X
جديد الموقع
حزب الله يهنئ الشعب الفلسطيني على كسر قيود الاحتلال عن المسجد الأقصى المبارك
حزب الله: ما قام به أبناء عائلة الجبارين في القدس درس لأحرار الأمة..
الإمام الخامنئي: الجرائم بحق الشعب الايراني لن تزيده إلا كرهاً للادارة الأميركية وأذنابها بالمنطقة كالسعودية
بيان صادر عن حزب الله تعليقاً على اقتحام النظام البحراني لمنزل آية الله الشيخ عيسى قاسم
حزب الله يدين بأشد العبارات : الحكم ضد آية الله الشيخ عيسى قاسم جريمة
السيد حسن نصر الله يهنئ الشيخ روحاني بإعادة انتخابه رئيسا للجمهورية الاسلامية

التقرير التربوي اليومي :: التقرير الصحفي اليومي13-12-2013

img
Facebook Twitter WhatsApp Pinterest Gmail DoMelhor Addthis

 


 

................................جريدة السفير................................

 

دكاش: الأحداث في "القديس يوسف" خطرة

 

أبدى رئيس «جامعة القديس يوسف» البروفسور سليم دكاش اليسوعي عدم رغبته في «إخفاء خطورة هذه الأحداث التي رافقت الانتخابات الطالبية أو آثارها السلبية على الجامعة». وقال خلال يوم تدريب للهيئات الطلابية المنتخبة الذي نظمته دائرة الحياة الطالبية والإدماج المهني في الجامعة أمس، إن «خطر الصراع كان موجوداً لو لم يتدخل مسؤولو الجامعة في الوقت المناسب، ولو لم يفصلوا بين طرفي الصراع، في الخارج والداخل، ولو لم نطلب وجود قوات الأمن والجيش في الوقت المناسب لتؤدي دورها».

تابع: «من حيث المسؤولية، سبق وعاينت الجامعة أسباب الحوادث التي جرت. تم استبعاد اثنين من الطلاب لم يكفا عن استفزاز الواحد الآخر في الآونة الأخيرة على الرغم من التحذيرات المتكررة وذلك لحين انتهاء أعمال المجلس التأديبي. لسنا من النوع الذي يتنصل من مسؤوليته: إذا كان ينبغي إعادة النظر في الإجراءات القانونية لأخذ القرار في مسائل الانضباط لجعلها أسرع وأكثر فعالية، فسيتم ذلك في أقرب وقت ممكن».وأسف لكون «بعض وسائل الإعلام لم تتوخ الدقة والأمانة في نقل الوقائع».

إقفال المدارس

قرر وزير التربية والتعليم العالي حسان دياب اقفال المدارس الرسمية والخاصة على جميع أنواعها اليوم الجمعة، لليوم الثالث على التوالي. وجاء في تعميم صدر عنه مساء أمس التالي: «عطفاً على تعاميمنا السابقة، وفي ظل استمرار عاصفة الثلوج والامطار واحتمال تصاعد تأثيرها السلبي، وحرصاً على سلامة التلامذة وأفراد الهيئة التعليمية من مخاطر هذه العاصفة الشديدة. تقفل الثانويات والمدارس الرسمية والخاصة والمدارس الفنية الرسمية والخاصة مستوى BT وما دون وتعطل الدروس فيها اليوم الجمعة على أن تعوض الدروس بعد انحسار العاصفة في العطل الاسبوعية وفقاً لحاجة كل مدرسة. وسوف يتم اتخاذ الموقف المناسب للأيام المقبلة في ضوء تطورات العاصفة».

 

 

 

 

 


 

................................جريدة النهار................................

"الأساتذة المستقلّون": الوثائق والقرارات الجامعية تثبت مخالفة العميد حميّة بملفّات المال والإفادات

ردّ "الأساتذة المستلقون" على بيان عميد كلية الزراعة الدكتور تيسير حمية، وجاء ردهم مرفقاً بوثيقة عن التعويضات المالية التي اعتبروها مخالفة للقانون.

أوضحوا الآتي:

"ان الاساتذة المستقلين الديموقراطيين يعتبرون الجامعة اللبنانية معقلاً للعلم والوطنية. وطالما دافعنا عن الاستقلال الذاتي للجامعة في تدبير شؤونها الداخلية. لكننا، لا نزال نطالب باقتران هذا الاستقلال الذاتي بالاستجابة الواضحة والصريحة للمساءَلة. وطالبنا ولا نزال بأن يعيّن عمداء اصيلين لهذه المؤسسة واعادة احياء مجلس الجامعة (المعطل منذ العام 2004) طبقاً للقوانين المرعية الاجراء.

وانطلاقاً من كل ذلك فقضيتنا ليست كما زعم الدكتور حميّة هي التشهير بشخصه والنيل من سمعته او من عائلته، فنحن نحترم عائلة حمية الكريمة – والنقاش المطروح والقضية المركزية هي عودة القانون الى الجامعة".

واعتبر "المستقلون"، "ان الشريف هو الذي لا يزوّر ملفه، وان من يحمل لواء الجامعة اللبنانية هو من يحترم القانون والاخلاق الاكاديمية ولا يقوم بسرقة المال العام المخصص لتعليم ابناء الشعب".

وقالوا: "ان ملف د. حمية كان قد تقدم به الأساتذة المستقلون الديمقراطيون الى الدكتور عدنان السيّد حسين فور تسلمه رئاسة الجامعة ليتم البت به ضمن الآليات الداخلية للجامعة وذلك اضافة الى ملفات اخرى. وربما كان طلبنا هو وراء لجنة التدقيق التي توصلت الى توصيات وقرارات لم يتم الاخذ بها في نهاية المطاف.
كما ان تعيين حمية وهو المتفرغ في كلية العلوم اصلاً عميداً لكلية الزراعة بالوكالة فرض بضغوط معروفة وغير اكاديمية، فالبديهي ان يعين الذي يحمل دكتوراه في العلوم الزراعية عميداً لهذه الكلية التي تضم نخبة من الأساتذة المتخصصين والاكفياء".

أضافوا: "جوهر الموضوع ان هناك التقرير المقدم من لجنة ألّفها رئيس الجامعة من كبار الاداريين في الجامعة. وقد اوصت هذه اللجنة بتاريخ 15/9/2011 باجراءات وافق عليها كل من رئيس الجامعة عدنان السيّد حسين ووزير التربية والتعليم العالي الدكتور حسان دياب. وبعدما درست هذه اللجنة ملفات اساتذة كثر، ومنها ملف د. تيسير حمية، أكدت: "ان حمية بدأ تفرغه في 5/9/2000".

"اما بالنسبة الى وضع الدكتور حمية الذي سبق للجامعة وأجرت له عقد مصالحة استناداً الى افادات غير صحيحة وتواقيع حصلت غب الطلب قضى بدفع تعويض بقيمة 31٫792٫000 مليون ليرة مع لحظ 50 مليون ليرة أخرى يعود لفروق الدرجتين والراتب عن المدة بين 23/12/1999 و 5/9/2000 فنقترح وبتشدد ان يصار الى استرداد المبلغ المدفوع من دون وجه حق ومحاسبة المخالفين في هذه القضية، ويكفي العودة الى عقد المصالحة ومضمونه (عدد الساعات وتاريخ التدريس لاستنتاج ذلك).

- وبتاريخ 15/9/2011 قدمت اللجنة المكلفة بدرس الملف تقريراً اكدت فيه موقفها المشار اليه سابقاً.

- وفي القرار الموقع في 6 شباط 2012 من الدكتور عدنان السيّد حسين والوزير حسان دياب تأكيد "اعتماد نتيجة مضمون التقرير المؤرخ في 15/9/2011، واعتباره جزءاً لا يتجزأ من عقد تفرغ حمية".

- كل الرد الذي دبجه السيّد حميّه هو خارج الموضوع المطروح ومناقض للحقيقة الواضحة في الوثيقة المرفقة.
-
السؤال الذي بقي من دون جواب من هي الجهات او الجهة التي طالبت رئيس الجامعة بالإحجام عن تطبيق القانون وتمرير مخالفات الكتور حمية؟!".

أضافوا: "بالنسبة لزوجة الدكتور حمية (جمانة الطفيلي):

- ثمة افادة من زوجها انها تابعت البحث في مختبر كلية العلوم وليس من عميد الكلية أو من مجلس الكلية كما ينص قرار مجلس الجامعة.

- المنشورتان العلميتان المقدمتان استناداً الى المرسوم 4522 / 1981 الخاص بكلية الزراعة معطاة من العميد – الزوج. بينما المفترض ان يحصل التقويم على شروط كلية العلوم حيث تدرّس الدكتورة الطفيلي.
-
وزير التربية لم يوقّع على احتساب سنة خبرة للدكتورة جمانة ورئيس الجامعة والوزير هما اللذان يحلان معاً مكان مجلس الجامعة. والسؤال الذي بقي بدون جواب كيف اعطيت الدكتورة سنة خبرة من دون موافقة الوزير؟!"
وختموا: "ان الاساتذة المستقلون الديمقراطيون يطالبون كل المعنيين بالتفتيش والقضاء الى التدخل في هذه القضية والتحقيق في تجاوز الانظمة والقوانين فيها وغيرها في جامعتنا الوطنية. ونتحدى من دبج البيان الرد ان يشتكي للقضاء الذي لنا كل الثقة به. لا بل نحن نطالب بإقالة الدكتور حميّة من منصبه وإحالته الى النيابة العامة فوراً".

مؤتمر هيئة ضمان الجودة في البلمند شبكة أكاديمية وتطبيقات للهواتف الذكية

أعلن منسق مشروع تامبوس الأوروبي "نحو الهيئة اللبنانية لضمان الجودة في التعليم العالي TLQAA الدكتور شفيق مقبل بإسم الجامعات الشريكة، توصيات المؤتمر الذي عقد في وزارة التعليم العالي والبحث العلمي في فرنسا ونظم احتفاله الختامي في جامعة البلمند أخيراً.

ولفت مقبل إلى أن الكتاب الذي يحمل عنوان "حول تصميم هيئة تقييم لضمان جودة التعليم العالي" والذي صدر نتيجة التعاون الجامعي وتم توزيعه على المشاركين في المؤتمر، يعبر عن القدرة على تحقيق إنتاج مشترك، رغم التنوع الجامعي الكبير في لبنان، واشار إلى أن هذه التجربة الناجحة برهنت عن ثقة الجامعات بعضها ببعض لدرجة فتح أبواب مؤسساتنا لأقران من مؤسسات شريكة في إطار أكاديمي بحت يخدم هدفاً نبيلاً ألا وهو ضمان تعليم ذي جودة عالية للأجيال الشابة.

ثم أعلن التوصيات، وأبرزها، دعوة مجلس النواب للتصويت على قانون إنشاء الهيئة اللبنانية لضمان الجودة، ودعوة الشركاء المعنيين لمباشرة التحضير للهيئة اللبنانية لضمان الجودة المتوقعة. المحافظة على روحية العمل التعاوني خلال المشروع في عمل الهيئة: النزاهة والشفافية والاستقلالية والمستوى العالي للاحتراف المهني. تحويل المشروع مع نهايته اليوم من "مشروع تدريب الخبراء" الى "شبكة اكاديمية" تعنى بجودة التعليم العالي وتدريب الأقران الجدد. استمرار التعاون مع الشركاء الاوروبيين لتبادل الخبرات الناجحة وتجنب الأخطاء. نشر ثقافة الجودة وتنظيم دورات تدريب وحلقات دراسية لخبراء جدد.

وفي هذا الإطار أطلق الخبير الأوروبي مدير العلاقات الدولية في جامعة سيدة اللويزة وهي جامعة شريكة في المشروع الدكتور بيار جدعون، تطبيقات للهواتف الذكية، تحمل إسم المشروع TLQAA، وتعمل على أنظمة أندرويد وأي أو إس الذي يشغّل أجهزة أبل أيفون والألواح الذكية أيباد، وذلك من أجل استمرارية العمل على أهداف المشروع ونشر ثقافة الجودة وتعزيزها في مؤسسات التعليم العام والمهني والعالي.

والجدير ذكره أن في هذا المشروع البالغة قيمته 634,554 يورو، المكونات الأساسية لهيئة ضمان الجودة في التعليم العالي ومنها: المعايير والآليات، واختيار وتدريب خبراء التقويم. ويلبي المشروع حاجات الجامعات اللبنانية لناحية مسارات ضمان الجودة.

النوعية في التعليم العالي في البلدان العربية

صدر حديثاً عن الهيئة اللبنانية للعلوم التربوية كتاب بعنوان: "قضايا النوعية في التعليم العالي في البلدان العربية" الذي قام بتحريره الدكتور عدنان الأمين. ويتناول الكتاب بين دفتيه دراسات حالة ودراسات مقارنة ودراسات توليفية وأوراقاً مرجعية، 41 دراسة تشمل 11 مؤسسة تعليم عالي، و25 برنامجاً في التربية وإدارة الأعمال والهندسة والعلوم من لبنان ومصر والمغرب وعمان والأردن والكويت. وللمناسبة، تنظم ندوة الساعة 6:00 مساء غد السبت في قاعة المحاضرات في معرض بيروت العربي الدولي للكتاب. ويشارك في الندوة الدكاترة هنري العويط، منير بشور، ميشيل نعمة، رفيق يونس، عدنان الأمين، النقيب عبد المنعم علم الدين، ويديرها الدكتور رؤوف الغصيني.

 

 

 

 


 

................................جريدة الأخبار................................

اليكسا خارج الحدود

لليوم الثالث على التوالي تُقفل المدارس ودور الحضانة بحجّة «اليكسا»، فقد اصدر وزير التربية والتعليم العالي حسان دياب تعميما يقول فيه انه بسبب استمرار عاصفة الثلوج والامطار، واحتمال تصاعد تأثيرها السلبي، وحرصا على سلامة التلامذة وأفراد الهيئة التعليمية من مخاطر هذه العاصفة الشديدة، تقفل الثانويات والمدارس الرسمية والخاصة والمدارس الفنية الرسمية والخاصة مستوى BT وما دون وتعطل الدروس فيها يوم الجمعة الواقع فيه 13/12/2013، على أن تعوض الدروس بعد انحسار العاصفة في العطل الاسبوعية، وفقا لحاجة كل مدرسة. وسوف يُتخذ الموقف المناسب للأيام المقبلة في ضوء تطورات العاصفة.

هذا التعطيل القسري لالاف التلاميذ يطرح سؤالاً عمّا تفعله دول اخرى في المنطقة. هل هناك حالة طوارىء، كما هي الحال في لبنان؟

من يرفع رأسه لينظر خارج حدود الكيان اللبناني الصغير، يظن أن العاصفة «أليكسا»، «مالئة الدنيا وشاغلة الناس» في لبنان، خصّت الأخير، دون غيره من دول منطقة شرقي البحر المتوسط، بـ«خدمة خاصة»، أتاحت تعليق كل التقصير في صيانة البنى التحتية، من طرقات وشبكات الكهرباء والماء والهاتف وغيرها، على شماعة الطقس العاصف!
كأن لبنان في إقليم جغرافي آخر، غير ذلك الذي فيه فلسطين والأردن وقبرص وسوريا وتركيا. شهدت هذه الدول العاصفة نفسها، لكن لم تثُر في أي منها عاصفة إعلامية مضخمة تعطل الحياة العامة في أماكن لم تقطع طرقاتها الثلوج.
لا ذكر تقريباً لـ«أليكسا» في تلك الدول، ولا إجراءات استثنائية. «إدارة الكوارث والطوارئ» في تركيا، حيث يُفترض أن تكون العاصفة أقوى، لم تأتِ على ذكر الموضوع تقريباً. لا تحذيرات خاصة تصدر من وزارة الداخلية القبرصية، ولا إعلان عن إجراءات استثنائية. ولا ذكر للموضوع تقريباً في سوريا والأردن. سلطات الاحتلال في فلسطين استنفرت أجهزتها الخاصة بالتعامل مع الطوارئ والكوارث صباح الثلاثاء، لكن الخدمات العامة لم تتوقف، والحياة لم تتعطل.
وحدها السلطات اللبنانية قررت تعطيل الدراسة في كل المناطق، ونصح مواطنيها بالتزام منازلهم، فتلك أسهل الطرق للتنصل من المسؤولية.

فراس أبو مصلح

 

 


 

................................جريدة اللواء................................

انعقاد المهرجان المسرحي الجامعي العربي الاول في بيروت

إستضاف معهد الفنون الجميلة في الجامعة اللبنانية، دورة اجتماعات اللجنة التنفيذية لجمعية كليات الفنون في الجامعات العربية، وقد استقبل رئيس الجامعة اللبنانية الدكتور عدنان السيد حسين أعضاء اللجنة التنفيذية وهم إضافة إلى الأمين العام للجمعية عميد معهد الفنون محمد الحاج، عمداء كليات الفنون في جامعات: حلوان في مصر، الزرقاء في الأردن، النجاح في فلسطين، البصرة في العراق، العلوم والتكنولوجيا في السودان وعميد أكاديمية الفنون المسرحية في الكويت.

ورأى السيد حسين أن الجمعية «تشكل خلال المرحلة القصيرة من انطلاقتها نموذجا لتوطيد علاقات جامعاتنا العربية على ارساءات أهدافنا العربية».

وشكر عميد كلية الفنون الجميلة في جامعة حلوان سيد ابراهيم محمد قنديل «رعاية الجامعة اللبنانية لهذه الجمعية». من جهته، أشار عميد كلية الفنون الجميلة في جامعة السودان للعلوم والتكنولوجيا الدكتور عمر محمد الحسن إلى «أهمية الجهود المبذولة من الجامعة اللبنانية لتطوير عمل الجمعية. وتطرق الامين العام للجمعية الدكتور محمد الحاج إلى «القضايا التي ستقترح في دورة الاجتماعات الحالية وإلى ما تحقق من انجازات». وفي نهاية اللقاء، قدم عميد كلية الفنون الجميلة في جامعة النجاح في فلسطين الدكتور حسن نعيرات، درع الجامعة لرئيس الجامعة.
وفي الاطار نفسه، عقدت اللجنة التنفيذية لجمعية كليات الفنون في الجامعات العربية دورة اجتماعاتها في مقرها الكائن في معهد الفنون الجميلة، حيث تناولت هذه الدورة آلية تنفيذ المقررات الصادرة عن المؤتمر الثالث للجمعية الذي انعقد في حلوان حيث استكمل النقاش حول الهيكلية النهائية للجمعية من خلال بدء تشكيل لجان للاختصاصات المنضوية في الكليات.

الى ذلك، قررت اللجنة التحضيرية لإقامة المهرجان المسرحي الجامعي العربي الأول، المنبثقة عن اجتماعات اللجنة التنفيذية لاتحاد الجامعات العربية، إقامة المهرجان المسرحي الجامعي العربي الأول في مدينة بيروت، وكلفت مقرر اللجنة هشام زين الدين ومسؤول اللجنة الثقافية مشهور مصطفى والعلاقات العامة جوليا قصار وضع إقتراحات بتشكيل لجان عمل إدارية وتنظيمية، واقتراح بتشكيل لجنة تحكيم المهرجان ولجنة تقويمية للأفلام المشاركة.
كما قررت أن تكون الأفلام المشاركة من ضمن الأفلام الملحوظة في المناهج الأكاديمية وبإشراف أستاذ من القسم، وسيتم إستقبال ما بين 10 و 13 مسرحية، على أن لا يتعدى الوفد من كل جامعة 10 مشتركين بما فيهم الأستاذ المشرف والتقني.

 

تعليقات الزوار


مواقيت الصلاة

بتوقيت بيروت

الفجر
الشروق
الظهر
العصر
المغرب
العشاء