X
جديد الموقع
حزب الله يهنئ الشعب الفلسطيني على كسر قيود الاحتلال عن المسجد الأقصى المبارك
حزب الله: ما قام به أبناء عائلة الجبارين في القدس درس لأحرار الأمة..
الإمام الخامنئي: الجرائم بحق الشعب الايراني لن تزيده إلا كرهاً للادارة الأميركية وأذنابها بالمنطقة كالسعودية
بيان صادر عن حزب الله تعليقاً على اقتحام النظام البحراني لمنزل آية الله الشيخ عيسى قاسم
حزب الله يدين بأشد العبارات : الحكم ضد آية الله الشيخ عيسى قاسم جريمة
السيد حسن نصر الله يهنئ الشيخ روحاني بإعادة انتخابه رئيسا للجمهورية الاسلامية

التقرير التربوي اليومي :: التقرير التربوي اليومي 30-4-2021

img
Facebook Twitter WhatsApp Pinterest Gmail DoMelhor Addthis

المياومون في الوظيفة العامة: عندما يصبح الحزب ربّ العمل

فاتن الحاج ــ الاخبار ــ عيد العمال يحل ضيفاً ثقيلاً على المياومين في الوظيفة العامة. اسم بلا مسمّى. إذ يُحسم هذا اليوم من راتب العامل بالساعة أو الفاتورة، وينكأ جراح فئة «عمالية» تعيش على إيقاع القلق الدائم من «تطييرها» وخسارة عملها، والحاجة الدائمة إلى نيل رضى الرئيس المباشر في العمل، أو «ولي النعمة» في التنظيم السياسي.

انقلب المشهد في الوظيفة العامة بعدما تحوّل التعاقد (أجازه نظام الموظفين بالمرسوم الاشتراعي 112 /1969 بضوابط)، من استثناء يلجأ إليه الوزير في حالات محددة (تتطلب معارف أو مهارات أو مؤهلات خاصة)، إلى قاعدة. وتعددت صيغ الالتحاق بالوظيفة العامة من «غب الطلب» إلى «العمل بالفاتورة» إلى «التعاقد بالساعة»، وتُدرج بمجملها تحت مفهوم «المياومة»، وهي عمل مؤقت لا يستوجب عملاً دائماً ويُحرم المياوم من التقديمات الاجتماعية ونهاية الخدمة.

«لا يمكن تحميل المتعاقد، كل الوقت، انعكاسات سياسة التعاقد على أداء الإدارة العامة»، يقول رئيس حراك المتعاقدين في التعليم الثانوي الرسمي حمزة منصور. إذ أن «أركان السلطة السياسية ابتدعوا هذه الصيغة الوظيفية لإعفاء أنفسهم من متوجبات الراتب الشهري والضمان الصحي والتقديمات الاجتماعية، واتفقوا على إلغاء دخول الوظيفة العامة عبر مجلس الخدمة المدنية لإبقاء المتعاقد والمياوم تحت رحمتهم، وأفقدوا المتعاقدين أي حافز لتطوير أنفسهم بسلبهم الأمان النفسي والاستقرار الوظيفي».

في نهاية كل عام، يعيش المتعاقد مع الإدارة العامة «قلق عدم رضى الوزير عليه وإمكان فسخ عقده»، على ما يقول المتعاقد مع وزارة الزراعة منذ عام 2008 أحمد كاملة، مشيراً إلى أن المتعاقد، بخلاف موظف الملاك، «يعاني الأمرّين في الحصول على التقديمات الصحية والاجتماعية من الصندوق الوطني للضمان الاجتماعي وتعاونية موظفي الدولة».

في التعليم الأساسي الرسمي، مثلاً، المتعاقدون هم الكتلة الأكبر من المعلمين بنسبة تلامس 70 في المئة، ولا يمكن الاستغناء عنهم بسهولة. إلا أن الدولة تخلّت عن مسؤولية توزيع الساعات التعليمية عليهم، و«سلّمت» هذه المهمة للأحزاب السياسية النافذة. «الكلمة الفصل في إعطاء ساعات للمتعاقدين أو سحبها منهم تعود إلى المسؤول التربوي في الحزب السياسي لا للمدير»، كما تؤكّد رئيسة اللجنة الفاعلة للمتعاقدين في التعليم الأساسي الرسمي نسرين شاهين، «ويكون المتعاقد محظوظاً حين يكون منتمياً إلى المرجعية السياسية نفسها التي ينتمي إليها مدير المدرسة ورئيس المنطقة التربوية».

تُحسم عطلة عيد العمال من راتب العاملين بالساعة أو الفاتورة!

سياسة التعيين عن طريق حشو الأتباع في الإدارات والمؤسسات العامة والمصالح المستقلة تحت اسم «مياومين» ترسخت بديلاً للملاك الوظيفي، أو ممراً إلزامياً وحيداً لدخول جنة هذا الملاك عبر المباراة المحصورة بالمتعاقدين كما هي الحال في قطاع التعليم. وهذا ما يفسّر التعاقد مع أكثر من 200 أستاذ في التعليم الثانوي الرسمي عام 2019، بحصّة واحدة أسبوعياً لكل منهم. إذ يراهن هؤلاء على المباراة المحصورة وتشكيل حالة مطلبية تقود إلى التثبيت في الملاك.

«المستعان بهم» بدعة أخرى ابتكرت بصورة مؤقتة عام 2015 لانتظام سير الدراسة. لكن سرعان ما تحول هذا التوصيف الوظيفي إلى أحد أبواب التنفيعات. و«المفارقة العجيبة»، بحسب مسؤول لجنة المستعان بهم حسن سرحان، «أننا مسؤولون تجاه الدولة اللبنانية ونقبض من الجهات المانحة الدولية».

فيما تلامس نسبة الشغور في ملاك الوظيفة العامة نسبة الـ60 في المئة، أظهرت أرقام لجنة المال والموازنة في أيار 2018، بناءً على التقرير الموحد للتفتيش المركزي ومجلس الخدمة المدنية، أن عدد من وُظفوا بعد 21 آب 2017، تاريخ صدور قانون سلسلة الرتب والرواتب الذي نص على وقف التوظيف، بلغ 5473 متعاقداً. من هؤلاء 460 فقط جرى توظيفُهم وفقاً للأصول بتسميات وظيفيّة تنطبق على التوصيف الوظيفيّ، و5013 وُظّفوا خلافاً للأصولِ بتسمياتٍ مُختلفة: «شراء خدمات»، «مُياوم»، «متعاقد على مُهمّة»، «عامل بالفاتورة»، و«مُستعانٍ بِه». كما تبين للجنة أن عدد من توظفوا قبل 21 آب 2017، من دون مراعاة القوانين والأنظمة، بلغ نحو 32 ألفاً.

«فُرمل» التعاقد، عملياً، في المادة 51 من موازنة عام 2019 التي منعت التوظيف والتعاقد بكل أشكاله ومسمياته في القطاع العام بما فيه السلكان التعليمي والعسكري لمدة ثلاث سنوات باستثناء الفئة الأولى ورؤساء وأعضاء المجالس والهيئات. وبحسب مصادر في ديوان المحاسبة، تضطلع النيابة العامة والغرفة المختصة في الديوان حالياً بمهماتهما الرقابية على التوظيف والاستخدام المخالفين للقانون، وتعكفان على دراسة كل حالة من حالات التوظيف في القطاع العام على حدة وتصدر القرارات بشأنها أولاً بأول، في محاولة للمساهمة في الحد من إهدار المال العام.

 

طرابلسي ودرغام بحثا مع المجذوب في خطة العودة الى المدارس ومشروع دعم القطاع التربوي

وطنية - زار عضوا "تكتل لبنان القوي" النائبان ادكار طرابلسي وأسعد درغام، وزير التربية والتعليم العالي طارق المجذوب، وناقشا معه خطة الوزارة للعودة الى المدارس والتعليم المدمج ولانهاء العام الدراسي الحالي.

واطلعا على الجهد الذي قامت به الوزارة لتأمين التمويل واجراء العقود والتلزيمات اللازمة، في ظل الأزمة المالية الراهنة، وذلك لاجراء الامتحانات الرسمية في مواعيدها المعلنة.

وتناول البحث احوال المركز التربوي وتسوية سلسلة الرتب والرواتب المتعلقة به، واعادة مشروع الحكومة لدعم القطاع التربوي ب-500 مليار ليرة لبنانية الى طاولة البحث في البرلمان لاقراره في الهيئة العامة قريبا.

https://lh5.googleusercontent.com/RDKNwAwfvNV5F4bPMhqdgPrQNX1nXLvgz1n79J5cpSFolsVs6g3YH_e_kS5DtYBCVl2nRZpcBNk2e3b9M6Iy8etkpFAHnfR9UktjkD5WePtYvROds0Rt9V580SBZX540O-QnFzI01AeaKrf-kg

الجامعة اللبنانية تحتل المرتبة الخامسة والستين عالميا في الحد من أوجه عدم المساواة

وطنية - أعلنت الجامعة اللبنانية أنها حققت "إنجازا جديدا في تصنيف التايمز العالمي للتأثير المجتمعي للجامعات (Times Higher Education Impact Rankings) لعام 2021، وحجزت المرتبة الثانية على مستوى لبنان والثانية عشرة على مستوى العالم العربي وصنفت ضمن أفضل 200 - 300 جامعة على مستوى العالم".

وقالت في بيان اليوم: "من بين نحو 1115 جامعة حول العالم بينها 122 جامعة عربية شاركت في تصنيف عام 2021، احتلت الجامعة اللبنانية المرتبة الخامسة والستين عالميا في سعيها وعملها لتحقيق الهدف العاشر من أهداف التنمية المستدامة والمتعلق بـ"الحد من أوجه عدم المساواة" (Reduced Inequality)

ولأن أوجه انعدام المساواة حول العالم مستمرة وازدادت صعوبة مع أزمة كورونا، تحاول الجامعة اللبنانية وبالشراكة مع عدد من المؤسسات والجهات المحلية والدولية العمل لتحقيق الهدف العاشر وتعزيز حصول الأفراد على الخدمات التعليمية والصحية بشكل أساسي على كامل الأراضي اللبنانية".

أضافت: "وبموجب هدف "الحد من أوجه عدم المساواة"، تلتزم الجامعة اللبنانية بالعدالة والنزاهة والحرية والمساواة في الأجور والتمييز بين الجنسين وضمان الصحة والرفاه والتعليم الجيد والمنصف والشامل.

واستنادا إلى مؤشرات التأثير في الأهداف، الرابع "التعليم الجيد" (Quality Education) والثالث عشر "العمل المناخي" (Climate Action) والسابع عشر "الشراكات" (Partnerships for the Goals)، صنفت الجامعة اللبنانية من ضمن أول مئتي جامعة عالمية تعمل لتحقيق هذه الأهداف".

وذكرت أنه "يتم تصنيف الجامعات بناء على محاور أهداف التنمية المستدامة (SDGs) التي وضعتها الأمم المتحدة عام 2015، والتي تغطي مجموعة واسعة من قضايا التنمية الاجتماعية والاقتصادية ومنها الفقر، الجوع، الصحة، التعليم، تغير المناخ، المساواة بين الجنسين، المياه، الصرف الصحي، الطاقة، البيئة والعدالة الاجتماعية".

 

البروفسور الأيي حاضر عن النفايات النووية ودراسة الدماغ وتحلية مياه البحر: ليجتمع اللبنانيون حول مشروع يقودهم إلى التقدم

وطنية - حاضر البروفسور ألان الأيي، عبر تطبيق Webinar، عن مجالات النفايات النووية ودراسة الدماغ وتحلية مياه البحر وإنجازاته، خلال مسيرته العلمية الطويلة في هذه المجالات، بالإضافة إلى مشكلة لبنان الحقيقية، ، في حضور أساتذة وطلاب كلية الهندسة في الجامعة اللبنانية في طرابلس.

بداية، تطرق البروفسور الأيي إلى إنجازه البارز الأول في حقل العلوم النووية، فأشار إلى أن بعض الدول الصناعية النووية العظمى (خصوصا فرنسا) عملت في ثمانينيات القرن الماضي على تصدير صناعتها في إستعمال الطاقة النووية إلى بقية دول العالم. لكن العقبة التي كانت تقف أمامها تمثلت في كيفية إقناع شعوب العالم بأن تتقبل إدخال هذا النوع من الطاقة إلى منظوماتها، خاصة إذا علمنا أن النفايات الناتجة عنها خطيرة جدا ويصعب التخلص منها، وأن خطرها يدوم لمئات آلاف السنين. لذلك لجأت تلك الدول النووية إلى علمائها ومراكز البحث فيها، من أجل ايجاد وسيلة فاعلة للتخلص من تلك النفايات النووية.

وقال: "لقد أثبت في ذلك الوقت، من خلال الأبحاث والدراسات التي قمت بها، عدم ملاءمة الطرق المطروحة لحل هذه المشكلة. وخلصت إلى أنه لا توجد تقنية نتمكن بواسطتها التخلص من تلك النفايات القاتلة، وأثبت أيضا أن القنابل النووية ستولد في المستقبل نفايات مماثلة وبالغة الخطورة على صانعيها. وما قادني للوصول إلى تلك النتيجة المذهلة، هو وجود البلوتونيوم بكميات كبيرة في تلك النفايات، ما يجعل التخلص منها غير ممكن ضمن جميع التقنيات المتوفرة فعليا. تبنت كل تلك الدول إقتراحي بوجوب إدراج البلوتونيوم من ضمن المواد التي يجب التخلص منها، لكن، وبعد سنين طويلة من البحث، وفي جميع تلك الدول، تبين لها عدم إمكانية التخلص من تلك النفايات، كما كان استخلصت من خلال أبحاثه. إن الحل الوحيد هو تخزينها، مع الأمل عدم عودتها إلى الطبيعة في يوم من الأيام".

وتحدث الأيي عن انجازه البارز الثاني المتمثل بإقتراح، تقدم به سنة 2004، ببناء مركز متخصص بفحوصات الدماغ ودراساته، يكون مقره لبنان، مشددا على أن المركز كان سيوفر للبنان مكانة طبية من الدرجة الأولى على المستوى العالمي، إذ أن القرن 21 هو قرن دراسة الدماغ"، مشيرا الى أنه طلب من جهة دولية معينة الموافقة على فكرة المشروع وأن تمنحه التمويل اللازم لإنشائه، وكانت قد درست هذه الجهة دعم هكذا مركز وخلصت إلى ما يلي: "نظرا لأهميته، ولحاجة المنطقة إليه، ولأنه كان جديدا من نوعه (في ذلك الوقت) تمت الموافقة على طلب التمويل، إلا أن تلك الجهة الدولية إشترطت موافقة الحكومة اللبنانية أولا، فهي لا ترغب أن يبنى مشروع على الأراضي اللبنانية دون موافقتها. إلا أن رد الحكومة اللبنانية جاء بالرفض، "بحجة" أن مستوى المشروع أعلى من مستوى لبنان"، معربا عن أسفه في "إضاعة هذه الفرصة على لبنان، وهذا ما يحز في قلب كل لبناني مخلص".

كما تطرق البروفسور الأيي إلى أحدث إنجازاته، المتمثل في الطريقة المبتكرة في تحلية مياه البحر. وقدم بداية نبذة عن وضع الماء العالمي، حيث أشار إلى أن "هنالك 2.2 مليار شخص حول العالم لا يحصلون على حاجاتهم الكافية من الماء حسب تقارير الأمم المتحدة، وإن استهلاك المياه سيزيد بنسبة 85% في سنة 2035 حسب إحصاءات البنك الدولي". كما أعطى نبذة عن دوافعه الإنسانية الكامنة وراء إيجاد حل لمشكلة المياه في العالم، "فوجود الماء مرتبط بالزراعة وتوفير الغذاء، خصوصا بالنسبة للدول التي تعاني من المجاعة". وركز على طريقة تحليله لهذه المشكلة، وطريقة إيجاد حل لها من خلال إبتكار جديد لتحلية مياه البحر بكلفة متدنية من جهة وإدخال تعديلات جديدة عليها من جهة ثانية تجعل كلفتها أقل بكثير من غيرها".

وفي الختام، فتح المجال للحوار والإستفسارات، وردا على سؤال عن رأيه في الوضع اللبناني الراهن، أكد البروفسور الأيي ضرورة أن "يجتمع اللبنانيون حول مشروع يقبلون به جميعا، يقودهم إلى التقدم وبناء المستقبل الذي يريدونه لوطنهم"، ودعا إلى "عدم الاكتفاء والركون إلى المساعدات الخارجية لأنها لا تحل المشاكل إلا بشكل مؤقت، رغم تأكيده لمكانته العلمية وليست السياسية إلا أنه أبدى إستعداده للمشاركة في إيجاد مثل هكذا مشروع".

 

(Centre MINE) ينظم ندوة حول "الأعمال الخضراء" وتأثيرها الإيجابي على الإنسان والأرض

نظم مركز المهن والابتكار وريادة الأعمال في الجامعة اللبنانية (Centre MINE) بالتعاون مع (Challenge to change) ورشة عمل مجّانية حول الأعمال الخضراء أو الصديقة للبيئة (Green Business) قدمتها مُدرّبة الأعمال المُعتمدة دوليًّا ليندا عشقوتي معوّض.

وهدفت الورشة، التي انعقدت بتاريخ ٨ آذار ٢٠٢١، إلى تعريف الطلاب على مفهوم الأعمال التجارية الصديقة للبيئة وتأثيرها الإيجابي على الإنسان والأرض.

وبدأت المدربة عشقوتي الورشة بفيديو تعريفي عن النظام البيئي (ecosystem)، ثم تحدثت عن المخاطر التي تهدد هذا النظام بفعل عوامل تغيّر المناخ وتلوث المياه وتلوث الهواء والتربة والنفايات الصلبة.

وشرحت عشقوتي للطلاب كيفية الاستفادة من الأعمال التجارية الصديقة للبيئة من خلال اتباع (The 3R Strategy – Reducing, Reusing, Recycling)

ويسعى (Centre MINE) إلى تحفيز الابتكار وريادة الأعمال بين الطلاب وإرشادهم وتوجيههم لتنمية مهاراتهم وتطوير قدراتهم والعمل لتحقيق أهداف التنمية المستدامة.

وتساهم هذه الورشة في خدمة أهداف القضاء على الفقر والجوع وضمان حياة صحية آمنة والتعليم الجيّد وتعزيز النمو الاقتصادي والعمل اللائق وتشجيع الصناعة والابتكار وبناء مجتمعات محلية مستدامة وضمان أنماط الاستهلاك والإنتاج المُستدام واتخاذ الإجراءات العاجلة لمكافحة التغيّر المناخي وآثاره وحماية الحياة تحت الماء وفي البرّ وتوسيع الشراكات العالمية.

https://lh4.googleusercontent.com/GP9BqmHyD9g2Bb4Yqed9MN_33OO6tW_bD8GABEbesVnzWK5rSHcN8Q26UyjzLAQiy7562kLDab1OYco0rmK7RjBCpsm5_Cg7-iQG_LpMkr94Iozp_mKPLD0vuSwN2oqy89y2oY561ont6BNQkg

تحرك رمزي لشباب الوطني الحر أمام مكاتب الاتحاد الاوروبي طالب بالمساعدة لكشف الاموال المحولة من لبنان

وطنية - نفذ قطاع الشباب في "التيار الوطني الحر" تحركا رمزيا بعد ظهر اليوم، أمام مكاتب الاتحاد الاوروبي في بيروت، لمناشدة الدول الأوروبية المساعدة بالكشف عن الاموال المحولة اليها من لبنان بعد 17 تشرين 2019 والتدقيق في مصدرها. ورفع المشاركون شعارات أبرزها "قضاء محاسبة استرداد".

وسلم منسق قطاع الشباب إيلي أبي رعد ونائب المنسق رامي صدقة المسؤولين في مكاتب الاتحاد الاوروبي، رسالة تطلب دعم حملة مكافحة الفساد في لبنان.

وكانت كلمات باللغات الأربع: العربية، الانجليزية، الفرنسية والاسبانية، شددت فيها على هذه المطالب وجاء فيها:

"في اللغة العربية:

"لبنان بلد منهوب وصار قدام خطر الإفلاس

شباب لبنان إنسرقت منهن أموالن ومستقبلن، إنحجزت أموال أهلهم بالمصارف وإنحرموا تحويلها لمساعدة اخوتهم في الخارج.
التزاما بمعاهدة حقوق الإنسان وإنطلاقا من تطبيق إتفاقية محاربة الفساد الموقعة من الدولة اللبنانية والدول الأوروبية، منطلب منكن التدقيق بمصدر الحسابات الخارجية والمحولة للخارج لكل العاملين بالشأن العام اللبناني، وتساعدونا بالحجز عليها وإعادتها في حال ثبوت إنو مصدرها مشبوه أو فاسد".

 

جمعية اولياء الطلاب في الجامعات الاجنبية حذرت من محاولة حرف التحرك عن مساره للاستغلال المادي والتوظيف السياسي

وطنية - أعلنت الجمعية اللبنانية لأولياء الطلاب في الجامعات الأجنبية ببيان، أن "أماني المصري والشيخ جهاد العبد الله وجودت الظاهر وعماد دبوس ورياض الخوري ووفاء السيد أحمد والدكتور ربيع كنج تقدموا في 7 نيسان 2021 باسم الجمعية - تسجيل قانوني 1697 - بإخبار امام النيابة العامة التمييزية سجل تحت الرقم 2155/م/2021 التي احالت الملف على النيابة العامة المالية حول عدم تطبيق قانون الدولار الطالبي رقم 193 من قبل المصارف".

وأكدت أنها "ستتابع ملاحقة هذا الملف حتى خواتيمه وأن من حضر اليوم الاجتماع مع المدعي العام التمييزي باسم بعض أهالي الطلاب لا يمت بصلة الى الجمعية المسجلة قانونا ولا علاقة قانونية له بالاخبار المقدم الى النيابة العامة التمييزية والمالية".

من جهة ثانية، حذرت الجمعية "كل الاهالي الذين تقدموا بطلبات انتساب الى الجمعية من مقتنصي الفرص الذين، منذ اللحظة الأولى لإطلاق مشروع قانون الدولار الطالبي في 6 آذار 2020، عملوا على محاولة حرف التحرك عن مساره للاستغلال المادي والتوظيف السياسي".

 

عويدات تابع مع أهالي الطلاب في الخارج تطبيق قانون الدولار الطالبي

وطنية- إجتمع النائب العام التمييزي القاضي غسان عويدات قبل ظهر اليوم، مع وفد من أهالي الطلاب في الخارج الذين طلبوا تدخله في حمل المصارف على تطبيق القانون المتعلق بالدولار الطالبي.

وقد أعلمهم القاضي عويدات بأنه أحال بالأمس كتابا على حاكم مصرف لبنان رياض سلامة طلب فيه تزويده بأسباب عدم تأمين الدولار الطالبي إنفاذا للقانون 193/2020، واعدا الأهالي بمتابعة هذا الموضوع الإنساني الملح إنفاذاً للقانون بذلك.

 

 اعتصام أهالي طلاب الجامعات الأجنبية سنتابع القضية وصولا الى الخواتيم السعيدة:

نفذت جمعية اهالي الطلاب اللبنانيين في الجامعات الأجنبية، اعتصاما امام قصر العدل في بيروت، وسط إجراءات امنية مشددة.

وتحدث رئيس الجمعية سامي حمية ودعا الى "تطبيق قانون الدولار الطالبي الرقم 193 الذي يتهرب منه حاكم مصرف لبنان وجمعية المصارف، مما استدعى الادعاء عليهم امام القضاء المختص لحماية حقوق طلابنا في الخارج"، وناشد الجسم القضائي "الاسراع في اصدار الاحكام، وعلى مصرف لبنان ان يتحمل المسؤولية الجزائية وهو المسؤول عن الكارثة للطلاب"، مشيرا الى ان "عدد الطلاب لا يتجاوز 10 الاف طالب، وحتى الان 70% من الاهالي لا يحصلون على حقوقهم. لذلك تقدمنا بدعوى قضائية ضد الحاكم وايضا ضد المصارف اللبنانية على اهمالهم هذا الملف".

وكانت كلمة للمحامي علي سماحة أيد في خلالها المطالب "المحقة للاهالي ومساندة قضيتهم بالادعاء على مصرف لبنان والمصارف لتحصيل حقوقهم".

واشارت الجمعية في بيان الى انها "حققت اليوم إنجازا قضائيا بلقائها المدعي العام التمييز غسان عويدات في حضور حمية وسماحة وعدد من أعضائها. وقد عرض الجانبان المأساة التي يعيشها طلابنا الجامعيون في الخارج وامتناع ومماطلة المصارف في التحويل، وطلب من المدعي العام الإسراع في البت بالدعاوى المقامة ضد المصارف رأفة بمستقبل أولادنا. وقد شدد حمية وسماحة على تقديم دعوى ضد حاكم مصرف لبنان أيضا لسوء استخدام المال العام وادارته، والسماح للصرافين بتبذير الأموال التي رصدت للطلاب من دون فائدة. وقد وعد عويدات بإصدار بيان في هذا الشأن".

وختم البيان لافتا الى ان "الجمعية حذرت المصارف من عدم التحويل وفق القانون 193 وأنها ستواجه بقوة في حال أخلت بذلك، معاهدة الأهالي والطلاب أنها ستتابع قضيتهم إلى أن تصل إلى الخواتيم السعيدة".

 

دكتوراه لراني شكرون بدرجة جيد جدا من جامعة الجنان

وطنية - حاز الطالب راني شكرون من بلدة رومين الجنوبية على شهادة الدكتوراه من جامعة الجنان، عن اطروحته بعنوان "أثر القياس والافصاح المحاسبي للاصول البيولوجية على جودة البيانات المالية"، ونال تقدير جيد جدا، وتنويه خاص من لجنة المناقشة، التي تألفت من البروفسور بسام الحجار رئيسا والبروفسور محمد دياب مشرفا والاعضاء: البروفسور حسن الموسوي رئيس قسم المحاسبة في الجامعة اللبنانية - الفرع الخامس والبروفسور حسن أيوب والبروفسور سليم حداد.

https://lh4.googleusercontent.com/9gH8ZvsCLlzSSiaF9DtX5iaUG6LyIJHYQG2vbTammnku1YCwmt7KoL-ib-PcUUw9FL1tBuds22TUl_JNrjp0IdExN9wiKVrSTPEi7QWqKRJJ3kPs8USlxdjzPJ5Rq0CUyk1YrsYaC04ShU6nTA

حراك المتعاقدين نوه بتمرير إقتراح قانون احتساب كامل ساعات المتعاقدين في جلسة اللجان

وطنية - نوه "حراك المتعاقدين" "بتمرير إقتراح القانون الرامي الى احتساب كامل ساعات المتعاقدين في جلسة اللجان المشتركة". وقال في بيان "منذ بدء المسيرة النضالية وعدناكم أن نكون صوتكم وصوت كل متعاقد، ونعدكم أن نبقى صوت من لا صوت له ونبض من لا نبض له، وبمزيد من الفرحة الممزوجة بالعزة والكرامة وسنوات من النضال، وبفضلكم أنتم أهل الوفاء والأيادي البيض، وصبركم والتزامكم ومسؤوليتكم تجاه أنفسكم وتلامذتكم ومدرستكم الرسمية التي أهملها الكل إلا أنتم، أثمرت جهودكم بتمرير إقتراح القانون الرامي الى احتساب كامل ساعات المتعاقدين، في جلسة اللجان المشتركة، على أن يقر لاحقا في أول جلسة للهيئة العامة حسب ما أفادنا به النواب الذين تواصلنا ونتواصل معهم باستمرار".

وتابع البيان:"نقف اليوم وقفة إجلال، لكل من ساهم وشارك في هذا الإنجاز العظيم وفي طليعتهم كتلة الوفاء وباقي الكتل عموما، وتجمع المعلمين صاحب المبادرة، والزملاء المتعاقدين بمختلف التسميات ووسائل الإعلام التي انحازت للمعركة النضالية التي خاضها الحراك على عاتقه النضالي، هذا الإنجاز الذي يعطي الحياة للقطاع العام التربوي ويروي شريانه الحيوي ويغذي دفقه أينع وأثمر بعد كل التضحيات".

وختم:"هذه الفرحة لا بد أن تكتمل مع إخوتنا وزملائنا المستعان بهم الذين نؤكد لهم أننا سنتابع قضيتهم مع كل الشرفاء، هذا وعدنا وعهدنا لهم ولكل الزملاء.نرفع كلماتنا هذه لكم نستحضر بعضا من تضحياتكم في محطة تروي أول السيرة وآخر عناوين المسيرة، كلمتنا سواء، تعالوا إليها فنحن المظلومون أدناه وأعلاه وفي وسطه، قد دعونا الله أني مظلوم فانتصر".

 

اساتذة الدوام المسائي لغير اللبنانيين اعتصموا امام وزارة التربية مطالبين برفع الغبن عنهم والاسراع في دفع مستحقاتهم

وطنية - نفذت لجنة اساتذة الدوام المسائي لغير اللبنانيين اعتصاما امام وزارة التربية، ووزعت بيانا قالت فيه: "انه يوم الغضب، انه يوم الصدق مع الذات، انه يوم النصر للكرامة، انه يوم للتاريخ سيذكر فيه ان هذه الساحة استقبلت ابطالا مناضلين من كل لبنان، جمعهم ألم عصيب لا يداويه طبيب. اتوا برؤوس شامخة وهمم عالية وقلوب تفيض بالايمان فما اعتراهم من وجع عصيب دواؤه في هذا المبنى العجيب.

اخذتم دور الاب والام وسميتمونا بالمستعان بهم ويا ريتكم عاملتمونا معاملة الابوين.

اطربتمونا بالامس بقرب دفع مستحقات الذل تتقدمها عيدية يوم المعلم.

المعلم لا يذل بفتات الاموال ولا بالمساعدات العينية ولا بخصم 75 في المئة من مستحقاته.

ولا تؤكل امواله كاملة تحت مسمى انه مرشد تربوي او صحي".

وسألت: "اتعلمون ليس الطلاب من هم في حاجة الى المرشدين، بل من غاب ضميره وماتت انسانيته فاستحقر الاستاذ وهانه وقضى على غالبية حقوقه المشروعة".

وتوجهت الى الزملاء والزميلات: "هكذا كانت صورة الفصل الثاني من العام الماضي بعد شهور من النضال فكيف ستكون صورة هذا العام في رأيكم؟

اذ لا اموال موجودة ولا اليات تعليم تعويضية منصفة. لا دولة ترعى المواطن ولا وزارة تحضن الاستاذ. وعليه، اننا كلجنة اساتذة في الدوام المسائي لغير اللبنانيين.

نطالب باسمكم جميعا بـ:

رفع الظلم والغبن الشديدين اللذين يطاولان الارشاد مع الاسراع في دفع مستحقاتهم للعام الماضي.

تأكيد حقنا الاساسي في القبض بالدولار ولا شيء غير الدولار.

توقيع عقد عمل جديد وواضح بين الوزارة والاستاذ عوض التعهد المجحف.

البحث عن آلية واضحة لتعويض كل الحصص حى استكمال العقد.

تحديد موعد واضح وسريع لقبض مستحقات الفصلين الاول والثاني من العام الحالي.

العمل على آلية لحفظ حقوق الزملاء من الطرد السنة المقبلة.

ايجاد آلية لحصول الارشاد على الحصص اللاصفية كاملة.

رفع اجر حصة النظار واحتسابها بحسب عدد التلامذة المسجل وليس الحضوري.

السعي مع الامم الى توفير اللقاحات لاساتذة الدوام المسائي الراغبين فيها استعدادا للعودة الامنة.

اعطاء بدل النقل للكادر التعليمي عن ايام التدريس.

وختم البيان: "نحن، من جهتنا، مستمرون في النضال لاجلنا ولاجلكم بشتى الطرق التي تنفع إن كان عبر اضراب او غيره. ونقول لكم حكموا ضمائركم واتخذوا ما ترونه يشفي غليكم ويريح نفوسكم في أي قرار يخص عامكم التربوي. وسنظل نكرر كل مطالبنا ولن نتخلى عنها حتى وإن كانت قدراتنا ضئيلة، فقطرة الماء تحفر الصخر ليس بالعنف ولكن بالتكرار".

 

لجنة الشباب والرياضة: لاعتماد مادة التربية مادة أساسية في الامتحانات

وطنية - عقدت لجنة الشباب والرياضة جلسة قبل ظهر اليوم في المجلس النيابي برئاسةالنائب سيمون ابي رميا، وحضور النواب: علي المقداد، انور جمعة ، حسين جشي وادغار معلوف. وحضر عن وزارة الشباب والرياضة محمد عويدات.

وتم التداول في اقتراح قانون اعتماد مادة التربية البدنية كمادة أساسية في الامتحانات الرسمية لشهادتي المتوسطة والثانوية العامة على ان تتابع البحث في الموضوع في جلسة مقبلة.

 

عويجان: أوقفوا المتاجرة بالشّهادة الرسميّة نحن أمام ألغام موقوتة ستنفجر

بوابة التربيية- كتبت د. *ندى عويجان: نحن أمام ألغام موقوتة ستنفجر في أي لحظة، وستدمّر ما تبقّي من كيان الدّولة،

أوقفوا المتاجرة بالشّهادة الرسميّة، وبصحّة التّلامذة والمعلّمين، فالأهل والمجتمع،

أوقفوا المزايدة والإصطفاف العشوائي والإستنسابي،

كلّنا نعي حجم الخسارة التّربوية، وأهميّة الشّهادة الرسميّة، وضرورة العودة إلى المدارس بالمطلق،

ولكن نحن نحذّر من خطر العودة، في ظل غياب التّخطيط وعدم الجهوزيّة المتفاوتة للعودة اللآمنة الى المدارس.

بعد الإنقسام في مواقف المدارس والمعلّمين والأهل والمعنيّي بالشّأن التّربوي، حول قرار وزير التّربية في العودة الى التّعليم الحضوري، ومع تفاوت تطبيق هذا القرار من قبل المدارس والأهل،

نلاحظ في الفترة الأخيرة نوع من اللوبيين “Lobing” ، لدعم، كامل أو جزئي، للقرارات الوزاريّة المتشابهة والمتخبّطة، وللتّصريحات الرسميّة حول تحضير وزارة التّربية للعودة الآمنة، وذلك من خلال تبرير العودة الى التّعليم الحضوري بأمور تتعلّق بأهميّة حصول التّلميذ على شهادة رسميّة وبمصلحة التّلميذ وصحّته النّفسيّة والعلائقيّة، وطموحه ونظرته الى المستقبل، وأمور تتعلّق بالفقر التّعليمي والتأثير على التسرّب المدرسي وغيرها.

في هذا الإطار، نود الدّعوة إلى عدم المتاجرة بالشّهادة الرسميّة وبصحّة التّلامذة والمعلّمين، فالأهل والمجتمع.

ولنوقف المزايدة والإصطفاف العشوائي والإستنسابي !

كلّنا نعي حجم الخسارة التّربوية، وأهميّة الشّهادة الرسميّة، وضرورة العودة إلى المدارس بالمطلق، ولكن نحن نحذّر من خطر العودة، في ظل غياب التّخطيط وعدم الجهوزيّة المتفاوتة للعودة اللآمنة الى المدارس.

أين نحن من العدالة والمساواة والإتاحة بين التّلامذة والمعلّمين والمدارس ؟

وأين نحن من شروط العودة الآمنة ؟ وأين نحن من التّخطيط لذلك ؟

هل وضعنا برنامج للدعم النفسي الإجتماعي قيد التنفيذ في المدارس، لإستيعاب المشاكل النفسيّة المستجّدة التي نتكلّم عنها، قبل الإهتمام بالتّعليم الشّكلي ؟

هل يمكن تأمين المتابعة والمراقبة والمساندة المستمرّة، وتقييم الوضع بطريقة موضوعيّة والتدخل الفعّال وإعادة تصويب التخطيط، وذلك لجميع المدارس ؟

هل يمكن لجميع المدارس تطبيق شروط التّباعد الإجتماعي ؟

هل يمكن لجميع المدارس تطبيق شروط التّعقيم الدائم والمستمر، للّصفوف والحمّامات والممرّات والملاعب والأوتوكارات وغيرها؟

هل تمّ تأمين الكمّامات وجيل التعقيم لجميع التّلامذة والمعلّمين والإداريّين والعمّال في المدارس؟

هل تم تدريب الجّميع، التّلامذة والمعلّمين والإداريّين والعمّال في المدارس، على أسس السّلامة العامة ؟

ألا ينتقل الفيروس في المدرسة، ومن بعدها ينتقل إلى المنازل ؟

وغيرها الكثير والكثير من الإسئلة التي تظهر عدم التخطيط والإفلاس التربوي الي وصلنا إليه مؤخّراً.

نحن أمام ألغام موقوتة ستنفجر في أي لحظة، وستدمّر ما تبقّي من كيان الدّولة.

التّلامذة والمعلّمون والأهل ومن ثم المجتمع، إلى الجهول !

*استاذة في الجامعة اللبنانية وباحثة تربوية

https://lh3.googleusercontent.com/AcMZO5gvxhPaLb9t0TEbqt1FkaK_Uth-roQhmNKW_uwjlUqTDtP_RmCwXFWbWGzOz07rCyuz4LFY2AKIWWUe-WtLaXDQZdaax25N0Vo-UdTI9v9n75my-HJk3ZqhmX3guEfal7C49s-MPdoc_g

السفيرة الفرنسية زارت ثانوية لجمعية المبرات في البقاع: لتأكيد استمرار التعاون

وطنية - أعلنت جمعية "المبرات الخيرية" ان السفيرة الفرنسية آن غريو زارت على رأس وفد من السفارة والمركز الثقافي الفرنسي ثانوية الإمام الجواد في البقاع التابعة للجمعية. وكان في استقبالها رئيس قسم علوم الكمبيوتر في جامعة العلوم والاداب اللبنانية الدكتور ياسر فضل الله ممثلا المدير العام للجمعية ومديرة الثانوية سعاد مراح الموسوي.

واطلعت السفيرة غريو من مديرة الثانوية على سير العمل ووضع الفرنكوفونية في الثانوية فضلا عن الحاجات التدريبية والدورات التي تساهم في رفع مستوى المتعلمين باللغة الفرنسية. جالت بعدها مع الوفد المرافق في القسم الثانوي والتقت طلاب الشهادة الثانوية وحاورتهم حول تطلعاتهم وميولهم التخصصية. ثم انتقلت إلى قسم العلاج الفيزيائي وصفوف التربية المختصة حيث تعرفت على طرق العلاج والأساليب المتبعة مع ذوي الإحتياجات الخاصة في قسم الدمج التربوي.

كما تعرفت السفيرة الفرنسية على المراجع وأوعية المعلومات الموجودة في المكتبة، وعاينت مئات الكؤوس التي أحرزها طلاب الثانوية على مدى السنوات في قسم الرياضة.

وفي ختام الزيارة، أكدت غريو "ضرورة التعاون الدائم والتوأمة المستمرة بين السفارة الفرنسية وجمعية المبرات الخيرية خصوصا ثانوية الجواد"، منوهة ب"المستوى التعليمي والموارد التربوية في الثانوية، فضلا عن تميز وجمالية تنظيمات البنى التحتية التي تسهم في بيئة تعليمية إستثنائية رائدة".

 

اطفال ومراهقون من لبنان والوطن العربي شاركوا في تحدي do you: bit

بوابة التربية: نظمت شركة  Tablet Academy MENA  يوم السبت 24 نيسان 2021 وللسنة الثانية تحدي do you: bit ، في لبنان ولأول مرة في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا.  

تحدي  do you: bit هو للأطفال والمراهقين، الذين تتراوح أعمارهم بين 8 و18 سنة، يهدف الى الجمع بين الإبداع والتكنولوجيا وخلق الحلول التي تعمل من أجل تحقيق الأهداف العالمية من خلال استعمال ال Micro: Bit

Bit Micro: هي مؤسسة تعليمية تعمل بالشراكة مع المجلس الثقافي البريطاني British Council و World’s Largest Lesson.

بدأ التحدي في أوائل فبراير وقدم الطلاب عملهم يوم السبت الماضي في 24 نيسان 2021. 

كان التحدي هذا العام مميزاً، نظرا لإجراء ورشة عمل للمعلمين والتلامذة عن بعد، حيث تمكن فريق الاعداد من جذب المزيد من تلامذة منطقة الشرق الأوسط لإيجاد حلول للمشاكل المتعلقة بأهداف التنمية المستدامة SGD # 3 و #13، التي تركز على الصحة الجيدة والرفاه وتغير المناخ.  

شارك في هذا التحدي تلامذة من بلدان مختلفة؛ لبنان والكويت وقطر والمملكة العربية السعودية. كما سيشارك في مرحلة لاحقة طلاب من تركيا وستكون لجنة التحكيم الخاصة بهم منفصلة لاستيعاب الطلاب الناطقين باللغة التركية.  

عرض التلامذة أعمالهم ومشاريعهم أمام لجنة تحكيمية متخصصة، عبرمنصة مايكروسوفت  تيمز Microsoft Teams حيث كانت لجنة التحكيم تتابع المشاركين في ال Breakout room  ليتسنى الطلاب تقديم مشاريعهم  وأفكارهم المدهشة بشكل منفصل، وانتهى الحدث بتقديم 55 مشاركا أعمالهم، وكان الجميع سعداء بالاستماع إلى الحلول المقدمة من قبلهم ورؤية نماذجهم والبرمجة المطبقة على Micro: bit من خلال eMicrosoft Make Code.  

تتوجه Tablet Academy MENA بشكر خاص للطلاب الموهوبين الذين قدموا أفكارهم حيث أنهم أعضاء فعالين في المجتمع من خلال حل المشاكل باستخدام Micro: bit. كما تتقدم بخالص الشكر والتقدير للجنة التحكيمية الذين ساعدوا الطلاب في رؤاهم وتوصياتهم.   

وفي الختام ندعوا جميع المهتمين في الوطن والمنطقة الى متابعة الحفل الختامي الذي سيقام عبر الإنترنت نهار الاثنين في 3 أيار الساعة 12:00 ظهرا بتوقيت بيروت على الرابط التالي  Do your: bitحيث سيتم تقديم شهادات المشاركة لجميع الطلاب، وشهادة تقدير للمعلمين الذين تابعوا طلابهم، وأعضاء لجنة التحكيم.  

أما الفائزون المحظوظون فسيفوزون بKit  Micro: bit لتنفيذ مشاريعهم واستخدامها من أجل الخير وأمور تشجيعية أخرى .  

 

"افكاري حول كورونا"... عدد خاص مع مدرسة الليسيه الفرنسية اللبنانية الكبرى

"النهار" ــ في خطوة متقدمة تساعد الطفل على التعبير عن أفكاره وإشراكه في الحلول الردعية لكورونا وخطرها، نظمت مدرسة الليسيه الفرنسية اللبنانية الكبرى عدداً من جريدة "النهار"، خصص لنقل أفكار الأطفال الذين عايشوا زمن كورونا. المشروع الذي أعدته وأشرفت عليه معلمة اللغة العربية للصف الثاني "هـ" الأستاذة منى فليفل التي طرحت أسئلة متعلقة في اللحظات التي يعيشها التلميذ في زمن هذا الفيروس، مع عائلته ورفاقه، في ظل حصص التعلم عن بعد، مع الإجراءات التي حرمته من التوجه إلى المدرسة واللعب مع رفاقه. وبعفوية كاملة ومن دون تدخل الأهل، طرحت الأسئلة على كل تلميذ وتلميذة من الصف، وأجابوا عنها، فجاءت الأجوبة بمثابة تجسيد لواقع يعيشه الكبار قبل الصغار، فأخرجوا ما في حقيبتهم من حزن وحرمان ومن قوة ورفض للاستسلام، وعبروا عن الأمل بغد أفضل، وعن الأمكنة التي يحبون زيارتها بعد انتهاء هذا الكابوس الصحي. وقدموا حلولاً وسبلاً للوقاية بحسب قدراتهم، وخيالهم كان خلاقاً ومتماشياً مع صعوبات هذه المرحلة، للتخلص من هذا الفيروس القاتل والحماية منه. هذا المشروع نفذته الأستاذة فليفل بالتعاون مع السيدة هيام صفير منسقة الصفوف للغة العربية، هو تمهيد لقصة كتبها الأطفال، والتي ستكون عنواننا الجديد في العدد الثاني، بشأن كيفية إنقاذ البشرية من فيروس كورونا... فماذا يخبئ العدد المقبل لنا؟

 

 

التيار الشعبي في تونس يبارك للمقاومة الفلسطينية شهداءها: رد المقاومة متناسب مع جرائم الاحتلال الصهيوني

مواقيت الصلاة

بتوقيت بيروت

الفجر
الشروق
الظهر
العصر
المغرب
العشاء