X
جديد الموقع
حزب الله يهنئ الشعب الفلسطيني على كسر قيود الاحتلال عن المسجد الأقصى المبارك
حزب الله: ما قام به أبناء عائلة الجبارين في القدس درس لأحرار الأمة..
الإمام الخامنئي: الجرائم بحق الشعب الايراني لن تزيده إلا كرهاً للادارة الأميركية وأذنابها بالمنطقة كالسعودية
بيان صادر عن حزب الله تعليقاً على اقتحام النظام البحراني لمنزل آية الله الشيخ عيسى قاسم
حزب الله يدين بأشد العبارات : الحكم ضد آية الله الشيخ عيسى قاسم جريمة
السيد حسن نصر الله يهنئ الشيخ روحاني بإعادة انتخابه رئيسا للجمهورية الاسلامية

التقرير التربوي اليومي :: التقرير التربوي اليومي 5-5-2021

img
Facebook Twitter WhatsApp Pinterest Gmail DoMelhor Addthis

دعوى قضائية ضد وزير التربية!

بوابة التربية: تقدم اليوم المحاميان جهاد ذبيان ورئيس المركز الاستراتيجي اللبناني علي الحسين، بدعوى لدى مجلس شورى الدولة لابطال قرار وزير التربية (والتعليم العالي في حكومة تصريف الأعمال طارق المجذوب) ١١٠/م/٢٠٢١وذلكً لوقف تنفيذ اجراءات التعليم المدمج علىً طلاب لبنان وصحتهم وجيوب اهلهم وحملنا الدولة مسؤولية اي كلفة قد يتحملها الاهل بسبب اصابة اولادهم عند تنفيذ القراربسبب فيروس كورونا المتحور ( الهندي).

وطالبا الدولة بدفع تعويضات عن اي حالة وفاة لاطفال لبنانيين بسبب تنفيذ القرار المذكور وان الاستاذ جهاد ذبيان وبالتعاون مع المركز الاستراتيجي اللبناني بشخصي الاستاذ علي الحسيني بصدد تقديم دعوى جنائية عند اول طفل يلقى حتفه او يموت، بسبب استهتار الوزير المذكور. وحذرا وزير التربية من المسؤولية الجنائية غير المشمولة باي حصانة. وطالبا طلاب لبنان بالنزول الى الشارع لاجبار الوزير على العودة عن هذا القرار حفظا لصحتهم وحياتهم.

 

وزير العودة إلى التعليم الحضوري: لا ورق لإجراء الامتحانات!

وليد حسين|المدن ـ كان يفترض حضور وزير التربية، طارق المجذوب، جلسة مساءلة من لجنة التربية النيابية، للاستفسار منه عن خطته لإنهاء العام الدراسي اليوم الثلاثاء في 4 أيار. لكن الوزير اعتذر عن الحضور، وترك هذا الملف عرضة لكل التجاذبات القائمة حالياً. فرابطة أساتذة التعليم الثانوي أعلنت استكمال التعليم عن بعد، رافضة التعليم الحضوري، إلى حين تأمين اللقاحات. ونقابات الأساتذة المعارضة تدعو الأساتذة إلى عدم الذهاب إلى الصفوف وتمديد العام الدراسي حضورياً، بعدما أنهوا برامجهم، ولم تتوافر لهم الشروط الصحية والمعيشية للعودة للتعليم المدمج. هذا فيما يصر الوزير على خطته، رغم عدم توفر حتى قرطاسية لإجراء الامتحانات، فكيف سيستطيع تلبية المطالب الاقتصادية التي يرفعها الأساتذة؟

البحث عن تمويل

المشكلة التي سيقع فيها الطلاب عندما يأتي موعد الامتحانات الرسمية في شهر تموز، كما قرر الوزير، هي عدم توفر القرطاسية وكراسات الامتحانات والحبر، التي يعمل الوزير على تأمين جهات مانحة لتمويلها، كما أكد عضو لجنة التربية النيابية إدغار طرابلسي لـ"المدن". وأشار إلى أن الوزير اعتذر عن حضور جلسة اليوم، ووعد بحضور الجلسة يوم الإثنين المقبل للاطلاع منه على خطته لإنهاء العام الدراسي. 

لكن طرابلسي شرح أنه زار الوزير في مكتبه الأسبوع الفائت، وتبين أن هناك مشكلة لوجيستية تتعلق بتأمين كراسات الامتحانات ومحابر لطابعة الأسئلة. وهذه مشكلة لن تقتصر على التعليم الأكاديمي، بل سيعاني منها التعليم المهني، كما شرحت لهم، في جلسة اليوم، مديرة عام التعليم المهني هنادي برّي. وأضاف أن الوزير أبلغه، في الاجتماع الذي عقد في مكتبه، أنه يعمل على تأمين جهات مانحة في هذا الخصوص، لتأمين التمويل اللازم.  

لقاحات استرازينيكا

هذه القضية الجديدة لإفلاس الدولة، التي باتت عاجزة عن تأمين ورق وحبر للامتحانات، تضاف إلى مشكلتين مزمنتين تتعلقان بالوضع الاقتصادي للأساتذة، الذين باتت رواتبهم "بالأرض"، ورفضهم العودة الحضورية من دون تأمين لقاح آمن. فمع وصول لقاحات استرازينيكا إلى لبنان بدأت رسائل حجز المواعيد تصل إلى الأساتذة، وبادر بعض الذين حجزوا مواعيد سابقاً، أي عندما نفذت الكميات التي حصل عليها، إلى تلقي اللقاح اليوم. لكن ما زال أساتذة كثر في صفوف الشهادة ممتنعون عن تلقي هذا اللقاح، ولم يسجلوا مواعيدهم بعد، بسبب خوفهم من جلطات الدم الدماغية النادرة، التي حصلت في دول عدة. 

وتزامن وصول اللقاح مع بدء إرسال المواعيد للفئة العمرية التي تقل عن ثلاثين عاماً، رغم وجود توصية من اللجنة العلمية بتخصيص هذا اللقاح لمن يفوقون الثلاثين عاماً. وقد استدعى هذا القلق من اللقاح اجتماعاً طارئاً للجنة الصحة النيابية لدرس المعطيات العالمية الجديدة حول هذا اللقاح. وأكد رئيس اللجنة عاصم عراجي لـ"المدن" أن وزارة الصحة وضعتهم بآخر المستجدات وأن لا مشكلة في تلقيح من هم دون الثلاثين عاماً، وأن حالات الجلطات التي تحصل نادرة جداً، ولا تتجاوز معدل واحد على كل 600 ألف ملقّح. 

الأساتذة أنهوا البرامج

من ناحيته رأى النقابي في لقاء النقابيين الثانويين حسن مظلوم أن "العودة إلى التعليم المدمج بعد عيد الفطر غير منطقية. الأساتذة يرفضون العودة ليس بسبب التأخر بتأمين اللقاح، بل لأنهم أنهوا البرامج عن بعد تقريباً. والآن يعملون على انهاء العام الدراسي، الذي لم يعد من مبرر لتمديده. لذا على وزير التربية إعلان انتهاء العام الدراسي لصفوف شهادة الثانوي والذهاب للتحضير للامتحانات الرسمية وتأمين القرطاسية، إذا كانت متوفرة. وعليه تحمل مسؤولية معظم الطلاب الذين لم يتمكنوا من التعلم عن بعد، بسبب عدم توفر القدرة المادية لأهاليهم، وعدم وصول الأجهزة التي قالت الوزارة أنها تقوم بتأمينها.

لتتحمل الوزارة المسؤولية

وأضاف مظلوم "الأساتذة سينهون البرنامج المقرر، حتى قبل تقليصه الأخير من مركز البحوث، في هذا الشهر. فهل يعيدون البرنامج من جديد لأن الوزارة اعتبرت أن تعليم عن بعد فاشل؟ فحتى لو تلقى الأساتذة كلهم اللقاح اليوم، ماذا عن الطلاب وأهلهم؟ هل يرسلون أولادهم إلى الصفوف، وهل لديهم قدرة مادية أصلاً؟ وقبل السؤال عن اللقاح، هل الظروف المادية والمعيشية للأساتذة متوفرة كي يمدد العام الدراسي؟ يسأل مظلوم مجيباً: "العام الدراسي انتهى عملياً وقانونياً. ففي العادة ينتهي العام لصفوف الشهادة في نهاية أيار. وعمل الأساتذة طوال العام عن بعد وانهوا البرامج. فهل يتحمل الأستاذ مسؤولية عدم توفر أجهزة إلكترونية للغالبية العظمى من الطلاب في التعليم الرسمي، الذين لم يتمكنوا من التعلم عن بعد؟ أم تتحمل الوزارة وفريق عملها وروابط المعلمين المسؤولية؟ الأساتذة قاموا بواجبهم وأكثر ومن المعيب رمي المسؤولية عليهم"، كما قال.  

 

لجنة التربية اطلعت على خطة إنهاء العام الدراسي والاستعدادات للعام المقبل في اللبنانية والمهني في ظل الجائحة

وطنية - عقدت لجنة التربية الوطنية والتعليم العالي والثقافة جلسة في العاشرة قبل ظهر اليوم، برئاسة النائبة بهية الحريري، وحضور مقرر اللجنة النائب أسعد درغام والنواب: أنطوان حبشي، محمد نصرالله، إدغار طرابلسي، علي فياض، إيهاب حماده وعدنان طرابلسي كما حضر رئيس الجامعة اللبنانية الدكتور فؤاد ايوب والمديرة العامة للتعليم المهني والتقني الدكتورة هنادي بري يرافقها جوزف يونس.

واطلعت اللجنة على الخطة المعدة لانهاء العام الدراسي والاستعدادات للعام الدراسي المقبل في الجامعة اللبنانية والتعليم المهني والتقني في ظل جائحة كورونا. وأبدت استعدادها للمساعدة من الناحية التشريعية ومراجعة المسؤولين لتأمين الحاجات اللوجستية لانهاء العام الدراسي الحالي، وتسهيل التحضيرات لانطلاق العام الدراسي المقبل.

 

درغام وطرابلسي طلبا اعادة اقتراح الـ500 مليار الى اللجان وتفعيل لجنة التربية واثارا قضيتي الكومبيوترات المسروقة والجامعة اللبنانية

وطنية - عقد النائبان أسعد درغام وادكار طرابلسي مؤتمرا صحافيا مشتركا بعد مشاركتهما في جلسة لجنة التربية. وقال درغام: "طلبنا اعادة اقتراح القانون الوارد من الحكومة والمتعلق بالـ 500 مليار ليرة للمدارس الرسمية والخاصة لدعمها في وقت نرى كم تواجه هذه المدارس مشاكل مالية واقتصادية ستمنع بعضها من الاستمرار في الرسالة التي بدأتها من عشرات السنين. وقد تحدثنا مع دولة الرئيس (ايلي) الفرزلي لاعادة الاقتراح ووضعه في اللجان المشتركة، واخذنا وعدا بذلك، فالاقتراح لا يسقط اذا سقطت الحكومة بغض النظر عن استقالتها او مجيء حكومة جديدة".

واضاف: "لا يمكن اللجنة وهي معنية في المستوى نفسه من لجنة الصحة بمواكبة طلابنا ومدارسنا والاساتذة في هذه المرحلة الصعبة لاجتيازها بأقل ضرر، وخصوصا على الصعيد الصحي. وقلنا لا يمكن الاستمرار ولا سيما ان هذه اللجنة لا تعقد اجتماعات كثيرة في مجلس النواب، وطالبنا بتفعيل عملها وعقد اجتماعات اسبوعية، لأنه منذ 3 اعوام الى اليوم نحن كنواب جدد لم ننجز اي قانون ولا يمكن ان نقول لأحزابنا وأولادنا اننا انجزنا في مجال التربية. واتمنى في ما تبقى من العام تفعيل كل اقتراحات القوانين، ولا سيما التي قدمها تكتل "لبنان القوي"، وهي مفصلية في مجال التربية سواء أكان البطاقة التربوية او التعلم من بعد او ادخال المناهج المهنية في التعليم الاساسي. وان شاء الله نغير المسار الذي مشيناه ونتمكن من الوصول بلجنة التربية الى عمل اكثر انتاجية".

طرابلسي

وقال طرابلسي: "انا وزميلي أسعد درغام اعضاء في لجنة التربية ونحرص على الا نتغيب عن اجتماعاتها ونتابع ملفاتنا. واعتمدنا طريقة الكتاب الموقع لدولة الرئيس نبيه بري لان مطالباتنا الشفهية في اللجنة، كما يبدو، لم تصل الى مكان. وكلنا ثقة بان هذه الكتب تلقى الاذان الصاغية لدى دولة الرئيسين بري والفرزلي وفي وقت قريب، والاقتراحات التي تقدمنا بها، والتي تأخذ لبنان الى مكان آخر، ولو اتيح لهم ان يسمعونا قبل جائحة كورونا لما وصلنا الى ما وصلنا اليه في التعليم من بعد. وهناك قوانين تتعلق بالتعليم المهني واحدها اقرته لجنة التربية، الا اننا لا نعلم اين اصبح. لذلك نطالب بوضعه في جدول جلسة اللجان المشتركة للاسراع في اقراره".

وأضاف: "تحدثنا عن الاساتذة المتعاقدين في الجامعة اللبنانية وكان رئيس الجامعة حاضرا، ولا يجوز بعد 9 اشهر ان يكون هناك اساتذة يتقاضون رواتبهم وآخرون لم يقبضوا بعد وكانت الليرة بقيمة معينة واصبحت من غير قيمة ولم يتقاضوا رواتبهم بعد. الاساتذة المتقاعدون في الجامعة اللبنانية عرضة لان نخسرهم عبر التوجه نحو الجامعات الخاصة او الاجنبية. وطالبنا رئيس الجامعة الذي يقول ان ادارته تحتاج الى الاف الموظفين والادارة المركزية لا تشكو انما المشكلة في الفروع، واعترضنا وقلنا ان هذا عيب ولا يجوز ان يستمر، فالموظفون في الفروع عليهم ان يرأفوا ويخففوا اخطاء في حق زملائهم الاساتذة، وقد وعدنا رئيس الجامعة بحل هذا الموضوع قريبا".

وتابع: "موضوع اخر اود الحديث عنه وهو انني في تشرين الاول الماضي اثرت فضيحة الكومبيوترات المسروقة وتمكنا من تحصيل 5700 كومبيوتر للمدارس الرسمية وهناك 2400 قيل يومها عبر شاشات التلفزة عندما دهم الوزير المستودعات انها احترقت في المرفأ. لكن، في الحقيقة، بيعت الى دبي والشركة قبضت ثمنها مرتين مليون و350 الف دولار من الجهات المانحة ثم عادت وباعتها الى شركات في دبي الله يعلم بكم، وقد طالبنا وجاء الي صاحب الشركة وقلت له كيف تبيع وتقبض الثمن مرتين والوزير رفع دعوى وهي موجودة عند القاضي (غسان) عويدات والى اليوم الشركة لم تعد الكومبيوترات ولا القاضي عويدات الزمها ردها؟ هذه قضية لا تجوز وقد مر عليها اشهر وهي سرقة موصوفة للمال وللحق العام ولحق المدارس والطلاب. هذه رهن اشارة القاضي عويدات فاين انت يا حضرة الرئيس؟ فقد ان الاوان ان ننظر في طلب الوزير (طارق) المجذوب لاعادة هذه الكومبيوترات الى المدارس الرسمية. فمدارسنا تعاني والاف الاساتذة ليس لديهم كومبيوترات والصفوف فارغة، هذا الموضوع نلح على انهائيه في اقرب وقت".

وختم: "تحدثنا في موضوع الجامعة اللبنانية والدكتوراه والكوتا والمسارات، ووعدنا رئيس الجماعة بحل لمرة اخيرة لمشكلة المنتقلين من الماستر المهني الى الماستر البحثي، وكان اللقاء مثمرا. ونحن نعلم في هذه الظروف الصعبة كم ان العمل صعب، ولكن ايضا نزف بشرى سارة الى الطلاب لهذا العام".

 

https://lh5.googleusercontent.com/RDKNwAwfvNV5F4bPMhqdgPrQNX1nXLvgz1n79J5cpSFolsVs6g3YH_e_kS5DtYBCVl2nRZpcBNk2e3b9M6Iy8etkpFAHnfR9UktjkD5WePtYvROds0Rt9V580SBZX540O-QnFzI01AeaKrf-kg

 أستاذ من الجامعة اللبنانية يسجل براءة اختراع نموذج مُستحدث للكرسيّ المتحرك بآلية التجديف بدل الآليّة الكلاسيكية

سجّل مدير كلية الصحة العامة – الفرع الأول في الجامعة اللبنانية البروفسور أحمد الرفاعي سرّاج براءة اختراع لدى وزارة الاقتصاد والتجارة/28 نيسان 2021 تتعلّق بنموذج مستحدث للكرسيّ المتحرك مُعتمدٍ على التجديف بواسطة عصايتين موصولتين بالدواليب (New prototype of lever-propelled wheelchair).

وتمّ تصميم الكرسيّ المتحرّك في لبنان بإشراف البروفسور الرفاعي سرّاج من الجامعة اللبنانية وكل من البروفسور رافاييل ماساريلي والبروفسور فرنسوا ريغال من جامعة كلود برنارد (Université Claude Bernard) الفرنسية.

ويعتمد النموذج الجديد على آلية التجديف بدل الآلية الكلاسيكية التي تسبّب مشاكل عضلية وعظمية للمرضى ممّن يعانون إصابات في النخاع الشوكي أو الشلل السّفليّ.

وأثبتت التجارب على الكرسيّ المُعدل فعاليّة الطريقة الجديدة من حيث النَّفَس والجهد والعمل العضليّ ورضى المريض والتقييمات العملية والوظيفيّة.

ويهدف ابتكار وإنتاج هذا النموذج إلى زيادة فعالية استعمال الكراسي المتحركة في الحياة اليومية والرياضة والجري والاستعمالات الشاقة من دون تعريض يدَي المصاب أو المريض للضغوطات التي تسبّبها الطريقة التقليدية وخصوصًا على العضلات المثبتة للكتف.

https://lh4.googleusercontent.com/GP9BqmHyD9g2Bb4Yqed9MN_33OO6tW_bD8GABEbesVnzWK5rSHcN8Q26UyjzLAQiy7562kLDab1OYco0rmK7RjBCpsm5_Cg7-iQG_LpMkr94Iozp_mKPLD0vuSwN2oqy89y2oY561ont6BNQkg

جمعية أولياء طلاب الجامعات الاجنبية: على الأهالي الحذر من الانجرار خلف مقتنصي فرص تجندوا لخدمة المنظومة المالية

وطنية - أوضحت "الجمعية اللبنانية لأولياء الطلاب في الجامعات الأجنبية" في بيان، ملابسات ما حصل مع مجموعة من الاهالي أمام أحد المراكز الرئيسية لأحد المصارف في منطقة فردان، مشيرة الى أنه "صباح اليوم الثلاثاء 4 أيار 2021، توجه 4 أشخاص من الاهالي المودعين الى المصرف المذكور لمتابعة طلباتهم "المكتملة الشروط" التي لا يحق لما يسمى بالمصارف اساسا وضعها لتحويل الاموال لأبنائهم الطلاب في الجامعات الأجنبية والتي تقدموا بها عبر الفروع في المناطق منذ أسابيع ولم يتلقوا اي معلومات عن المراحل التي بلغتها هذه المعاملات. وعند مطالبتهم بمعرفة مصير حوالاتهم وبمقابلة موظف لمعرفة مصير ودائعهم، قامت ادارة "المصرف" المذكور بطلب قوة امنية وسيارات دفاع مدني واطفاء لمواجهة 3 امهات ووالد تم وضع اليد على اموالهم من خارج القانون في خرق واضح للدستور اللبناني وكل القوانين المرعية والقانون 193".

وحذرت الجمعية "المنظومة المالية من مغبة الاستمرار في الدوس على الدستور اللبناني والقوانين وكرامات الطلاب وذويهم وكرامات كل من أودع المنظومة جنى العمر"، مطالبة "الادعاء العام المالي بمتابعة الإخبار رقم 2155/م/2021 المقدم الى النيابة العامة التمييزية حول عدم تطبيق قانون الدولار الطالبي وكل التعاميم الصادرة عن مصرف حول الزامية التحويل الى الطلاب".

كذلك حذرت الأهالي من "الانجرار خلف مقتنصي الفرص الذين تجندوا لخدمة المنظومة المالية التي حرمت الاف الطلاب من حقهم لقاء أجر رخيص "انقذوا" به ابناءهم على حساب تحرك لا ناقة لهم فيه ولا جمل، ولقاء وعود قدموها الى المنظومة بمحاولة شرذمة حراك الاهالي".

من جهة اخرى، أكدت الجمعية على تحركها "غدا الاربعاء 5 أيار، أمام السفارة الفرنسية في تمام الحادية عشرة والنصف صباحا، من أجل تسليم كتاب الى وزير الخارجية الفرنسي لشرح الخرق المستمر للقانون 193 ومنع التحويلات عن الطلاب الذين يمتلك ذووهم حسابات بالعملات الأجنبية وطلب المساعدة في احتواء الوضع القائم الذي يعترض الاف الطلاب اللبنانيين في الجامعات الإجنبية".

 

مبادرة شبابيّة في الأزمة: تعلّم تطوير التطبيقات أونلاين مجّاناً

النّهار ــ ابراهيم مخزوم ــ ساهم التطوّر التكنولوجي الذي نواكبه خلال العقود الماضية في نشوء وظائف جديدة، وتغيير واقع سوق العمل بشكلٍ كبير. فمَن كان يتوقع أن يصبح تطوير التطبيقات عملاً في المستقبل؟ فيما لم نكن نعلم أنّ الهواتف قد تُستخدم لغير الاتصال.

ومع النقلة النوعية التي جلبها هذا التطوّر، توجّه عدد كبير من الشباب لتعلّم أسرار تطوير التطبيقات والمواقع الإلكترونية، لعلّهم يجدون عملاً غير تقليدي يؤمّن معيشتهم.

وفيما يسعى الكثير من هؤلاء الشباب لنيل شهادات في مجالات الكمبيوتر المتنوّعة للعمل مطوّرين، فهذا ليس السبيل الوحيد. ويمكن تعلّم هذه المهارات من خلال الممارسة، والعمل في هذا المجال ليس حكراً على حمَلَة الشهادات.

لذلك أطلق مطوّر التطبيقات محي الدين اللّحام، بالتعاون مع مجموعة مطوّري #غوغل في #لبنان #GDG، ورشة عمل افتراضية لتعليم جميع المهتمّين كيفية تطوير التطبيقات على نظام التشغيل "أندرويد".

بدأت هذه المبادرة خلال شهر رمضان، وهي ورشة عمل تستمرّ طيلة أيام الشهر، وتتضمن 15 جلسة، يعرّف فيها مطوّر التطبيقات المشاهدين بعالم تطوير البرامج على "أندرويد"، من خلال قناته على "يوتيوب".

وتهدف هذه الورشة إلى تعليم المتدرّبين "البرمجة من الصفر" باللغة العربية، ثم تطوير التطبيقات بشكلٍ عام، وتنتهي بمشاريع صغيرة تثبت للفرد أنّ هذه التجربة كانت مفيدة، وأصبح بإمكانه العمل في هذا المجال.

لا ينكر محيي الدين اللّحام أنّ ما يقدّمه هو الأساسيات في هذا المجال، لكنّها خطوة لإيصال رسالته بأنّ المجال لا يُلزمك التعلّم في الجامعة، ومن يسعَ للتطوّر فيه يحصدْ ثمار جهوده، كما حصل معه تماماً.

ويشير في حديثٍ لـ"النّهار"، إلى أنّ الكثير من الأشخاص واجهوا ظروفاً عرقلت نيلهم شهادة جامعية. ويسأله هؤلاء الأشخاص عن إمكانية دخولهم المجال دون حيازة شهادة، ومن هنا نشأت الفكرة بحسب قوله.

ويضيف اللحام: "ما نعلّمه هو مهارات يمكن اكتسابها بسهولة، والمجال واسع للغاية. ويمكننا التعمّق فيه يومياً. يوجد محتوى إلكتروني ضخم لتعليم البرمجة، لكنّه غالباً ما يكون باللغة الأجنبية، وهو عائق آخر أمام كثير من الأشخاص الذين يعانون ضعفاً فيها، وهو أحد العوائق التي حاولت إزالتها".

أما في الجانب التقني، فالورشة تُركّز على لغة البرمجة "كوتلن"، وهي لغة تبنّتها شركة "غوغل" لتطوير تطبيقات "أندرويد"، وتندرج ضمن الإطار الأحادي الأصلي "Native Framework"، أي إنّها تعمل على نظامٍ واحد فقط. وتعلُّم هذه التقنية عنصر أساسي قبل التوجّه إلى اللغات المزدوجة "Cross Platform Framework" برأي محيي الدين.

وفي رأيه، أن "كل شخص يسعى يُمكنْه النجاح. وعدم التخرّج ليس عيباً، وليس مبرراً للكسل والاستسلام، العيب عدم السعي إلى تطوير الذات".

من جهةٍ أخرى، يقول عبد الرحمن مصري عتّال، عضو منظّم في GDG، بأنّ "هذه الورشات تساعد الشخص على تنمية قدراته وبدء مسيرته المهنية مبرمجاً".

وأضاف أنّ لدى "غوغل" العديد من البرامج لتدريب الراغبين في تعلّم تقنيات البرمجة. وتعمل المجموعة في لبنان على الكثير من النشاطات المرتبطة بنظام التشغيل "أندرويد"، ومؤتمر مطوّري "غوغل" "Google IO" في الفترة القادمة.

شبابٌ لبنانيّ يبادر إلى مساعدة بعضه بعضاً وتطوير قدراته، لأنّه وحده تذوّق مرارة الكأس، وحفظ طعم المعاناة. والأجمل من ذلك كلّه، أنّه لم يستسلم للظروف الصعبة. شبابٌ يمثّل الأمل لمستقبل لبنان المشرق. وكلما ازدادت الظلمة، أنار دروباً مُشعّة للمستقبل.

 

https://lh4.googleusercontent.com/9gH8ZvsCLlzSSiaF9DtX5iaUG6LyIJHYQG2vbTammnku1YCwmt7KoL-ib-PcUUw9FL1tBuds22TUl_JNrjp0IdExN9wiKVrSTPEi7QWqKRJJ3kPs8USlxdjzPJ5Rq0CUyk1YrsYaC04ShU6nTA

المجذوب وقع مستندات لسداد مستحقات متعاقدين في التعليم الأساسي

وطنية - وقع وزير التربية والتعليم العالي، الدكتور طارق المجذوب، ما وصله من الوحدات الادارية من مستندات متعلقة بسداد مستحقات المتعاقدين للتدريس في التعليم الأساسي الرسمي، وذلك عن الفصل الثاني من العام الدراسي الحالي 2020/2021، وأحالها إلى الجهات المختصة ليصار إلى تحويل الأموال إلى حسابات أفراد الهيئة التعليمية المعنيين في المصارف.

 

https://lh3.googleusercontent.com/AcMZO5gvxhPaLb9t0TEbqt1FkaK_Uth-roQhmNKW_uwjlUqTDtP_RmCwXFWbWGzOz07rCyuz4LFY2AKIWWUe-WtLaXDQZdaax25N0Vo-UdTI9v9n75my-HJk3ZqhmX3guEfal7C49s-MPdoc_g

مؤسسة الهادي شاركت في مؤتمر الشارقة لمواجهة تحديات تعليم الصم عن بعد

وطنية - شاركت "مؤسسة الهادي للاعاقة السمعية والبصرية واضطراب اللغة والتواصل" في مؤتمر الشارقة للخدمات الإنسانية، لمناسبة أسبوع الأصم العربي 46، وقدمت الاستاذتان عبير حبيب وبتول حيدر عرضا عن تجربة المؤسسة على صعيد التحديات التي تواجه التلميذ الأصم جراء التعلم عن بعد.

عقد المؤتمر عبر تطبيق zoom، وشاركت فيه دول عربية قدمت خلاله اوراقا وعروضا عن كيفية معالجة التحديات التي فرضتها جائحة كورونا على تعليم التلامذة الصم ، وكيفية متابعتهم تربويا وعلاجيا ونفسيا.

وتركزت ورقة مؤسسة الهادي بحسب بيان، "على تجربتها في مواجهة تحديات الوعي حول الجائحة، وتم إعداد دليل العودة الآمنة الى المؤسسة وفيديوهات توعوية تتضمن الترجمة الإشارية، التشبيك مع وزارة الصحة وتتبع المخالطين".

وعرضت ايضا "مضاعفات الحجر المنزلي على الصم وتحديات المنحى النفسي الإجتماعي والإقتصادي، وتم اعداد برامج دعم نفسي، متابعة العلاج النفسي، إعداد رزم الدعم النفسي الاجتماعي وعقد لقاءات مع الأهل وجلسات فردية وجماعية مع الأبناء".

كما بحثت في "تحديات التعليم عن بعد ، وكيفية تذليلها عبر إعداد دورات تدريبية حول استخدام وسائل التكنولوجيا، تشكيل لجنة خبراء في مجال التكنولوجيا، إنشاء مكتبة رقمية، تحويل المناهج التعليمية والعلاجية إلى مناهج رقمية تفاعلية، اضافة الى إعداد دليل التعلم والتقييم والتغذية الراجعة عن بعد، وذلك ضمن المعايير التعليمية التي تضمن وصول الأهداف التعليمية بالطرق والإستراتيجيات المناسبة للتلميذ الأصم وإعتماد إستراتيجية التعليم الهجين، وإنشاء منصة للتواصل مع التلامذة ضمن برنامج تعليمي ممنهج يضمن حق التلميذ الأصم في التواصل الكلي ولغة الإشارة".

اعلان نتائج المشاريع البحثية في تحدي DO your bit 2021

بوابة التربية:  احتفلت Tablet Academy MENA بجميع المشاريع المشاركة في تحدي  Do     your bit 2021 صباح الاثنين الواقع في 3 أيار 2021 حيث أظهر المشاركون أنهم قادرون على القيام باعمال مدهشة مع القليل من الموارد من حولهم.

هذا العام كان التحدي مضاعفا، فمعظم التلامذة يدرسون عن بعد وكل منهم بحاجة لنوع مختلف من الدعم من فريق Tablet Academy MENA ومن معلميهم المتفانين.

بداية قدم الأستاذ طارق الباشا كلمة تشجيعية للطلاب ليليه الأستاذ مازن بو عليا بتهنئة كل من شارك بالتحدي، بعدها أعلن النتائج الأستاذ طارق الباشا والدكتورة سارة ابوعفش. كانت المشاريع المقدمة هذه السنة مميزة فقررت Tablet Academy MENA الاحتفال بأكثر من 3 الفائزين وتشجيعهم، وذلك للاعتراف بالعمل الشاق الذي قام به التلامذة فوزعت الهدايا للفائزين من فئات مختلفة كالاتي:

الفئة العمرية 15-18

المركز الأول:

محمود يماني وياسمينة الخطيب من ثانوية رفيق الحريري– فاز كل منهم ب Micro:Bit وبقسيمة امتحان Python مع الموارد للتمرس للامتحان

المركز الثاني:

غنى رشواني وملاك الشريف ومها لوباني من مدرسة مقاصد عمر بن الخطاب. فاز كل من الطالبات على قسيمة  امتحان مايكروسوفت مع الموارد للتمرس للامتحان.

الفئة العمرية 8 -14 مع البرمجة

المركز الأول:

هدى شهاب وجوري الشوم من مدرسة المقاصد خالد بن الوليد.  فازت كل من الطالبات على Micro:bit  وقسيمة امتحان مع الموارد للتمرس للامتحان.

المركز الثاني:

طارق خالد ومحمد  يموت من مدرسة مقاصد عمر بن الخطاب. فاز كل من الطالبان قسيمة امتحان مايكروسوفت مع الموارد للتمرس للامتحان.

الفئة العمرية 8 -14

الجائزة الأولى:

هيا كعكور ودلال علاز  ونورا السمارة من ثانوية رفيق الحريري. فاز كل من الطالبات  Micro:bit  وقسيمة امتحان مع الموارد للتمرس للامتحان.

الجائزة الثانية:

فازت جنى الحريري من ثانوية رفيق الحريري الثانوية. حازت جنى بقسيمة  امتحان مايكروسوفت مع الموارد للتمرس للامتحان

منحت جائزتان تحفيزيتين ل:

فؤاد دولول من قطر – فاز فؤاد بقسيمة امتحان مايكروسوفت مع الموارد للتمرس للامتحان .

محمد الشمري من الكويت – حصل محمد على قسيمة امتحان مايكروسوفت مع الموارد للتمرس للامتحان.

ومنحت جائزة لأفضل فكرة ل:

سارة منجد ومريم كونكرلي من مدرسة المقاصد خالد بن الوليد. فاز كل من الفائزين على قسيمة امتحان مايكروسوفت مع الموارد للتمرس للامتحان.

كل التهاني للفائزين ولجميع الذين شاركوا في هذا التحدي مع التنويه بحصول كل مشترك على شهادة مشاركة.

Tablet Academy MENA فخورة بانجازاتكم، والى اللقاء بتحديات ومشاريع مستقبلية في الأيام القادمة.

 

وظيفة المدرسة النّفس- إجتماعيّة

بوابة التربية- كتب د. *ندى عويجان:

كم وكم من المسؤولين في بلادي يفتقرون إلى الذكاء العاطفي

تُعتبر الطّفولة المبكرة من أهم المراحل التي تعمل على التّنمية الشّاملة عند التّلامذة، بحيث تزوّدهم بمختلف المهارات اللغويّة، والمعرفيّة والفنيّة، والحس-حركيّة والاجتماعيّة، التي ترافقهم طيلة مسيرتهم التعلّميّة-التّعلّميّة. ويُعتبر الدّعم النّفسي الإجتماعي من الركائز الأساسيّة التي تُسهم في تعزيز السعادة عند التّلامذة وتنمية ذكائهم الأنفعالي/العاطفي Emotional Intelligence .

ثم تأتي مرحلتي الطّفولة والمراهقة بكامل تخبّطها وتغييراتها لتكمّل تطوير شخصيّة التّلامذة الإنفعاليّة/العاطفيّة. فتسعى المدرسة إلى دعم التّلامذة، خاصّة الذين يعانون نقصاً في أسرهم لجهة نموّهم الانفعالي/العاطفي، أو الذين يعانون الصّعوبات التّعلميّة والحاجات الخاصّة والمشاكل الاجتماعيّة والنفسيّة. فتعمل من خلال المناهج التعليميّة، سيّما المواد التعليميّة والأنشطة الصفيّة واللاصفيّة، والطّرائق والوسائل المناسبة لتزويدهم بالكفايات اللغويّة والذّاتيّة والحياتيّة والأخلاقيّة والعلميّة وغيرها. كما تعمل من خلال مقاربة المعلّم التعليميّة-التعلّميّة وأخلاقيّاته الشّخصيّة والمهنيّة وذكائه الإنفعالي/العاطفي، لاستيعاب التّلامذة على أنواعهم. كما تُسهم من خلال منظومة الرفاه المدرسي بجميع أشكالها، لجعل المدرسة المكان المثالي للأمان والطمأنية وتحقيق الذّات، والبيئة الممتعة للتعلّم والنمو المتوازن. فتوفّر البيئة التعليميّة الجودة والأمان في التّعليم، والبيئة الإجتماعيّة التّواصل مع الرّفاق والمعلّمين والإداريّين، والبيئة التّرفيهيّة تعزيز الإستقلاليّة وقبول الإختلاف، والبيئة الماديّة التّفاعل الإيجابي البنّاء على أنواعه.

يُعرَّف الذّكاء العاطفيّ/الإنفعالي على أنّه الوعي الذّاتي وضبط النّفس، وعلى أنّه قُدرة الفرد على تحفيز نفسه وإدارة عواطفه/إنفعالاته وإدراك مشاعر الآخرين والتّأثير عليها والتّفاعل معها بوعي ومسؤوليّة.

تسهم المدرسة في وضع أسس سليمة لتنمية الذّكاء الانفعالي/العاطفي عند التّلامذة. فتعمل على تكوين المشاعر والإنفعالات الإيجابيّة والشعور بالإستقلاليّة والثّقة بالذّات، الأمر الذي يعزّز تهيئة الظّروف ودعم التّلامذة لتحقيق الوعي والنّمو الإنفعالي في الشّخصيّة والسّلوك، من خلال تنمية الإنفعالات الإيجابيّة والحدّ من الإنفعالات السلبيّة. فيظهر الإحساس بالأمان وبالإنتماء، والشّعور بالقبول والرّضى، وتنمية التحكُّم بالذّات، ويصبح الفرد قادراً على التحكّم بانفعالاته واتخاذ القرارات الصحيحة وبناء العلاقات المثمرة، ليصل إلى الارتقاء بالذّكاء الإجتماعي، فالنّجاح في الحياة.

كما تسهم المدرسة في تدريب التّلامذة على كيفية التّعامل على إدارة المشاعر، وفي تزويدهم وإكسابهم مهارات استراتيجيّات إدارة الإنفعالات وضبطها والتحكّم فيها (الفرح، الحزن، الغضب، التوتّر، وغيرها)، سيّما مهارة الإصغاء والتفكير والتفكّر، والتواصل البنّاء والتّفاوض وحل المشاكل، والتعبير المسؤول بشتّى المجالات والوسائل، والتعاطُف الموضوعي، وغيرها. فتشجّع التّلامذة، بدرجة أولى، ليثقوا بأنفسهم وليفهموا ذاتهم ومشاعرهم ويديروها ويوظّفوها بطريقة سليمة، وبدرجة ثانية، ليفهموا مشاعر الآخرين ويتعاطفوا معهم ويأثّروا عليهم، فيدوروا علاقاتهم بشكلٍ فاعل وإيجابي … الأمر الذي ينعكس على تكيُّفهم الفعّال في المحيط التّعليمي والإجتماعي والمادّي، بما ينسجم مع متطلبات البيئية الواسعة وضغوطها.

هل استطاعت المدرسة في لبنان أن تؤمّن منظومة الرفاه المدرسي، وهل كانت المكان المثالي للأمان والطمأنية، والبيئة الممتعة للتعلّم والنمو المتوازن؟

هل تمكّنت المدرسة في لبنان أن توفّر البيئة التعليميّة الجيّدة والآمنة، والبيئة الإجتماعيّة التّفاعليّة، والبيئة التّرفيهيّة الدّاعمة، والبيئة الماديّة الرّاعية لإنماء الذّكاء الإنفعالي؟

هل أمّنت المدرسة في لبنان الدّعم النّفسي الإجتماعي للتّلامذة، وساهمت في تعزيز سعادتهم وتنمية ذكائهم الأنفعالي/العاطفي ؟

أين المدرسة اليوم بعد جائحة كورونا من الدعم النفسي-الاجتماعي ومن الذكاء الإنفعالي/العاطفي ؟

وكم وكم وكم من المسؤولين في بلادي يفتقرون إلى الذكاء العاطفي

سنحاول الإجابة على هذه الأسئلة وغيرها في خلاصة هذا المقال.

________

وظيفة المدرسة النفس-إجتماعيّة”، كان هذا القسم الخامس من المقال المتعلّق بوظائف المدرسة.

يمكن الأطلاع على “وظيفة المدرسة السّياسيّة والوطنيّة” عبر الرابط التالي

https://m.facebook.com/story.php?story_fbid=241307411034874&id=100054668511273

يمكن الأطلاع على “وظيفة المدرسة الإجتماعيّة” عبر الرابط التالي

https://m.facebook.com/story.php?story_fbid=243716877460594&id=100054668511273

يمكن الأطلاع على “وظيفة المدرسة الأخلاقيّة” عبر الرابط التالي

https://m.facebook.com/story.php?story_fbid=244436750721940&id=100054668511273

يمكن الأطلاع على “وظيفة المدرسة التّثقيفيّة-التّربويّة” عبر الرابط التالي

https://m.facebook.com/story.php?story_fbid=249041163594832&id=100054668511273&sfnsn=mo

 

 

التيار الشعبي في تونس يبارك للمقاومة الفلسطينية شهداءها: رد المقاومة متناسب مع جرائم الاحتلال الصهيوني

مواقيت الصلاة

بتوقيت بيروت

الفجر
الشروق
الظهر
العصر
المغرب
العشاء