X
جديد الموقع
حزب الله يهنئ الشعب الفلسطيني على كسر قيود الاحتلال عن المسجد الأقصى المبارك
حزب الله: ما قام به أبناء عائلة الجبارين في القدس درس لأحرار الأمة..
الإمام الخامنئي: الجرائم بحق الشعب الايراني لن تزيده إلا كرهاً للادارة الأميركية وأذنابها بالمنطقة كالسعودية
بيان صادر عن حزب الله تعليقاً على اقتحام النظام البحراني لمنزل آية الله الشيخ عيسى قاسم
حزب الله يدين بأشد العبارات : الحكم ضد آية الله الشيخ عيسى قاسم جريمة
السيد حسن نصر الله يهنئ الشيخ روحاني بإعادة انتخابه رئيسا للجمهورية الاسلامية

التقرير التربوي اليومي :: التقرير الصحفي التربوي اليومي 14-08-2014

img

الرقم العنوان الجريدة
1 وعود «إقرار السلسلة لاحقاً» ترجح كفة الإفادات السفير
2 متفرغو "اللبنانية"
3 هيئة التنسيق تصرّ على إقرار السلسلة كحل وحيد الأخبار
4 اعتصام جديد أمام الكسليك
5 إقرار سلسلة الرواتب معلّق والاتصالات لم تحمل أيّ جديد! هيئة التنسيق النقابية جدّدت مقاطعتها التصحيح ورفض الإفادات النهار
6 رئيسة لجنة التربية تتعهّد بإسم الحريري: السلسلة ستُقر اللواء
7 اتفاقية تعاون بين «الإسلامية» وجمعية التعليم الرسالي في لبنان
8 «البلمند» تستعرض أبرز نتائجها حول أبحاث الحرائق الحرجية في لبنان

.................................جريدة السفير................................

وعود «إقرار السلسلة لاحقاً» ترجح كفة الإفادات

«التنسيق» تحشد وتواصل الاتصالات

ذهبت الآمال التي علقتها «هيئة التنسيق النقابية»، على الاجتماع مع رئيسة لجنة التربية النيابية بهية الحريري، أدراج الرياح، بعدما كانت الهيئة في صورة وجود مبادرة ما، من الرئيس سعد الحريري لإيجاد مخرج لسلسلة الرتب والرواتب، لكنها فوجئت بوجود كم من التمنيات، لا تقدم ولا تؤخر في موضوع حل موضوع السلسلة، ولا بعودة الهيئة عن قرارها مقاطعة أسس تصحيح الامتحانات الرسمية.
وجاء لقاء الهيئة أمس على مدى ساعتين مع الحريري في مجلس النواب، بحضور وزير التربية والتعليم العالي الياس بو صعب، بعدما ألغي اللقاء المقرر مع الرئيس الحريري عند السادسة من مساء أمس لسفره إلى جدة. وحملت الحريري رأي الرئيس الحريري حول موضوع السلسلة في انتظار ما ستؤول إليه الأمور خلال الساعات القليلة المقبلة. وأعلنت انه كان من المفترض أن يجتمع الرئيس الحريري مع وفد الهيئة، إلا انه بداعي السفر طلب منها إبلاغه أن السلسلة ستقر.
وكشفت مصادر المجتمعين أن اللقاء لم يخرج عن التمنيات، وعرض وضع البلد. ولفتت إلى أن الحريري قدمت مداخلة عرضت فيها لحال البلد في ظل الخلافات السياسية القائمة، وعدم انتخاب رئيس للجمهورية، والوضع الاقتصادي الصعب، وأنه لا أفق في المدى المنظور لإقرار السلسلة من دون تأمين الإيرادات. وطلبت من أعضاء الهيئة العودة عن قرارها في مقاطعة أسس التصحيح والتصحيح ليأخذ الطلاب شهادة رسمية بدلا من الإفادة. ونقل المجتمعون عن الحريري قولها «ان السلسلة باتت أمرا واقعا، ولا أحد بإمكانه الخروج من هذا الواقع، وان السلسلة سيتم إقرارها، وأعدكم بذلك، وأيضا الشيخ سعد، وتاريخي يشهد على مواقفي، والشيخ سعد كان سيجتمع بكم غير ان الظروف منعته، وجاء اللقاء معكم بدلا عن ضائع».
وأجمعت مواقف أعضاء هيئة التنسيق، على القول، كل على طريقته، بأن الهيئة لا يمكنها العودة إلى قواعدها خالية الوفاض، وماذا ستقول لقواعدها التي فوضتها بالاستمرار في المقاطعة؟ وهل نعود بعد ثلاث سنوات من التحرك في الشارع، لنقول حصلنا على لا شيء.. هذا أمر غير مقبول.
وهنا تدخل وزير التربية، وحاول طرح موضوع تناول نقيب «المعلمين في المدارس الخاصة» نعمه محفوض لما حصل أمام وزارة التربية أمس الأول، وما حاول فعله أحد الضباط بعد إعطاء الأمر لعناصره بسحب محفوض من أمام مدخل وزارة التربية. وبعد نقاش تدخلت الحريري، وطلبت عدم أخذ الموضوع في اتجاه آخر.
ونقل عن بو صعب قوله إنه سيضطر بعد غد إلى تنفيذ قراره بإعطاء الإفادات للطلاب في حال لم يتم التوصل إلى حل في موضوع السلسلة، وانه سيعقد مؤتمرا صحافيا لوضع الأمور في نصابها.
وذكرت المصادر أن أعضاء الوفد سألوا لماذا لا تعقد جلسة لمجلس النواب على غرار جلسة التضامن مع غزة، ما دامت جميع الكتل متوافقة على الموضوع؟
وبعد انتهاء الاجتماع، ومن دون حل، التقى أعضاء الهيئة وزير المال علي حسن خليل خارج المجلس، بحضور النائبة الحريري، وتناول الحديث ما طرح لجهة إعطاء سلفة على السلسلة، وكان رد خليل أنه يرفض دفع الرواتب من دون قانون، فكيف يدفع سلفة لم تقر.
وفي ظل غياب أي أفق في الأجواء لعقد جلسة لمجلس النواب وبالتالي لإقرار السلسلة، تبقى الأمور على حالها، لجهة استمرار الهيئة على موقفها من المقاطعة، وبو صعب من إعطاء الإفادات.
الاعتصام
وكانت هيئة التنسيق حشدت في ساحة رياض الصلح بهدف رفع مستوى الضغط لإقرار السلسلة. وأكدت انفتاحها على الاتصالات، وكررت رفضها إعطاء إفادات لطلاب الشهادات الرسمية.
واستهل الاعتصام، الذي تمت مواكبته بإجراءات أمنية غير مسبوقة وأسلاك شائكة، بكلمة لأمين السر لـ«رابطة اساتذة التعليم الثانوي» نزيه جباوي، وقال: «يقولون ان المشكلة ليست مشكلة أرقام، فما هي المشكلة إذا؟ أنتم مختلفون بالسياسة، اختلفوا ما شئتم في ما خص شؤونكم ولكن من غير المسموح أن تختلفوا في شؤون الناس». ودعا الطلاب إلى الصبر، وقال: «نحن من علمكم وتعب عليكم ولا يمكن أن نترككم».
ووجه النقيب محفوض، رسالة مباشرة الى رئيس مجلس الوزراء تمام سلام، قال فيها: «لا اعرف إذا كنت رأيت ما حصل في وزارة التربية أمس (الأول)، وإذا كنت مع الوزراء المؤتمنين على البلد بغياب رئيس الجمهورية، رأيتم كيف تحولت الوزارة الى ثكنة عسكرية». وأشار إلى أنه «خلال الأيام الأربعة الأخيرة مورست على هيئة التنسيق شتى أنواع الضغوط من قبل السياسيين وانتصرت الهيئة». وتوجه الى الطلاب بالقول: «المعلمون يريدون إعطاءكم شهادات. نحن مع استمرار مقاطعة التصحيح لأن موضوع سلسلة الرتب والرواتب لم يبت بعد».
وأعلن رئيس «رابطة موظفي الإدارة العامة» محمود حيدر «الاستمرار في المعركة حتى إقرار السلسلة». وطلب من الرئيس سعد الحريري «سحب صاعق هذه القنبلة الموقوتة (أي السلسلة) والعمل مع سائر القوى لإقرار السلسلة، لان إقرارها سيشكل بوابة للانفراج على كل الصعد». وتمنى على الرئيس بري الإسراع في تحديد جلسة خلال هذا الاسبوع لإقرار السلسلة بما يضمن الحقوق.
وعن «رابطة التعليم الأساسي» تحدث حمود الموسوي، وتوجه الى النواب، بالقول: «عليكم بالتشريع في مجلس النواب وإنهاء المهزلة»، محذرا المسؤولين «مما يفعلون عن قصد أو عن غير قصد»، وقال: «فقد الشعب الثقة بكم».
وباسم «رابطة الأساتذة المتقاعدين» سأل عصام عزام: «من المسؤول عما يحدث غير الوزراء والنواب، أليس معيبا أن يصلوا بالبلاد الى هنا؟. وقال: «لو أن النواب الذين يمددون لأنفسهم يدفعون تكلفة هذا التمديد لسددنا بها السلسلة».
وحيا رئيس «رابطة التعليم الثانوي» حنا غريب المعتصمين، وقال: «لم يعد كافيا القرار النقابي الموحد للهيئة في إنجاح التحرك أمام شدة الهجمة عليها»، مشددا على «أننا بحاجة لقيادة نقابية موحدة»، داعيا الى «تحويل الروابط الى نقابات والهيئة الى اتحاد عام يضم كل النقابات والروابط المنضوية في هيئة التنسيق». وقال: «لن نتراجع عن التحرك ومقاطعة أسس التصحيح والتصحيح ما لم يتم إقرار السلسلة، لكننا في نفس الوقت منفتحون على الاتصالات»، مشيرا الى «أن وزير التربية يجري اتصالاته ونحن أيضا من اجل تحصيل الحقوق».
وانتقد بعض العناصر الأمنية الذين ارتكبوا أمس إساءة واعتداء على النقيب محفوض والقادة النقابيين، قائلا لهم: «وحياة الدموع اللي نزلت من عيونك لن نقبل إلا بمعاقبة هذا الذي تجاوز حدوده».

عماد الزغبي

متفرغو "اللبنانية"

تنشر "السفير" أسماء الأساتذة المتفرغين الجدد في "الجامعة اللبنانية"، بعد موافقة مجلس الوزراء للجامعة على إجراء عقود تفرغ مع 1213 مرشحاً للتفرغ.
وجاء توزيع الأساتذة الـ1213 على كليات ومعاهد الجامعة كالتالي: العلوم الاجتماعية 51 أستاذا، الآداب 236، الإعلام 30، العلوم الاقتصادية 84، التربية 67، المعهد الجامعي للتكنولوجيا 37، الحقوق 85، الزراعة 57، السياحة سبعة، الصحة 47، الصيدلة ثلاثة، طب الأسنان 31، العلوم 307، الفنون الجميلة 117، والهندسة 54 أستاذا.
في ما يلي جدول أسماء الأساتذة المتفرغين:

معهد العلوم الاجتماعية
الين جوزف ابي نخله، ان ماري طوني الغصين، حسين احمد سلامه، حسين عبد الجليل ابو رضا، رولا حكمت أبو شقرا، رولا سعيد نصر، زينب علي نصار، سحر محمود حجازي، عاطف عباس الموسوي، كوليت ميشال ابي فاضل، ماجده محمد حاتم، محب نادر شانه ساز، ناهد عبد القادر خليفة الرواس، ناهدة منير السوقي، نجيب حسن نور الدين، هند سعد الدين شعراوي، هيفاء محي الدين سلام، السا بسام الهاشم، بولين سامي المعوشي، رواد ابراهيم شاكر، سوزان عادل منعم، عبير سعيد نمر السبع، كلود مايز عطية، لبنى وهيب طربيه، ليلى سامي سعاده، ماغي طانيوس سعد، نزار نبيه ابو جوده، هويدا جورد صليبي، وديد حنا غبريل، تريز الياس سيف، جنات شامل الخوري، رضوان علي حسين العجل، روبير ابراهيم عبد الله، سونيا سليم البيطار، شوقي عاطف عطيه، عبد العظيم عوض عبد الغني، عبد اللطيف محمد رضى صادق، لبنى فوزي عطوي، ليليان هنري ديب، مارلين نجيب حيدر، محمود محمد علي، ميرا بطرس فرنجية، نديم احمد منصوري، دليده حنا البيطار، ريتا سامي معلوف، سامي ضاهر الضيقة، غسان فوزي طه، ايمان حكمت ابو خليل، رجاء نديم الغصيني، علي حميد بزي، هويدا مصطفى الترك.

كلية الآداب والعلوم الإنسانية
ابراهيم انور الحوت، ابراهيم نظام الدين فضل الله، اسعد سليم البتديني، اسمهان حبيب عيد، الاميره منى شفيق رسلان، الكسندر جرجي ابي يونس، أديبة خضر حمدان، بسمة خميس خليفة، تانيا علي فاعور، توفيق عبد الله سلوم، جاك جرجس خليل، جكلين فرنند سعد، جمال نجاح واكيم، جوزف طانوس لبس، حسين محمد الحاج حسن، حيدر نايف خير الدين، رنا نصري عسيلي، روبير مطانيوس معوض، رياض مصطفى عثمان، سليم هاني منصور، سمر ساسين صقر، سمر أحمد زيتون، سها صلاح حمود، سهام عبد الله كريديه، صلاح عصام ابو شقرا، عبدالله توفيق شرقية، عدنان محمود نجيب الدين، عماد مصطفى سماحه، محمود خليل الزيباوي، منى حسين الدسوقي، مهى اميل الخوري، ندى محمد مرعشلي، نها نجيب ملاعب، هدى مجيد المعدراني، هيبة عبد الكريم موسى، يسرى يوسف مازح، علي محمد الحلاق، جميلة ابراهيم كعكي، اليز جوزيف أبو نجم، الين حنا الحسيني، اندره طانيوس نصار، انيس شعيا شعيا، ايلي انطون انطون، ايليان جورج الشكر، ايمن سمير عبد الله، بطرس الياس بعينو، بول دريد الدواليبي، بيار جرجس مكرزل، بيار يوسف قليمه، بيلا ملحم عون، تريز شكيب كرباج، تريز يوسف الخوري، جان ألبير ضومط، جان بيار ميشال نخله، جانين موريس الشعار، جمال بولس الشيخا الدويهي، جورج نقولا سمعان، جورج يوسف ابو ديوان، جوزف ياغي الجميل، جوزيف داود عمران، جويل جميل الترك، جويل كمال الخراط، جيمي جان عازر، دزيريه جورج القزي، دورين سمير وانيس، زينا جورج طراد، سهيل فؤاد عواد، عفاف صبحي الخنسا، عماد ادوار مراد، عماد سمير شمعون، غريس شحاده الحمصي، فادي داود لبس، فادي نواف الأحمر، فوزي بطرس يمين، فيفيانا سامي لحود، كابي جورج الفغالي، كارول انطون سعاده، كاسيا اوهانس ارتين، كلود جمال الغريب، كلوديا جميل شحاده، كلين ميشال برنوطي، لارا غسان خالد، ليليان فكتور حنوش كيروز، ليليان نجيب زيدان، ماريان طانيوس نجيم، مايا غسان خالد، مروان وهيب ابي فاضل، منيره جرجس ابي زيد، مهى فؤاد جرجور، ناتالي ايليا الخوري، نجوى يوسف الانكليزي، هند بطرس الرموز، كرايس جرجي شما، اميلي بديع يعقوب، باسل فرحان صالح، باسم خضر جيده، تغريد احمد السيد، جاكلين الياس أيوب، جان عبد الله توما، جهاد الياس عيسى، جورج ابراهيم فارس، جورج حنا نصار، حسام محمد سعد سباط، حسن قاسم سلهب، خالد عبد ـ القادر الجندي، خالد مصطفى مرعب، خنجر علي حميه، داليا اسعد فرح، دورة سايد فنيانوس، ديما سليمان حمدان، روعه محمد ناجي محمد ناجي، ريتا الياس الشباب، ريما محمد درنيقه، ريما معروف مولود، رينا سميح العبد، زياد اسعد منصور، ساقو فؤاد كرم، سايد مطانوس مطر، سناء سليم ابي ديب، سهى شوقي مراد، سهى فرج الصمد، سوسن عبد الرحمن الابطح، شذا محمد الاسعد، علي راغب حيدر ـ احمد، علي قاسم الصمد، عمر جميل عثمان، غاده محمد السمروط، فدى محمد درباس، ماري جوزيف حبيب حبيب، ماريسلا مرعي القطريب، مازن سليمان شلق، ماهر عبد الغني الفرخ، محمد احمد الحاج، محمد صادق السيد عبد اللطيف فضل الله، متري جميل جرداق، ميريام بطرس اندراوس، نادا سطوف سطوف، نبيل ديب عساف، ندى يوسف السيد، نسب عصمت فخر الدين، نسرين فكري محمد عكاشة علي، هبة محمد شندب، هدى ابراهيم الحلو، وفاء محمد حسن الايوبي، ياسمين ماري خضر خضر، سعد ديب سيف، الهام الياس صليبا، أحمد عبده العجمي، برباره الياس الخوري، تغريد علي طويل، تيريز اسعد ورد، ثروت نواف الزهر، جانيت فارس ايوب، خضر محمد نبها، رامز راغب يزبك، راني جوزف الغصين، زياد سليم هدلا، زينه روز ماري جورج فاني، سعد حسن كموني، سعيد احمد عبد الرحمن، شوقي جابر بولطيف، صونيا جان شمعون، طلال رفيق المير، عائشه احمد شكر، علي رشيد مشيك، علي ضاهر الضيقة، علي علي ابو شامي، غاده غازي ابوغيدا، فادي أسعد نصيف، كارين الياس صادر، كمال علي منذر، لينا علي زيتون، ماغي حسن عبيد، محمد علي الدروبي شرف، مخايل شفيق حداد، مريم طانوس يارد، مهى نعيم بدر، ميريلا خليل عازار، ناجي جوزف كعدي، نعيمة محمد شكر، يسرى سعيد الخطيب، يوسف سمير الكيال، يوسف شحادة العاقوري، ناريمان محمد فتح الله عساف، أحمد شفيق دمج، سيرين حسن بصبوص، احمد سعيد سيف الدين، انور عبد الحميد الموسى، ايفا احمد الحاج شحاده، جهاد اسعد طربيه، جورجينا سمعان شاهين، حسن جميل الجوني، حسين الهادي صفي الدين، دالية جعفر خريباني، ريتا نقولا عبد النور، زينب ابراهيم شوربا، زينب احمد رطيل، شيراز علي حميدان، عائده عفيف عبود، عباس حسن اسماعيل، علي محمد الحاج حسن، فاطمة عبد الله مكة، فاطمه خالد عانوتي، لور طانيوس عبس، لورنس نديم شربل، ماري ـ انج روجيه نهرا، محمد عباس ريحان، محمد علي شقير، مصطفى علي زين، مهى محمود المصري، ميشال جورج صعب، ناتاليا الكساندر نيكراسوفا، ناصر حسن عليق، هزار زهير الغور، وسام بطرس خليل، وطفى البدوي حمادي، يحيى قاسم فرحات، سماح نديم دعكور، كامل فرحان صالح، اماني درويش صبرا، حسن محمد اسماعيل، دنيز ميشال الغول، بهيه الياس ظهران، جلنار نجاح واكيم، جورجات مخايل فرشخ، ربيع عصام مشعلاني، زينا نبيل طعمه، ساميه احمد بزي، سيرين محمود عثمان عبد الله، عطاف خليل الكعكي، ليال بركات بركات، ليال ملحم مرعي، مايا عميد حنا، نائله هنري نشواتي، ندين جورج فرا، ريتا بديع بوداغر، مصطفى احمد الحاج.

كلية الإعلام
ابراهيم علي الموسوي، جواد محمد مكه، جورج يوسف يزبك، حسين محمد نصار، خليل موسى بيضون، رامي حسين نجم، زينب اسماعيل خليل، طلال زهير حاطوم، عارف وفيق العبد، علي عبد الأمير قبلان، غادة محمد ضاهر، فوز سعدون عبد الله، مهى عبد المجيد زراقط، ارز يوسف لبكي، امل نادر نادر، ايفون فارس ابو سمرا، بيتي لين غي ـ جاك جيلبير سليمان، دنيا سلوم جريج، ربيع داوود طربيه، رشيد عطايا الخوري، روي سامي الجريجيري، سليمان سمير البصومعي، شربل يوسف عبد الله، فاليري ايلي عساف، كميليا مطانيوس جريج، ماري نويل روجه الخوري، ميشال جورج اللفة، نسرين هاني الزمار، هاني الياس صافي، هيام ايوب اندراوس.

كلية العلوم الاقتصادية وإدارة الأعمال
الفت عفيف غملوش، جنا حسين بدران، حسن راغب يزبك، حسن علي ايوب، خديجة عبد الحسن خروبي، رنا عادل بارود، سعيد صادق عبد الله، عبير كمال الحركة، علي احمد عودة، علي أحمد الموسوي، علي خالد حداده، علي محمد زعيتر، عناية محمد وحيدي، قمر محمد دمج، كامل حسن كلاكش، مروان ملحم محمود، مريم محمد كلاكش، مصطفى عباس السارجي، مهى حسين شومان، ميرنا محمد عطية، وسيم علي السيد، ادولف سمير عبد الله، الياس اميل صافتلي، انطوان ريمون الخوري، انطون جرجي الهندي، ايلي يوسف القزي، بيار حليم رزوق، جميله يوسف يمين، جوانا الياس عبدو، ريتا جميل نعيمه، ريشار البير ابو موسى، شادي ريمون عازوري، شربل بطرس كرم، شربل جرجس نخلي، شربل يوسف منصور، طوني لطيف خليل، عبير داوود طربيه، كريم حنا اسحق، ليليان الياس يواكيم، ميراي شدياق الحاج، نانسي نبيل قنبر، نجاح علي فايز عبد الله، نقولا وهبه رزوق شحادة، أحمد عقبة علي لاغا، الين بطرس العم، انيس ميشال طنوس، حسن فايز العبود، دونا بيل مخول زكور، ربيع نور ـ الدين بنات، رشاد مايز عوف، روكس جوزاف جوزاف المزرعاني، رياض ايليا المقدسي، زهور عبد الرحمن الابيض، سامر رأفت طوط، سجي سعيد برغل، لبنى عمر مسقاوي، لينا محمد كميل، مايا منيف نجا، محمد احمد شوك، محمد احمد كنعان، محمد محسن حسين، منذر محمد علوان، ميشال حنا بوزيد، نجوى مارون الحكيم، هاني طارق شعراني، وائل محمد ديب بخيت، ذوقان نجيب الجراماني، رلى شفيق الشامي، سندرلا سمير ابو فياض، عادل امين المرود، عارف نجيب مهنا، غسان محمد وهبه، محمد مصطفى حلاوي، ناصر وهيب زيدان، ابراهيم حسين فقيه، بلال حسين نعمة، حسن يوسف الموسوي، حسين محمد طرابلسي، محمود علي حمدان، هالة محمد الصباح، رندة جهاد زيدان، شاديا مالك صوايا، عبير رياض تقي الدين، فراج محمود معلاوي، ليلى يوسف تنوري.

كلية التربية
ابراهيم علي الحاج (والدته امنة)، ابراهيم محمد علي مهدي، احمد رضوان نصر الله، احمد نزار حافظ، امين احمد جنون، اميه نواف زرقطه، ايلي خير الله قازان، ايمان يوسف ابو علي، ربى ناصر المصري الشعراني، ريم محمد حمود، سلام فوزي نور الدين، سوسن قصي الحسين، عامر محمد غنوم، علي عبدالله حيدوره، غاده عفيف جوني، لمى محمد بنداق، لينا حسين حمادة ماري تريز سمعان صليبا، محمد كمال غصن، مها محمد شحادة خالد، نجاح عبد الرحمن غمراوي، ندى حسن أبو علي، جمال احمد نجا، هبة سليم نقاش، الياس خليل مكرزل، اسعد نجيب يمين، بدرية محمد ـ نور الضو، بشرى ايلي بشعلاني، تراز الخوري يوسف الخوري، جنان جميل بلوط، جوليات أسعد عاد، جيلبار يوسف صوما، ريما كرم كرم، زاهيه مخايل عقيقي، سهام جرجس حرب، سهير محمد الحاج، سوزان حسين عبد الرضا، شربل يوسف سمعان، طوني يوسف جريج، عاطف ابراهيم معوض، فيرا ميشال زيتوني، لابا سليم معربس، ماري بشارة أبو جودة، محمد صلاح دقماق، منى محمد طاهر تحصلدار، منير جورج معلوف، ميراي الياس طحان، ميلاد مخايل سعد، نجوى الياس أسعد، نسرين عفيف كنج، هلا مخائيل يوسف، هنادي امين شاتيلا، هيلدا مراد مراد (الزغبي)، رنى سليم دبج، جوزيف انطوان رزق الله، جيزيل حنا الهندي، رائف حليم فرفور، ريما امين مالك، رينه حافظ زينون، شيرين الياس المعلوف، طارق شربل عساف، علي محمد خليفه، مريانا محمد الخياط الصبوري، مريم علي رعد، هدى وهيب عبيد، هيام توفيق اسحق، وسيم حمد الخطيب.

المعهد الجامعي للتكنولوجيا
اسامة بهجت غبار، حسن محمود حمدان، راغدة سمير الحاج، سامر ديب شنطف، علاء خالد هلال، علاء طلال صالح، علي سليمان المعوش، محمد كاظم حسيب الخطيب، يونس محمد حميه، ابراهيم محمد البابا، الحسين علي عاكوم، انيس عادل اسماعيل، بشير احمد فواز، بلال علي ذوقان حسين، حسين زهير الغور، حسين محمد مراد، حنا سمير فرحات، خالد صبحي فواز، خلدون عمر نصر الدين، داني يوسف عبيد، رفاعي عصمت ابوخشفة، ريما شريف فياض، ساره معين ابو شقرا، شريف حسين عليق، عبد السلام احمد الحجار، علي احمد ضاهر، غازي حنا ايوب، فراس محمد عبد الله، فهد عبد الحفيظ عبد الله، ماهر شكري النابلسي، محمد خالد شعبان، محمد علي شكرون، محمد مصطفى علوان، مروان محمد صادق، ميشال جورج الخوري، شادي قاسم خوندي، كمال ابراهيم بيضون، حسن أحمد قاسم.

كلية الحقوق والعلوم السياسية والإدارية:
انطونيوس فاروق ابو كسم، أشرف عفيف رمال، جهاد احمد بنوت، حسان حسن الأشمر، حسين عصام بدر الدين، خضر محمد تروا، ريتا حليم البستاني، زياد عاطف عاشور، عبد الستار عبد الحفيظ الايوبي، عزه حمد الحاج سليمان، عصام نعمة اسماعيل، مجتبى بشير مرتضى، محمود احمد سيف الدين، منير الخوري ميخائيل فجلون، رنا عبد السلام شكر، البير دعيبس رحمة، انطون حبيب الخوري حرب، اودين اسطفان سلوم، جنان فايز الخوري، جورجينا سمعان شديد، جوزاف نعمة الله عيسى، رنده مبارك الفخري، روجيه نبيل فاخوري، رودريك ايليا أبي خليل، روزالين مارون مبارك، سجيع ايليا رزق، غادة خليل ايوب، كرولين ساسين يوسف، ليلى نقولا نقولا، مرلان صوايا صوايا، اسكندر حسن سكر، ايليا ايليا ايليا، باتريسيا جرجس القزي، بولين انطونيوس ايوب، بيار اميل طوبيا، جورج الياس الاحمر، خليل علي غزاوي، دانيال مرعي القطريب، راستي الياس الحاج، رانيا ديب صليبه، ربيع محمد شندب، رشا محمد رضوان عبد الحي، رشيد سمعان فرحات، ريما غازي الادهمي، سمير سهيل دنون، عامر محمود طراف، عمر مصطفى الايوبي، فيليب لبيب فارس، محمد احمد علم الدين، محمد احمد ملص، محمود احمد عثمان، محمود محمود مغربي، ميرنا يوسف أبو زيد، اكرم حسن ياغي، حسن طعان دندش، حسين عباس ابو زيد، داني فارس نعوس، رنده غازي الماروني، سابين جورج دي الكك، سامر حسين سلوم، سميح علي ابو ضرغم، صالح محمد طليس، عماد صبحي عفارة، عماد نجيب وهبة، مريم حمزه ترشيشي، هالة محمد ابو حمدان، احمد سعد الجين اشراقية، برهان الدين حسان الخطيب، حسني محمد سليمان، حليمه ابراهيم القعقور، زينات طلعت شحاده، سامر ماهر عبد الله، شربل كمال نصار، عارف حسن توفيق العبد، عقل بطرس عقل، علي أحمد خليفة، علي حسين يونس، علي محمود شكر، قاسم غسان الخطيب، مروان محيي الدين القطب، محمد رياض دغمان، احمد ضاهر لقيس، امل كاترين جبور عبد النور، جرجي فؤاد نفاع، كارول اميل نجم، وسيم احمد منصوري.

كلية الزراعة
احمد ابراهيم الحاج، احمد حسن زراقط، ادوار يوسف ثابت، اسماعيل ابراهيم عباس، اميل جوزف سلامة، امين محمد شعبان، ايلي ناجي عوض، ايمن علي يوسف، بسام مصطفى عساف، بيار يوسف ابي نخول، جاد شاكر ابو عراج، جاد نبيل رزق الله، جهاد سليمان عبود، جورج سعيد حسون، جورج فرنسيس ابي رزق، جوزيف الياس حداد، حبيب فهد ياغي، حسام ابراهيم عبيد، حسن علي عبد الله، حسن محمد رمال، حسين نجيب مرتضى، داني جرجي العبيد، داني جورج فاضل، دلال جورج جاويش، رباب عادل عون، رنا يوسف شعيا، رودريك جان البلعة، روني فرج الخوري، روي انطون اغناطيوس ابي جوده، ريتا مطانيوس يعقوب، زينب رشيد الصغير، سالم مطانيوس حيار، ساندرا الياس فهد،سلمى فرج سماحة، سلوى وديع طعمة، سوزي اسكندر روفايل، شادي انطوان الحصري، عفت مزيد ابو فخر، علي أحمد مشيك، غسان انطون سرور، فلاح حسن غناوي حمودي السعدي، كارين يوسف جبران، كلود فؤاد شليطا، كلودين اسحاق السبعلي، كنج طراد حمادة، ليزا حسين دياب، ليلى انطوان المهنا جعجع، مروان يوسف حسيكي، مريم احمد عقيل، ميشلين يوسف وهبه، نانسي انطون نعمة، نسرين عصام كريم، نينا نعمه زيدان، هالة محمد وفيق شاهين، بشر فاضل سكرية، فكتوريا ايلي دواليبي، جويل جورج جندري، مصطفى توفيق الصباغ.

كلية السياحة والفنادق
إبراهيم زهير بغدادي، حنا عبد النور المعلوف، سقراط عدنان الغضبان، سوسن محمد النجار، غادة عمر سالم، محمد هاشم مصطفى الحسيني، نادين صبحي داود، احمد عصام الرفاعي سراج، جورج جوزيف يارد، جورج يوسف هلال، جوسلين صادق البونجي، حسن علي كركي، رولا غانم بو خزام، زينه مارون القطار، زينه محمد ضاهر، سماح عدنان دمياطي، فادي كريم ابو مراد، ماهر محمود عبد الله، محمد حسين حنينو، منى جوزيف درغام، ناصر سليم البلاني، يوسف حسين فارس، شربل حليم البستاني، شربل د اود مسلم، كارين روبير عيسى، كريستيان الخوري الياس صليبا، ليان شكور أنطون، ماري تريز يوسف صباغ، ماريانا خليل الحاج، ميرنا نسيم شاهين، نادين جورج صالح، نادين رشاد فياض، افلين لطوف سعاده، جيزال ابراهيم الشماس، دانيا محمد عوض، ديانا كامل وهبه، ديزيره عبد الاحد مسعود، محمد مصطفى خالد، بلال ملحم الحشيمي، حسام حسين احمد قاسم، حسين علي معاويه، حمد علي حسن، مأمون حسن طربية، سليمان قاسم سليمان، سنية أحمد منيمنة، عبير أكرم العبد، غاده فرنسيس بطيش، نادين مشهور الغطمي، نزار سليم عثمان، رمزي قاسم حامد، هشام لبيب حرب، هلا نايف هلال.

كلية الصيدلة
رانيا طنوس عازار، رشا محمود كركي، مريان موسى حداد.

كلية طب الأسنان
ابراهيم بطرس ناصح، ادكار انطوان جبور، ادمون يوسف كويس، الياس حنا جرجس، انطوان شارل كاسيا، انطوان كرم كرم، انطوان نقولا برباري، ايلي جوزيف عازار المعلوف، ايليا ميشال صفير، باسيل حسن دوغان، باسم رفيق النويري، جورج طانيوس عون، جوزف موريس صباغ، خلدون توفيق الرفاعي، رياض حسن باشو، زياد سمير المعروف انطوان سلامة، سامي أسعد التوم، ساميا ناصيف رزق الله ابو جودة، طوني حافظ زينون، فادي أسعد الحاج، فاطمة أحمد مشرف، فؤاد حسين أيوب، فيدال الياس النبوت، فيليب وهيب سليمان، لبنى حسين الصغير شمس الدين، محمد مصطفى الرفاعي، منى هكتور نحاس، منير عبد الله ضومط، ناظم خضر اسعد، نهلة فايز ناصيف، وديع ساسين ناصيف.

كلية العلوم
ابتسام سلهب زعيتر، أحمد عاطف فاعور، احمد عبد الأمير شمس الدين، احمد علي عواضه، اوغاريت علي يزبك، ايلي ديب حدشيتي، ايمن ابراهيم قشمر، أكرم ابراهيم حجازي، باسمة محمد شقير، بسام علي كجك، بشار عبد الجليل قبيسي، بلال عبد الحسين قانصوه، جنان كمال شعبان، حسن جميل غملوش، حسن علي ابراهيم (والدته جنان)، حسين عبد الكريم شرف الدين، حسين علي ابو حمدان، حسين فايز فياض قزان، حسين كامل بزي، حمزة حيدر علاء الدين، حيدر حسن عقل، خليل حسن شري، راغده كمال دمج، رامي عصام العاكوم، رانيه احمد مجذوب، رأفت زهير طراف، ردينة ابراهيم سيد حسن، رشا محمد ضاهر (والدتها صباح)، رضوان منير عبد الله، رنا محمد رياض بزي، رودينه ناصر ناصر، ريتا جبرائيل يزبك كرم، زاهر جعفر خريباني، زاهر علي زعيتر، زياد سليم خليل، زياد كمال دمج، زينب احمد سلوم، سابين عصام عازوري، سامر فاضل العسراوي، سامر محمد فرخ، عبير اسماعيل المجذوب الصباغ، عدنان محمد مراد، علاء علي غيث، علي احمد بليبل، علي حبيب بيضون، علي حسن عياد، علي شاكر شكر، علي قاسم علاء الدين، علي سليمان مشيك، عماد عدنان القصاص، غادة خليل خليل قشور، غياث محمد اللقيس، فادي سعد عبد الساتر، فاطمة عدنان العلي، فراس علي حجازي، قاسم محمد حمزة، كمال سعيد خير، كمال محمد علي حريري، لبنى عبد علي الزين، مجيد فؤاد المستراح، محمد احمد جهجاه، محمد حسن درويش، محمد عبد الرحيم عبد الرحيم، محمد علي قبيسي (والدته اسمى) محمد مهدي ناصر الدين، محمود محمود الحمصي، محمود محمد مهدي، مرتضى حسين سرور، مصطفى محمد حميه، ملاك ابراهيم سيد حسن، منير رشيد ابي سعيد، مؤنس محمد ـ هادي فضل ـ الله، ميرفت محمد بلوط (والدتها درية)، ميرنا محمد صبرا، نرجس حسن شعيب، هلا كامل خليفة، واصف محيي الدين الخطيب، وائل سليمان يوسف، وسام حسين مزنر، وسام محمد ياسين، وفاء عدنان نون، وليد جورج كرم، وليد عبد الله حسان، يوسف يوسف عياد، يولا راسخ بعلبكي، السا اسطفان نقولا، الين علي حمادة، الين مارون مساعد، الين نعمة الله حصري، امل كميل نجار، انطوان بشارة الشويري، انطوان مخايل صعب، انطونيو كارلو ضاهر رزوق، اهاب كرم العلم، اورور جوزيف سعيد، ايلي اندره شاهين، ايلي ميشال نصر، ايمي جان القزي، باميلي جوزيف قسيس، بيار حبيب زيادة، توفيق انطون الحلبي، جاك بغداصار دميرجيان، جان انطوان المعوشي، جان جرجس تابت، جان مخايل اسطفان، جميل سمعان حبيب، جو بيار الغلبوني، جو عاطف عون، جوال جوزف البيروتي، جورج بطرس بو عبود، جورج رشيد معربس، جورج رفيق حداد، جورج غازي جبور، جيلبير الياس حبيب، جيهان ابراهيم نصر، جيهان مخايل جبور، حسان رياض سعود، خالد نعيم اسطفان، داني شكر الله حليس، ديالا جرجس قمير، رالف يوسف الخوري، رانا فضل الله منير، ربيع صبحي طوق، رنا نخول جريج، رولا أحمد عليان، رولا جان ضو، رونالد فادي الطحيني، ريتا اسعد معوض، ريشار رياض نادر، زياد طنوس ابي خطار، زياد ميشال عضم، زينة انطانيوس ملحم، سامي سمعان حبيب، ساندرا ايلي غياض، ستيفاني بيار الفغالي، سحر كمال عازار، سمر عبد الرزاق ادهم، سنتيا جوزاف عيد، سهى عبد المسيح فارس، سوزان مارون عباس، شدي قيس عبد الله، شربل حليم جليان، طارق اليان انطون، طوني حسن خوري، علي سمير مخول، غاده جوزيف سالم، فادي فيليب دبغي، فدى ناصيف نصار، فرنسيس رياض محاسب، فريديريك غريغوري جوزف فوزي حرب، كارول انطون الباشا، كارولين الياس صعيبي، كارين حبيب ابي غانم، كلارا فضل الله غنام، كلود سامي ضو، لارا رفيق الخوري، ماري نوال طانيوس صبرا، ماريا جوزاف باسيل، ماريا عساف ساسين، مايا جورج قيوقه، مايا نعيم بطرس، محمد اسعد الزغبي، منال حميد الديك، مهى الياس زخور، ميادة جرج سليمان، ميرا نبيه معلوف، ميلاد نخله فخري، ناتالي يوسف خريش، ندى جرجس بو ملهب، ندين جود عبود، ندين موريس سعد، نهى اسماعيل ابراهيم، نورا مرقص مرقص، هاله انطوان سماحه، هشام جورج جبران، هلا جوزيف نعمه، يوسف ملحم الفخري، سلين بديع عازار، احمد خضر علوش، احمد زياد فينو، احمد سميح الدهيبي، احمد عبد القادر الرافعي، اشرف حكمت قزيحه، الياس سميح وهبي، ايمان اكرم الحاج ديب، ايناس مصطفى الحسن، أيمن أحمد الدسوقي، باسم محمد رياض الحموي، بشرى جبور الشيخا الدويهي، جنان مصطفى قاسم، جورج موسى الياس، حسام حسن خليل، حسان محمد عامود، حسن خالد عوض، داليا أنطون جريج، راشل هيكل لطيف، رامي ابراهيم نادر، ربى صالح حاج سليمان، رلى فاضل نابلسي، رنا عصام رحيم، رنا مصطفى اسرائيل، ريم رفعت الصفدي، رولا منيف نجا، روي ميلاد سعد، زياد ساسين يوسف، زياد عبد الله فجلون، سمر محمد عيسى، شادي غسان المير، صلاح احمد الفلو، عدنان محمد سالم نجا، غسان الياس بشاره، فادي مظهر المصري، فاطمه احمد عبدو، فيرا جرجس المكاري، لارا نعيم خزامي، لؤي عبد الغني الصوفي، لينا منير عبد الله، ماهر محمد الرافعي، محمد حنظل حسين، محمد عبد السلام سعاده، محمد مدحت الصفدي، محمود عبد السلام سعادة، ميرفت احمد المقصود، ندى محمد شندب، نعمان عبود المقدسي، نهى اكرم غانم، هاله احمد شاميه، هدى خليل البيطار، هيثم محمد عز الدين، وسام عطية موسى، وسيم فؤاد كفروني، يحي محمد سلمى، يوسف احمد بكور، محمد محمود بشير سراج، ابراهيم خليل بو ملهم، اسامه احمد قاسم زين، الين عبدالله قادري، ايلي مارون مساعد، بلال عبد الحليم غزال، جورج مارون مساعد، حميد كرم بو صعب، رانيا جان ابي عازار، ريتا سليم النجار، زين العابدين علي طليس، سناء جرجس النجار، شربل جوزف رحال، عبد الله علي الحاج حسن، عثمان مصطفى خضر، فدعا فدعا نقولا، محمد طعان دندش، محمد محمود جرادي، نعيم أنطون البستاني، وفاء خالد نجم، يوسف علي الاتات، الياس نايف فرح صعب، اياد علي زيعور، ايمان محمد حسين علامي الدين، جميل خليل حوحو، حسن عبدالله شرارة، حسين ابراهيم رمال، حسين علي حمد، حسين علي فحص، حسين علي يوسف، خالد اسماعيل كركي، خليل ابراهيم ابو صالح، رامي اكرم طويل، ربيع جعفر جهجاه حسين، روان علي زيتون، ريما محمد التحصلدار، زاهي علي خليل، زين العابدين كامل ابراهيم، سامي محمود البحري، سميه ناديا سليمان غندور، صادق نايف عواد، طارق خليل خليل، طعمي حسين عواضه، عباس حسين عليق، عباس فوزي غدار، عبد الله محمد خشمان، علي حسن ترحيني، علي حسن جابر، علي حسين قاروط، علي خليل عطوي، علي عباس شومان، علي عبد الحسين قانصو، علي عبد حسن خلف، علي مصطفى بزي، فضل حكمت شمس الدين، ليال ديب لزيق، ماجد محمد سنان، محمد اسماعيل توبي، محمد امين فقيه، محمد أحمد شعيتو، محمد عياد وهبي، مروان وفيق قبيسي، نادر الياس قزحيا، ندى فؤاد برغل، هبه حسن نور الدين، يوسف حسين حيدر حيدر، نجاز جليل علولو، انطون جاك يعقوب، رولان انطوان الحاج، غادة شربل الخوري، مايا متري تويني، نادين جان التن، نبيل سعيد عماشه.

معهد الفنون الجميلة
اكرام حامد الأشقر، حنان حوحو حمدان، نضال شفيق عبد الخالق، جميل قاسم قاسم، جهاد هنري فرح، جويس سمير عبد الله، حسن نصري ضاهر حسين، خالد عيسى عبد الله، رشا يوسف الديراني، رلى علي حجازي، ريم توفيق مرتضى، ريمه محمد الحسن، سامي احمد كنعان، سلام يونس فقيه، سليم خليل شمس الدين، سمر قاسم منصور، سمر ميشال قطان، صونيا الرضي الرضي، فدوى هاشم هاشم، فدى محمود حطيط، ماجد مهدي الحسيني، محمد صدر الدين حجازي، محمد كاظم الشيخ محمد تقي الفقيه، ميرنا محمد خالد المير، نوال اسماعيل بوداني، وليد فخر الدين دكروب، روي غسان سماحة، السا جوزف غصوب، انطوان سعد حاتم، انطوان نجيب ابي عاد، ايزابيل طروس قايايان، ايلين حنا جازي، باتريسيا انطون باشا، جرمان انطوان عبد الحي، جواد يوسف ابي عقل، جورج شاكر الخوري، داني خالد ابي كرم، رالف انطوان الحج، ريم كبريال زغيب، زياد تيدور المكاري، سمر نقولا ناهض، شربل انطوان مسكينه، طانيوس الياس البيطار، طوني فارس عبد النور، طوني ملحم عقيل، عبده ميشال النوار، عمر رياض فاخوري، غسان جوزيف متى، فادي بطرس مطر، فريد جورج قاصوف، كبريال نجيب يمين، كريستيان كميل صفير، كريستيل ادمون نصار، كريستينا ميشال يمين، كولينا استيفان طوروسيان، لودميلا بوريس مطر، ليليان ميشال سعادة، مارك خليل الرياشي، مارلين نسيم شاهين، مارون ابراهيم كيوان، ماريا كريستي يوسف باخوس، ميلاد الخوري يوسف طوق، ناديا اوفريد مبارك، هاكوب سيراك درغوكاسيان، هنيدا جوزيف الياس، هيامي زاهي الراعي، واكيم بطرس يمين، وائل جميل دبس، سمير يوسف الطويل، امل احمد علي غالب، جوني فؤاد ابراهيم، حسان رياض الصمد، خالد عمر تدمري، دانا محمد رياض قاوقجي، دوليشاد محمد حسين بركة، رانيا عبد الله عبد الحي، رنا زهير بركة، رولا زهير بركه، رولى محمد اديب عوض، رويدا مصطفى الرافعي، سعاد عبد الكريم كرامي، سنية عبدالله الشهال، سوسن عبد الواحد سوق، شوقي محمد عدنان فتفت، صونيا مالك يوسف القرعان، عبد الكريم طه بارود، كابي نعيم خرياطي، كامل مصطفى هاجر، لميا طنوي يمين، لينا محمد خالد رافعي، محمد توفيق هزيم، محمد حسين حسين، مريم نبيل عدره، ناصر حسين الحسين، نجوى قيصر بعينو، نده محمد رشيد النملي، وسيم عبد الرحمن الناغي، جمال ـ عبد الناصر فايز الايوبي، خولى عبد الجبار البرازي، مريم جرجس متى، اسامة محمد الباشا، انطوان جرجي يزبك، انطوان ميشال غريب، انيس محمد شحادة، ديما زكريا رعد، ريما شفيق صعب، غادة ادوار ريشا ـ صفير، غادة شفيق نور الدين، قسطنطين عزيز تابت، كلود يوسف حبيب، كمال سعيد ابو حمدان، مارليز بهجت شمعون حاماتي، ناصر سليم الحلبي، نجاد انور عبد الصمد، نصر السيد صدر الدين شرف الدين، هدى عارف الفقيه.

كلية الهندسة
ابراهيم يوسف الخوري، اماني عبد القادر سعد الدين رعد، ايلي انطوان عواد، تمارا انطوان البيطار، جورج عفيف يوسف، جويس مارسال خير، جيلبير يوسف عكاري، حسان عبد الله سليمان، ربيع سعيد ديب، ريتا أنطوان مبيض، صفوان حسن المسدي، طعان فرحان مطر، علي حسين هرموش، فادي حسن تيشوري، فرح مصطفى عنقود، كارلوس اسحق يوسف، نيفين عباس مصطفى، وسيم احمد الفلو، وفاء محمد عبيد، الياس حنا القنب، اميليو طوني ساسين، بيار طانيوس رحمه، جاد نقولا واكيم، جورج الياس شليطان، جومانة ادمون فرح، داليه سليم يوسف عبد المسيح، راني ريمون رزق، رجاء موسى العاقوري، رشا رياض البرباري، رشيد جوزيف قرطاس، روجيه روجيه الاشقر، روني قزحيا البيطار، ريان سليم سليم، كارول عفيف غناطيوس، كارين حسان القسيس، كلاديس مطانيوس مقدسي، لينا جورج بوهيا، مايا انطوان بدر، مروان جرجس القزي، وسام انطوان كرم، باسل محمود سيف الدين، جان جرجي عكر، جميل محمد دمج، جهاد سعود الساحلي، حاتم محسن حيدر، حسن علي شريم، داوود محمد بعلبكي، ربى علي شعيب، محمد احمد عوده، هاني محمد سرحال، يحيى انيس ضو، يوسف حسن حجيج، وفاء موريس حبيقة.

 

.................................جريدة الأخبار................................

لا تشريع قبل انتخاب رئيس الجمهورية

هيئة التنسيق تصرّ على إقرار السلسلة كحل وحيد

نفّذ المعلمون والموظفون اعتصاماً حماسياً أمس، غلب عليه الاحتفاء بانتصارهم أول من أمس في معركة صون وحدة هيئة التنسيق النقابية ومنع تصحيح الامتحانات وتجميد إصدار الإفادات. لكن على بعد أمتار قليلة من مكان اعتصامهم، كان النواب يخرجون من مجلسهم مرددين أن لا جديد طرأ في المشاورات السياسية بشأن سلسلة الرتب والرواتب، ولا يزال الأفق ضبابياً بشأن عقد جلسة تشريعية قريبة، إذا لم تحل عقدة انتخاب رئيس للجمهورية

فاتن الحاج, هديل فرفور

تكاد المشاورات السياسية في شأن احتمال عقد جلسة تشريعية قريباً، تنحصر بلاعبين أساسيين: رئيس مجلس النواب نبيه بري، ورئيس الحكومة السابق سعد الحريري. حتى الآن لا يبدو أن أحداً متفائل حيال تحديد موعد لهذه الجلسة، إذ إن «التشريع متعذر في ظل استمرار الخلاف حول انتخاب رئيس للجمهورية»، أو هذا ما أبلغته أمس النائبة بهية الحريري لوفد هيئة التنسيق النقابية، في اجتماع عقد في المجلس النيابي بحضور وزير التربية الياس بو صعب.

الجو نفسه نقله أمس نواب عن بري الذي لم يتلق، كما قالوا، أي مبادرة عملية لعقد الجلسة، رغم كل التسهيلات التي قدمها على هذا الصعيد. وقال بري أمام زوار لقاء الأربعاء النيابي إن موقفه المعارض لتمديد ولاية مجلس النواب «لا يندرج في إطار المناورة السياسية كما يتراءى للبعض، إذ ما هي فائدة التمديد لمجلس معطل لا يشرع ولا يؤدي دوره كاملاً؟»، مؤكداً تمسكه بأولوية انتخاب رئيس الجمهورية، وقال إن المدخل لحل قضية سلسلة الرواتب هو «نزول النواب إلى المجلس لاستكمال مناقشة السلسلة ولإقرارها». وردد أكثر من مرة أنّ السلسلة ستكون بنداً أول على أول جلسة تشريعية.
أمس، كان مقرراً أن يلتقي الرئيس الحريري هيئة التنسيق النقابية، إلا أنّه كلّف النائبة الحريري نقل موقفه من ملف السلسلة إلى الهيئة، بسبب سفره إلى جدة لإجراء مشاورات حول الهبة السعودية. النائبة الحريري رمت الكرة في ملعب هيئة التنسيق، إذ تركت للهيئة حرية أخذ القرار المناسب لحفظ حقوق الطلاب بالشهادة الرسمية، أي بشكل أو بآخر، العودة إلى تصحيح الامتحانات الرسمية، بما أن «الأفق مقفل ولا مجال لعقد جلسة الآن»، واعدة باستكمال المساعي من جانبها. أما هيئة التنسيق، فقد طالبتها بالسعي باتجاه الرئيس بري والاتفاق معه على تحديد جلسة بداية الأسبوع المقبل، فأجابت بأنها ستحاول، لكن لا تعدهم بذلك.
وكانت هيئة التنسيق قد نفذت إضراباً في الإدارات العامة لليوم الثاني على التوالي، ترافق مع اعتصام أقامته في ساحة رياض الصلح. وأكدت مكوناتها أنها ستحافظ على وحدتها في وجه محاولات ضربها وتقسيمها وتفكيكها.

المعتصمون اتخذوا من فيء الأشجار المحيطة بالساحة مكاناً للتجمع. وقد عمد كثيرون إلى اصطحاب أفراد عائلاتهم، باعتبار أنّ «المعركة تستحق»، كما يقولون. لعلّ أصغر المشاركين سنّاً كانت رغيد (5 أشهر) التي أصرّت والدتها على أن تحضرها وأخواتها لمساندة ياسين (الوالد)، وهو أستاذ ثانوي منذ 9 سنوات. تقول إننا «أتينا مع زوجي من عكّار لإعطائه الدعم ولنكون فأل خير عليه». وعلى الرغم من أن ياسين لا يأمل خيراً من النواب، إلا أنه يرى في اصطحاب أبنائه وسيلة لتعليمهم العمل النقابي الديموقراطي، على حد تعبيره. رغيد ليست الوحيدة التي أتت لدعم أبيها من عكّار، فلين (10 أعوام) قدمت مع أمها إلى الاعتصام. تعلق الوالدة: «ابنتي أتت لتطالب بحقوق توظيفها في ما بعد، أنا كم سنة وبطلع تقاعد، وهناك استخفاف خطير بمستقبل الوظيفة بالدولة».
معتصمون كثر قالوا إنّ تحرّكاتهم تجاوزت إقرار السلسلة، إلى معركة الحقوق والكرامة. وأشار رئيس دائرة التعليم الأساسي الرسمي هادي زلزلي إلى أن الهيئة تثبت يوماً بعد اليوم أنّه يستحيل تجاوز مطالبها أو القفز عنها. أما دوللي، أستاذة لغة فرنسية، (62 عاماً)، فرأت أن «وزير التربية فشل في شرذمتنا سياسياً». المعلّمة الستينية كتائبية الهوى، وهي تغلّب العمل النقابي على أي عمل سياسي. برأيها، وحده الجسم النقابي المستقل كفيل بالحفاظ على حقوق الناس.
ثروت (معلمة علوم حياة) أتت من البقاع للمشاركة في الاعتصام سائلة: «طالبوا بزيادة ساعات عملنا لزيادة إنتاجيتنا، فأين إنتاجيتهم؟»، فيما يتدخل زميل لها ليقول: «التشريع الوحيد اللي بيعملو النواب هوي انو يمددوا لأنفسهم».
لم يضم المعتصمون أعداداً كبيرة من غير المستفيدين من السلسلة، وإن لم تخلُ الساحة من بعض «المشجعين». اللافت أن هناك مجموعة من طلاب الشهادات الرسمية (الثانوي) نزلوا لدعم الهيئة، وبخلاف الكثير من الطلاب والأهالي، أكدوا أحقية المطالب. «هناك الكثير من زملائنا لم يستطيعوا الحضور بسبب رفض أهاليهم»، تقول إحدى الطالبات التي حُرمت منحةً في الخارج بسبب تأخير إصدار النتائج، مشيرة إلى «مسؤولية الدولة عن ضياع هذه الفرصة، لا هيئة التنسيق». في هذا الصدد يؤكد المعلمون أن معظم أبنائهم هم طلاب شهادات رسمية، وبالتالي يرفضون «المزايدات على مصلحة الطلاب».
«المشكلة ليست في الإفادة أو في الشهادة، بل في حقوقنا في السلسلة التي عمرها 18 عاماً»، هذا ما قاله رئيس رابطة أساتذة التعليم الثانوي الرسمي حنا غريب، مشيراً إلى أن هيئة التنسيق أثبتت أنها «حركة ديموقراطية مستقلة يريدون إسقاطها وتفتيتها، ولكن نقول لهم خسئتم». ورفض غريب الطرح المقدم من اللجنة النيابية الفرعية الثانية التي يرأسها النائب جورج عدوان، والتي تعطي المعلمين 13% مقسّطة على ثلاث سنوات، مشيراً إلى أنها «ليست من قيمتنا، بل من قيمة من وضعها». وشدد على تمسّك «الهيئة» بالحقوق الكاملة، وهي 75% الباقية من الـ121%. وأكد غريب أن «الهيئة لن تتراجع عن التحرّك وعن مقاطعة التصحيح». ولفت إلى ضرورة محاسبة من اعتدى على نقيب المعلمين في المدارس الخاصة نعمة محفوض وبعض النقابيين. وأشار إلى أنه «لم يعد كافياً القرار النقابي الموحد للهيئة في إنجاح التحرك أمام شدة الهجمة عليها»، مشدداً على «أننا نحتاج إلى قيادة نقابية موحدة»، داعياً إلى «تحويل الروابط إلى نقابات والهيئة إلى اتحاد عام يضم كل النقابات والروابط في القطاع العام».
وقال محفوض في هذا الصدد إن «الممارسات البوليسية التي مورست في حق عشرات المعلمين على الهواتف أثناء الليل، إضافة إلى الممارسات الميليشيوية داخل الوزارة مرفوضة، وهذه ليست وزارة تربية، ولم نرَ مثل هذه الممارسات خلال 30 سنة، وهذا الموضوع يجب وضع حد له»، مؤكداً أننا «مع الدولة، لكنها يجب ألّا تقف في وجه مواطنيها الصالحين».
وتمنى رئيس رابطة موظفي الإدارة العامة محمود حيدر، على رؤساء الكتل النيابية التداعي إلى الاجتماع والاتفاق على إقرار السلسلة. وطالب الرئيس سعد الحريري «بسحب صاعق هذه القنبلة والعمل مع سائر القوى لإقرار السلسلة، لأن إقرارها سيشكل بوابة للانفراج على كل الصعد». كذلك تمنى على الرئيس بري «الإسراع في تحديد جلسة خلال هذا الأسبوع لإقرار السلسلة، بما يضمن حقوقنا».

اعتصام جديد أمام الكسليك

بات عدد من طلاب جامعة الروح القدس – الكسليك ليلتهم أمام مبنى الجامعة، الذي أقفلته الادارة بالسلاسل الحديدية. قرار مواصلة الاعتصام ليلا جاء اثر تحرّك دام لساعات تخلله قطع جزئي للطريق العام، وجرى في خلاله نصب الخيم اعتراضا على زيادة الأقساط الجامعية.

أصدر الطلاب بيانا ردوا فيه على بيان ادارة الجامعة، الذي زعم بأن المشاركين في الاعتصام الأول هم «مئة طالب من أكثر من جامعة»، فقالوا إن جميع الطلاب الذين شاركوا في الوقفة الاحتجاجية كانوا «من صلب كيان الجامعة، وليس بينهم أي دخيل، وثبت ذلك عدة مرات عند حضور ممثلين عن الجامعة، من خلال ابراز الطلاب بطاقاتهم الجامعية الشخصية»، ولم ينف الطلاب تضامن زميلات وزملاء من الجامعات الأخرى معهم، وقدّموا إليهم الشكر على دعمهم. وقد أعاد البيان تكرار المطالب المرفوعة الى ادارة الجامعة « لتتفهم معاناتنا وتقدّر طموحاتنا»، عبر اعادة الأقساط الى ما كانت عليه السنة الماضية، وذلك «رأفة بمجتمعنا الذي يعاني الصدمات الاجتماعية والاقتصادية والأمنية من كل الجهات».
الطلاب يرفضون أي صبغة سياسية لتحركهم، وان ثمّنوا عاليا مواقف القطاعات الطلابية للاحزاب التي دعمت مطالب الطلاب، وهي القوات اللبنانية، التيار الوطني الحر، تيار المردة، الكتائب اللبنانية، حركة شباب لبنان، والحزب القومي السوري الاجتماعي. ويصر الطلاب على اعتبار رفع الأقساط بهذه الطريقة «أمرا غير عادل»، وخصوصا أنهم يرون أن الزيادة التدريجية التي حصلت في الأعوام الأربعة السابقة على الأقساط لم تؤد إلى تغيير ملموس على صعيد الجودة، أكاديميا كان أو تقنيا.
ورأى الطلاب أنهم «رأسمال الجامعة المادي والمعنوي، والممول الأساسي والوحيد»، وقالوا إنهم اتخذوا «قرارا نهائيا لا رجوع عنه بإلغاء هذه الزيادة، ومستمرون في المطالبة بحقوقنا حتى تحقيق هدفنا».

 

.................................جريدة النهار................................

إقرار سلسلة الرواتب معلّق والاتصالات لم تحمل أيّ جديد! هيئة التنسيق النقابية جدّدت مقاطعتها التصحيح ورفض الإفادات

لا أفق قريبا لحلّ في قضية سلسلة الرتب والرواتب. فالاجتماع الذي جمع رئيسة لجنة التربية النيابية بهية الحريري واعضاء هيئة التنسيق النقابية في حضور وزير التربية الياس بو صعب لم يحمل "اي جديد" وفقا لما قاله نقيب معلمي الخاص نعمة محفوض لـ"النهار".

وعما اذا كان الواقع الحالي قد يفرض تراجع الهيئة عن المقاطعة اجاب محفوض: "اذا تراجعنا سيبادر المعلمون الى القول لنا اننا لم ننل اي شيء ملموس بعد نضال 3 اعوام". وعن تفاصيل اللقاء، قال محفوض انه "تميز بتأكيد النائبة الحريري دعمها لحقوق المعلمين وسعيها الدائم لتحديد جلسة لاقرار السلسلة". وذكرت انها استقبلتهم نيابة عن الرئيس سعد الحريري الذي اضطر للتوجه الى جدة. وشدد محفوض على ان الحريري "اكدت لنا انها ضامنة شخصيا لحقوقنا وهذا موقف الرئيس سعد الحريري". لكنها لفتت وفقا لمحفوض بأن "تحديد جلسة لاقرار السلسلة ليس عندها بل هو موضوع يتعدّاها ويتعلق بالخلاف الرئاسي والنيابي".
وعلمت "النهار" ان النائبة الحريري توجهت بعد الاجتماع للقاء وزير المال علي حسن خليل الذي اكد لها ان اي سلفة لن تمر ما لم تقر في مجلس النواب". من جهة اخرى، صادف محفوض علي حسن خليل في مجلس النواب وتمنى عليه ان يكمل الاجتماعات التي جمعته مع الرئيس فؤاد السنيورة والوزير وائل بو فاعور للبحث في السلسلة والتي توقفت بعد حوادث عرسال.

رفع الصوت مجدداً
وفي اعتصام هيئة التنسيق النقابية امس، غياب للزحف البشري الذي دعا اليه اول من امس رئيس رابطة التعليم الثانوي حنا غريب. وفي النقاط الاساسية للطروحات التي عرضها المتحدثون امس في ساحة رياض الصلح، تذكير من محفوض بمقاطعة التصحيح حتى اقرار السلسلة.
وسجل غريب في كلمة مجموعة مواقف، فطالب بمعاقبة المعتدين على محفوض ومجموعة من اعضاء هيئة التنسيق النقابية امام بوابة وزارة التربية اول من امس، ودعا الى "قيادة نقابية موحدة" و"تحويل الرابطات الى نقابات والهيئة الى اتحاد عام يضم كل النقابات والرابطات المنضوية في هيئة التنسيق".
وفي ظل انتشار عسكري لقوى الامن الداخلي في محيط المداخل المؤدية الى مجلسي النواب والوزراء، لم يخف النقابيون استغرابهم من الاعداد "الخجولة" للمشاركين التي لم تغزو الساحة كالعادة.
وقبل الموعد المحدد لانطلاق الاعتصام، فاق اعداد العسكريين من جيش وامن داخلي المعتصمين في ساحة رياض الصلح. وابدى محفوض امتعاضه من كثرة العسكريين متوجها الى الصحافيين بالقول: "هذا الكم من العسكريين الذين نجلهم يكون مناسبا في المعركة لا في اعتصام لمربيين...".
وبعد سلام حار بين الامين العام للحزب الشيوعي الدكتور خالد حدادة والنقابي حنا غريب، بدأ العدد "الخجول" يزداد وسط بعض "الهتافات" من المعتصمين ضد معرقلي السلسلة. لم يسلم رئيس جمعية تجار بيروت نقولا الشماس من هذه الانتقادات التي اتهمته بعرقلة اقرار السلسلة التي يطمح اليها اعضاء هيئة التنسيق.
ودعا امين سر رابطة اساتذة الثانوي نزيه جباوي التلامذة الى الصبر، وقال: "نحن من علمكم وتعب عليكم ولا يمكن ان نترككم". وبعد انتقاده انتشار العدد الكثيف للعسكريين، اشار محفوض الى انه "خلال الاربعة ايام الاخيرة مورست على هيئة التنسيق النقابية شتى انواع الضغوط من السياسيين، وانتصرت الهيئة".
واعلن ان "الممارسات البوليسية التي مورست في حق عشرات المعلمين على الهواتف خلال الليل اضافة الى الممارسات الميليشياوية داخل الوزارة، مرفوضة، وهذه ليست وزارة تربية ولم نر مثل هذه الممارسات خلال 30 سنة، وهذا الموضوع يجب وضع حد له"، مؤكدا اننا "مع الدولة، لكن يجب ألا تقف في وجه مواطنيها الصالحين".
من جهته، اعلن رئيس رابطة موظفي الادارة العامة محمود حيدر "الاستمرار في المعركة حتى اقرار السلسلة". وشدد على انهم "حاولوا شق صفوفنا على مدار ثلاث سنوات، ولم يعدموا وسيلة الا واستعلموها لضرب وحدتنا، لكننا في كل مرة اكدنا لهم اننا وحدة موحدة وسنبقى حتى اقرار السلسلة لتشمل كل الموظفين في القطاع العام، اضافة الى اقرار صرف رواتب المتعاقدين".
بدوره، طالب حمود الموسوي عن رابطة التعليم الاساسي بأخذ المبادرة واقرار حقوق المواطنين في السلسلة، واستفادة المتقاعدين والمتعاقدين والاجراء والمياومين بالساعة بنسبة الزيادة نفسها والتي تصيب الداخلين في الملاك. وتوجه الى النواب بالقول: "عليكم بالتشريع في مجلس النواب وانهاء المهزلة"، محذرا المسؤولين "مما يفعلون عن قصد او عن غير قصد".
وتحدث عصام عزام باسم رابطة المتقاعدين، سائلا: من المسؤول عما يحدث غير الوزراء والنواب؟ أليس معيبا ان يصلوا بالبلد الى هنا؟. وقال: "قريبا سيعقدون جلسة خاصة للتمديد للمجلس. لو ان النواب الذين يمددون لانفسهم يدفعون تكلفة هذا التمديد لسددنا بها السلسلة".
اما غريب فانتقد بعض العناصر الامنية الذين ارتكبوا اول من امس اساءة واعتداء على نقيب المعلمين نعمة محفوض والزملاء قادتنا النقابيين، قائلا لهم: "وحياة الدموع اللي نزلت من عيونك لن نقبل الا بمعاقبة هذا الذي تجاوز حدوده".
وبعد رفضه مشروع النائب جورج عدوان، قال غريب: "يريدون ايضا ان يفرضوا علينا ضريبة على القيمة المضافة لتقوم الناس ضدنا وزيادة رسوم الكهرباء التي لا تأتي اساسا، وكل ذلك لحماية حيتان المال وعدم فرض الضرائب عليهم وحماية الفساد والسرقة والنهب. هذه سياستهم ولا يريدون التراجع، لذا يريدون ضرب هيئة التنسيق".
وختم: "اتوا الى موضوع الافادات لتأليب التلامذة والاهالي علينا. موقف هيئة التنسيق من الشهادة قالته الهيئة وثبتته بالاتفاق مع وزير التربية، لا افادات مع التمسك بالحقوق".

 

.................................جريدة اللواء................................

رئيسة لجنة التربية تتعهّد بإسم الحريري: السلسلة ستُقر
«هيئة التنسيق» تتمسّك بحقوقها وتترك الباب مفتوحاً أمام الاتصالات

«السلسلة ستُقر»، هذا ما تعهّدت به رئيسة لجنة التربية النيابية النائب بهية الحريري لوفد هيئة التنسيق النقابية، لكن الحريري التي نقلت تطمينات رئيس الحكومة السابق سعد الحريري، لم تستطع تحديد موعد لإقرار سلسلة الرتب والرواتب.
«اجتماع أوّل الغيث»، الذي ضم الأساتذة والنائب الحريري في مجلس النوّاب، بحضور وزير التربية الياس بو صعب، لم يحمل أي جديد بشأن ملف السلسلة، باستثناء «الخرق الإيجابي» الذي أحدثه دخول الرئيس الحريري على خط المفاوضات والاتصالات لحل الأزمة وحصول الأساتذة والطلاب على حقوقهم، إلا أنّ الظروف التي تمر بها البلاد على الصعيد الأمني والسياسي، وعدم انتخاب رئيس للجمهورية، جمّدا باقي الملفات بحسب الحريري.
نقيب المعلمين في المدارس الخاصة نعمة محفوض أشار في حديثه لـ «اللواء» إلى أنّ الاجتماع كان مقرّراً مع الرئيس الحريري عند السادسة مساء، لكن بسبب سفره الاضطراري كلّف النائب الحريري بالاجتماع الذي كان شبه إيجابي، لافتاً إلى أنّه خلال الأيام المقبلة ستجري الهيئة سلسلة اجتماعات، على أمل عقد لقاءات مع عدد من السياسيين لبحث موضوع السلسلة، فيما أفادت مصادر المجتمعين بأنّ النائب الحريري طلبت من الأساتذة العودة عن مقاطعة التصحيح بناء على وعد الرئيس الحريري.
وكان إضراب الهيئة قد نجح في شل البلاد، حيث توقّف العمل في المؤسّسات العامة والإدارات الرسمية في المناطق اللبنانية كافة تنديداً بعدم إقرار مجلس النواب للسلسلة، وتزامن الإضراب مع اعتصام مركزي نفّذه الموظّفون في القطاع العام والاساتذة في التعليم الرسمي والخاص مقابل السرايا الحكومية في ساحة رياض الصلح، حيث جدّدت الهيئة موقفها من عدم التراجع عن مقاطعة التصحيح طالما لم تقر السلسلة، لكنها في الوقت نفسه أعلنت عن انفتاحها على الإتصالات لتحصيل الحقوق.
وأشار رئيس رابطة التعليم الثانوي حنا غريب الى انه «لم يعد كافيا القرار النقابي الموحد للهيئة في انجاح التحرك أمام شدة الهجمة عليها»، مشدّدا على «اننا بحاجة لقيادة نقابية موحدة»، وداعيا الى «تحويل الروابط الى نقابات والهيئة الى اتحاد عام يضم كل النقابات والروابط المنضوية في هيئة التنسيق».
وتوجّه الى الطلاب الذين نفّذوا اعتصاماً للمطالبة بالحصول على الشهادة الرسمية بالقول: «المعلمون يريدون اعطاءكم شهادات. نحن مع استمرار مقاطعة التصحيح لأن موضوع سلسلة الرتب والرواتب لم يبت بعد»، مضيفاً: «لا يفكرن احد في ان يضعنا في وجه طلابنا، وخلال اسبوع يجب ان ينتهي الموضوع وعلى الرئيس بري عقد جلسة تشريعية لاقرار السلسلة».
وأكد غريب أنّ «على القيادات السياسية التي تقول ان السلسلة اصبحت قنبلة موقوتة، بت الحقوق فورا وحينها ينزعون فتيل القنبلة»، معلنا عن أنّ أكثر من مئة ألف طالب يناشدون الدولة للحصول على شهاداتهم واكثر من مئة الف موظف واستاذ يناشدونها للحصول على حقوقهم، وقال: «اجتمعوا واعطوا الجميع مطالبهم ولا يوجد حل آخر ولا تأخذوا البلد الى انفجار اجتماعي».
ورأى غريب أنّه لم يعد كافيا لإنجاح التحرك القرار النقابي الموحد لهيئة التنسيق مع إنه ضروري أمام شدة الهجمة علينا، لكننا لا نستطيع في كل مرة أن نحمي الجرة، لذا نحن بحاجة لقيادة موحدة نقابية، داعيا الى تحويل الروابط الى نقابات وتحويل الهيئة الى اتحاد عام يضم نقابات وروابط الموظفين والأساتذة والمعلمين والمتقاعدين والمتعاقدين وكل الأجراء من أجل حماية القرار والحقوق. وأكد الاستمرار بالسير على خطين خط التواصل مع المسؤولين والموقف، ولن نتراجع عن التحرّك ومقاطعة أسس التصحيح والتصحيح ما لم يتم إقرار السلسلة في المجلس النيابي، لكننا في نفس الوقت منفتحون على الإتصالات»، مشيرا الى «ان وزير التربية يجري اتصالاته ونحن ايضا من اجل تحصيل الحقوق».
بدوره، أكد أمين سر رابطة الاساتذة الثانويين نزيه جباوي أنّ «النوّاب ليسوا احرص منا على مالية الدولة، وقد سقطت هذه المقولة، كلنا مسؤولون عن الاستقرار المالي والنقدي، واذا كانت السلسلة تهدد هذا الاستقرار فنحن لا نريدها، لكن الامر ليس كذلك، فالاستقرار المالي هو في اعطاء السلسلة التي ستساهم في تنشيط الدورة الاقتصادية».
من جهته، وجّه محفوض رسالة مباشرة الى رئيس مجلس الوزراء تمام سلام، قال فيها: «لا اعرف اذا كنت رأيت ما حصل في وزارة التربية أمس، واذا كنت مع الوزراء المؤتمنين على البلد بغياب رئيس الجمهورية، رأيتم كيف تحولت الوزارة الى ثكنة عسكرية».
وسأله: «هل يستأهل المعلمون في البلد ان يوضع امامهم الاف مؤللة من عناصر قوى الامن والجيش، مع احترامنا وتحياتنا للقوى الامنية، لكننا لا نقبل اي تصرف يصيب الاساتذة بالاهانة»، وقال: «يا دولة الرئيس، انتم قيمون على الامور ويكفي ان ترى هذا المنظر في الساحة اليوم لتحكم».
وأعلن عن أنّ «الممارسات البوليسية التي مورست في حق عشرات المعلمين على الهواتف اثناء الليل اضافة الى الممارسات الميليشيوية داخل الوزارة مرفوضة، وهذه ليست وزارة تربية ولم نر مثل هذه الممارسات خلال 30 سنة وهذا الموضوع يجب وضع حد له»، مؤكدا اننا «مع الدولة لكنها لا يجب أن تقف في وجه مواطنيها الصالحين».
من جهته، أعلن رئيس رابطة موظفي الادارة العامة محمود حيدر عن «الاستمرار في المعركة حتى اقرار السلسلة».
وطالب الرئيس سعد الحريري «بسحب صاعق هذه القنبلة والعمل مع سائر القوى لاقرار السلسلة لان اقرارها سيشكل بوابة للانفراج على كل الصعد»، متمنياً على الرئيس بري الاسراع في تحديد جلسة خلال هذا الاسبوع لاقرار السلسلة بما يضمن حقوقنا.
وعن رابطة التعليم الاساسي تحدّث حمود الموسوي، فأكد أن الدولة العادلة هي الكافلة والضامنة لحقوق مواطنيها والراعية لشؤونهم وحياتهم الاجتماعية بالقوانين والشرائع»، وطالب بأخذ المبادرة بالوقوف على حقوق المواطنين باقرار السلسلة، واستفادة المتقاعدين والمتعاقدين والاجراء والمياومين بالساعة بنسبة الزيادة نفسها والتي تصيب الداخلين في الملاك.
وعن رابطة المتقاعدين تحدث عصام عزام، فسأل: «من المسؤول عما يحدث غير الوزراء والنواب، أليس معيبا ان يصلوا بالبلاد الى هنا؟»، وقال: «قريبا سيعقدون جلسة خاصة للتمديد للمجلس. لو أن النواب الذين يمددون لانفسهم يدفعون تكلفة هذا التمديد لسددنا بها السلسلة».

اتفاقية تعاون بين «الإسلامية» وجمعية التعليم الرسالي في لبنان

في إطار تعميق علاقات التعاون مع المؤسّسات العلمية والدينية والأكاديمية تم توقيع اتفاقية تعاون بين الجامعة الإسلامية في لبنان، ممثلة بعميد كلية الدراسات الإسلامية في الجامعة الأستاذ الدكتور الشيخ محمد شقير، وجمعية التعليم الرسالي في لبنان ممثلة برئيسها الأستاذ الحاج عاطف عون..
وتشتمل الاتفاقية على عدّة بنود، أبرزها: تقديم حسومات لموظفي الجمعية والتعاون في المجالات العلمية والبحثية وتبادل الخبرات والقيام بنشاطات مشتركة بين الجانبين.
وقد جرى التأكيد على أهمية التعليم الديني الإسلامي في رفد المجتمع بالنخب الرسالية التي تحمل هم النهوض بالوطن والمجتمع وتعميم ثقافة الاسلام التي تدعو الى الانفتاح والتسامح والتعاون على البر والتقوى.
 ونوّه الاستاذ عون بإنجازات الجامعة ومساهماتها الكبيرة في تأمين التعليم الجامعي لشريحة واسعة لطلاب العلم والمعرفة انطلاقا من رسالتها الايمانية والعلمية التي ارسى دعائمها الامام السيد موسى الصدر.
ورحّب العميد الشيخ شقير بالحاج عون في مقر الجامعة الاسلامية التي كانت حلم الامام الصدر، متمنيا أن يشكل الاتفاق فاتحة خير لتعاون فعال بين الطرفين مشددا على ضرورة أن يتسلّح الطلاب بالعلم والإيمان ليكونوا رساليين بحق في إصلاح المجتمع، مؤكدا أنّ التعليم الديني الاسلامي ضرورة ملحة لقيام جيل مؤمن، ومنفتح ينطلق من تعاليم أهل البيت، ويتصدّى للباطل والمنكر، مقدِّماَ الصورة الناصعة عن سماحة الإسلام في مقابل حملات التكفير التي تسيء الى صورة الاسلام وتنافي تعاليمه وقيمه.

«البلمند» تستعرض أبرز نتائجها حول &أبحاث الحرائق الحرجية في لبنان

نظّم برنامج التنوّع البيولوجي في معهد الدراسات البيئية - جامعة البلمند المؤتمر الختامي لمشروع «نحو تقييم وإدارة أفضل لخطر الحرائق عند الواجهة المدنية – البرّية في لبنان: الاكتساب من التجربة الأميركية» المنفّذ في جامعة البلمند في إطار برنامج PEER للشراكة من أجل تعزيز المشاركة في الأبحاث المموّل من الوكالة الأميركية للتنمية الدولية (USAID) وذلك في حرم جامعة البلمند - الكورة.
سبقت المؤتمر جلسة تدريبية حول كيفية الاستفادة من البرنامج الإلكتروني FireLab الذي طوّر من قِبل فريق الباحثين في المشروع بهدف تحسين عملية اتخاذ القرار في إدارة خطر الحرائق الحرجية في لبنان تماشيّا مع أهداف الاستراتيجية الوطنية لإدارة حرائق الغابات (القرار رقم 52 / 2009).
وأظهرت النتائج الرئيسية التي طرحت في المؤتمر أنّ 33% من الأراضي اللبنانية (بما في ذلك الغابات ومناطق الشجيرات والأراضي العشبية) صنّفت أراضٍ ذات درجة اشتعال متوسطة إلى عالية جدّاً في حين أن متوسط ​​طول موسم الحرائق هو ١٤٧ يوماً، مع العلم بأنّ عدد أيام الموسم يمكن أن يمتد إلى ٢٠٠ يوم في بعض السنوات.
بالإضافة إلى ذلك، أثبتت الدراسات المتعلّقة بالمناخ في لبنان زيادة في مؤشرات الجفاف، ويدل ذلك على خطر وقوع حرائق متكرّرة تكون أكبر حجماً وأكثر حدّة في المستقبل القريب وخصوصاً في ظل عدم وجود خطة شاملة لغاية الآن لإدارة المناطق الحرجية.
ويتوقّع الدكتور متري مساهمة نتائج المشروع في تمهيد الطريق نحو إجراء تقييم أفضل وإدارة فعّالة لمخاطر الحرائق الحرجية في لبنان وتحديث المواد التشريعية في قطاع الغابات.

 

الموضوعات المدرجة ضمن هذه الصفحة تعرض للقارئ أبرز التقارير التربوية في الصحف المحلية، وموقع التعبئة التربوية لا يتبنى مضمونها

تعليقات الزوار


مواقيت الصلاة

بتوقيت بيروت

الفجر
5:31
الشروق
6:43
الظهر
12:23
العصر
15:35
المغرب
18:19
العشاء
19:10