X
جديد الموقع
حزب الله يهنئ الشعب الفلسطيني على كسر قيود الاحتلال عن المسجد الأقصى المبارك
حزب الله: ما قام به أبناء عائلة الجبارين في القدس درس لأحرار الأمة..
الإمام الخامنئي: الجرائم بحق الشعب الايراني لن تزيده إلا كرهاً للادارة الأميركية وأذنابها بالمنطقة كالسعودية
بيان صادر عن حزب الله تعليقاً على اقتحام النظام البحراني لمنزل آية الله الشيخ عيسى قاسم
حزب الله يدين بأشد العبارات : الحكم ضد آية الله الشيخ عيسى قاسم جريمة
السيد حسن نصر الله يهنئ الشيخ روحاني بإعادة انتخابه رئيسا للجمهورية الاسلامية

التقرير التربوي اليومي :: التقرير التربوي اليومي 9-11-2022

img

 

 

قضايا

المصدر

1

بالتعاون مع التعبئة التربوية.. مبادرة طلابية لتأمين المازوت لتشغيل مرافق كلية الآداب-الفرع الأول

الانتقاد

2

لبنان بيئة صالحة للتعلّم والتعليم؟

الاخبار

3

تصنيف QS للجامعات العربية 2023 و"لعبة" المعايير!

النهار

4

مدارس بئر حسن: 5000 تلميذ بلا مياه ولا مراحيض

المدن

5

كلودين عون في جلسة hللقاءات التشاورية للاستراتيجية الوطنية للمرأة: لمراجعة معطيات التربية والتعليم 

وطنية

 

مواقف وأنشطة

وطنية

6

ندوة علمية صحية حول الكوليرا في معهد عباس الموسوي الفني العالي

وطنية

 

الجامعة اللبنانية

 

7

اللبنانية تتقدم في تصنيف (QS) العربي 2023 ثانية محليا وثالثة إقليميًّا من حيث مؤشر السّمعة المهنية

لبنانية

8

حسن مراد: الجامعة اللبنانية تخرج مرة جديدة لتثبت أنّها كانت وستبقى رافعة الوطن

النشرة

9

ميدالية ذهبية للجامعة اللبنانية في معرض إندونيسيا الدولي للاختراع (IID 2022)

لبنانية

 

الجامعات الخاصة

 

10

كلّيّة إدارة الأعمال والاقتصاد في ال NDU حصلت على الاعتماد الأكاديميّ الأعماليّ من جمعية AACSB

وطنية

11

جائزة أفضل بحث ٢٠٢٢للبروفسور رغيد الخوري رئيس قسم جراحة المسالك البولية في مستشفى سيدة المعونات

وطنية

 

الشباب

 

12

المرتضى استقبل وفدا من مؤسسة ELEVATE: نحتاج إلى شباب أمثالكم وما تفعلونه بادرة مميزة ومؤشر إيجابي

وطنية

13

جمعية "للخير أنا وأنت": استئناف التعاون مع إدارة الاميركية لتقديم منح الى ابناء طرابلس المستحقين

وطنية

14

سامي الجميل سلم منحة نزار ناجاريان الجامعية لثلاثة طلاب متفوقين

وطنية

 

التعليم الرسمي

 

15

طلاب "ثانوية راشيا الرسمية" اعتصموا رفضا لتراجع الوزارة عن قرارها فتح الصف الاول ثانوي

وطنية

16

عبود زار المنطقة التربوية في الشمال

وطنية

17

صاحب مبنى مدرسة النبي كزيبر في المنية أقفل أبوابها مطالبا بمستحقاته المالية

وطنية

18

النائب الخيرزار وزير المالية واتفاق على صرف مستحقات مدرسة النبي كزبير مما يؤمن عودة الطلاب اليها

وطنية

19

معلمو التجمع الديموقراطي دعوا وزير التربية الى التراجع عن قراره بحق نسرين شاهين

وطنية

 

التعليم الخاص

 

20

أبي المنى استقبل  نقابة معلمي الخاصة محفوض:  مشكلات لا يمكن استمرار العام الدراسي من دون تحقيقها

وطنية

21

وكالة تيكا التركية تجهز ملعبا في المدرسة اللبنانية الكاثوليكية في برج حمود

وطنية

 

مختلف

 

22

منظمة ابعاد والمركز التربوي بحثا في إطلاق برامج توعية على الأسرة والمرأة والطفل

وطنية

 

قضايا

بالتعاون مع التعبئة التربوية.. مبادرة طلابية لتأمين المازوت لتشغيل مرافق كلية الآداب-الفرع الأول

الانتقاد ــ في ظل الأزمة الخانقة التي يعاني منها لبنان وبهدف استكمال الامتحانات والأعمال الإدارية كالمعتاد، أعلن مجلس طلاب الفرع الأول - كلية الآداب والعلوم الإنسانية عن مبادرة أطلقها بالتعاون مع التعبئة التربوية في حزب الله، من أجل تأمين مادة المازوت لتشغيل المرافق في الكلية ولاستكمال العملية التعليمية واللوجستية لأنها حق مشروع.

 

 لبنان بيئة صالحة للتعلّم والتعليم؟

رضا صوايا ــ الاخبار ــ هل الجو العام في لبنان يصلح للتعليم والتعلّم؟ وهل يكفي أن ينطلق العام الدراسي وأن يحضر الأساتذة والطلاب إلى المدارس لنعتبر أن العام الدراسي يسير بشكل طبيعي؟ وماذا لو تحققت كامل مطالب المعلمين من زيادة الرواتب والمساعدات الاجتماعيّة وبدلات النقل، فهل تكفي لضمان جودة التعليم؟ وماذا عن التلميذ وهل حضوره يتعدى الحضور الجسدي في الصف؟

مطلع الشهر المنصرم صرّح وزير التربية عباس الحلبي بأن «التجاوب من الهيئة التعليمية يشجعنا كي نقول إننا أمام عام دراسي طبيعي وسنؤمّن للتلامذة هذا العام سنة دراسية أفضل من سابقتها». فهل نحن فعلاً أمام عام طبيعي أو أن تصريح الوزير هو غير الطبيعي؟

التعليم بالموجود

تفاؤل الوزير يعتبر طبيعياً إذا ما أخذنا في الاعتبار العقلية التي تتحكم بالقطاع التربوي في لبنان والتي «لا يدخل التفكير بالتربية في صلبها» بحسب الباحث في التربية والفنون نعمه نعمه. «فالدولة تحصر تفكيرها بالبعد المؤسساتي فقط وليس بالبشر، وكل التمويلات المطروحة هي تمويلات لمؤسسات تابعة لوزارة التربية ولا تستهدف التعليم في جوهره. هنالك غباء مستدام في تعامل الوزارة مع التعليم، وهذا مسار متواصل من الماضي وحتى الوقت الراهن».

تعتبر الدكتورة في كلية التربية في الجامعة اللبنانيّة فاديا حطيط أن «السؤال إن كان الوضع العام في لبنان يسمح بالتعليم والتعلم سؤال مثير للاهتمام. ففي الإجمال يضعف التعليم والتحصيل العلمي في المجتمعات التي تعاني من اضطرابات، وللأسف ومنذ تفجر الأزمة الاقتصاديّة منذ 3 سنوات وحتى اللحظة لم نسمع طروحاً جدية تغوص في عمق المشكلة وتضع الأصبع على الجرح».

في هذا الإطار تعتبر جودة التعليم في لبنان في المدارس الخاصة والرسمية متدنية جداً، وعلى عكس ما يخيل إلى الناس. ففعالية سنوات التعليم في لبنان لا تتعدى 6.3 سنوات من أصل 12 سنة، فيما المعدل في دول منظمة التعاون الاقتصادي والتنمية على سبيل المثال يصل إلى 10.8 سنوات.

التسرّب بالجملة

ما هي المعايير التي استند عليها الوزير لاعتبار العام الدراسي طبيعياً؟ يشير نعمه إلى أنه «وبحسب إحصاءات وزارة التربية فقد تسجل هذا العام 40% فقط من الطلاب اللبنانيين في المدارس الرسمية مقارنة بالعام الماضي. فأين ذهبت نسبة الـ60% ؟ هل تسجلوا جميعاً في المدارس الخاصة؟ مستحيل. ربما قد تكون نسبة 10% تسجلت في المدارس الخاصة. أين هم باقي التلامذة إذاً؟ فرغم أن التسجيل مجاني في المدارس الرسمية إلا أن هذه الأرقام تبين حجم المصيبة، إذ إن كلفة النقل لوحدها من وإلى المدارس ترهق الأهل وهي تتخطى كلفة الأقساط في المدارس الخاصة. فبالتالي ما نفع أن تفتح المدارس إن كان التلامذة غير قادرين على الوصول إليها؟ مبدأ الحق في الوصول إلى التعليم ضرب في أساسه».

تسجل هذا العام 40% فقط من الطلاب في المدارس الرسمية مقارنة بالعام الماضي

كيف سيؤمن وزير التربية للتلامذة هذا العام سنة دراسية أفضل من سابقتها إذا كانت «الإحصاءات تفيد أن 66% من الأساتذة يعملون في وظائف إضافية إلى جانب التعليم» وفقاً لنعمه. هل يدرك الوزير انعكاس الإرهاق الجسدي على المعلمين وعلى إنتاجيتهم وجودة عطائهم. تشير جويل وهي معلمة في إحدى المدارس الخاصة أنها تضطر إلى تعليم ساعات إضافية بعد الدوام يومياً، وهو ما «يستنزفني جسدياً وذهنياً. لا أرجع إلى المنزل قبل الساعة الثامنة مساءً ولديّ عائلتي وأولادي وعليّ الاعتناء بهم أيضاً. لا وقت للراحة وأخذ النفس. كنت في السابق أسهر حتى ما بعد منتصف الليل لتحضير الحصص والمسابقات وتصحيحها، أما الآن فالأمر مستحيل بسبب انقطاع «الموتور». نصل إلى الصف في اليوم التالي منهكين وعليك أن تتعامل مع طلاب يمرون بنفس الظروف وربما أسوأ في منازلهم. فعن أي تعليم وتعلم نتكلم؟ التركيز أصبح منصباً على تأمين لقمة العيش».

ومشكلات الأهل

على مقلب التلامذة والأهل الوضع لا يقل سوءاً وقد لا تكفي صفحات للغوص في تداعيات الواقع على حياتهم اليومية وحكماً على قدرتهم على التحصيل العلمي. وتكشف مسؤولة مكتب الخدمة الاجتماعيّة في مدرسة خاصة في منطقة المتن إلى أن «الكثير من الأهالي يبلغوننا أنهم يعانون لتأمين الحليب لأولادهم ويلجؤون إلى منظمات غير حكومية لمساعدتهم. وبعض الأهالي الذين يشكون من هذا الواقع مهندسون ومحامون وبعضهم عمل لسنوات طويلة في الخليج. حتى بياناتنا استناداً إلى ما نسمعه من الأهل تظهر تدنياً في نوعية الأكل وفي حجم الحصص الغذائية وهي عوامل تؤثر سلباً على نشاط الطلاب وقدرتهم على الاستيعاب. وهناك خوف إضافي حالياً ويتمثل في مدى قدرة العائلات على توفير التدفئة اللازمة في المنازل وكيف سينعكس الأمر على قدرة الطلاب على الدرس. أضف إلى ذلك أننا في كل أسبوع تقريباً ومن دون مبالغة نسمع عن حالة أو حالتَي طلاق أو أهل يتحضرون للانفصال. هنالك حالة تفكك شاملة تحصل وكلها تنعكس في النهاية على الأطفال».

دولة اللارعاية

يلفت نعمه إلى أن «غياب الحماية الاجتماعيّة للأهالي كما وللأساتذة ستولد تأثيرات نفسيّة على الطرفين. فكلما تدهورت الاحتياجات الحياتيّة الأساسيّة سيتدهور التعليم والتعلم. وللأسف ومنذ 3 سنوات حتى الآن لم يفكر أحد، لا كوزارة ولا كروابط تعليم ونقابات بالحماية الاجتماعيّة. انحصرت المطالب بزيادة الرواتب وتأمين بدلات النقل. فما نفع زيادة الراتب أو التعويض إذا كانت آلية الحماية الاجتماعيّة مفقودة. كان على الأساتذة المطالبة بالخدمات الضرورية كالطبابة والنقل والكهرباء والتدفئة، عوض التفكير بزيادة على الرواتب تتبخر مع التضخم».

وحول النموذج التدميري الذي تدار به الدولة وعطفاً القطاع التربوي يكشف نعمه أن «الوزارة تركض بحثاً عن هبات بعشرات ملايين الدولارات فيما منح التعليم التي تدفعها الدولة للقطاع العام وصناديق التعاضد تكلف سنوياً أكثر من مليار دولار تذهب بأغلبها للقطاع الخاص. ألم يكن من الأجدى استخدام هذه المبالغ للنهوض بالمدارس الرسمية وتوفير الحماية الاجتماعية للطلاب والأساتذة؟»

في هذا الإطار تقول حطيط إن «المؤشرات كافة تُظهر أن أهمية التربية على سلم الأولويات تراجعت، والتعليم الرسمي سيُضرب أكثر وأكثر، وهو ما يتطلب بحثاً في عمق المشكلة، وإنجاز خلية أزمة تربوية تضم وزارات أخرى كالصحة والشؤون الاجتماعية للبحث في كيفية مواءمة القطاع التربوي مع المتطلبات الجديدة التي فرضتها الأزمة».

 

تصنيف QS للجامعات العربية 2023 و"لعبة" المعايير!

ابراهيم حيدر ــ النهار ــ حلت 12 جامعة لبنانية بين 199 عربية أدرجتها مؤسسة #Quacquarelli Symonds في تصنيف كيو أس العالمي للجامعات العربية بنسخته التاسعة للسنة 2023. تتفاوت مواقع #الجامعات اللبنانية في هذا التصنيف الذي تُطرح اسئلة كثيرة حوله في المعايير المعتمدة ومؤشراتها، على الرغم من أن مؤسسات للتعليم العالي معروفة مدرجة في شكل دائم تقريباً وابرزها الجامعة الأميركية في بيروت والجامعة اللبنانية والقديس يوسف واللبنانية الاميركية والبلمند وبيروت العربية والروح القدس وسيدة اللويزة. ويشمل التصنيف جامعات لبنانية غير مدرجة في نسخة التصنيف العالمي، كالجامعة الإسلامية وجامعة رفيق الحريري، علماً أن الجامعة الانطونية حجزت لنفسها موقعاً في النسخ السابقة، إلا أنه إذا قارنا المقاييس نجد تبايناً شديداً في وزن المؤشر نفسه معيارياً، وتناقضات تضرب صدقية التصنيف فلا يعود مقياساً وحيداً يُستخدم لتحديد ما إذا كان البرنامج #التعليمي مناسباً أو أكثر إنتاجية.

تختلف معايير النسخة التاسعة للتصنيف الجديد 2023 للجامعات العربية عن تصنيف QS المعتمد للجامعات العالمية، إذ أن جامعات تقدمت عربياً على أخرى، لكنها أقل مرتبة في التصنيف العالمي. هناك مقاييس تعتمد على بعض المؤشرات مثل نسبة الطلاب الاجانب في الجامعة أو نسبة الأساتذة الاجانب في الجامعة او سمعة الجامعة من خلال استطلاع رأي وغيرها. ولعل مثل هذه المعايير هي التي تعطي الجامعات السعودية مثلا مراكز متقدمة، او عدداً أكبر في التصنيف. فإذا كان لبنان قد حصد في التصنيف 12 جامعة، إلا أن مصر تصدرت بـ33 جامعة تليها السعودية 31 والعراق 28 ثم الاردن 22 والإمارات 14 جامعة. ولا يُفهم تماماً وفقاً للبيانات كيف أن الجامعة الإسلامية باتت أفضل ثامن جامعة في لبنان والـ43 عربياً وتتمتع بأعلى قدرة تدريس في المنطقة، إلى جانب الجامعة الأميركية في بيروت.

في التصنيف العربي تقدمت الجامعة اللبنانية إلى المركز 13 والثانية لبنانياً، وحصدت نقاطاً مهمة في مؤشر السمعة الاكاديمية والسمعة لدى ارباب العمل، لكن التناقض في التصنيف هو أن هذه الجامعة التي تضم أكثر من نصف طلاب لبنان احتلت في التصنيف العالمي لكيو أس المركز 617 وصنفت فيه عربياً في المركز 22، اي أن جامعات لبنانية تختلف مؤشراتها في المعايير المعتمدة بين التصنيفين العربي والعالمي، انما في المحصلة تظهر أوجه التناقض في تقدم مؤسسات تعليمية أخرى عربياً وتغيب عالمياً ولا يظهر لها اي أثر في السمعة الاكاديمية أو في مقياس البحوث والاقتباسات، وهو الذي يطرح علامات استفهام كثيرة حول الجانب التجاري في التقييم المعياري للجامعات. وحين تحتل جامعات عربية المراكز الاولى في مؤشرات السمعة الاكاديمية والدولية والمهنية في التصنيف العربي، ثم تُدرج أعداد كبيرة من الجامعات في بلد واحد فيه، وان كانت بمراتب متباعدة، فإن ذلك يشير إلى نقاط ضعف تحمل الكثير من الالتباسات وتباينات غير منطقية في التصنيف نفسه فكيف بالتباينات بين التصنيفات المتعددة. ولعل المثال الأبرز على ذلك، العراق الذي يعاني من أزمات تعليمية كبيرة إلا أن التصنيف أدرج 28 جامعة عراقية وإن لم تكن في مراكز متقدمة.

لا نعرف ما إدا كانت المنهجية المستخدمة لتصنيف #الجامعات العربية تستند إلى معايير دقيقة في التقييم، وما إذا كانت الملفات تتضمن التحديات والأولويات لدى جامعات العالم العربي أو تعكس حقاً كفاءة الجامعات في نشر المعرفة، أو أن قياس الأداء التعليمي يعتمد على تصنيف كل مؤشر على استطلاعات لراي الاكاديميين وأصحاب الاعمال وبيانات الجامعات والهيئات الحكومية وكيفية تقييم كيو أس لها، إلا أن المؤشرات العامة المشتركة بين التصنيفين العالمي والعربي للجامعات نفسها يجب إعادة النظر فيه وتقويمه على اسس من الشفافية والوضوح، كي لا تدخل جامعات تجارية تقدم نفسها الأكثر قدرة على الأداء التعليمي.

المهم لدى الجامعات اللبنانية المدرجة في التصنيف العربي أن ثماني منها مصنفة عالمياً ولا تبتعد مراتبها كثيراً بين التصنيفين.

 

مدارس بئر حسن: 5000 تلميذ بلا مياه ولا مراحيض

وليد حسين ــ المدن ــ منذ عشرة أيام يعاني طلاب وأساتذة مجمع المدارس في بئر حسن من أزمة عدم وجود مياه للاستخدام. فبعد انطلاق العام الدراسي بأيام، وإجراء وحدة الإرشاد الصحي بالتعاون مع منظمة "انقاذ الطفل" في لبنان فحوص للمياه في هذه المدارس، تبين أنها ملوثة بالصرف الصحي. واتخذ قرار بوقف المراحيض إلى حين إيجاد حل.

عبوات مياه من المنازل

وتواصل أساتذة في المجمع مع "المدن" لعرض هذه المشكلة التي تهدد نحو خمسة آلاف طالب وأكثر من مئتي أستاذ. فمنذ نحو عشرة أيام أوقفت وحدة الإرشاد استخدام المراحيض في المجمع. وطلب المدراء من الأساتذة جلب عبوات مياه من منازلهم لاستخدامها بعد قضاء الحاجة. وكذلك عمم الأساتذة على الطلاب الأمر عينه.

يوجد في المجمع نحو عشرة مدارس تبين أن مياهها غير صالحة للاستخدام بسبب تلوثها ببكتيريا تتواجد في الصرف الصحي. وتضم هذه المدارس ما لا يقل عن خمسة آلاف طالب في فترتي قبل الظهر وبعده. فالعدد الدقيق غير متوفر حالياً لأن عملية تسجيل الطلاب على النظام الإلكتروني لم تنته بعد. 

تعبئة خزان المياه

وفي التفاصيل، تبين أن الخزانات العائدة للمدارس ملوثة، لأن الخزان الرئيسي الذي يغذي المدارس ملوث بالصرف الصحي. لذا أوقفت الوزارة استخدام المراحيض إلى حين إجراء التعقيم اللازم. وعملت على إفراغ الخزانات لتعقيمها. وتطلب الأمر أيام عدة لإفراغ الخزان الكبير. لكن المشكلة في إعادة ملئه بالمياه في ظل انقطاع مياه الدولة، تقول مصادر مطلعة في المجمع.

وتضيف المصادر، أن كمية المياه التي تضخها مصلحة مياه في بيروت وجبل لبنان غير كافية لتغذية المجمع في الأساس. والجهة الوحيدة القادرة على تعبئة الخزانات هي الدفاع المدني. لكن ظل أزمة المحروقات لا يمكنه القيام بالمهمة.

الحق على الدولة

وشرحت المصادر أنه يوجد في المجمع مدرستان مزودتان ببئر ارتوازي، لكن لا يمكن أن تغذي خزان المدارس في ظل أزمة المازوت. فكل مدرسة تتدبر نفسها بكميات المازوت التي في حوزتها لتشغيل مولدات الكهرباء لمدة ثلاث ساعات في اليوم، بغية إجراء الأمور الإدارية الضرورية التي تحتاج إلى التيار الكهربائي. وتعود وتطفئ المولدات كي لا تضطر إلى قطع التيار الكهربائي نهائياً.

مصادر رسمية في وزارة التربية قللت من أهمية هذه الأزمة مشيرة إلى أنها في إطار الكشف على مياه المدارس، تبين أن مياه ثانويتين وأربعة مدارس ملوثة ببكتريا، فاضطرت إلى تفريغ الخزانات وأجرت لها التعقيم اللازم، وعادت المياه إلى المدارس. وبالتالي لا داعي لتهويل الأمر وضرب التعليم الرسمي. فالمشكلة هي مشكلة الدولة اللبنانية التي لم تعد قادرة على تأمين المياه ولا حتى الكهرباء أو المازوت لتشغيل مولدات الكهرباء لتشغيل مضخات المياه. لذا تطلب الأمر بضعة أيام لحل هذه المشكلة.

لكن أساتذة في المجمع نفوا وصول المياه إلى مدارسهم إلى حين كتابة هذا التقرير. وأشاروا إلى أنهم تبلغوا أن العمل جارٍ لتعبئة الخزان الكبير، وبات فيه كميات من مياه لضخها إلى المدارس. لكن بسبب عدم وجود التيار الكهربائي يحتاج الأمر إلى المزيد من الوقت لتعبئة خزانات المدارس لتصبح مراحيضها صالحة للاستخدام.  

 

كلودين عون في الجلسة الـ7 من اللقاءات التشاورية في إطار الإعداد للاستراتيجية الوطنية للمرأة: بحاجة لمراجعة معطيات أوضاع التربية والتعليم وتحديد سبل تطويرها

وطنية - تستكمل رئيسة الهيئة الوطنية لشؤون المرأة اللبنانية كلودين عون، سلسلة اللقاءات التشاورية حول القضايا المؤثرة على أوضاع النساء في لبنان والتي تعقدها الهيئة، باللقاء السابع بعنوان "التمكين العلمي والتربوي ومحو الأمية الرقمية"، وذلك في إطار الإعداد للاستراتيجية الوطنية للمرأة في لبنان للفترة 2022- 2030، بدعم من صندوق الأمم المتحدة للسكان ووزارة الخارجية الهولندية.

شارك في اللقاء نائبة رئيسة الهيئة منى الصلح، مديرة الارشاد والتوجيه في وزارة التربية والتعليم العالي هيلدا خوري، رئيسة قسم النوع الاجتماعي في الجيش اللبناني العقيد مروى سعود، رئيسة لجنة المرأة في نقابة المحامين المحامية أسما داغر، رئيسة المجلس النسائي اللبناني عدلا سبليني زين، الى ممثلات وممثلين عن الوزارات والإدارات الرسمية والمؤسسات الأمنية والعسكرية والنقابات والجمعيات والمنظمات غير الحكومية والمؤسسات الاكاديمية والأحزاب السياسية والمؤسسات الإعلامية والمنظمات الدولية وأعضاء من الهيئة الوطنية لشؤون المرأة اللبنانية.

عون

وألقت عون كلمة ترحيبية قالت فيها: "لطالما كان تناقل المعرفة والخبرة من جيل إلى آخر، في أساس تطور الحضارات البشرية. لذا لا تعلو مهمة على مهمة التربية التي يتلقاها كل إنسان من أسرته أولاً ومن المجتمع تالياً. وما المدرسة إلا المؤسسة الموكلة بهذه المهمة، نيابة عن المجتمع. من هنا نرى أن تطور المجتمعات يترافق مع تطور النظام التعليمي فيها، وإن هذا النظام هو ركن أساسي من الأركان التي تقوم عليها الدولة. ومن خبرة تجربتنا اللبنانية، نعلم أن انطلاقة النهضة العربية تزامنت مع تأسيس المدارس واكتساب العلم من جانب الفئات الشعبية، وليس فقط من جانب النخبة. وقد كان تعميم تعليم البنات من أبرز نتائج هذه الحقبة في نهاية القرن التاسع عشر وبدايات القرن العشرين".

أضافت: "يطيب لي هنا أن أستشهد بما ذكرته المرحومة، زميلتنا في الهيئة، الدكتورة تيريز الهاشم طربيه، في إحدى كتاباتها من أن لبنان كان سباقا في العمل بشعار التعليم للجميع، الذي أوردته شرعة حقوق الإنسان، إذ أصدر مجمع اللويزة المنعقد في العام 1736 دعوة إلى تأمين تعليم إلزامي ومجاني لجميع الأولاد بدون استثناء، وبخاصة للفتيات منهم. اليوم، مع الأزمات المتلاحقة التي يمر بها، يعيش لبنان حقبة منعطف جديد إنتقل فيها من وضع دولة متوسطة الدخل إلى دولة يعيش معظم سكانها في حالة فقر".

وتابعت: "لذا نحن اليوم بحاجة إلى مراجعة معطيات أوضاع التربية والتعليم، وإلى تحديد سبل تطويرها، بما يتوافق مع الحاجات الواقعية لتوفير تربية تؤهل بناتنا وأبناءنا لمواجهة تعقيدات الحياة في الواقع المعاش، وتمكنهم علمياً من تحمل المسؤوليات في كافة المجالات. ولا ينبغي أن يغيب عنا حجم التحديات التي نواجهها في مجال التربية والتعليم، إذ لنا أن نستعيض عن كم من فقدان العلم لحق بطالباتنا وطلابنا خلال العامين الذي انتشر خلالهما الوباء، ولنا أن نرمّم ونطوّر البنى التحتية المدرسية ونجدد تجهيزاتها - وهذه ضرورة كشفتها المأساة الأخيرة التي أودت بحياة تلميذة في إحدى المدارس في طرابلس".

وقالت: "ولنا أن نؤمن لطالباتنا وطلابنا الأجهزة الإلكترونية والتدريب على استخدامها إذ أنها باتت، مع توفير التيار الكهربائي والإتصال بشبكة الإنترنت، من ضرورات اكتساب العلم والإلتحاق بميدان العمل. ذلك بالإضافة إلى ضرورة تطوير المهارات الحياتية لدى بناتنا وأبنائنا، كي يعيشوا في بيئة تؤمن المساواة في الحقوق بين النساء والرجال، ولا يحتكر فيها أحد الجنسين أدوارا إجتماعية معينة، أيا كانت هذه الأدوار، في القيادة وفي اتخاذ القرار السياسي أو في رعاية الأسرة والأولاد".

وختمت: "من هنا، لنا أن نعي أولا الأهداف التي من الضروري تحقيقها في الأعوام المقبلة لصون مستقبل بناتنا وأبنائنا، ولنا أيضا أن ندرك حجم التحديات التي تواجهنا في ذلك وإنتهاج السياسات والخيارات التي تتيح لنا تخطيها".

مسعد

بعدها عرضت المديرية التنفيذية للهيئة الوطنية ميشلين الياس مسعد، مقدمة حول أهداف الاستراتيجية الوطنية للمرأة والمقاربة المعتمدة فيها وعناوين لقاءاتها التشاورية.

سلامة

وقدّمت منسقة تطوير المشاريع في الهيئة الوطنية ريتا راشد سلامة عرضاً للوضع القائم.

حولا

بعدها قدّم عضو الهيئة الوطنية المحامي شوكت حولا عرضاً حول المحاور التي يجب تضمينها في الاستراتيجية حول "التمكين العلمي والتربوي ومحو الأمية الرقمية" من خلال توفير شروط الإنماء الشخصي للطالبات والطلاب ورفاههم في الحياة المدرسية، وبيئة مدرسية حامية لهم، وتوفير الخدمات الصحية الأولية والدعم النفسي لهم. إضافة إلى تأهيلهم لمواجهة التحديات الحياتية في عالم اليوم، وتمكينهم في مجالات المهارات الحياتية والاجتماعية، والحفاظ على الصحة وحماية البيئة ونشر ثقافة المساواة بين الجنسين".

واختتم اللقاء بتبادل النقاشات واستخلاص التوجهات الرئيسية التي ينبغي اعتمادها في عملية إعداد الاستراتيجية.

 

مواقف وانشطة

 

ندوة علمية صحية حول الكوليرا في معهد عباس الموسوي الفني العالي

وطنية - أقامت المؤسسة الإسلامية للتربية والتعليم - معهد الشهيد السيد عباس الموسوي الفني العالي ندوة علمية صحية عن مرض الكوليرا - أسبابه وطرق الوقاية منه في حضور فاعليات رسمية، صحية اجتماعية وثقافية، بالإضافة إلى مشاركة طلاب المعهد والأساتذة وذلك في قاعة المعهد.

قدمت الندوة الأخصائية في الأمراض الجرثومية والمعدية الدكتورة نتالي الديراني التي تطرقت إلى تعريف المرض، وأسبابه وطرق الإصابة به، والعوارض المصاحبة له، فضلا عن التشخيص، وطرق الوقاية والعلاج. 

وكانت كلمة لمدير المعهد الدكتور عبد الكريم مبارك، أكد فيها على دور المؤسسة الإسلامية للتربية والتعليم الرائدة في المجال التربوي وأهداف المعهد التربوية والعلمية، وشدد على ضرورة الوقوف صفا واحدا في مواجهة مرض الكوليرا قبل أن يتحول إلى وباء.

 

الجامعة اللبنانية

الجامعة اللبنانية تتقدم في تصنيف (QS) العربي لعام 2023 وتحتل المرتبة الثانية محليا والثالثة إقليميًّا من حيث مؤشر السّمعة المهنية

حلّت الجامعة اللبنانية في المرتبة الثانية على مستوى لبنان (بعد الجامعة الأميركية (AUB)) والمرتبة الثالثة على مستوى العالم العربي من حيث مؤشر السمعة المهنية والمرتبة الحادية عشرة من حيث مؤشر السمعة الأكاديمية، وذلك وفق تقرير مؤسسة (QS – Quacquarelli Symonds) العالمية لتصنيف الجامعات.

ومن بين 199 جامعة عربية مُشاركة في التصنيف، صُنفت الجامعة اللبنانية في المرتبة الثالثة عشرة عربيًّا لعام 2023، مُسجّلة تقدّمًا بخمس مراتب عن العام الماضي وتقدمًا بثلاث عشرة مرتبة عن عام 2019 تاريخ بدء مشاركتها في التصنيف.

واستنادًا إلى الأرقام الآنفة الذكر، والتي تُعتبر نتيجة تراكمية لخمس سنوات عمل، فإن الجامعة اللبنانية باتت بين الجامعات السبعة في المئة الأوائل في المنطقة العربية (أوّل 14 جامعة) بعدما سجلت درجات تقييمها تقدمًا إضافيًّا في تصنيف (QS) العالمي لعام 2023.

ويؤكد مؤشر السمعة المهنية أنّ طلّاب الجامعة اللّبنانيّة وخرّيجيها يتمتّعون بالكفاءات والمهارات اللّازمة الّتي يحتاجها سوق العمل، فضلًا عن التزامهم بالتّفكير الإبداعي ومبدأ الخدمة المجتمعيّة والمسؤوليّة الوطنيّة والرّيادة.

يُذكر أن تقرير (QS) العالمي لتصنيف الجامعات بحسب تعليم المواد لعام 2022 كان قد وضع الجامعة اللبنانية بين الجامعات الأولى عالميًّا ومحلّيا على صعيد تعليم الهندسة والتكنولوجيا والهندسة البترولية والعلوم الطبية والصيدلانية والفنون والتصميم.

 

حسن مراد: الجامعة اللبنانية تخرج مرة جديدة لتثبت أنّها كانت وستبقى رافعة الوطن

أشار النّائب حسن مراد، عبر حسابه على مواقع التواصل الإجتماعي، الى أنه "رغم كلّ الصّعوبات التي يمرّ بها البلد وتحديداً جامعته الوطنيّة، تخرج الجامعة مرة جديدة لتثبت أنّها كانت وستبقى رافعة الوطن والأمل الحقيقي لغد أبنائه".

ولفت مراد، الى أن "‏كلّ التّحية إلى الجامعة رئيساً وأساتذة وطلاّب على التّصنيف الذي أكّد المؤكّد، متمنّين أن تكون الجامعة أولويّة لدى جميع المسؤولين".

 

ميدالية ذهبية للجامعة اللبنانية في معرض إندونيسيا الدولي للاختراع (IID 2022)

فازت الجامعة اللبنانية بميدالية ذهبية في معرض إندونيسيا الدولي للاختراع (IID 2022) الذي نُظّم بين ٢٨ و٣١ تشرين الأول 2022 وحُكّمت المشاريع المُقدّمة عبر تقنيّة (ZOOM).

من بين ٢٧٧ مشروعًا علميًّا تقدّم بها أكثر من ألفي مخترع من ٢٢ دولة، فاز مشروع الجامعة اللبنانية حول النباتات الطبية والمتعلق باستخدام مستخلصات قشور الرمان الطبيعي لمعالجة الجروح خلال فترة زمنية قصيرة ومن دون أي مضاعفات وبنفس فعالية المنتجات الكيميائية:

Robustic natural pomegranate peels-based ointment for cutaneous wounds treatment

المشروع الفائز مُسجل في براءة اختراع لبنانية وهو جزء من الأبحاث التي تجريها الطالبة غصون البحري لنيل شهادة الماستر في اخصاص البيولوجيا الجزيئية (Molecular biology) بإشراف الدكتور محمد ناصر من كلية العلوم وبالتعاون مع كل من البروفسور أكرم حجازي والسيد محمد صالح من المعهد العالي للدكتوراه في العلوم والتكنولوجيا ومجموعة من الأساتذة في الجامعة المستنصرية/بغداد.

 

 

الشباب

 

المرتضى استقبل وفدا من مؤسسة ELEVATE: نحتاج إلى شباب أمثالكم وما تفعلونه بادرة مميزة ومؤشر إيجابي

وطنية - التقى وزير الثقافة في حكومة تصريف الأعمال القاضي محمد وسام المرتضى، في مكتبه، في قصر الصنائع، وفدا من مؤسسةElevate ، ويضم الوفد مؤسس مؤسسة Elevate الشاب كريستيان عطية ومجموعة من أعضاء  المؤسسة، وهم في أغلبيتهم طلاب كلية الطب في الجامعة اليسوعية، والذين يحضرون الطلاب إلى امتحانات الدخول في الجامعات، لا سيما طلاب كلية الطب.

ورحب الوزير المرتضى بالشباب وقال لهم: "سمعت عنكم وفرحت بما سمعت. والآن، دعوتكم لأستمع إليكم. وبعد التعرّف عليهم وما يقدّمه هؤلاء الشباب لمجتمعاتهم وأنفسهم من ثقافة وعلم".

أضاف: "ما تفعلونه اليوم بادرة مميزة ومؤشر إيجابي عكس السائد لدينا وما نراه من أجواء سلبية يساهم في تسويقها إعلام غير مسؤول ووسائل التواصل الاجتماعي. نحن في حاجة إلى شباب أمثالكم يبث الأمل ونحن معكم نستطيع أن نثبت أن هذا البلد هو الأهم. وأنتم رغم كل شيء تساهمون من خلال عملكم في دعم جزء كبير من الشباب من خلال تدربيهم وتأهيلهم. وأمام شباب لديه هذا الإصرار على أن يفيد بلده، لا أستطيع إلا أن أمد يدي لكم من خلال موقعي كوزير للثقافة في الجمهورية اللبنانية، وأقول لكم إن أبواب الوزارة مفتوحة أمامكم وأمام نشاطاتكم".

عطية

وتحدث عطية تحدّث باسم المجموعة، فأطلع الوزير المرتضى على نشأة Elevate ، لا سيما في ظروف كورونا"، وقال: "إنهم مجموعة من الطلاب المثقفين، الذين يسخرون مواهبهم وطاقاتهم لإفادة زملائهم وتحضير الطلاب الجدد لامتحانات الدخول إلى أهم الجامعات. نجحوا في مهمتهم، وكل يعطي بحسب الكفاءة والمادة العلمية المتفوق بها".

وضم الوفد الطلاب في كلية الطب في الجامعة اليسوعية كريستيان عطيه وكريستين عبد المسيح ورفايل بو راشد وبيرلا شعنين وأنا - ماريا بشارة وساره سمحات وجورج بعقليني وماريلين حنين، وتاليتا كيوان.

تغريدة

وغرد المرتضى عبر "تويتر": "بلادي أجمل بلاد، وأجمل ما فيها شباب جامعي رصين واثق ومسؤول يمدون يد العون للطلاب الذين على أهبة الدخول إلى الجامعات فيساعدونهم ليختاروا الاختصاص المناسب لمؤهلاتهم وأيضا ليتجاوزوا مباريات الدخول بتفوق ومنها اختبار SAT".

 

جمعية "للخير أنا وأنت": استئناف التعاون مع إدارة الاميركية لتقديم منح الى ابناء طرابلس المستحقين

وطنية - أعلنت جمعية "للخير أنا وأنت" في بيان، عن استئنافها "التعاون مع ادارة الجامعة الاميركية في بيروت لتقديم المنح للطلاب المستحقين من أبناء طرابلس".

وقالت رئيسة الجمعية ياسمين غمراوي زيادة: "هذه البشرى السارة، تحفزنا على استمرار الإمداد الخيري لطلاب العلم، والخاصة بأبناء مدينة العلم والعلماء، وهذا ما يدفعنا إلى شكر الأيدي الخيرة، التي تنطلق من مبدأ النهوض الجدي والحقيقي من خلال دعم أبنائنا في الجامعات، والذين نعلق عليهم آمالا كبيرة في الحاضر والمستقبل".

أضافت: "نحن على يقين تام بوجود كوكبة من أهل المدينة وأهل الشمال، حريصة على مواجهة الحصار الاقتصادي الذي يدفع إلى مزيد من التسرب على المستويات التعليمية كافة، لذلك أدعو الجميع إلى التكافل والتضامن، لإنقاذ الأجيال المقبلة من آفة الجهل".

 

سامي الجميل سلم منحة نزار ناجاريان الجامعية لثلاثة طلاب متفوقين

وطنية - جرى في بيت الكتائب المركزي في الصيفي حفل تسليم منحة نزار نجاريان الجامعية في خلال التئام المجلس المركزي والمكتب السياسي مجتمعين، وقد انضمت الى الحضور  جومانا نزار نجاريان عبر تطبيق زوم مباشرة من مونتريال- كندا.

استهل رئيس حزب الكتائب اللبنانية النائب سامي الجميّل كلمته بالترحيب بالسيدة جومانا مشيراً الى أنه "بعد أسابيع قليلة على وفاة "نازو" طلبت ارملته ان يصار الى تخصيص منح تعليمية باسمه بمساهمة منها شخصياً، تقدم لطلاب كتائبيين متفوقين في دراستهم الثانوية".

وقال: "بعد مراجعة مصلحة الطلاب والشباب في الحزب تبين ان ثلاثة من الطلاب تفوقوا في الامتحانات الرسمية وهم على ابواب الدخول الى الجامعة".

واعتبر ان "هذه المبادرة التي صدرت من  نجاريان تعبّر عن شخصية الأمين العام الراحل الذي كان سيكون من اول المرحبين بالخطوة" متمنياً للسيدة جومانا "الحياة المديدة والبقاء على صلابتها وشجاعتها التي تحلت فيها في المرحلة السابقة" مؤكداً "وقوف الحزب الى جانبها" ومعرباً عن "التقدير الكبير الذي يكنه كل الرفاق الى "نازو" وأسرته".

وتحدثت نجاريان متوجهة الى كل من بيتر  وكلاريسا وآنج، الطلاب الذين فازوا بالمنحة، ولفتت الى ان حلم "نازو"  كان كبيراً جداً للبنان وقد ركز كثيراً على التنشئة وترك الغربة وعائلته الصغيرة وعاد الى لبنان لأنه كان على ثقة تامة ان مستقبل بلدنا يكمن في الشباب".

وقالت: "هذه المنحة هي لفتة صغيرة وقد رغبنا نحن عائلته الصغيرة، ماغالي، ميشال جورج وانا ان نهنئكم بنجاحكم ونطلب منكم ان تذكروه في صلواتكم وان تتذكروا  اشياء ثلاثة هي اولوية في حياتكم وهي الله، الوطن والعائلة".

ثم كانت كلمة لمسؤولة الإعلام في مجلس التكريم الحزبي باسكال طرزي اعتبرت فيها ان "الأمين العام السابق نزار ناجريان الذي سقط على بعد أمتار من صالة المكتب السياسي ترك في بيت الكتائب مزاراً نستذكره كلما مررنا بقربه ونتذكر تعاليمه وتضحياته وبصماته الحزبية والوطنية". واعتبرت ان "حياته- على قصرها- تركت اثراً كبيراً في حياتنا".

وشكرت طرزي لنجاريان "مبادرتها الخيرة كحبة القمح التي تزرع لتزهر أملا وتفاؤلاً لدى الطلاب الذي سيمنحون فرصة لاستكمال تعليمهم في ظل تداعيات الوضع الاقتصادي المتردي".

وفي الختام سلم رئيس الحزب المنحة الى الطلاب الثلاثة: كلاريسا داني لطيف لتفوقها في الامتحانات الرسمية للصف الأول ثانوي – فرنسي للعام 2022- 2021.

آنج لوقا لوقا لتفوقها في شهادة الامتحانات الرسمية لشهادة الامتياز – اختصاص التمريض للعام 2022.

بيتر بسّام الجميّل لتفوقه في الامتحانات الرسمية للشهادة الثانوية في المتن - فرع العلوم العامة بدرجة جيد جداً في الدورة العادية من العام 2022.

 

التعليم الرسمي

 

طلاب "ثانوية راشيا الرسمية" اعتصموا رفضا لتراجع الوزارة عن قرارها فتح الصف الاول ثانوي

وطنية -  راشيا - اعتصم طلاب "ثانوية راشيا الرسمية - القسم الفرنسي" لساعتين، رفضا لتراجع وزير التربية في حكومة تصريف الاعمال عباس الحلبي ومديرية التعليم الثانوي عن السماح باستحداث "شعبة ثالثة" لصف الأول ثانوي - second، واقفلوا الباب الرئيسي للثانوية بالباصات لنحو ساعتين، ثم عادوا الى الصفوف.

رفع الطلاب لافتات وشعارات رفضا لقرار وزير التربية وطالبوه ومديرية التعليم الثانوي بـ"العودة عن قرارهم". كما رفضوا التدخلات السياسية في هذا الموضوع، مصرين على عدم تدخل السياسة بالشأن التربوي.

وقال احد أولياء الطلاب الشيخ صلاح أبو درهمين: "نظراً للفائض في طلاب السنة الأولى من المرحلة الثانوية - second،  باتت الحاجة ملحة لاستحداث شعبة ثالثة. حصل اتصال مع مدير الثانوية من قبل وزارة التربية ومديرية التعليم الثانوي بالموافقة الإثنين الفائت على استحداث شعبة ثالثة لنتفاجأ يوم الخميس الماضي برفض هذا القرار، وعليه جاء هذا الاعتصام كخطوة تحذيرية لهذا القرار التراجعي ومنعا لعملية نقل لجزء من الطلاب إلى ثانوية أخرى كما يقال".

وأكد أبو درهمين"أن الاعتصام سيستمر حتى تحقيق مطالب طلابنا، فلا أحد يفرض علينا أين نعلم أولادنا  وفي أي مدرسة".

من جهتهم، اكد الطلاب رفضهم الإنتقال إلى مدرسة أخرى، مصرين على البقاء في مدرستهم والسماح باستحداث شعبة ثالثة لصفهم".

سعد

بدوره رفض فؤاد سعد "تدخل السياسة بالشأن التربوي"، مستغرباً "قرار وزير التربية ومديرية التعليم الثانوي وتراجعهما عن القرار القاضي بفتح شعبة ثالثة"، لافتاً إلى أن"نجاح ثانوية على حساب أخرى متميزة في ٱدائها التربوي والتعليمي غير مقبول"، مطالباً وزير التربية ب"العودة عن قراره". واشار عدد من الاهالي الى ان هناك توجها لنقل الطلاب السوريين إلى ثانوية أخرى منعا للاكتظاظ والاستغناء عن فتح شعبة ثالثة.

الجدير بالذكر أن عدد طلاب الصف الاول ثانوي - second هو ١٢٣ طالبا وطالبة موزعين على شعبتين، الأمر الذي لا يتلاءم مع ظروف تعليمية سليمة ، ما يستوجب فتح شعبة ثالثة".

 

عبود زار المنطقة التربوية في الشمال

وطنية - زار النائب جميل عبود رئيس المنطقة التربوية في الشمال نقولا الخوري ضمن إطار متابعة شؤون وقضايا المدارس الرسمية في مدينة طرابلس ،حيث اطلع على أوضاع المدارس لاسيما في الأحياء الشعبية، وناقش عبّود والخوري كيفية تطويرها والخدمات التي يجب تقديمها.

 

صاحب مبنى مدرسة النبي كزيبر في المنية أقفل أبوابها مطالبا بمستحقاته المالية

وطنية - المنية ـ أقدم صاحب المبنى الذي يضم مدرسة النبي كزيبر الرسمية في المنية صباح اليوم على إقفال أبواب المدرسة، ومنع الطلاب والمعلمين من الدخول إليها، وذلك للمطالبة بمستحقاته المالية من الإيجارات المتأخرة.

وبذلت وساطات عدة أجريت معه من قبل فاعليات المنطقة بهدف إقناعه بإعادة فتح أبواب المدرسة، ووعده بالمساعدة في قبض مستحقاته.

 

النائب الخيرزار وزير المالية واتفاق على صرف مستحقات مدرسة النبي كزبير مما يؤمن عودة الطلاب اليها

وطنية - المنية - زار النائب أحمد الخير وزير المالية  في حكومة تصريف الاعمال يوسف خليل ،حيث تم الاتفاق على صرف مستحقات اصحاب مدرسة النبي كزبير مما يؤمن عودة الطلاب اليها وانتظام التعليم فيها بشكل دائم. 

وقد شكر الخير رئيس المجلس النيابي نبيه بري على اهتمامه بهذا الملف، والوزير خليل على تعاطيه الايجابي بما يؤدي لعودة التلاميذ الى المدرسة فوراً.

 

معلمو التجمع الديموقراطي دعوا وزير التربية الى التراجع عن قراره بحق نسرين شاهين

وطنية - دعا قطاع المعلمين في "تجمع المعلمين الديموقراطيين" في بيان، وزير التربية والتعليم العالي في حكومة تصريف الاعمال القاضي عباس الحلبي الخلبي، الى "التراجع عن قراره الجائر بفصل رئيسة اللجنة الفاعلة للأساتذة المتعاقدين في التعليم الاساسي الرسمي نسرين شاهين"، مؤكدا دعمه المطلق "لمجموعة المحامين الذين تبرعوا للدفاع عن شاهين ولإسترجاع حقوقها و التعويض عما خسرته ماديًا ومعنويًا".

وأشار التجمع الى "اهمية تضامن الاساتذة المتعاقدين في التعليم الاساسي الرسمي مع رئيسة لجنتهم الفاعلة نسرين شاهين، من أجل إفشال القرار التعسفي الظالم للوزير الحلبي بحقها". كما دعا "قطاعات التعليم الرسمي بمستوياته كافة، الى تنظيم أوسع حملة تضامن مع الأستاذة شاهين".

 

التعليم الخاص

أبي المنى استقبل وفد نقابة معلمي المدارس الخاصة محفوض: عرضنا  مشكلات لا يمكن استمرار العام الدراسي من دون تحقيقها

وطنية - استقبل شيخ العقل لطائفة الموحدين الدروز الشيخ الدكتور سامي أبي المنى في دار الطائفة – بيروت اليوم، وفدا من نقابة المعلمين في المدارس الخاصة برئاسة النقيب نعمة محفوض، ضم الاساتذة: سعيد بشير، كمال حسامي، باتريك رزق الله وروكز عيد، بحضور المستشار في البنك الدولي منير حمزة. وعرض الوفد لأبي المنى مطالب النقابة وسبل دعمها. 

بعد اللقاء، قال محفوض: "عرضنا لسماحته المشكلات التي لا يمكن استمرار العام الدراسي من دون تحقيقها، واولها تغيير سياسة المصارف التي تدفع رواتب المعلمين المتقاعدين تقسيطا او جزئيا بحجة عدم اعطاء صندوق التعويضات المبالغ نقدا، هذا التصرف من البنوك وجمعية المصارف مع المعلمين بعد 40 سنة من التعليم يجعلهم شحاذين لمبلغ المليون او المليونين ليرة، وهو امر غير مقبول. لقد اثرنا هذا الموضوع مع سماحته وسنثيره خصوصا مع حاكم مصرف لبنان. وثانيا، طلبنا دعمنا في خصوص رواتب الأساتذة المتقاعدين في القطاع الخاص، اذ ثمة مشروع قانون للزيادة، وطلبنا من وزير التربية المساندة لتمريره في مجلس الوزراء واقراره في مجلس النواب. وثالثا، موضوع التشريع بين القطاعين الخاص والرسمي، ومن غير المقبول بعد عشرات السنوات من التشريع اعطاء القطاع العام زيادة في الرواتب وحرماننا منها بسبب حذف عبارة "تطبيقها على معلمي المدارس الخاصة"، واننا نعمل على ادراج مشروع قانون سيتم تقديمه الى الرئيسين نبيه بري ونجيب ميقاتي في هذا الخصوص للتعديل".

أضاف: "إذا لم تعالج هذه الأمور، فلن يكون في استطاعتنا اكمال العام الدارسي، إذ لن يكون بمقدورنا اصلا الوصول الى المدارس من اجل التعليم في غياب مقوّمات الحد الادنى. فهل من المعقول ان يصبح الحد الادنى للاجور مليونين وستمئة الف ليرة، بينما الاستاذ الثانوي يبدأ راتبه بمليون وخمسمئة الف؟ هذا امر معيب جدا، اننا لا نطالب بحقوقنا كاملة، بل بالحد الادنى".

وفد من "أديان"

كما استقبل أبي المنى وفدا من مؤسسة "أديان"، ضم: رئيسة المؤسسة الدكتورة نايلة طبارة والمدير التنفيذي الدكتور إيلي الهندي. وخلال اللقاء، تم البحث في التعاون في الأنشطة المختصة بالحوار والمواطنة الحاضنة للتنوع وحقوق الطفل".

 

وكالة تيكا التركية تجهز ملعبا في المدرسة اللبنانية الكاثوليكية في برج حمود

وطنية - نفذت الوكالة التركية للتعاون والتنسيق "تيكا" مشروع توفير مساحة إضافية للمدرسة اللبنانية الكاثوليكية في برج حمود عبر إعادة تأهيل التراس التابع لمبنى المدرسة، ليتناسب مع مختلف الأنشطة وبشكل مغلق للاستعمال الدائم في  المواسم كافة.

تم الاحتفال بافتتاح المشروع في المدرسة التي تأسست في العام 1930 في حي النبعة الكائن في منطقة برج حمود، وهي تابعة لأول مجتمع ديني مسيحي كاثوليكي "Les Soeurs du Rosaire" الذي تأسس في القدس عام 1880، في حضور مديرة المدرسة الأخت ندى مسلم والراهبة فارفابيان بطرس ومديري المدارس والطلبة.

تحدثت الأخت مسلم عن الأزمة الاقتصادية في لبنان والمشاكل التي مروا بها "كون المنطقة التي تقع فيها المدرسة هي حي تسكنه عائلات فقيرة". وقالت إن "المشروع الذي أنجزته تيكا مهم جدا" بالنسبة لهم "وخصوصا بالنسبة للطلاب". وأكدت أن "هذا ليس مجرد مشروع بناء، بل هو أيضا ذو قيمة للتنمية الاجتماعية للطلاب"، معربة عن امتنانها للجمهورية التركية على دعمها.

يذكر أن المدرسة تضم نحو 900 طالب وطالبة من مختلف الطوائف.


البزري استقبل وفدا من "مدرسة الفنون" الإنجيلية هنأه بنيله وسام الاستحقاق

وطنية - صيدا - إستقبل النائب الدكتور عبد الرحمن البزري رئيسة "مدرسة الفنون" الإنجيلية في صيدا آلين جبران مع وفد من الهيئة الإدارية ضم:  شادي مشنتف، باسمة ديب وأحمد جرادي وذلك للتهنئة على نيله وسام الإستحقاق اللبناني من الدرجة الأولى "المذهب" تقديراً لجهوده. 

بدوره شكر البزري السيدة جبران ووفد الهيئة الإدارية على تهنئتهم مثمنا "دور مدرسة الفنون الإنجيلية وعراقتها في صيدا ومحيطها وما تقدمه في المجالات التربوية والتعليمية، مما يضيف بعدا جديدا لدور صيدا ومنطقتها كعاصمة تربوية وثقافية."

 

مختلف

منظمة ابعاد والمركز التربوي بحثا في إطلاق برامج توعية على الأسرة والمرأة والطفل

وطنية - بحثت مديرة منظمة "أبعاد" غيدا عناني مع رئيسة المركز التربوي للبحوث والإنماء الدكتورة هيام إسحق، في "اعادة تفعيل أولويات العمل بالاتفاقية الوطنية الاستراتيجية ضمن اطار مذكرة التفاهم الموقعة بين المركزين، والتي تهدف إلى نشر ثقافة توعوية للطلاب والطالبات من منظور النوع الاجتماعي ودمجها في مناهج التعليم العام، عبر إطلاق برامج توعية اجتماعية وتربوية على مواضيع عدة تهم الأسرة والمرأة والطفل، أبرزها التربية الجنسية والحمايةالذاتية من الاستغلال الجنسي"، وفق بيان عن ابعاد

اضاف البيان: "يندرج ضمن هذه الاتفاقية عدد من الأنشطة، منها يستهدف الطلاب ويعمق لديهم المعرفة حول مواضيع متعددة (التكافل والتضامن الاجتماعيين وخدمة الآخر، المواطنة الفاعلة، التميز، الجندرة وغيرها)، ومنها يتمحور حول عقد ندوات متخصصة مع الأهل تعنى بأمور الأسرة ككل (ندوات عن حماية المرأة- الطفل- الوالدية الإيجابية- السلامة الإلكترونية وغيرها)، وتعرفهم على الصعوبات الممكن أن تعوق عملية النمو الصحي والاجتماعي والنفسي والتربوي لدى أولادهم، وغيرها".

 

مواقيت الصلاة

بتوقيت بيروت

الفجر
5:33
الشروق
6:46
الظهر
12:23
العصر
15:32
المغرب
18:16
العشاء
19:07