للتوظيف في اتحاد الجامعات المتوسطية وبالمسابقة وأهدافها.

ثمّ بدأت المرحلة الأخيرة من المنافسات، التي تم التحضير لها منذ أشهر، وقدم كل فريق مشروعه بما لا يزيد عن 5 دقائق وأجاب على أسئلة لجنة التحكيم.

وتنافست في النهائيات الفرق الآتية:

فريق (CelestialPOWER) من جامعة ابن طفيل – المغرب

فريق (Jusoor Platform) من جامعة النجاح الوطنية – فلسطين

فريق (HaNa) من جامعة پاڤيا – إيطاليا

فريق (Hexago) من جامعة پيزا – إيطاليا

فريق (Takeaway Garden) من الجامعة اللبنانية – لبنان

فريق (SafeTech SmartWatch) من الجامعة الأنطونية – لبنان

فريق (MEDASINS) من جامعة القدس - فلسطين

وبموجب تقييم لجنة التحكيم للمشاريع المتنافسة، جاءت النتيجة كالآتي:

المرتبة الأولى: فريق (MEDASINS) من جامعة القدس – فلسطين

المرتبة الثانية: فريق (Hexago) من جامعة پيزا – إيطاليا

المرتبة الثالثة: فريق (Takeaway Garden) من الجامعة اللبنانية - لبنان

وربح الفريق الفائز بالمرتبة الأولى جائزة مالية من تقديم الوكالة الجامعية للفرنكوفونية – إدارة الشرق الأوسط، فيما حصلت الفرق المتبقية على شهادات مشاركة.

https://lh4.googleusercontent.com/GP9BqmHyD9g2Bb4Yqed9MN_33OO6tW_bD8GABEbesVnzWK5rSHcN8Q26UyjzLAQiy7562kLDab1OYco0rmK7RjBCpsm5_Cg7-iQG_LpMkr94Iozp_mKPLD0vuSwN2oqy89y2oY561ont6BNQkg

ندوة للجنة الشبابية والطلابية لدعم القضية الفلسطينية عن الحركة الاسيرة

وطنية - أقامت اللجنة الشبابية والطلابية لدعم القضية الفلسطينية ندوة افتراضية عبر تطبيق "زوم" وعبر صفحة اللجنة على الفيسبوك، في أجواء يوم الأسير الفلسطيني وتضامنا مع الأسرى في سجون العدو الصهيوني. تحدث في الندوة من فلسطين المحتلة الأسير المحرر والقيادي في حركة الجهاد الإسلامي الشيخ خضر عدنان وممثل حركة حماس في لبنان الدكتور أحمد عبد الهادي وعن اللجنة الشبابية والطلابية لدعم القضية الفلسطينية محمد عبيد.

استهل ممثل حماس في لبنان الندوة بالاشارة الى "ضرورة إحياء يوم الأسير الفلسطيني ودلالته"، وأكد "التضامن مع الأسرى وتوحيد الجهود لمساندتهم ودعم حقهم بالحرية ونصرة هذه القضية الهامة". وقال: "إن كل لقاء وكل كلمة وكل جهد يقام عن الأسرى وقضيتهم يرفع معنوياتهم ويدعمهم وذويهم، وهذا أيضا يعتبر شكل من أشكال الوفاء لشهداء الحركة الأسيرة في فلسطين".

أضاف: "لا يوجد في تاريخنا النضالي تجربة بينت بأن الكلام أو المفاوضات مع الاحتلال يمكن أن يؤدي إلى الإفراج عن الأسرى، إنما التجربة أفادت بأن خطف الجنود الصهاينة وإعداد صفقات تبادل مشرفة هي التي كانت تحرر أسرانا وأسيراتنا".

وبشر عبر رسالة وجهها إلى الأسرى في سجون الاحتلال أن "حركة حماس بما تمتلك من أوراق قوة من جنود صهاينة تم خطفهم خلال المواجهات تعمل على اتمام صفقة مشرفة يتم من خلالها إطلاق سراح المعتقلين والأسرى في سجون الإحتلال، ولعل ذلك يكون قريبا وتكون هذه هدية للأسرى وللشعب الفلسطيني".

وختم كلمته بالتطرق إلى مسألة "توحيد الموقف الفلسطيني عبر الحوارات التي حصلت في بيروت عبر الأمناء العامين وفي القاهرة التي أفضت إلى الإنتخابات الفلسطينية التشريعية والرئاسية وإنتخابات المجلس الوطني". وأمل "أن تكون مدخلا لتوحيد الموقف الفلسطيني والاتفاق على استراتيجية نضالية موحدة عنوانها الأول الكفاح المسلح مع العدو الصهيوني لمواجهة التحديات التي تمر بها القضية الفلطسينية حيث يتجمع العالم ضد فلسطين".

الشيخ عدنان

ثم تحدث الشيخ عدنان ومن منزل الأسير المحرر نعيم العصا الذي تحرر بعد 14 عاما من الأسر في بلدة العبادية في بيت لحم، واعتبر أن "الأسرى هم رأس حربة المقاومة الإسلامية، وهم جنود القدس والمقدسات والتحرير". ولفت إلى أن "إدارة الظهر لهم هي إدارة الظهر للأقصى والقدس والمقدسات وفلسطين وللإسلام. ودعا المقاومة الى "التحفز ولملمة الجراح وتوحيد جهود كل فصائلها".

وأكد أهمية "وجود ميثاق شرف فلسطيني يقول بتحرير الأسرى أولا، لأن تحريرهم يعطي مزيدا من القوة للمقاومة داخل الأراضي المحتلة ومزيد من القوة في مواجهة هذا الإحتلال".

وتحدث عن "نشر ثقافة الحرية والتحرير بين الفلسطينيين والعرب والمسلمين والأحرار لتتضافر الجهود لمواجهة أي أفكار تتحدث عن التجزئة سواء جغرافية أو إيديولوجية أو مذهبية في الدفع لتحرير الأسير الفلسطيني".

اللجنة الشبابية

وأخيرا كانت كلمة اللجنة الشبابية فاعتبر عبيد أنه كما أن "التعايش الإسلامي المسيحي كان أفضل وجوه الحرب مع العدو الإسرائيلي، فإن وحدة الفلسطينيين الآن هي أفضل وجوه الحرب مع إسرائيل".

https://lh4.googleusercontent.com/9gH8ZvsCLlzSSiaF9DtX5iaUG6LyIJHYQG2vbTammnku1YCwmt7KoL-ib-PcUUw9FL1tBuds22TUl_JNrjp0IdExN9wiKVrSTPEi7QWqKRJJ3kPs8USlxdjzPJ5Rq0CUyk1YrsYaC04ShU6nTA

المجذوب وقع مستندات تحويل المستحقات للمستعان بهم للتدريس في مشروع RACE

وطنية - وقع وزير التربية والتعليم العالي، الدكتور طارق المجذوب، مستندات تحويل مستحقات مالية عائدة لأفراد الهيئة التعليمية المستعان بهم للتدريس، في إطار مشروع التعليم الشامل Race. وسيتم تحويل هذه المستحقات إلى حسابات المعنيين في المصارف.

https://lh3.googleusercontent.com/AcMZO5gvxhPaLb9t0TEbqt1FkaK_Uth-roQhmNKW_uwjlUqTDtP_RmCwXFWbWGzOz07rCyuz4LFY2AKIWWUe-WtLaXDQZdaax25N0Vo-UdTI9v9n75my-HJk3ZqhmX3guEfal7C49s-MPdoc_g

نقابة المدارس التعليمية في الأطراف تهنىء يونس بإنتخابه أميناً عاماً للمدارس الكاثوليكية

بوابة التربية: اتصل رئيس المؤتمر التأسيسي لنقابة المدارس الخاصة في الأطراف ربيع بزي بالأب الدكتور جان يونس بعد إنتخابه أميناً عاماً للمدارس الكاثوليكية في لبنان، ونقل له تمنيات النقابة له بالتوفيق بالمهام التي أُكلت إليه.

الأب يونس هو المدير الحالي لمدرسة قدموس في الجنوب – قضاء صور واستاذ محاضر في الجامعة الإسلامية .

وعرف يونس بإنفتاحه على المجتمع الجنوبي بأسره وله علاقات متينة مع كافة الشرائح . ويتميز يونس بخطاباته الوطنية التوجيهية .

المعهد الفني الانطوني اختتم دورة في فن كتابة الأيقونات البيزنطية

وطنية - المتن - اختتم المعهد الفني الانطوني - الدكوانة، الدورة المكثفة في كتابة الأيقونات البيزنطية المقدسة برتبة تكريس الأيقونات على مدى عشرة ايام.

وألقى رئيس المعهد الاب شربل بو عبود كلمة شكر فيها "كل من ساهم في إنجاح هذه الدورة"، مؤكدا "أهمية صقل المهارات الشابة وتعزيز اليد الحرفية وبخاصة في الظروف الدقيقة التي تمر فيها البلاد".

وأكد "حرص الرهبانية الأنطونية المارونية على نشر رسالة الفن والثقافة والجمال من خلال المعهد"، متمنيا أن "يكون جميع المشاركين قد استفادوا من هذه الورشة على أمل لقاءات ونشاطات أخرى يتم الإعلان عنها في حينه".

وختاما، وزعت الشهادات على المشاركين في الدورة.

 

المقاصد صيدا أطلقت حملة لدعم طلاب مدارسها النقيب: دعم الجمعية دعم للمجتمع الصيداوي بأكمله

وطنية - أعلنت جمعية المقاصد الخيرية الاسلامية في صيدا ببيان، إطلاق حملة "المقاصد بخير .. صيدا بخير .. 143 عاما من العطاء"، لمناسبة يوم المؤسسين وشهر رمضان المبارك، وذلك "لاستقبال زكاة الأموال والصدقات لدعم طلاب في مدارس: عائشة أم المؤمنين ودوحة المقاصد وثانوية المقاصد، عبر صندوق دعم الطالب المقاصدي، وتجهيز 12 صفا في مدرسة عائشة ام المؤمنين".

وأشار البيان الى أنه "بسبب الظروف الاقتصادية المتردية، ونظرا لصعوبة تسديد الأقساط المدرسية من عدد كبير من أولياء امور التلاميذ، تقوم الجمعية من خلال صندوق دعم الطالب المقاصدي وبعد دراسة حاجة كل حالة على حدة، بالدعم المالي المناسب لتسديد الأقساط المدرسية، ويبلغ عدد الطلاب المستفيدين 500 طالب وتتراوح المساعدة من 300 الف ليرة الى مليون ونصف مليون ليرة. وحددت الجمعية آلية ووسائل التبرع والمساهمة في الصندوق عبر حساباتها المصرفية او بالتواصل المباشر معها".

النقيب

وللمناسبة، قال رئيس جمعية المقاصد الخيرية الاسلامية في صيدا المهندس يوسف النقيب: "يعز علينا الاحتفال هذه السنة بالذكرى الثالثة والأربعين بعد المائة على تأسيس الجمعية في صيدا، في ظل الظروف الاقتصادية والاجتماعية والصحية الصعبة التي يمر بها بلدنا الحبيب. وبالرغم من ذلك وانطلاقا من إرث الجمعية الحافل بالإنجازات، يحرص المجلس الإداري للجمعية ويسعى جاهدا بعون الله على متابعة المسيرة بمساعدة وتضافر ودعم المجتمع الصيداوي وجميع العاملين في الجمعية".

أضاف: "تشكل الجمعية بطلاب مدارسها الأربع: ثانوية المقاصد الإسلامية، ثانوية حسام الدين الحريري، مدرسة عائشة أم المؤمنين ومدرسة دوحة المقاصد، وبخريجيها وجميع موظفيها، وهيئتها العامة معظم المجتمع الصيداوي، وإن دعمها في ظل استمرار الظروف الصعبة في البلاد هو دعم ومساندة للمجتمع الصيداوي بأكمله".

وتابع: "إن دعم ومؤازرة المؤسسات والجمعيات الخيرية التربوية هو واجب علينا جميعا لمساعدتها على الاستمرار في رسالتها لرفعة الوطن وتقدمه".

 

سويف عين الخوري نسطا مديرا عاما لمدارس ابرشية طرابلس المارونية

وطنية - طرابلس - عين رئيس أساقفة ابرشية طرابلس المارونية المطران يوسف سويف، الخوري مرسال نسطا مديرا عاما لمدارس الابرشية.

يذكر ان ابرشية طرابلس المارونية تضم عددا كبيرا من المدارس الخاصة و"الخاص _مجانية" وتتوزع في كل من طرابلس وعكار والكورة وقضاء زغرتا.

 

إمتحان الدّولة ومنظومتها التربويّة

بوابة التربية- كتب *علي حبيب مهنا:     ربع قرنٍ من الزّمن “على الصّحوة التربويّة في لبنان”، ربع قرنٍ من الزّمن والدولة تنهش في الجسم التربويّ، ثمّ تضعه في صفة الكماليّات!

مُدّةٌ كانت كفيلةً بحلّ مشكلات التعليم كافّةً (لو أراد المعنيّون حلَّها واقعًا)، وببناء مقارباتٍ وتطبيقاتٍ لمنظومةٍ تربويّة متماسكةٍ قابلةٍ للتطبيق والإنتاج في الحياة التربويّة والعمليّة.

منظومةٌ تهتمّ بالتّفاعلات بين العناصر، تركّز على الإدراك الشّموليّ؛ تدمج الزّمن، آخذةً بعين الاعتبار مجموعة المتغيّرات على أنّها الحاجة إلى نظام يقود نحو تحديد دور الأهداف وعلاقتها بالمناهج والموارد والضغوطات والصعوبات والتقويم والتعديل… نظام يبدأ ويسير وينتهى بالكلّ.

لقد جاءت بصمات الدولة واضحة المعالم حيث نقلت بلد الحضارة وصانع الحرف إلى دركٍ مأزومٍ تربويًا، ففي “نظامنا التربويّ” طغى الجانب الأكاديميّ النظريّ على التطبيقيّ، والكمّ على الكيف، والتراكم على التناغم، والحفظ على النّقد والتحليل، والتعليم على التعلّم، كذلك تلقّن المعلومة على معالجة المعلومة… لأنّ الامتحان في “نظامنا التربويّ” هدفٌ وغايةٌ للتعلّم بأكمله… نحن نعلّم أبناءنا لينالوا الدّرجات، لا ليكونوا باحثين أو ليكتسبوا القدرة على تحدّي المواقف الجديدة وحلّ المشكلات، إنّنا نرضخهم لقياس امتلاء أدمغتهم لا طرق تشغيلها في مجالات الأبحاث والإبداع والعطاءات الإنسانيّة والتميّز

إنّ الحديث عن التعليم في وطننا يستوجب النظر إلى نظمه، بمراحله وشهاداته كمستورد من بلاد الغرب:  فنحن تسوّقْنا الشكليات وأغفلنا الجوهر، ومكمن هذا الجوهر في أن الغرب الذي أبتدع نظام التعليم، وابتكر شهاداته، هو نفسه الذي يقدس الإنجاز والإبداع ويرقيه إلى مرتبة المحكّ الفيصل في التقويم.

أما نحن الذين أشكلنا على أنفسنا حتّى الضياع بين الهدف والوسيلة، فكانت النتيجة دائمًا لدينا هي في تعظيم قيمة الشهادات بحيث أسقطنا الإبداع والمهارات من كلّ حامل شهادة، وبالتالي خسرنا عشّاق المعرفة في كلّ ميدان.

لا بدّ أنّها “جائحة كورونا” الّتي وضعت جميع المعنيّين تربويًّا في الغربال، فالدّولة كان نصيبها السقوط، تلك الّتي تمسّكت بالسطحية عوض التعمّق، وتبنت نمطيّة التفكير بدل إبداعيّة التفكير، فما أبدعت ولا قدّمت جديدًا وأفتقرت للرؤيا المستقبلية. تلك هي صنَّاعة الخيبات في زمن الرّجاء.

من ناحية أخرى، لا يمكن الجزم أنّ جميع المدارس في القطاع الخاصّ قد تفوّقت على نظيراتها في الرسميّ من دون قياس علميّ يبيّن ذلك. في الواقع، كان لكلّ منهما نصيبًا وافرًا من النّجاح وآخر من الفشل كذلك؛ بالرغم من اختلاف المقوّمات عامّةً بينهما.   

لقد انتفض معلمو المدارس اللّبنانيّة في كِلا القطاعين الرسميّ والخاص، وتفوّقوا على دولتهم، وقدّموا على الملأ درسًا بليغًا في الوعي الوطنيّ، بعدما هتكت السلطة أمنهم الاجتماعيّ والاقتصاديّ، وجعلتهم رهينة ضمائرهم، فاختاروا الرّسالة منعًا لسقوط الوطن.

ختامًا، إنّ النظام الذي لا يثق بنتائج تلامذته المدرسيّة، هو نظام لا يثق بجزئياته وبكيانه، نظام عقيمٌ ورحم عاقرٌ عن الإبداع والتميّز وعن السير في الركب العالمي المتسارع نحو التقدم، هو نظامٌ فاقد الثقة بعمله وأهليّته وبجدوى خططه الخاصّة، فَلهُ السقوط غير مأسوفٍ عليه. ويبقى السؤال موجّهًا إليكم: هل نجحت  – برأيكم – الدّولة ومنظومتها التّربويّة في إمتحانها؟ أمّ أنّ من علينا امتحانه هو التّلميذ حصرًا، ضحيّة تلك المنظومة؟ وهل هدفنا من التّربية هو ترهيب المتعلّم بالتّقييم الّذي لم ترتقِ المنظومات التّربويّة المعروفة في بلادنا إلى مستوى ابْتكار نوعٍ منه يراعي الظروف الرّاهنة؟ أمّ أنّنا نصبح أبطالًا بالانتصار على من واجبنا نصرته في الأزمات؟

*باحث تربوي

 

التيار الشعبي في تونس يبارك للمقاومة الفلسطينية شهداءها: رد المقاومة متناسب مع جرائم الاحتلال الصهيوني

مواقيت الصلاة

بتوقيت بيروت

الفجر
الشروق
الظهر
العصر
المغرب
العشاء