X
جديد الموقع
حزب الله يهنئ الشعب الفلسطيني على كسر قيود الاحتلال عن المسجد الأقصى المبارك
حزب الله: ما قام به أبناء عائلة الجبارين في القدس درس لأحرار الأمة..
الإمام الخامنئي: الجرائم بحق الشعب الايراني لن تزيده إلا كرهاً للادارة الأميركية وأذنابها بالمنطقة كالسعودية
بيان صادر عن حزب الله تعليقاً على اقتحام النظام البحراني لمنزل آية الله الشيخ عيسى قاسم
حزب الله يدين بأشد العبارات : الحكم ضد آية الله الشيخ عيسى قاسم جريمة
السيد حسن نصر الله يهنئ الشيخ روحاني بإعادة انتخابه رئيسا للجمهورية الاسلامية

التقرير التربوي اليومي :: التقرير التربوي اليومي 8-6-2021

img
Facebook Twitter WhatsApp Pinterest Gmail DoMelhor Addthis

  • التقرير التربوي:

 

  • قبيل الإمتحانات دورات تدربية وتجمع المعلمين يضع مئات الفيديوهات بتصرف الطلاب

بوابة التربية: تنشط في مختلف المناطق اللبنانية، دورات تدريبية، التي تقيمها مؤسسات المجتمع المدني، بالتعاون مع بلديات المحلة، لتلامذة صفوف الشهادتين المتوسطة والثانوية العامة، تحضيراً للإمتحانات الرسمية، التي تجري لتلامذة الشهادة المتوسطة في 12 تموز 2021، ولطلاب الثانوية العامة بفروعها الأربعة في 26 تموز 2021.

وتحضيرًا للامتحانات الرسمية، ولمساعدة الأساتذة والطلاب في عملية مراجعة المنهاج المطلوب لشهادات المتوسطة والثانوية العامة بجميع فروعها وموادها التعليمية،  أعلن تجمع المعلمين في لبنان عن وضع بين أيدي الطلاب وبأسلوب مبسط مئات من الفيديوهات الجديدة على قناة التجمع على اليوتيوب YouTube، وهي من إعداد مؤسسات تربوية وأساتذة من ذوي الاختصاص والتجربة، وهذه الفيديوهات موزعة على الاقسام التي بداخلها قوائم العرض (Playlists) التي تحتوي على الفيديوهات المذكورة، وذلك على  الرابط أدناه:

https://youtube.com/channel/UC8Tu4tBSdNVXKqdXw8Iui-g

 

  • منسقية المستقبل في عكار شجبت تعيين هويدا خليل رئيسة للتعليم الثانوي

وطنية - علقت منسقية "تيار المستقبل" في عكار، في بيان، على تعيين هويدا خليل رئيسة دائرة في التعليم الثانوي مكان جمال بغدادي التي احيلت الى التقاعد. واعتبر البيان أن "ما قام به الوزير طارق المجذوب من تعيين... من لون سياسي محدد، والضرب بعرض الحائط العرف المعمول به لناحية التوزيع الطائفي، ماهو الا دليل على الاستقواء والاستفراد واستغلال بعض الموظفين المحظيين"...

 

  • بيان للطبش حول تعيين "موظفة برتقالية" في "موقع مخصص عرفاً لسنة بيروت": ارتكابات وطنية فادحة

"النهار"  ــ اعتبرت النائب رولا الطبش، أنّ "التعرض للطائفة السنية صار نهجاً يعتمده العهد، مباشرة أو عبر أدواته"، كاشفة أنّ "الهدف من وراء ذلك هو ضرب التوافق الوطني وعدم احترام الخصوصية اللبنانية، بل تجييش اللبنانيين ضد بعضهم البعض".

 وقالت الطبش في بيان: "آخر مآثر العهد، اقدام وزير التربية "الاختصاصي والمستقل" على تعيين موظفة برتقالية، من دون أي سبب ولا أي تبرير، في موقع مخصص عرفاً لسنة بيروت"، مضيفة: "علماً بأن أصحاب الرتب والدرجات من الطائفة السنية في الوزارة كثر، وهم من ذوي الكفاءة والاختصاص لتسلم هذا المنصب".

واذ وصفت الطبش التجاوزات الطائفية التي يرتكبها الوزير #طارق المجذوب، بالارتكابات الوطنية الفادحة، أكدت أنّ "التبريرات الفارغة لن تنفع"، مطالبة "إما احترام الخصوصية اللبنانية، وإما فليتحمل المرتكب المسؤولية"، داعية وزير التربية إلى "التراجع عن قراره فوراً وإصدار قرار جديد بما يتوافق والأصول الوظيفية والوطنية الصالحة".

https://lh5.googleusercontent.com/RDKNwAwfvNV5F4bPMhqdgPrQNX1nXLvgz1n79J5cpSFolsVs6g3YH_e_kS5DtYBCVl2nRZpcBNk2e3b9M6Iy8etkpFAHnfR9UktjkD5WePtYvROds0Rt9V580SBZX540O-QnFzI01AeaKrf-kg

  • الجامعة اللبنانية:
  • الأستاذ وبنات الجامعة اللبنانية.. انتهاكات وملاحقة مستمرة

بتول يزبك|المدن ـ يوم الجمعة الواقع في 4 حزيران 2021، تلقت إحدى خريجات المسرح في الجامعة اللبنانية، المدعوة باسكال شنيص، هي وثلاثة آخرون، اتصالاً هاتفياً من مكتب جرائم المعلوماتية، لاستدعائها إلى التحقيق في ثكنة العقيد جوزيف ضاهر، وذلك في الساعة التاسعة صباحًا، على خلفية شكوى قضائية رفعها ضدها المدعو جان داوود (65 سنة)، وهو دكتور متقاعد، ومدير قسم المسرح في الجامعة اللبنانية، بجرم القدح والذم. وذلك، بُعيد نشرها على حسابها على تطبيق الفايسبوك، منشوراً يتضمن صورة للأخير، مع تعليق "إنت يا جان داوود مش ناسينك!، #كلن_يعني_كلن".

وبعد حضور الأربعة التحقيق، يوم السبت الماضي، على خلفية المنشور والتعليقات التّي ذكروها في صدده، عُرض على المدعوة باسكال شنيص إزالة المنشور، وعلى الآخرين إزالة تعليقاتهم، والتعهد بعدم تكرار الإساءة. إلا أنهم رفضوا ذلك.

  • استغلال السّلطة

عشرات الحالات ظهرت، بُعيد ما ذُكر آنفًا، بعدما عادت باسكال ونشرت منشوراً آخر يتضمن في مستهله استدعائها للتحقيق. وأردفت طالبة من المتابعين نشر مواقف مشابهة لما تعرضت له الأخيرة من الإساءة وإستغلال السّلطة، بالأسلوب نفسه من المخالفة. وبعضهن اتهمنّ المذكور بالتّحرش الجنسيّ والتنمر والتلاعب بالدرجات الجامعيّة إن لم ينصعن لإيحاءاته. وفسرت باسكال بأن هذا الأسلوب اتبعه الدكتور جان داوود بتكرار ممنهج، ما أدى إلى رسوبها في عامها الدراسي الثالث.

وأبرز تلك الحالات إدعاء أحد الخريجات بأنها انتظرت منذ 2010 تقاعد الدكتور المذكور سنة 2017، لاستكمال دراساتها في الكلية حتى سنة 2019. وذلك بعد حوادث متكررة كان فيها للدكتور المذكور حصته من الإساءة لها، بحجة نفوذه وسلطته في الجامعة ومخالفاته غير القانونية، وبسبب عدم رضاه حسب ما قالته الطالبة عن التحقيق الذي نشرته في "شباب السفير" عن خريجي المسرح، واعتمد طرديًا -بحجة إحساسه بالإهانة- سياسة الترهيب معها، ومع كل الطلاب والطالبات الذين شاركوا في هذا التحقيق.

هذا الأسلوب الذي يطعن بمجمله الحقّ المطلق والأساسي للإنسان بالتعليم. إذ أنّه يمثّل بحدّ ذاته حقًّا مقوّيًا وتمكينيّاً وأداةً من أقوى أدوات التنمية المستدامة للشعوب، وبناءً على الشيء مقتضاه، فإن أي محاولة من قبل أي شخص لانتهاك هذا الحق بحجة السّلطة المعطاة له أو موقعه أو مركزه، فهذا جرم بحق الإنسان المطلق والأساسي.

  • القدح والذم وأحكامه

وقد تقدم المدعو جان داوود بشكوى القدح والذم القضائية في شهر شباط 2020 وبواقع الأزمات وجائحة كوفيد 19، ووصلت الشكوى في تاريخ الاستدعاء.

وقد عرّف قانون العقوبات الذم والقدح في المادة 385 منه، مبينا أنهما جرمان منفصلان ومختلفان. "الذم" هو أن ننسب إلى شخص أمراً أو فعلاً معيّناً ينال من شرفه أو كرامته، حتى ولو في معرض الشك أو الاستفهام. أمّا "القدح" فهو كل لفظة ازدراء أو سباب وكل تعبير أو رسم، يستشف منه تحقير الشخص. وباتت وسائل التواصل الاجتماعي تعتبر اليوم من وسائل النشر التي يسري عليها هذا القانون.

ويتبين من أحكام قانون العقوبات أن عقوبة "الذم" هي أشدّ من عقوبة "القدح" . فعقوبة "الذّم" متنوعة كالحبس من شهرين إلى سنتين إذا وقعت على رئيس الدولة، وكالحبس سنة على الأكثر إذا وجّهت مثلاً إلى المحاكم أو الجيش أو الإدارات العامة أو إلى موظف يمارس السلطة العامة من أجل وظيفته أو صفته، وكالحبس ثلاثة أشهر على الأكثر أو بغرامة إذا وقعت على موظف بسبب وظيفته أو صفته، وكالحبس ستة أشهر على الأكثر إذا وُجّه إلى قاضٍ من دون أن يكون لوظيفته علاقة، وكالحبس حتى ثلاثة أشهر وبالغرامة أو بإحدى هاتين العقوبتين إذا وقع على أحد الناس.

أمّا عقوبة "القدح" فهي أيضا متنوعة كالحبس من شهر إلى سنة، إذا وقعت على رئيس الدولة، وكالحبس ستة أشهر على الأكثر إذا وجّهت مثلاً إلى المحاكم أو الجيش أو الإدارات العامة أو إلى موظف يمارس السلطة العامة من أجل وظيفته أو صفته، وكالغرامة أو التوقيف إذا وقع على موظف من أجل وظيفته أو صفته، وكالحبس ستة اشهر على الأكثر إذا وجه إلى قاضٍ من دون أن يكون لوظيفته علاقة، وكالحبس من أسبوع إلى ثلاثة أشهر أو بالغرامة وحدها إذا وقع على أحد الناس.

  • الجامعة اللبنانية وسياسات الترهيب

اعتاد طلاب الجامعة اللبنانية على وصف معاناتهم مع الجامعة بسبب سياساتها الترهيبية معهم، فباتوا ينعتونها في كل محطة تذكر فيها، وبتهكم بأنها جامعة الترهيب بمناهج تخويفية لا تعليمية. وهنا ما يطرح جدليّة واسعة طالما اعتاد المسؤولون والمعنيون بهذا الشأن تلافيها وتناسيها. فكمية الضغط التّي يفرضها هذا الواقع على الطلاب، وفي ظل الأوضاع الاقتصادية الصعبة والضاغطة، والتّي تمنعهم من اللجوء إلى بديل جامعي خاص، باتت تمسّ وبوضوح بحقّ هؤلاء الطلاب والطالبات بالتعليم، ناهيك عن إجبارهم قسريًا بالسكوت عن أي مخالفة أو إساءة أو تعدٍ قد يحصل لهم، خوفًا من الطرد وغيره من العقوبات، التّي قد تضّر بمسيرتهم التعليمية، وتجعلهم قيد الرحمة من مسؤولين أسقطوا من اعتباراتهم رسالتهم الأساسية والبديهية في حفظ حق هؤلاء الطلاب.

وليس الأمر بسيطاً وعاديّاً أن يعاني معظم خريجي وطلاب هذه الجامعة في يومياتهم من ضغط الاكتئاب وغيره من الاضطرابات النفسية، التّي تجنح بحياتهم بعد دخولهم إلى الجامعة اللبنانية، وتبقى عندهم الصدمة المرافقة لكل مسيرتهم التعليمية والمهنية.

وأخيرًا فإن التحديّ الأصعب الذي يفرض نفسه على القضاء، الذي يدعي نزاهته، هو الحكم العادل والمعبّر، بين مدير قسم المسرح في الجامعة اللبنانية الذي لم يتوانَ عن ملاحقة خريجيه حتى ما بعد تخرجهم، وبعد تاريخ يحفل بانتهاكاته ومخالفاته بفعل سلطويته المستخلصة من الإدارة غير الرشيدة لمركزه.. وبين طالبات انطلقوا من الخاص إلى العام واعتبروا أن الفساد تجلى عندهم في الجامعة اللبنانية، ومن قِبل هذا الأستاذ.

وعلى القضاء بديهيًا أن يعاقب ويكف أي يدّ تمس بالتعليم وتشوهه وترتكب أي انتهاك أو مخالفة وحتى لو كان موظفاً، له ما له من النفوذ والسلطة.

 

  • تعيين البروفسورة ماري لين كرم من الجامعة اللبنانية ممثلةً لمنظمة ثقافة السلام في لبنان

عيّن رئيس منظمة ثقافة السلام (Culture pour la paix) السيد فيدريكو مايور (Federico Mayor) كلًّا من البروفسورة ميشيل غيوم هافنونغ (رئيسة مركز الوساطة IMGH-PARIS) والبروفسورة ماري لين كرم (أستاذة في كلية الحقوق والعلوم السياسية والإدارة - الجامعة اللبنانية) ممثلتين للمنظمة في الشرق الأوسط ولبنان.

وبموجب الوكالة الممنوحة لهما، سيتعيّن على كل من البروفسورة هافنونغ والبروفسورة كرم التواصل مع الإدارات والمؤسسات الرسمية والخاصة ومؤسسات التعليم العالي والجمعيات في الشرق الأوسط ولبنان لنشر ثقافة السلام ورفع تقرير دوري بكافة النشاطات والنتائج إلى السيد مايور.

https://lh6.googleusercontent.com/grq_H8o2hcQcs3a6fkMhQFxNK7xdifYBl4msN6gif6fisS_wD3065iTp0M4W7i6x0xCFRqjKckYE5UhjPCRNcqgVcFd6-LJOh_KwQoGxxhRHxcL8gxHcKWGjD0x2tkqewLsK2_Crswfo6DSuKQ

  • الجامعات الخاصة:

 

  • الجامعة الأميركية في بيروت احتفلت بتخريج طلابها في التمريض والطب والعلوم الصحية

وطنية - إحتفلت الجامعة الأميركية في بيروت (AUB) بتخرج طلاب كلية رفيق الحريري للتمريض، وكلية الطب، وكلية العلوم الصحية، على مدى ثلاثة أيام. واعلنت الجامعة أن "الاحتفالات امتثلت لكل الاجراءات الوقائية التي فرضتها جائحة كوفيد-19، وبعد حصول كل المتخرجين على اللقاحات. وشكل تخرج 247 من طلاب التخصصات الطبية والصحية الفصل الأول من احتفالات التخرج الثانية والخمسين بعد المئة في الجامعة الأميركية في بيروت".

وأقيمت احتفالات التخرج على الملعب البيضوي الأخضر، مع التطبيق الكامل لإجراءات السلامة والحيطة. وبثت مباشرة للعائلات والأصدقاء على كل من "يوتيوب" و"فايسبوك". وافتتحها رئيس الجامعة الدكتور فضلو خوري.

وجاء في كلام خوري: "المعالجون الكبار والبحاثة والعلماء والكتاب والفنانين وعلماء المعرفة والفلاسفة والمهندسون والموسيقيون والذين هم خارج التركيز قليلا في قصص الأساطير، لكن كلماتهم وأفعالهم الحقيقية تحدث فرقا يوميا، في كثير من الأحيان فرقا للأفضل". وسمى "المخترعين والناشطين والباحثين الذين ساهموا في إنقاذ وحماية الأرواح في مواجهة الجائحة والظروف الصعبة في لبنان".

أضاف: "فكروا جيدا في ما يمكنكم فعله لجلب الأخبار السارة إلى العالم. من خلال الإصرار على تشكيل وخدمة عالم أفضل وأكثر إنصافا وشمولا وأكثر تفاؤلا، يمكنكم الإجابة على السؤال: أين ذهبت الأخبار السارة لأنكم أنتم، يا صف متخرجي العام 2021 في الجامعة الأميركية في بيروت، أنتم أخبارنا السارة... أنتم الأخبار السارة بعالم أفضل".

وقالت العميدة الموقتة لكلية رفيق الحريري للتمريض الدكتورة ليلى فرهود لخريجي الكلية في الثالث من حزيران: "لقد اتخذنا من هذه الأزمة فرصة وتحديا لمواصلة بناء اختصاصنا لإنقاذ شعبنا".

أضافت: "إنكم مؤتمنون على تعزيز ثقافة الصمود. لقد اخترتم مهنة نبيلة وأنتم مستعدون تماما لبدء رحلتكم المهنية. لقد رميتم إلى تحقيق أهداف سامية وعملتم بجد واستحقيتموها".

ثم ألقت خريجة التمريض غرايس حاجينظريان، الفائزة بجائزة آن سميث، خطاب الطلاب.

وأعقب ذلك توزيع جوائز كلية التمريض تقديرا للإنجازات الأكاديمية والنزاهة المهنية وجدية المسعى والمساهمة في الحياة المهنية والجامعية. والذين نالوا الجوائز هم: ربى الزيباوي ورنيم محمد (جائزة جانيت حدادين - لأعلى معدل تراكمي)، ريمي المدور (جائزة ماري كراوفورد نايتنغايل)، غرايس حاجينظريان (جائزة آن سميث)، نور فخران (جائزة ندى علم الدين قانصوه)، وائل باتريك كركي (جائزة إيميلي عصفور)، تالة خطاب (جائزة أغنيس شماعة)، زهراء ترحيني (جائزة هيلين زروي)، لمى الأمين (جائزة نجلاء مارستون)، ديما عبد الغني (جائزة جاكلين ربيز)، حنين ياسين (جائزة حنة شاهين)، محمد سويدان (جائزة ليلى إيليا). وقدمت جائزة بنروز إلى رنيم محمد. هذا وقد تخرج في التمريض ما مجموعه واحد وخمسون من الطلاب: خمسون في فئة البكالوريوس، وواحد في الدراسات العليا.

في 4 حزيران، تخرج ما مجموعه مئة وستة طلاب من كلية الطب: 11 في الدراسات العليا و95 دكتوراه في الطب، وخطب في الاحتفال محمد حسين نورالدين، خريج الدكتوراه في العلوم الطبية الحيوية في كلية الطب في الجامعة. كما تكلم في الاحتفال الخريج رالف عصام زيتون الحائز على جائزة بنروز، والذي مثل خريجي الدكتوراه في الطب. أما الخطيب الرئيسي في الاحتفال فكان خريج الجامعة الأسبق الدكتور ديميتري عازار، الرئيس والمدير التنفيذي لشركة تونتي/تونتي ثيرابوتكس وجراح العيون المرموق دوليا، والأستاذ الجامعي المتميز، والقائد الغزير الإنتاج في أبحاث وابتكارات البصر.

وقال العميد الموقت لكلية الطب غازي الزعتري في خطابه أمام الخريجين: "تجربتنا المحلية مع كوفيد-19 كانت مرعبة. ولكن هنا، مرة أخرى يدون التاريخ شجاعة رجال ونساء مثلكم، أبطال متفانون تصدوا للجائحة والتزموا بقسم أبوقراط ولم يهربوا خوفا من مواجهتها".

أضاف: "تجربة الخمسة عشر شهرا الماضية تجعلكم كوكبة فريدة من الخريجين ستحمل هذه التجربة مدى العمر".

في احتفال التخرج الثالث، في الخامس من حزيران، نال تسعون طالبا من كلية العلوم الصحية شهاداتهم: 57 بكالوريوس و33 دراسات عليا. وقالت العميدة الموقتة الدكتورة عبلة السباعي أمامهم: "أنتم تتخرجون في وقت تاريخي، لبنان والعالم فيه بحاجة ماسة إلى قوى عاملة ماهرة في الصحة العامة وعلوم الصحة".

أضافت: "الآن انطلقوا. الحاجة اليوم إليكم ماسة أكثر من أي وقت آخر في التاريخ. اتخذوا القرار السديد. ضاعفوا ما تفعلوه من خلال العمل في فرق ولهدف أكبر من أنفسكم".

وأعقب الخطاب توزيع جوائز كلية العلوم الصحية على طلاب البكالوريوس "المتميزين أكاديميا والملتزمين تجاه المجتمع" وهم: ديما بلعة التي حصلت على جائزة كرام السنيورة التذكارية في الصحة البيئية، وسارة عمرو التي نالت جائزة عبد الباسط السنيورة في المهن الصحية، وأيمن الشكري الذي نال جائزة بنروز وألقى خطابا بعدها.

كما تم تقديم ثلاث جوائز لخريجي الدراسات العليا في كلية العلوم الصحية تقديرا للتميز والالتزام بالصحة العامة. وقد منحت جائزة الدكتور نديم أديب حداد في الإنجاز الأكاديمي لماجيستر الصحة العامة إلى ليال غملوش وجيدا الملقي. وتم تقديم جائزة الإنجاز الأكاديمي للخريجين لبرامج الماجستير في العلوم إلى إليزابيث موكونيو، وتم منح جائزة الدكتور موسى نجيب نعمة لقيادة الصحة العامة إلى خولة ناصر الدين التي تحدثت عن الطلاب في الحفل.

هذا ومن المقرر إقامة احتفالات تخرج مع حضور شخصي لكلية الآداب والعلوم، وكلية مارون سمعان للهندسة والعمارة، وكلية العلوم الزراعية والغذائية، وكلية سليمان العليان لإدارة الأعمال في الثالث والرابع من أيلول القادم بعد الانتهاء من برنامج التلقيح الشامل لكوفيد-19 في الجامعة الأميركية في بيروت. كما يتتابع اتخاذ الترتيبات اللازمة لإقامة حفل تخرج في تشرين الأول 2021 لصف متخرجي العام 2020 الذين جمد احتفال تخرجهم في العام الماضي.

 

  • توضيح من فادي الحسن حول الترويج والإعلان عن أكاديمية للتدريب على قيادة الطائرات من جهة غير معروفة

وطنية - أصدر المدير العام للطيران المدني في مطار رفيق الحريري بيروت الدولي في بيروت المهندس فادي الحسن بيانا اليوم عن توافر معلومات لدى المديرية العامة للطيران المدني عن الترويج والإعلان عن أكاديمية للتدريب على قيادة الطائرات من قبل جهة غير معروفة"

 

  • شهادة المبادرة الذهبية من اتحاد المستشفيات العربية إلى جامعة البلمند

وطنية - الكورة - منح اتحاد المستشفيات العربية في إطار تكريمه المؤسسات المعنية بمكافحة وباء الكورونا جامعة البلمند "شهادة المبادرة الذهبية"، تقديرا لجهودها وريادتها في هذا المضمار. وتم منح هذه الجائزة إلى عشر مؤسسات في ثماني دول عربية. تهدف هذه الشهادة إلى تقدير الجهود التي قامت بها جامعة البلمند لكونها الجامعة الوحيدة في لبنان التي تناولت الأزمة من مختلف جوانبها عبر الترصد الوبائي، التدريب الميداني، التشخيص المخبري، والوقاية عبر اللقاح، موفرةً بذلك عناية صحيّة نوعيّة من خلال مختبراتها ومراكزها الصحية المستحدثة التي بادرت بإطلاقها لمواجهة وباء الكورونا.

ونوه اتحاد المستشفيات العربية بجهود جامعة البلمند لجهة الاستراتيجية الصحية التي اعتمدتها منذ بداية أزمة كورونا في لبنان انطلاقا من رسالتها الإنسانية والوطنية من خلال مشروع "حياتي" الذي تضمن تطبيق خاص لرصد المصابين بفيروس كورونا مع نظام حسابي طبي متقدم لكشف المخاطر والمشاركة في الترصد الوبائي. بالاضافة إلى ذلك، خصصت الجامعة مختبرا طبيا متقدما أجرى أكثر من 12500 فحص PCR مجاني بالتعاون مع البلديات واتحاداتها تحت إشراف اختصاصيين في هذا المجال. كما ضمت المبادرة أخيرا إنشاء مركز تلقيح حديث في الجامعة معتمد لدى وزارة الصحة العامة خصص لتلقيح الموظفين والاساتذة والطلاب بالاضافة إلى المواطنين الذين ترد اسماؤهم عبر المنصة، وقد ساهم هذا المركز في تلقيح ما يقارب الخمسة آلاف مواطن حتى الساعة.

وراق

وعبر رئيس جامعة البلمند الدكتور الياس وراق عن امتنانه لحصول جامعة البلمند على هذه الشهادة، ورأى فيها "تأكيدا واضحا على صوابية التزام الجامعة مسؤوليتها المجتمعية تماشيا مع رسالتها الوطنية ومبادئها الأخلاقية. وشكر من ساهم في إنجاح هذه المبادرة من اخنصاصيين، وأساتذة، وطلاب، وعاملين في الجامعة.

https://lh4.googleusercontent.com/GP9BqmHyD9g2Bb4Yqed9MN_33OO6tW_bD8GABEbesVnzWK5rSHcN8Q26UyjzLAQiy7562kLDab1OYco0rmK7RjBCpsm5_Cg7-iQG_LpMkr94Iozp_mKPLD0vuSwN2oqy89y2oY561ont6BNQkg

  • الشباب:

 

  • غريو خلال إطلاق مشروع مهارات للبنان 2: تجسيد جديد لدعم فرنسا للفئات المستضعفة في لبنان

وطنية - المتن - أطلقت الوكالة الفرنسية للتنمية (AFD) والمعهد الأوروبي للتعاون والتنمية (IECD)، بالشراكة مع جمعية "خادمي الغد"، برعاية سفيرة فرنسا آن غريو وحضورها، مشروع "مهارات للبنان 2"، وهو مشروع للتدريب المهني وريادة الأعمال للفئات المهمشة المتضررة من الأزمات، وذلك في احتفال أقيم بالمركز الوطني للتدريب التقني في الدكوانة، بحضور المديرة العامة للتعليم التقني والمهني الدكتورة هنادي بري، المديرة العامة لوزارة العمل مارلين عطالله، المدير العام لوزارة الصناعة داني جدعون، المدير العام لوزارة الشؤون الاجتماعية عبد الله أحمد، نائب مدير الوكالة الفرنسية للتنمية في لبنان تييري ليسيا، مدير المعهد الاوروبي للتعاون والتنمية في لبنان فياني باس، مدير الجمعية كريم عسيران ومدربين وطلاب.

غريو

وأشارت غريو إلى أن "المشروع يشكل تجسيدا جديدا لدعم فرنسا للفئات المستضعفة في لبنان"، وقالت: "تدعم فرنسا شباب لبنان من خلال المساهمة في تنمية كفاءاتهم ومرافقتهم في مبادراتهم. يجب تشجيع مواهب الشباب في لبنان، وأيضا قدراتهم على إطلاق المبادرات والاستفادة منها في الاقتصاد المحلي".

وشددت على "أهمية دور الشباب في هذا البلد وعلى أن فرنسا ركزت إهتمامها المركزي عليهم لجهة عملها ودعمها، لأنهم يظهرون القوة والشجاعة ويجاهدون من أجل تحقيق أفكارهم ولأنهم لا يستسلمون وعازمون على بناء لبنان الغد، وعلى تطوير أعماله وإبداعاته في شتى المجالات".

وتوجهت إلى الطلاب الحاضرين بالقول: "أولويتنا مساعدتكم على أن تربحوا مستقبلكم وتحققوا مشاريعكم وأحلامكم، وعلى أن تختاروا حياتكم لا أن تفرض عليكم. أنتم مستقبل لبنان، وعليكم أن تكتبوا هذا المستقبل. ولهذا، نحن ركزنا على المساعدة في مجال التربية، وعليكم أن تعملوا بلا هوادة".

وإذ اعترفت "للأساتذة والمعلمين بالدور الكبير الذي يلعبونه في تنشئة الأجيال"، أكدت أن "الدعم المادي والمعنوي لن يتوقف وأنه سيكون هناك المزيد من التمويل".

وحيت "كل أساتذة لبنان في المدارس والمعاهد والجامعات كونهم في خطوط المواجهة الأولى"، مشددة على "دور التربية في إنقاذ لبنان".

ليسيا

بدوره، أوضح ليسيا أن "هذا المشروع المشترك بين منظمة المجتمع المدني اللبنانية جمعية خادمي الغد ومنظمة المجتمع المدني الفرنسية المتجذرة تاريخيا في لبنان، وهي المعهد الأوروبي للتعاون والتنمية، هو مثال ناجح لجعل المساعدات تمر عبر منظمات محلية"، وقال: "إن منظمات المجتمع المدني اللبنانية متواجدة في الصفوف الأمامية على الأرض، وهي تدرك ذلك جيدا. كما أنها على اتصال وثيق بالمدربين والمؤسسات الشريكة والمستفيدين من المساعدات، من أجل تنفيذ فعال. وتعتبر السلسلة المكونة من التعليم - التدريب المهني - والتوظيف، إحدى أولويات الوكالة الفرنسية للتنمية لأن الشباب والعديد من رواد الأعمال هم مفتاح مستقبل البلاد".

باس

من جهته، أكد مدير العمليات في المعهد الأوروبي للتعاون والتنمية في لبنان فياني باس "أن المعهد الأوروبي مقتنع اليوم أكثر من أي وقت مضى بأن التدريب المهني ودخول الشباب سوق العمل هما عاملان أساسيان في تنمية لبنان".

وشكر ل"الوكالة الفرنسية للتنمية ثقتها"، وقال: "إن هذه الشراكة الجديدة ستسمح لنا بتعزيز البرامج الحالية وفتح برامج جديدة أقرب إلى الفرص التي يوفرها هذا البلد وإلى حاجات الشعب اللبناني".

عسيران

وألقى عسيران كلمة قال فيها: "بفضل هذا الدعم الجديد من الوكالة الفرنسية للتنمية، وفي وقت حرج بالنسبة إلى لبنان ومستقبل شبابه، ستتمكن جمعية خادمي الغد من مواصلة تطوير خبرتها وتقديمها إلى شركاء ومستفيدين جدد".

واختتم الحفل بزيارة مركز التدريب حيث تحدثت غريو مع الطلاب والمدربين الحاضرين.

https://lh3.googleusercontent.com/AcMZO5gvxhPaLb9t0TEbqt1FkaK_Uth-roQhmNKW_uwjlUqTDtP_RmCwXFWbWGzOz07rCyuz4LFY2AKIWWUe-WtLaXDQZdaax25N0Vo-UdTI9v9n75my-HJk3ZqhmX3guEfal7C49s-MPdoc_g

  • التعليم الخاص:
  • «الكارتيل» يستغلّ الفوضى: زيادات الأقساط غير قانونية

فاتن الحاج ــ إلى جانب تبليغ أهالي الطلاب في المدارس الخاصة، وضوحاً أو تلميحاً، بأن ثمّة زيادة ستطرأ على أقساط السنة الدراسية المقبلة، يفاجأ هؤلاء بفرض رسوم متنوّعة تخالف أحكام القانون 515 /1996 الخاص بتنظيم الموازنات الدراسية، كـ«رسم الدعم» و«رسم التطوير»، أو تضخيم قيمة رسم التسجيل (العربون) الذي يُستوفى عادة قبل انتهاء العام الدراسي، وقد لامس، أخيراً، في بعض المدارس ثلاثة ملايين ليرة، علماً أنّ المادة 5 من القانون قد نصّت صراحة على أن هذا الرسم لا يجب أن يتجاوز 10% من قيمة قسط العام الدراسي السابق، على أن يُعتبر جزءاً من أصل القسط السنوي للسنة الجديدة، فهل إجبار الأهل اليوم على دفع 3 ملايين ليرة للتسجيل يعني أن القسط في عام 2020 ـ 2021 كان 30 مليون ليرة أم أنها مخالفة قانونية تستدعي تدخّل لجان الأهل لخفض قيمة الرسم إلى النسبة المُحددة قانوناً؟

بعض المدارس «حدّد منذ الآن قيمة القسط ونسبة الزيادة التي ستلحق به، وهو ما لا يمكن تقديره قانوناً حتى لو استطاعت المدرسة أن تحدد نفقاتها التقديرية للسنة المقبلة»، كما قالت عضو المنسقية القانونية في اتحاد لجان الأهل وأولياء الأمور في المدارس الخاصة المحامية ملاك حمية. وأوضحت أن «القاعدة الوحيدة لكيفيّة تحديد القسط المدرسي السنوي منصوص عنها بوضوح في الفقرة (ب) من المادة 1 من القانون 515/96، وتقضي بقسمة إجمالي باب نفقات المدرسة على عدد التلامذة. كما أن على المدرسة، بموجب نص المادة 3 من القانون نفسه، أن تُقدم نسخة عن مُوازنتها السنويّة إلى مصلحة التعليم الخاص في وزارة التربية قبل نهاية كانون الثاني من كل عام دراسي مُوقّعة من رئيس لجنة الأهل». وهذا يعني أن القسط مرتبط ارتباطاً وثيقاً بعدد التلامذة الذين سيتسجّلون في المدرسة، «فإذا ازداد عدد التلامذة تنخفض قيمة القسط وبالتالي تنخفض قيمة الزيادة عليه إن وُجدت، وإذا قلّ العدد سيرتفع القسط، وبالتالي قد تتوجّب الزيادة، وكل هذا لا يُمكن تحديده قبل إنجاز إجراءات التسجيل ومعرفة عدد التلامذة المُسجلين».

  • يُحدد القسط بقسمة إجمالي النفقات على عدد التلامذة

حمية لفتت إلى أن أيّ إيرادات مالية ناتجة عن بيع الكتب أو القرطاسية أو الزي المدرسي أو الأنشطة اللاصفية أو الدكان يجب أن تدخل أيضاً ضمن موازنة المدرسة وتُحسم من قيمة النفقات، ما سينعكس حكماً على قيمة القسط. «كما أن أيّ هبات أو مساعدات تحصل عليها المدرسة من جهات مانحة خارجية يجب أن تُحسم قبل احتساب قيمة القسط ولا سيما إذا كانت العلاقة مباشرة بين الجهة المانحة والإدارة. أما إذا تولت الجهة المانحة دفع المساعدة للأهل مباشرة، فإن المبالغ المدفوعة تُحسم تلقائياً من الأقساط المستحقة على أبنائهم ولا علاقة للمدرسة بها».

كذلك فإن إيراد المدرسة لنفقاتها لا يعني، بحسب حمية، صحة قيمة هذه النفقات، إذ يبقى واجباً على مندوبي لجان الأهل في الهيئة الماليّة، التدقيق في الأرقام الواردة في بنود النفقات، والتأكّد من صحتها وتوجّبها واستحقاقها الفعلي والقانوني، ومن ثمّ توقيع رئيس لجنة الأهل عليها في حال التحقّق من صحة كل ذلك، لأن قيمة هذه النفقات تُؤثر بدورها على قيمة الأقساط أو أية زيادة قد تطرأ عليها.
لكنّ صراخ الأهل لا يزال يدور في الفراغ ولا يجد هؤلاء من يحاسب المدرسة الخاصة، ولا تأخذ بعض القرارات الصادرة عن وزارة التربية مثل سحب تواقيع بعض المديرين طريقها إلى التنفيذ. والسبب، وفق حمية، أن الرقابة القضائية المتمثلة بالمجالس التحكيمية التربوية المغيّبة والتي لم يُستكمل تشكيلها تبقى هي الأساس، لأنها صاحبة اختصاص البتّ بأساس النزاع بين إدارة المدرسة والأهل، في حين أن القضاء المستعجل لا يملك سوى تبيان الحق ورفع التعدّي بصورة مؤقتة.

 

  • السجن 3 سنوات لطالب زور شهادة الثانوية اللبنانية مسجل في جامعة سورية

وطنية - أصدرت محكمة الجنايات في بيروت المؤلفة من القاضي الرئيس سامي صدقي والمستشارين القاضيين لما أيوب وربيع معلوف، حكما غيابيا قضى بتجريم المتهم محمد نهاد العباس (سوري الجنسية) وإنزال عقوبة الأشغال الشاقة في حقه مدة ثلاث سنوات وتجريده من حقوقه المدنية، ومصادرة أمواله وأملاكه ومنعه من التصرف بها، وإنفاذ مذكرة إلقاء القبض الصادرة بحقه ونشر هذا الحكم وفقا للأصول، كما ألزم الحكم المتهم أن يدفع للجهة المدعية مبلغا قدره ثلاثة ملايين ليرة لبنانية تعويضا للعطل والضرر.

وفي وقائع الحكم، تبين أن المتهم تقدم بطلب تسجيل لدى جامعة القلمون الخاصة في سوريا وأبرز إفادة نجاح باسمه في امتحانات شهادة الثانوية العامة - فرع علوم الحياة لدورة 2013 العادية مؤرخة 29/3/2013 وصادرة عن وزارة التربية والتعليم العالي اللبنانية برقم 1478.

وبنتيجة المراسلات الحاصلة للتثبت من صحة هذه الإفادة، تبين في ضوء إفادة رئيس دائرة الإمتحانات الرسمية في وزارة التربية اللبنانية، بعد التدقيق في السجلات، أن الشهادة المشار اليها غير صحيحة وغير مطابقة للقيود الرسمية وبالتالي فهي مزورة.

وتبين أن المتهم لم يحضر جلسات التحقيق، فتم إصدار مذكرة توقيف غيابية في حقه، كما لم يحضر جلسة المحاكمة على الرغم من إبلاغه موعدها أصولا وقرار المهل، فتقرر محاكمته غيابيا سندا للمواد 460/459 و454 من قانون العقوبات.

 

تعليقات الزوار


مواقيت الصلاة

بتوقيت بيروت

الفجر
الشروق
الظهر
العصر
المغرب
العشاء